شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

8 سلبيات تجعلك تعيد التفكير في علاج ادمان الكحول بالرياض


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
شخص بيده كوب من الكحول ويرغب في تلقي علاج ادمان الكحول بالرياض

المقدمة

يوجد العديد من العوائق والسلبيات التي تواجه علاج ادمان الكحول بالرياض ، فمن المعروف عن المجتمع السعودي أنه مجتمع له عادات وتقاليد خاصة تميزه عن باقي دول الوطن العربي، وللأسف زادت في الآونة الأخيرة نسبة إدمان الكحوليات بشكل ملحوظ مما وضع المسؤولين في المملكة وخاصة الرياض في مواجهة مع تحديات خطيرة لم تكن في الحسبان، ولهذا رأينا نماذج كثيرة اضطرت إلى التوجه لعلاج الإدمان على الكحول خارج البلاد حتى تحصل على الرعاية الطبية اللازمة.. فما هي أهم سمات علاج ادمان الكحول بالرياض ؟ وما هي أهم مراكز العلاج هناك؟ ولماذا يتجه الكثير من السعوديين للعلاج بالخارج؟ هذا ما سوف نتعرف عليه معاً بالتفصيل.

ما هو سبب انتشار ادمان الكحول بالرياض؟

يوجد العديد من الأسباب التي أدت الي انتشار ادمان الكحول في السعودية وخاصة بالرياض ومن أشهر تلك الاسباب ما يلي:

  • حياة الترف التي يعيشها المجتمع السعودي وخاصة الشباب مع الانغلاق والقواعد الصارمة في البلاد.
  • توجه الشباب إلى إقامة الحفلات المغلقة والتجمعات فيما بينهم والتي كانت تشتهر بتواجد الخمور وأحياناً كثيرة المخدرات، حتى وصل الأمر أن اتجه البعض لصنع الكحوليات بأنفسهم في المنزل.
  • قلة المستشفيات والمراكز المتخصصة لعلاج ادمان الكحول بالرياض والعديد من العوائق الأخرى التي أدت إلى التمادي في الإدمان والخوف من علاج ادمان الكحول بالرياض.

كل هذه الاسباب وأكثر هي سبب انتشار ادمان الكحول بالرياض، ومع رفض المجتمع السعودي الاعتراف بوجود مشكلة حقيقية وأصبح البعض يخاف من طلب العلاج أو المساعدة للتخلص من ادمان الكحول حتى لا يقع تحت طائلة القانون فبدأت المشكلة تزداد.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



لمحة سريعة عن مراحل علاج مدمن الكحول

يمر مدمن الكحول على أربع مراحل علاجية متتالية للوصول للتعافي والمقصود هنا هو العلاج تحت الإشراف الطبي الكامل داخل المستشفيات المتخصصة وتتلخص تلك المراحل في:

  • مرحلة التشخيص: وهي المرحلة التي تحدد الخطة العلاجية المتبعة مع مدمن الكحول ويقوم الأطباء هنا بعمل كل الفحوصات الطبية اللازمة والاختبارات التي تبين مستوى الكحول في الجسم.
  • مرحلة سحب الكحول من الجسم: وهي المرحلة التي يتم فيها تنظيف الجسم من السموم وعلاج اعراض انسحاب الكحول التي تظهر على المدمن عن طريق بروتوكول دوائي معتمد وخاضع للرقابة لتخفيف الأعراض الانسحابية والوصول بالمريض لمرحلة الاستقرار.
  • مرحلة إعادة التأهيل: وهي عبارة عن جلسات من العلاج السلوكي المعرفي، والاستشارات النفسية الفردية والجماعية، مجموعات الدعم، التثقيف الأسري، وغيرها الكثير من برامج إعادة التأهيل المعنية بعلاج الإدمان من جذوره وتحديد السلوكيات الخاطئة لدى المدمن التي كانت سبباً في وقوعه بالادمان، والعمل على تعليم المريض أنماط وسلوكيات جديدة صحية ولهذا يعد العلاج السلوكي هو أهم مراحل الشفاء من الإدمان.
  • مرحلة الرعاية اللاحقة ومنع الانتكاس: وهي مرحلة هامة للغاية وللأسف يغفل عنها الكثير من مراكز علاج الادمان في الوطن العربي ويعتبرها البعض مرحلة ثانوية وينتهي العلاج بانتهاء إعادة التأهيل وهذا غير صحيح بالمرة، لأن الانتكاس وارد الحدوث بشكل شائع جداً بعد التعافي من الادمان بسبب الكثير من المؤثرات الخارجية، فإذا وجد الشخص المتعافى نفسه فجأة دون رعاية أو مراقبة طبية حتى وإن كانت متباعدة سيعود حتماً للكحول وينتكس مرة أخرى، ولذلك مرحلة الرعاية اللاحقة تقوم على عمل خطة ما بعد التعافي عن طريق تنظيم جدول زيارات للطبيب المختص في العيادات الخارجية مع وضع جدول تغذية صحي وأنشطة تحفز الشخص على الشفاء التام من الادمان.

وبعد أن تعرفنا على أهم مراحل علاج مدمن الكحول وأهميتها..نستعرض الآن بعض مراكز علاج ادمان الكحول بالرياض ونرى إن كان هناك بالفعل علاج داخل الرياض على المستوى المطلوب أم لا؟

مراكز علاج ادمان الكحول بالرياض

الرياض تعد المركز الإداري والاقتصادي في المملكة وتقع بها كبرى الشركات والمصانع، ولكن حياة الترف هذه كانت وبالاً على أصحابها لأنها ساعدت بشكل كبير على سهولة الحصول على الكحول حتى مع القوانين الصارمة لشرب وحيازة الخمر، ولذلك كان من الضروري وجود مراكز علاج ادمان الكحول بالرياض كمحاولة لاستيعاب المشكلة وحلها أما عن مراكز علاج الإدمان بالرياض فهي:

  •  مستشفى الأمل لعلاج الادمان بالرياض فهي مستشفى معنية بعلاج الادمان والعلاج النفسي معاً.
  • مركز قويم: وهو مركز يقوم بعلاج ادمان الخمور بالرياض مع ادمان المخدرات ويقدم الاستشارات النفسية للمواطنين.
  •  كما أن هناك بعض العيادات الخارجية بالرياض التي يلجأ إليها مدمنو الخمر أحياناً لمعالجة ادمان الكحول.

ولكن حتى مع وجود مراكز علاجية للإدمان بالرياض مازال الإدمان ينخر في البلاد وينتشر بسرعة كبيرة، كما أصبح هناك الكثير من العوائق التي تواجه علاج ادمان الكحول بالرياض والتي تحتاج بالفعل إلى وقفة وتدارك الأمر قبل أن يخرج عن السيطرة.

8 سلبيات تواجه علاج ادمان الكحول بالرياض

بالرغم من وجود بعض المميزات في علاج ادمان الكحول بالرياض وأشهرها هو الموقع حيث أن البعض يفضل قرب المستشفى أو المركز العلاجي من المنزل ولا يحبذ السفر لمسافات بعيدة لتلقي العلاج، إلا أن السلبيات العديدة لتلقي علاج الإدمان على الكحول بالرياض كانت واضحة وجلية لدى الكثير من مرضى الادمان وأسرهم مما أدى إلى التفكير في السفر لتلقي العلاج خارج البلاد وأشهر تلك السلبيات التي تواجه علاج ادمان الكحول بالرياض هي:

8 سلبيات تواجه علاج ادمان الكحول بالرياض

  • فرض عقوبات مشددة على مدمني الخمر واتخاذ إجراءات صارمة دون الوقوف على الظروف التي أدت إلى ذلك مما يجعل الكثير من مدمني الخمر من الشعب السعودي يخاف ولا يصرح بأمر ادمانه ويفضل عدم الذهاب لتلقي العلاج.
  • مازال ينظر لمدمن الخمر في المجتمع السعودي بنظرة العار والخزي وخاصة في العائلات المشهورة هناك، والأكثر من ذلك هو نظرة المجتمع للفتيات اللاتي تعرضن للوقوع في فخ إدمان الكحول فينظر لهن على أنهن مجرمات منبوذات من المجتمع بأسره، مما يجعل الكثير منهن لا يفكرن في العلاج خشية الفضيحة.
  • قلة أعداد مراكز العلاج من إدمان المخدرات وندرتها مما جعل الكثافة عالية جداً داخل المراكز وتسبب ذلك في عدم جودة الرعاية الطبية التي تقدم داخلها.
  •  عدم توفير طواقم طبية ذوي خبرة في مجال علاج الادمان داخل مستشفيات علاج ادمان الكحول بالرياض بسبب قلة الخبرة لدى الأطباء من داخل البلاد بمجال علاج الإدمان وتخصصاته المختلفة مما أثر بالسلب على نسبة نجاح علاج إدمان الخمر في الرياض.
  •  البرامج العلاجية داخل المراكز ليست على المستوى المطلوب ولا يتم تطويرها باستمرار، بالإضافة لعدم التركيز على العلاج السلوكي للمدمنين أو التأهيلي في مراكز العلاج مما يقلل من نسب التعافي من الإدمان في المملكة.
  • وقوع الكثير من المتعافين في الانتكاس مرة أخرى بعد الخضوع للعلاج داخل المستشفيات المتخصصة لعلاج إدمان الكحول بالرياض، نتيجة ضعف برامج الرعاية اللاحقة التي تهتم بمتابعة المتعافين من الادمان بعد استكمال العلاج، وهذا يرجع إلى قلة الخبرة بالبرامج العلاجية الشاملة التي تبدأ بتنظيف الجسم من الكحول، ثم تستمر مع الشخص إلى بعد مرحلة التعافي لتحقيق الشفاء من الادمان بشكل نهائي.
  • عدم توفير مرافق وسبل للراحة داخل مراكز العلاج  من الإدمان بالرياض مما يدفع بعض المرضى لعدم استكمال رحلة التعافي.
  • تكلفة علاج ادمان الكحول بالرياض باهظة جداً ومبالغ فيها مما يجعل الكثير من مدمني الخمر يلجأ إلى الطُرق المنزلية للتخلص من الخمر والتي غالباً ما تنتهي بالفشل، أما البعض الآخر فيلجأ للسفر لتلقي العلاج خارج البلاد بتكلفة أقل بكثير، فكما قلنا هناك العديد من الأساسيات التي يجب أن توفرها المملكة لأبناء وطنها للتصدي لادمان الكحول وعلاجه.

كيفية التخلص من ادمان الكحول في الرياض

هناك أساسيات يجب توافرها للتخلص من إدمان الكحول وعلاجه وهي الأساسيات التي يجب على الاهتمام بها حتى تستطيع الحد من انتشار بل وعلاج ادمان الكحول في السعودية وتشمل الآتي:

كيفية التخلص من ادمان الكحول في الرياض

  • الحث على علاج ادمان الكحول بدلاً من فرض العقوبات المشددة حتى تنتهي فكرة الخوف ووصمة العار من طلب العلاج الطبي والدعم.
  • توعية الشباب بمخاطر شرب الخمر وأضرارها البالغة على الصحة، والعقل، والمال بأساليب حديثة ومتطورة، بدلاً من الترهيب الدائم الذي ولد العند والتمادي في الشرب لدى الكثير منهم.
  • زيادة إنشاء مراكز متخصصة لعلاج الادمان بالسعودية لاستيعاب الأعداد الكبيرة لمدمني الخمر بالمملكة والاهتمام بكل تفاصيلها مثل الموقع، والمنشأة، ووسائل الراحة المتعددة مما يجعل رحلة التعافي سهلة وميسرة لمن أراد التخلص من ادمان الكحول.
  • توفير طواقم طبية ذات خبرة طويلة ودراية بكيفية التعامل مع مدمن الكحول خصوصاً والمخدرات بصفة عامة، وهذا يعد من أهم الأساسيات التي يجب توافرها لأنه يلعب دوراً أساسياً في نجاح عملية العلاج.
  • التعامل مع الإدمان على أنه مرض مثل بقية الأمراض المزمنة، وأنه يحتاج لعلاج طبي دوائي جنباً إلى جنب مع العلاج السلوكي، فلا يمكن أن يفترق واحد عن الآخر بل يعملان معاً لتحقيق الشفاء من ادمان الكحول.
  • وجود برامج علاجية متعددة ومتطورة باستمرار لتناسب جميع الحالات الواردة إلى المركز العلاجي مما يزيد من فرص الشفاء.
  • التكلفة المناسبة وعدم الغلو في تكاليف علاج إدمان الخمر بالسعودية لرفع العبء عن أبناء الوطن وتحفيزهم لبدء العلاج الفوري، وإلا سيظل الأمر كما هو عليه الآن من لجوء الكثير ممن وقعوا في فخ شرب الكحول لتلقي العلاج بالخارج، فما هي المميزات التي يمكن أن يحصل عليها أبناء الشعب السعودي مع العلاج بالخارج؟

راسلنا على 01154333341          اتصل بنا على 01154333341

6 مميزات لعلاج ادمان الكحول للسعوديين بالخارج

هناك العديد من المميزات التي يمكن أن يحصل عليها السعوديين عند التفكير في علاج ادمان الكحول بالخارج، فهي بالفعل مميزات تساهم بشكل كبير على نجاح عملية العلاج فهي بمثابة تحقيق الراحة والطمأنينة لمريض الإدمان حتى يحفزه لاستكمال رحلة التعافي بالخارج وتصبح من أمتع الرحلات التي قضاها في حياته وتشمل:

  • السياحة العلاجية: وهي من أمتع أنواع السياحة التي تشعر المريض أنه ليس هناك مشقة أو عناء في رحلة علاجه بل هي رحلة ممتعة يقضيها بين العلاج الفعال والتمتع بالأماكن السياحية الخلابة ويمكن أن يتخللها بعض الرحلات الترفيهية أثناء العلاج.
  • اعتزال أسباب الوقوع في الادمان: وهو من أقوى أسباب الشفاء وعدم الانتكاس، عندما يسافر المواطن السعودي إلى بلد أخرى للعلاج يتم عزله تماماً عن كل ما يذكره بالكحول من صحبة أو تجمعات أو حتى أماكن كان يعتاد الجلوس بها لشرب الكحول مما يعجل بنجاح علاج ادمان الكحول دون الوقوع فيه مرة أخرى.
  • التعرف على خبرات أخرى: عندما يسافر السعودي لتلقي العلاج بالخارج يمكنه التعرف في تلك الفترة على وجوه جديدة تروي له تجارب ناجحة من ترك الكحول وعلاجه مما يحفز عنده الرغبة في استكمال العلاج وعدم اليأس.
  • الحفاظ على السرية التامة: وهذا من أهم الأمور التي يفتقدها السعودي أثناء علاج ادمان الكحول بالرياض فهو يخاف دائماً من اكتشاف أمره أثناء تلقي العلاج ونبده من المجتمع السعودي، ولذلك يمكن للعلاج بالخارج أن يخرجه من تلك الحالة الصعبة بأن يبدأ في التخلص من الادمان في مجتمع جديد يحفظ له سرية العلاج وخصوصيته التامة.
  • الحصول على خدمة علاجية احترافية: عن طريق العلاج داخل المستشفيات المتخصصة خارج البلاد والتي تهتم كثيراً بتطوير سبل علاج ادمان الكحول وتحسينها باستمرار مما يجعل المريض يحصل على رعاية صحية متميزة.
  • عدم التعرض للعقوبة: العلاج خارج البلاد يبعد المريض عن العقوبات المشددة ويبعده عن نظرة المجتمع له أنه منبوذ ولا يستحق الرعاية، فهناك للأسف اعتقاد داخل بعض المجتمعات العربية بأن مدمن الخمر هو مجرم ولا يستحق الشفقة وهذا بالطبع اعتقاد خاطئ، فالادمان مرض يمكن معالجته والشفاء التام منه ولكن هو فقط يحتاج بعض الوقت حتى يعود الشخص لطبيعته مرة أخرى.

وبعد أن تعرفنا على كل تلك المميزات التي يحتاجها مريض الادمان السعودي والتي سوف تساعده على تخطي المرحلة بنجاح، ولعل من أفضل البلاد التي تحارب الادمان بأقصى جهدها وترحب دائماً بأبناء الوطن العربي كروح واحدة وجسد واحد هي بلدنا الحبيبة مصر فيها أفضل المراكز العلاجية وأفضل برامج العلاج والتي سوف نتعرف عليها بالتفصيل فيما يلي.

ما السبب وراء لجوء السعوديين لعلاج ادمان الكحول بمصر؟

السبب وراء لجوء السعوديين لعلاج ادمان الكحول بمصر هو البحث عن الدعم الطبي والرعاية المتميزة التي يستحقونها فهناك الكثير من المميزات التي جعلت مصر رائدة في مجال علاج الادمان حتى أصبحت وجهة لكل من أراد التخلص من قيد الإدمان ويريد معاملة متميزة ودعم قوي ومن أهم تلك المميزات:

مميزات علاج ادمان الكحول في مصر

  • توافر الكثير من مراكز علاج الإدمان في مصر المعتمدة والمرخصة، مما يُعني قدرتها العالية على استيعاب أبناء الوطن العربي فأصبحت مصر تمتلك أفضل مستشفيات علاج الادمان في الشرق الأوسط وذلك بسبب تضافر الجهود المستمر بين المسؤولين وأبناء الوطن.
  • وجود طواقم طبية على أعلى مستوى وذات خبرة واسعة في علاج الإدمان والتأهيل النفسي مما جعل المستشفيات المصرية المتخصصة تحتل مكانة عالية بين دول الوطن العربي.
  • برامج علاج ادمان الخمر تتم بمنتهى الدقة بداية من تنظيف الجسم من السموم وصولاً إلى الوقاية من الانتكاس، وجميعها برامج معتمدة وتعمل الدولة على تطويرها باستمرار للتصدي لمحاربة الادمان بشتى أنواعه.
  • زيادة الوعي بطبيعة وسمات شخصية المدمن وكيفية التعامل معها بشكل سليم، وهو ما يفتقده المجتمع السعودي للأسف مما يعطل عملية العلاج.
  • أماكن ومرافق متميزة بالمستشفيات المتخصصة لقضاء فترة العلاج واستكمالها دون ملل.
  • رعاية مميزة للمتعافين من الإدمان وبرامج فعالة وناجحة لمنع الانتكاسة.
  • تحقيق الخصوصية التامة والسرية للمريض طوال فترة العلاج.
  • تكاليف علاج الإدمان في مصر تعد مناسبة جداً مقارنة بالرياض مما يجعل مصر تتفوق على علاج ادمان الكحول بالرياض ويلجأ إليها الكثيرون كملاذ آمن، وعلى رأس تلك المستشفيات التي يلجأ إليها أبناء الوطن العربي لعلاج ادمان الكحول هي مستشفى الهضبة لعلاج الادمان والتأهيل النفسي فلنتعرف سوياً على أهم ما يميزها.

لماذا تعتبر مستشفى الهضبة أفضل مستشفى علاج ادمان الكحول في الوطن العربي؟

السبب الذي جعل مستشفى الهضبة هي أفضل مستشفى لعلاج الادمان من الكحول في مصر والوطن العربي، وأصبحت وجهة للكثير من أبناء الشعب السعودي هو ببساطة أنها استطاعت أن تحقق المعادلة الصعبة، فقد جمعت المستشفى بين كل من:

  • مستشفى مرخصة ومعتمدة: مما يحقق الأمان التام للمرضى المقبلين على العلاج وشعورهم بأنهم في أيدٍ أمينة.
  • سبل الراحة المتميزة: فهي تمتلك العديد من المرافق الفخمة والغرف الفندقية التي يمكن للمريض أن يجد بها الراحة الكاملة مع الخدمة الراقية، يمكن للمريض السعودي أن يشاهد المناظر الخلابة من الطبيعة داخل المستشفى مع التمتع بممارسة الرياضة في أفخم الصالات الرياضية هناك، وسيجد المواطن نفسه ليس في رحلة علاجية بل في منتجع سياحي فاخر يتميز بالجمال والرقي.
  • وجود جالية سعودية داخل المستشفى مما يشعر المريض السعودي القادم من الخارج بعدم الغربة وأنه وسط أهله، وهو أمر هام جداً لاستعادة الأمل والاطمئنان أثناء العلاج وعدم الإحساس بالوحدة.
  • فريق يقوم باصطحاب المريض من المطار: هناك فريق مدرب ومؤهل للتعامل مع مرضى الإدمان بالخارج يقوم بالاتفاق مع أسرة المريض ويأتي لاصطحابه من بداية رحلته عند وصوله للمطار حتى يشعر المريض بالاطمئنان، والأمان التام، وأنه وسط أهله، كما يوجد إجراءات وخطط متبعة للتعامل مع مدمن الكحول الرافض للعلاج.
  • الطواقم الطبية ذوي الخبرة الطويلة في علاج الادمان والتعامل مع مدمني الكحول فالأطباء هنا في المستشفى مدربين على أعلى مستوى في كيفية التعامل مع المدمن بطريقة تقنعه بالعلاج مع تقديم خدمة طبية لن يجدها في اي مكان آخر، فهي بالفعل تقوم بتدريب الأطباء على أعلى مستوى ويظهر ذلك بقوة في مستوى الخدمة الطبية التي تقدم داخل المستشفى.
  • البرامج العلاجية المتنوعة والمتطورة مع دقة العلاج والسير على خطوات ثابتة مما جعلها تحقق نسب شفاء عالية للمرضى من خارج البلاد، وهناك الكثير من التجارب التي خرجت من مصر وهي تشعر بالفخر أن هناك مستشفيات مثل مستشفى الهضبة تتقن البرامج العلاجية بهذا الشكل الاحترافي.
  • برامج للوقاية من الانتكاس على أعلى مستوى ومتابعة ما بعد العلاج بما يتناسب مع الحالة الاجتماعية للمريض السعودي.
  • الخصوصية التامة والسرية طوال فترة العلاج وهو من الأمور الهامة التي لا يستطيع المدمن الحصول عليها مع علاج ادمان الكحول بالرياض.
  • سهولة التواصل مع أهل المريض: يمكن للمريض من أن يتواصل مع أسرته لتطمئن على أحواله بسهولة ويسر عن طريق سبل عديدة للتواصل.
  •  تحقيق نسب شفاء عالية من الإدمان وذلك بسبب الجهود المبذولة وتكاتف العاملين بالمستشفى للنهوض الدائم بمستوى الرعاية الصحية.
  • تكاليف العلاج التي تناسب الجميع، فمن المعروف عن مستشفى الهضبة أنها تحمل رسالة إنسانية في المقام الأول ولا تجعل الربح المادي من أولوياتها، فهي بذلك قد حققت المعادلة وأصبحت في مقدمة المستشفيات التي يلجأ إليها الكثير من خارج البلاد لدورها الفعال في التخلص من ادمان الكحول وعلاجه.

برامجنا العلاجية حفلات وتكريمات دار الهضبة حجز موعد

لدي شخص عزيز بالرياض يرفض العلاج بالخارج! .. ماذا أفعل؟

اطمئن .. فهناك دائماً حل، هناك بعض السبل التي يمكنك أن تقنع بها المريض لتلقي العلاج بالخارج.

  •  فلتخبره أولاً أنك تود مرافقته في رحلة سياحية إلى خارج البلاد حتى ينصرف عما يؤذيه ويرى أماكن جديدة وطبيعة مختلفة تساعده على نسيان التعاطي وحاول إقناعه بأنها ستكون رحلة ممتعة بالنسبة له ولن يشعر أبداً بالملل.
  • تقوم بالاتفاق وعمل كل الإجراءات اللازمة مع فريقنا من مستشفى الهضبة قبل السفر حتى يتسنى لنا أن نقوم بتجهيز فريق متكامل للتعامل مع المريض.
  • يتم استقبال المريض وأسرته بالمطار، ويبدأ الفريق المتخصص بإقناعه بأهمية العلاج بطريقة راقية وهادئة مع إعلامه بأن هناك بالفعل جالية سعودية داخل المستشفى تقيم بسبب العلاج أيضاً حتى يشعر بالاطمئنان ويوافق على الذهاب للمستشفى بإرادته الكاملة.
  • يمكنك التواصل مع المريض من خلال الاتصال المباشر أو عن طريق فريقنا الطبي الذي يعلمك بكل بتفاصيل رحلة العلاج..وكن مطمئناً تقوم المستشفى بعمل كل ما في وسعها حتى يصل المريض معها لبر الأمان وسترى بنفسك الفرق بين علاج ادمان الكحول بالرياض والبرامج العلاجية داخل مستشفى الهضبة.

الخلاصة

تحدثنا عن كل ما يخص علاج ادمان الكحول بالرياض وما به من سلبيات تحتاج لوقفة وإعادة ترتيب الأوراق، لعلها تكون بداية لتكثيف الجهود في المملكة لمحاربة الادمان بشتى صوره والحفاظ على مستقبل وصحة أبناء المجتمع السعودي، ونحن في مستشفى الهضبة نريد أن نبعث برسالة محبة ودعم لكل أبناء الوطن العربي ممن تقطعت بهم السبل ويحتاجون لمن يقف بجانبهم والخروج بهم من الطريق المظلم.

 

للكاتبة / د. مروة عبدالمنعم

شارك المقال

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين، ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض.

أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة حول علاج ادمان الكحول في الرياض

كما ذكرنا أن تكاليف علاج ادمان الكحول بالرياض مرتفعة للغاية ولا يستطيع تحملها أبناء المملكة من الطبقة البسيطة، ولكن إذا قارناها بتكاليف علاج ادمان الكحول في مصر فهي تبدأ من 10 آلاف جنيه مصري شهرياً للعلاج التأهيلي وتعد تلك التكلفة مناسبة جداً، وإذا أردت التعرف أكثر على تكاليف علاج ادمان الكحول بمستشفى الهضبة تواصل معنا على الرقم الخاص بالمستشفى

نعم بالتأكيد مستشفى الهضبة تتيح لك تسهيلات السفر إلى مصر وتلقي العلاج داخل المستشفى، فهناك العديد من موظفي العلاقات العامة المعنيين بالتنسيق مع المرضى بالخارج ويتم التواصل معهم والاتفاق على استراتيجيات العلاج المتبعة داخل المستشفى، ونحن معك خطوة بخطوة حتى تضع قدمك معنا على طريق التعافي.

للأسف المراكز العلاجية بالرياض تفتقر لبرامج الوقاية من الانتكاس والتي هي الأساس في الحفاظ على الرصانة طويلة المدى بعد تخليص الجسم من الكحول وآثاره المدمرة، ومع عدم وجود برامج للحفاظ على الرصانة مع عدم جودة العلاج السلوكي للمدمن بالرياض زادت حالات الانتكاس وأصبح القليل فقط من يستطيع الشفاء تماماً من الإدمان.

بالطبع يمكن الشفاء التام من ادمان الكحول بل هو من أول أهداف العلاج داخل مستشفى الهضبة، فنحن دائماً نتوقع الأفضل وهذا ليس بخيال بل هو حقيقة واقعة وتحدث كل يوم داخل المستشفى، فهناك بالفعل كثير من الحالات التي استكملت العلاج الداخلي واهتمت بنظام غذائي ورياضي مُمنهج واستطاعت في النهاية أن تقف في النهاية في وجه الإدمان وتصرخ بأعلى صوتها لا .. لن أترك حياتي لك لتدمرها بل سأحارب من أجلها حتى أخر نفس.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة