شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

كيف أتعامل مع مريض الذهان؟ إليك 4 خطوات لكيفية التعامل جيدًا


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
شخص أمامه مريض ويساءل كيف اتعامل مع مريض الذهان
المقدمة

قد تشعر بالحزن الشديد لمعاناة أحد أفراد عائلتك أو أحد أصدقائك المقربين من مرض الذهان، ربما لا تعرف كيف تستجيب مع أفكاره وتتعامل مع النوبات الذهانية التي تحدث من وقت لآخر، بل يمكن أن يؤذيك هذا الشخص أو يسبب الضرر لمن حوله دون قصد، لذلك يظل ذلك السؤال كيف أتعامل مع مريض الذهان؟ من أكثر الأسئلة ترددًا خاصةً ممن يعيشون مع مريض ذهان، تابع معنا هذا المقال لتتعرف عن كل ما يهمك في طرق التعامل الصحيحة مع مريض الذهان.

أهمية فهم تفكير مريض الذهان لتتقن التعامل معه

عليك تعلُم الأساليب المناسبة قبل أن تتعامل مع مريض ذهان، وهنا تبرز أهمية فهم كيف يفكر مريض الذهان، خاصةً إذا كنت تود مساعدته، حتى تستطيع تقديم الدعم له.
يؤكد الأطباء أنه من الصعب التعامل مع مريض الذهان، إذا كنا لا نستوعب بماذا يشعر أو كيف يفكر، لأن أنماط تفكيره تكون اضطرابية وتحتاج لإدراك عميق، وفيما يلي توضيح لكيفية تفكير مريض الذهان:

  • يفكر بطريقة منفصلة عن الواقع من خلال الهلاوس والأوهام التي يتعرض لها.
  • قد يتحدث بسرعة أو ببطء شديد.
  • يقوم بتغيير المواضيع بسرعة كبيرة.
  • يجد صعوبة في التركيز وتذكر الأشياء.
  • لديه معتقدات وهلاوس لن يشاركها معك بسهولة لأنه يشعر بالخوف دائمًا.
  • يتشتت دائمًا بسبب الأشياء التي يسمعها أو يراها ولا تدركها أنت.
  • يكون خاملًا أو بطيئًا لشدة تشتته وعدم قدرته على الاستجابة.
  • قد يستخدم كلمات أو عبارات لا تفهمها.

لذلك، لدعم شخص يعاني من الذهان والتعامل معه بطريقة صحيحة، يجب أن تتبع النصائح واستراتيجيات التعامل التالية وتفهمها جيدًا.

كيف أتعامل مع مريض الذهان؟ إليك 4 خطوات

كيف أتعامل مع مريض الذهان؟ إليك 4 خطوات

كيف أتعامل مع مريض الذهان؟ إليك 4 خطوات

يعاني مريض الذهان من تداخل الأفكار والهلاوس والأوهام، لذلك من الصعب التعامل معه دون فهم المرض وفهم ما يحتاجه المريض نستعرض معًا أهم استراتيجيات التعامل التي عليك تطبيقها عند التعامل مع مريض الذهان.

حاول أن تفهم الفكرة الرئيسية

حاول أن تعرف أهم موضوع في محادثة المريض، وهو ذلك الذي يتحدث عنه بكثرة أو بشكل متكرر، وعند معرفة ذلك الموضوع الذي يؤرقه لا تطرح الأسئلة حوله، ولكن يمكن أن تسأله إن كان يشعر بالخوف حيال ذلك الأمر، فغالبا ما ستكون الإجابة أنه يشعر بالخوف.

تحدث ببطء وبساطة

لا تتحدث مع مريض الذهان بطريقة مجردة، أو غامضة بعض الشيء، لأن مريض الذهان غالبًا لن يستطيع فهم أي لغة معقدة، فعليك أن تتحدث ببساطة وتستخدم لغة جسدك؛ لجعل الكلام أكثر وضوحًا؛ فيسهل علي المريض التفاعل معك.

يمكنك أن تطرح سؤالاً واحداً في كل مرة ، وتمنح المريض الوقت الكافي للرد، وحاول أن تبقى في نفس مستوى عينه: فإذا كان جالسًا، لا تقف وتحوم فوقه. وأيضًا إذا كان الآخرون معك في الغرفة، فلا تتحدث عنه كما لو أنه غير موجود، بل أنك تريد أن تبلغ من تحب أن الجميع يعملون معه لمساعدته على التحسن.

استمع دون إصدار أحكام

اسمع ما يقوله المريض جيدًا، ولا ترفضه أو تضحك عليه، تعاطف مع المشاعر التي يمر بها.
في كثير من الأحيان لا يخبر الأشخاص المصابون بالذهان الجميع بسهولة بما عن ما يمرون به ولماذا، اطرح أسئلة مثل “ماذا يمكنني أن أفعل للمساعدة؟” أو “هل يمكنك إخباري بالمزيد؟”، الحفاظ على نبرة هادئة، وتوضيح أنك تفهم المشاعر التي يمر بها، قد يسمح له بالشعور بالراحة الكافية لكي يخبرك.

توقع ما يعاني منه للمريض

عندما يواجه المريض صعوبة هائلة في تجميع أفكاره ومحاولة التعبير أو الإفصاح عنها، فإن إخباره بأنك تتفهم ذلك، سيكون مصدر ارتياح له، فعليك أن تُشعر المريض بأنك يمكنك توقع ما يعاني منه؛ حتى لا يشعر بالإحراج تجاه أي موقف. يمكنك أيضًا أن تسأل المريض ما إذا كان يعاني من هلوسة، عند ملاحظة ردود أفعال غريبة عليه، وإذا كان كذلك اسأله ما هي الأصوات التي يسمعها، ولكن تجنب حدوث أي جدال أو اختلاف مع الأوهام.

يمكن أن يرفض الشخص الذي تتعامل معه مساعدتك، وهذا لا يعني أنه لا يستحق الدعم، أو أن عليك الابتعاد عنه، حيث أن أسباب رفض المريض للمساعدة كثيرة جدًا ومعقدة، ولكن إذا ابتعدت عنه فقد تعرضه ومن حوله لمزيد من الخطر، لذلك يمكنك متابعته مع إعطائه مساحته الخاصة، وتقبل رفضه. كن على اتصال به وحاول أن تشاركه في هواية مثلاً دون تقديم أي نصائح أو الظهور بمظهر المسيطر.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

التواصل مع الاستشاري واتس اب التواصل مع الاستشاري ماسنجر الاتصال بالاستشاري هاتفيا حجز فحص اون لاين
فضفض معنا واكتب استشارتك وسيتم التواصل معك

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



كيف تقدم الدعم لمريض الذهان؟

إذا كنت ترغب في مساعدة شخص عزيز عليك مصاب بالذهان، فعليك فعل مايلي:

  • توفير بيئة اجتماعية داعمة.
  • ظروف معيشية مستقرة.
  • بيئة آمنة ومنظمة.
  • تشجعيه على وضع أهداف.
  • تواجد شخص معه دائمًا للاستماع له وتفهم مشاعره ونصحه.
  • التفهم جيدًا لما يحدث له.
  • بث الأمل فيه، حيث أنه يكون مليء بالطاقة السلبية وفقدان الأمل تجاه كل شيء.
  • تقديم طعام صحي دائمًا للمريض.
  • ترك المريض يأخذ كفايته من الراحة والنوم.

4 أشياء لا تفعلها عند التعامل مع مريض الذهان

4 أشياء لا تفعلها عند التعامل مع مريض الذهان

4 أشياء لا تفعلها عند التعامل مع مريض الذهان

بعد أن تعلمنا معًا كيف نتعامل مع مريض الذهان، يجب أن نذكر أهم الأخطاء التي قد تحدث في محاولة التعامل مع المريض، حتى تتجنبها:

لا داعي للذعر

عندما يعاني أحد أفراد أسرتك من الذهان، فقد يقول أو يفعل أشياء غريبة ومقلقة، الشيء المهم الذي يجب عليك فعله هو معرفة المزيد عما يمر به المرض مع التزام الهدوء، حيث أن مريض الذهان يتأثر بسهولة بالعواطف التي يظهرها الآخرون.

لا تجعل تناول الدواء هو محور التركيز

الإصرار على تناول الدواء أو إجبار المريض على تناول الدواء سيؤدي لاعتقاده أنك تعمل ضده، وأنت تريد أن تكون داعمًا له ليس العكس، لذلك يجب أن تتعامل بهدوء واتزان لإقناع المريض لتناول الدواء.

لا تهدد المريض

خاصةً إذا كان مريض الذهان هو طفلك، فقد يكون من الطبيعي منك أن تهدده لسوء سلوكه، ولكن عندما يتعلق الأمر بالذهان، تكون الدوافع وراء أي سلوك سلبي ناتجة عن اضطراب صحته العقلية، وليس من قلة الانضباط.

لا تتردد في الاتصال بأخصائي الصحة العقلية

قد لا يكون الفرد المصاب في عائلتك على استعداد للحصول على المساعدة، إذا كنت قلقًا من إصابتك أنت أو أي شخص تهتم به بالذهان، فمن المهم طلب المساعدة من أخصائي صحة عقلية مؤهل.
تواصل مع الطاقم الطبي المتخصص في دار الهضبة فهو الأفضل في كيفية التعامل مع مريض الذهان وعلاجه.. 0201154333341.

ملخص المقال

الذهان اضطراب عقلي، من أهم أعراضه الهلاوس والأوهام واضطرابات التفكير، مما يجعل من الصعب جدًا فهم ومتابعة والتعامل مع أحد الأفراد المصابين بالذهان، خاصة وإن كان ذلك الشخص قريب منك وتود مساعدته ودعم، فقد يؤدي التعامل بطريقة خاطئة إلى نتائج عكسية، لذلك في هذا المقال أجبنا عن سؤال كيف أتعامل مع مريض الذهان؟ بالتفصيل، لتسهيل مساعدة الأفراد المصابين وفهم طريقة تعاملهم.

للكاتبة: د. نورهان بركات.

شارك المقال

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على البحث والاطلاع المستمر مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض.

أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة حول كيف أتعامل مع مريض الذهان

نعم، يعاني مريض الذهان من الهلاوس السمعية، أي أنه قد يدرك ويسمع أشخاص ليسوا موجودين في الحقيقة، فيمكن أن تلاحظ عليه ردود لأحداث غير موجودة أو أنه يتفاعل مع أشخاص في خياله.

قد يرى مريض الذهان أشياء أو أشخاص غير موجودين، فيما يعرف بالأوهام، فمريض الذهان يحدث له اضطراب في الإدراك والتمييز بين ما هو حقيقي أو غير حقيقي.

لا، يكون مريض الذهان مقتنع تمامًا بكل الهلاوس أو الأوهام التي يراها ويسمعها، لذلك فلا يجب عليه مجادلته ومحاولة إثبات وجود الهلاوس له، بل عليك دعمه بالطريقة الصحيحة كما ذكرنا.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة