مراكز علاج الادمان في اسيوط

مراكز علاج الادمان في اسيوط

مراكز علاج الادمان في اسيوط تعمل بجهد على الحد من ظاهرة الإدمان في أسيوط، خصوصاً بعد انتشار المخدرات في الصعيد بين الشباب ليضيع ما فيهم من قوة ويفتك بهم، ولكن مهما يكن من نظام خدمة وعناية وعلاج لمريض الإدمان، فإن مراكز علاج الإدمان في أسيوط تحاول تحمل الكثير من الأعباء في سبيل مساعدة المدمنين على العلاج،وتفتقر للكثير من المؤهلات التي تساعد على ذلك، لذلك لا بد من وجود مراكز علاج إدمان أفضل وأكثر تطوراً لمساعدة المدمنين في أسيوط في التغلب على الإدمان والعودة للحياة الطبيعية. 

ماهي أكثر المخدرات انتشاراً في الصعيد وخاصة أسيوط؟ 

في حادثة غريبة من نوعها قام أحد تجار المخدرات بالترويج لبضاعته عبر أحد مواقع التواصل الاجتماعي ليتم القبض عليه واعدامه، ومن المخدرات التي كان يبيعها هو كل تجار المخدرات في الصعيد والتي تعد أكثر المخدرات انتشاراً في الصعيد وخاصةً أسيوط: 

  • الأفيون. 
  • الحشيش. 
  • البانجو. 
  • أقراص التامول المخدرة. 
  • الترامادول. 
  • المنشطات الرياضية. 

فما الحل للحد من انتشار المدمنين في أسيوط؟، وهل مراكز علاج الادمان في اسيوط تساعد على شفاء من وقعوا في فخ الإدمان فعلاً.

ماذا لو سألنا دكتور لعلاج الادمان بأسيوط عن حال المستشفيات؟ 

لقد سُئل دكتور لعلاج الإدمان بأسيوط عن وضع المستشفيات فأجاب بأنها تحتاج إلى تحسينات كثيرة لتستطيع استيعاب أكبر عدد من مرضى الإدمان خاصة بعد انتشار الكثير من أنواع المخدرات الناتج عن انفتاح الناس على العالم الخارجي، كما أضاف أن بعض الحالات تتعرض للحجز بسبب عدم القدرة على السيطرة عليها بسبب قوة الإدمان، مما يجعل المدمن يتردد أمام اتخاذ خطوة العلاج الفعلي في وسط الضغوطات عليه، وهذا يَضعُنا أمام سؤال واحد: هل يجب على المدمن في أسيوط أن ينتقل إلى القاهرة لتلقي العلاج؟ 

أيهما أفضل علاج الإدمان في أسيوط أم القاهرة؟ 

إن العوامل التي تؤدي إلى تفضيل منطقة عن الأخرى في مستشفيات علاج الإدمان هي ثمانية ولذلك فلا بد من مراعاتها عند اختيار أي مستشفى لعلاج الإدمان سواء في القاهرة أو أسيوط أو أي مكان آخر في مصر وهذه العوامل هي: 

  • تطور البرامج العلاجية. 
  • خبرة الأطباء. 
  •  توفر الأدوية. 
  • موقع المستشفى. 
  • شكل غرف المرضى. 
  • عدد الأسرَّة. 
  • المتابعة للمرضى. 
  • نسبة المتعافين. 

مميزات مراكز علاج الادمان في اسيوط

  • محاولتها تدارك ازدياد حالات الإدمان في أسيوط ومساعدتهم على الشفاء. 
  • كونها مجانية مما يتيح لأي شخص العلاج حتى وإن كان لا يملك المال. 
  • كونها قريبة من بيت المدمن مما يطمئن عائلته عليه كلما أرادوا. 

عيوب مراكز علاج الادمان في اسيوط

على الرغم من المزايا التي ذكرت عن مراكز علاج الادمان في اسيوط إلا أن هناك عيوب لا يمكن التغافل عنها يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار ومنها: 

  • قلة المستشفيات في أسيوط مقارنة بعدد مرضى الإدمان. 
  • نقص حاد في الخدمات الطبية. 
  • عدم تطور البرامج العلاجية بما فيه الكفاية لمساعدة مريض الإدمان. 
  • خبرة الأطباء المحدودة بسبب بناء المستشفيات حديثاً. 
  • عدم توافر كل أنواع الأدوية الضرورية في مرحلة العلاج. 
  • عدم توافر أسرّة كافية لعدد المرضى المتزايد يومياً. 
  • تعدد حالات انتكاس وهيجان المرضى مما يضطر الأطباء لحجزهم. 
  • صغر حجم المستشفى وبنائه بشكل متواضع بسبب قلة الإمكانيات. 
  • قلة نسبة المتعافين في أسيوط مقارنة بنسبة المتعافين في المستشفيات الكبرى في القاهرة. 
  • وجود المستشفى في بيئة المريض مما يجعله يتردد كثيراً قبل دخوله المستشفى خوفاً من العار. 

مميزات مستشفيات علاج الإدمان في القاهرة: 

  • تطور البرامج العلاجية التي تشمل العلاج السلوكي المعرفي والعلاج النفسي ومساعدتها للمريض بشكل جيد في العلاج. 
  • توافر أطباء ذو خبرة عالية بسبب التعامل مع عدد كبير من المرضى لفترة طويلة. 
  • توافر كافة أنواع الأدوية اللازمة والضرورية والمساعدة في فترة علاج الإدمان سواء المصنعة في مصر أم المستوردة. 
  • القدرة على التعامل مع انتكاسة المريض ومساعدته على تجاوزها. 
  • كبر حجم المستشفيات و تصميمها بشكل مريح لعين المريض ومساعد له على التأقلم مع فترة العلاج. 
  • وجود عدد كافي من الأسّرة والغرف الخاصة بالمرضى لكي يجد كل مريض فرصته في تلقي العلاج. 
  • تحقيق نسب عالية من عدد المتعافين من الإدمان. 
  • متابعة المرضى حتى التأكد من شفائهم وقدرتهم على التعامل مع حياتهم بشكل طبيعي. 

تجربة مدمن مع مراكز علاج الادمان في اسيوط 

“تجربتي مع مراكز علاج الادمان في اسيوط كانت سيئة جداً” يقول أحد المتعافين من الإدمان من أبناء أسيوط، حيث وجد نفسه وحيداً طوال فترة العلاج ولم يجد الرعاية الكافية أو العلاج الكامل المساعد له في تخطي مرحلة الإدمان، وذلك بسبب برامج علاج الإدمان المقتصرة على سحب المخدرات وإعادة التأهيل بالطرق التقليدية، مما أثر عليه سوءاً وجعله يرغب بالمزيد من المخدر وحدثت الانتكاسة التي جعلت الممرضين يحتجزونه منعاً له من الحصول على المخدر أو إيذاء نفسه، بالإضافة لعدم شعوره بالراحة في غرفته التي بالكاد حصل عليها في ظل قلة عدد الأسرّة و كثرة مرضى الإدمان في المنطقة، ولكنه لم يستسلم للمرض، فبعد بحثه على الانترنت وجد موقع مستشفى الهضبة لعلاج الإدمان وقام بالتواصل معهم، وذهب إلى مستشفى الهضبة لاستكمال علاجه هناك، وقد اختلف عليه الأمر حيث وجد كل ما يبحث عنه في هذا المكان واستكمل علاجه كاملاً حتى الشفاء الكامل من الإدمان دون عودة. 

مميزات مستشفى الهضبة لعلاج الإدمان:  

يعتبر مستشفى الهضبة من المستشفيات المعتمدة في مصر لعلاج إدمان المخدرات، والذي خرّج العديد من المتعافين من مرض الإدمان، وأثبت جدارته في تحويل الشباب المدمنين الذين فقدوا الأمل في الشفاء إلى قدوة لغيرهم من الشباب في التغلب على المرض والشفاء منه للأبد حيث يتضمن مستشفى الهضبة مميزات علاجية أهمها: 

  • برامج علاجية متطورة. 
  • إقامة فندقية في المستشفى حيث يوجد أفضل الغرف والأسرّة للمرضى. 
  • مرحلة تأهيل متطورة للمريض. 
  • متابعة المريض طوال بعد العلاج لضمان تجاوزه المرض. 
  • الترفيه عن المرضى وتشجيعهم دوماً. 

المصادر: 


1. 5 مستشفيات فقط تخدم 40 مليون مواطن.. خريطة طريق لعلاج «مرضى الإدمان » بالصعيد – الأهرام اليومي

2. شباب قهر الإدمان بأسيوط.. صابر: زوجتى وأولادي ساعدونى 

يشارك:
Share on facebook
الفيسبوك
Share on whatsapp
واتسآب
Share on twitter
تويتر
Share on linkedin
لينكدإن

المزيد من المقالات

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة متعددة، ومن خلال ما يلي نتعرف على أكثر الأسباب شيوعًا والتي تتسبب في الاضطرابات المزاجية لدى العديد من الأشخاص، مع التوضيح

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار قد يندهش له البعض حيث يظنون أن التعديلات السلوكية في أغلب الأوقات إن لم تكن في جميع الأوقات تكون موجهة فقط للأطفال

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات؟ سؤال قد يُحير البعض لأن الضلالات معتقدات لا أساس لها من الصحة ولا تستند إلى الواقع، على الرغم من وجود

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال يُعد واحد من بين الاضطرابات النفسية الأكثر شيوعًا لديهم، والذي ينشأ نتيجة عدد من الأسباب والتي لا تُعتبر مجهولة، وهي التي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *