علاج الاكتئاب

كتب بواسطة : admini

يوليو 2, 2018

علاج الاكتئاب
علاج الاكتئاب

كتب بواسطة : admini

يوليو 2, 2018

علاج الاكتئاب

علاج الاكتئاب يُعد مرض الاكتئاب من أخطر الاضطرابات النفسية الأكثر شيوعاً في العالم وهو مرض نفسي يصيب الأشخاص في كافة المراحل العمرية، وبحسب الإحصائيات الرسمية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية فإن هناك 300 مليون شخص حول العالم مصابين بالاكتئاب.

ويعد مرض الاكتئاب عند المرأة هو الأشهر والأكثر انتشاراً وقد تم إكتشاف العديد من أدوية علاج الاكتئاب أما فكرة علاج الاكتئاب بدون أدوية والاعتماد علي العلاج النفسي فحسب لا يأتي بالنتائج المرجوة مع بعض الحالات .

ففي الواقع أفضل علاج للاكتئاب هو ما يراه الطبيب المختص في علاج الاضطرابات النفسية والذي يختلف من حالة لأخرى ونحن في دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الادمان لدينا أساتذة متخصصون في علاج الاضطرابات النفسية وعلاج الاكتئاب والقلق من خلال أحدث طرق العلاح النفسي والدوائي .

ما هو مرض الاكتئاب  Depression

مرض الاكتئاب اضطراباً مزاجياً يؤدي إلي شعور الشخص الدائم بالحزن والتعاسة والشعور بالآلم مع فقدان الاهتمام بالحياة ومتعتها، ويؤثر الاكتئاب علي الأفكار والمشاعر والوجدان ويتسبب الاكتئاب في العديد من المشاكل النفسية والجسدية للأشخاص المصابيين به، ويكون في كثير من الأحيان عائقاً لهم علي تنفيذ مهام الحياة اليومية ويصبح من الصعب علي الشخص القيام بالأنشطة التي كانت تجلب له السعادة والنشوة في السابق فلا يكاد يكترث بها ويتعاظم لديه الشعور باليأس والإحباط والدونية ويشعر أن الحياة لا قيمة لها ولا تستحق أن تعاش ويكون لديه رغبة في التخلص من حياته.

يخلط العديد من الأشخاص بين مشاعر الحزن وبين مرض الاكتئاب النفسي الحاد  فمشاعر الحزن عبارة عن مشاعر لحظية سرعان ما تنتهي خلال أيام أو ربما ساعات وتأتي نتيجة رد فعل طبيعي لحالة ما يمر بها الإنسان كموت قريب أو فقدان شخص عزيز أو طرد من العمل أو حالة طلاق أو غيرها من الأمور التي تستدعي الحزن وانخفاض الدافعية ولكن هذا الحزن يكون مؤقت ولا يتسبب في تعطيل حياة الشخص لا من حيث الدراسة ولاالعمل ولا العلاقات الاجتماعية وتسير حياته بشكل طبيعي .

أما مرض الاكتئاب ليس مجرد نوبة عابرة من الحزن والكآبة لكنه اضطراب نفسي ومرض يحتاج إلي العلاج بالطرق الصحيحة من خلال أدوية علاج الاكتئاب والعلاج النفسي، أما علاج الاكتئاب بالأعشاب لم يتم إقراره من أي من منظمات الصحة العالمية كعلاج فعلي للاكتئاب، وتكون مدة علاج الاكتئاب النفسي الحاد ليست قصيرة فيحتاج الشخص إلي العديد من جلسات العلاج النفسي التي تتم من خلال أخصائي نفسي أو دكتور نفساني بجانب أدوية علاج الاكتئاب التي يتم وصفها من خلال طبيب نفسي متخصص حتي يتم الشفاء من الاكتئاب نهائياً.

احصائيات حول نسبة انتشار الاكتئاب في المجتمع

مرض الاكتئاب يصيب جميع الفئات العمرية ولذا تشير الاحصائيات إلي أن الاكتئاب بحلول عام 2030 سيكون أكثر الاضطرابات النفسية الموجودة في العالم.

فهو مرض عالمي ويصيب جميع الفئات والأجناس سواء الرجال والنساء، وان كان علاج الاكتئاب عند المرأة هو الأشهر فهذا نظرا لطبيعتها وهتغير الهرمونات لديها وأيضا مرورها بحالات صعبة كفترة الحمل والولادة وفي فترات النفاس وغير ذلك.

كما يصيب الاكتئاب الأطفال وكبار السن الذي يعد من أبرز الأمراض النفسية التي تصيب الأشخاص في مرحلة الشيخوخة، حيث يتعدي مرض الاكتئاب جميع الفوارق العرقية والاجتماعية والاقتصادية فليس هناك شخص محصن من مرض الاكتئاب فقد يصيب الفقير والغني ، وتزداد الإصابة بالاكتئاب بشكل عام عند تقدم السن خاصة في مرحلة الشيخوخة وذلك لما يعتريها من ظروف المرض والتقاعد وغيرها، يكون الاكتئاب منتشراً فيها بشكل أكبر من أي مرحلة عمرية أخرى.

لكن قد يظهر الاكتئاب في أي مرحلة عمرية بدابة من مرحلة الطفولة مرورا بالمراهقين والبالغين ووصولا إلي اكتئاب كبار السن، كما أوضحت الاحصائيات أن عدد النساء اللواتي تم تشخيصهن بالاكتئاب يعادل ضعف عدد الرجال ولعل هذا كما ذكرنا بسبب طبيعة المرأة وضعفها ولعل النساء يبحثن عن علاج الاكتئاب ولا يتحرجن من ذلك علي عكس الرجال .

ما هي أسباب الإصابة بالاكتئاب

لم يتم التوصل إلي الآن إلي سبب محدد ودقيق للإصابة باضطراب الاكتئاب، إلا أن الاعتقد السائد كما هو الحال في كل الاضطرابات النفسية أن هناك العديد من العوامل البيوكيميائية و الوراثية والبيئية يمكن أن تكون المسبب الرئيسي للاكئئاب و يشير علماء الطب النفسي إلي العديد من الأسباب التي تؤدي إلي حدوث الاكتئاب ومن أبرز أسباب الإصابة بمرض الاكتئاب النفسي ما يلي :-

أولاً الوراثة :-
وتعد الوراثة من أهم أسباب الإصابة بالاضطرابات النفسية بشكل عام وفي الاكتئاب تزداد احتمالية إصابة الإشخاص بالاكتئاب في حالة وجود تاريخ مرضي في العائلة ويعمل الباحثون في مجال علاج الاضطرابات النفسية علي التوصل إلي الجينات التي قد تكون سبباً في الإصابة بالاكتئاب .

ثانياً الهرمونات :-
للهرمونات دور كبير في إصابة الأشخاص بالاكتئاب ويعد هذا الأمر أكثر وضوحاً لدي النساء في فترة الحمل أو فترة ما بعد الولادة إذ يحدث تغير في الهرمونات مما يتتسبب في حدوث الاكتئاب .

ثالثاً كيمياء الدماغ :-
من أبرز أسباب الاكتئاب التي يشير إليها علماء الطب النفسي بعد إجراء العديد من الإشاعات الدماغية تم توصل الي أسباب حدوث الاكتئاب وإنه يحدث نتيجة الخلل الحاصل في الناقلات العصبية، اذ يوجد في الدماغ بعض الناقلات العصبية التي تلعب دوراً هاماً في التأثير علي الحالة المزاجية والتي تكون سبباً في الاكتئاب ومن أبرز تلك الناقلات العصبية السيرتونين .

رابعاً العوامل البيئية :-
وتعد البيئة من أكبر مسببات ظهور الاكتئاب والأوضاع البيئية العصبية التي يمر بها الأشخاص وظروف المعيشة الصعبة وتحديات الحياة التي يصعب عليه التعايش معها كفقدان شخص عزيز أو موت قريب أو وجود مشاكل اقتصادية والتوتر الحاد الذي يعيش فيه الأشخاص كل هذه الأمور الحياتية يدعل منهم بيئة خصبة للإصابة بمرض الاكتئاب النفسي الحاد .

من أهم الأسباب التي تؤدي إلي الاكتئاب والتي تزيد من من خطر الإصابة به وجود أقارب بيولوجيين مصابين بالمرض أو وجود حالات انتحار في العائلة كذا إصابة الشخص أو أحد المقربين منه بالأمراض المستعصية كمرض السرطان أو مرض القلب كل هذه الأمور تزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب .

ما هي مضاعفات مرض الاكتئاب

يعد الاكتئاب النفسي الحاد أحد أكثر الأمراض النفسية القاسية والعصيبة وقد يشكل عبئا كبيراً علي الأفراد والأسر وإذا لم يتم علاج الاكتئاب من خلال طبيب نفسي مختص فقد تتفاقم الأمور وتزداد المشكلة، ومن مشاكل الاضطراب انه يتسبب في مشاكل عاطفية وسلوكية ةصحية واقتصادية تؤثر علي كل مجالات حياة الفرد، من أبرز المضاعفات التي تنتج عن اضطراب الاكتئاب ما يلي: –

  • الرغبة في الانتحار والتخلص من الحياة.
  • الادمان علي العقاقير المخدرة.
  • الادمان علي الخمر والكحوليات.
  • الاصابة باضطرابات القلق المتعددة.
  • أمراض القلب والأمراض الجسدية الأخري.
  • وجود مشاكل في العمل أو وجود مشاكل في التعليم.
  • وجود مشاكل داخل الأسرة
  • وجود مشاكل وصعوبات في الحياة الزوجية.
  • الانطوائية والعزلة الاجتماعية.

وسواء كان علاج الاكتئاب عند الأطفال او علاج الاكتئاب عند المراهقين يجب أن يتم العلاج من خلال مختصصين ويكون بشكل سريع، فالتدخل المبكر بالعلاج له دور كبير في التعافي من المرض ويتم علاج الاكتئاب الذهاني في مصحة نفسية أو من خلال دكتور نفسي مختص، ولا يوجد أي تعارض بين علاج الاكتئاب بالقرآن وبين العلاج النفسي وأدوية علاج الاكتئاب فهذه أسباب يجب أن نأخُذ بها والقرآن ينزل الطمأنينة والراحة النفسية علي قلب المريض .

ما هي أنواع الاكتئاب

أما عن أنواع الاكتئاب فقد صنف العلماء مرض الاكتئاب إلي أنواع مختلفة بحسب الشدة وطبيعة الأعراض  ومدة الاضطراب وهي :-

أولا الاكتئاب البسيط :-
ويعاني الشخص في هذا النوع من الاكتئاب إلا انه يكون بحدة أقل ولفترة زمنية أطول إلا إنه لا يصل إلي مدة الاكتئاب الجزئي وتكون أعراضه بسيطة بعض الشيء وقد يكون علاجه من خلال العلاج النفسي فقط في يعض الأحيان.

ثانياً  الاكتئاب الشديد :-
وهذا الاكتئاب يعيق الشخص عن ممارسة العمل ويتعارض مع قدرة الشخص علي مواصلة دراسته ويتسبب في حدوث اضطرابات في النوم ، ومشاكل في الشهية وعدم القدرة علي التمتع بالحياة وقد يحدث هذا النوع من الاكتئاب مرة واحدة في العمر وقد يتكرر أكثر من مرة .

ثالثاً الاكتئاب الجزئي :-
وهو اكتئاب يستمر لفترة طويلة قد تصل إلي سنتين وربما أكثر إلا إنه أخف من الاكتئاب الشديد اإذاّ هو أطول أنواع الاكتئاب من حيث المدة إلا أن حدته أقل .

ما هي طرق علاج الاكتئاب

يتم علاج الاكتئاب من خلال العلاج الدوائي والنفسي بالإضافة إلي أنواع أخري للعلاج يتم استخدامها في بعض الحالات بحسب ما يترائي للطبيب النفسي المعالج، وفي الواقع حدث تطور كبير في أدوية علاج الاكتئاب في الآونة الأخيرة وسوف نعرض من خلال هذا المحور من المقال أفضل دواء لعلاج الاكتئاب .

أولاً العلاج الدوائي :-

وتتوافر العديد من أدوية علاج الاكتئاب في الأسواق ولا شك أن الدمج بين العلاج الدوائي والعلاج النفسي يأتي بثمار أفضل بكثير من أن يتم الاعتماد علي أحد طرق العلاج دون الأخرى.

وفي الواقع جميع أدوية علاج الاكتئاب فعالة وقوية ولكن قد تتفاوت درجة فاعليتها وأيضا الأثار الجانبية لها لذا لابد وأن يقوم الطبيب النفسي المعالج باختيار الدواء المناسب للحالة والجرعات المقررة، ولا يتم الزيادة في الجرعات ولا التقليل منها إلا بعد استشارة الطبيب النفسي المعالج .

ثانياً العلاج النفسي :-

ويتم علاج الاكتئاب من خلال العلاج النفسي الذي يقوم به أطباء مختصون فمهما كنت مكتئباً فان مجرد الكلام البسيط عن مشاعرك يمكن أن يساعدك إذا كنت تعاني من الاكتئاب فكيف يكون الحال إذا تم العلاج النفسي من خلال مختصصين.
وهناك العديد من العلاجات النفسية التي يتم اتباعها في علاج الاكتئاب إلا أن العلاج السلوكي المعرفي من أبرز  طرق علاج الاكتئاب النفسي، حيث يساعد الأشخاص علي تجاوز الأفكار السلبية التي تكون في الغالب سبباً في الاكتئاب، ويحتاج مريض الاكتئاب من 5 جلسات إلي 30 جلسة علي أن تتم كل أسبوع جلسة بينما يري أخرون إلي أن تكون الجلسة العلاجية للاكتئاب مرة كل اسبوعين أو ثلاثة وذلك يختلف حسب طبيعة الحالة المرضية.

ثالثاً علاج الاكتئاب بالكهرباء :-

علاج الاكتئاب بالتخليج الكهربي أو المعالجة بالصدمة الكهربية لمرضي الاكتئاب هذا النوع من العلاج  لا يتم إلا في المراحل المتأخرة من الاضطراب وله نتائج رائعه في حالة عدم استجابة المريض للعلاج النفسي والدوائي، ولا يخشي علي المريض أبداً من العلاج بالتخليج الكهربي فهو من أكثر طرق العلاج المستخدمة في علاج الاضطرابات النفسي في البلاد الأوروبية والدول المتقدمة .

رابعاً علاجات أخري :-

تتمثل في العلاج بالتحفيز الدماغي والعلاجات المكملة والبديلة، لكن ما نريد أن نؤكد عليه أن مدة علاج الاكتئاب الحاد يختلف عن مدة علاج الاكتئاب الجزئي، والدمج بين أنوع العلاج المختلفة يؤدي إلي نتائج مرية وفعالة ويتم الشفاء من الاكتئاب نهائياً بإذن الله تعالي.

المراجع:

مرجع رقم 1 )

مرجع رقم 2 )

مرجع رقم 3 )

مرجع رقم 4 )

مرجع رقم 5 )

ربما يعجبك أيضا…

علاج الفصام

علاج الفصام

الكثير من الناس يعانون من أمراض نفسية، ويعد من أشهر الأمراض النفسية والتي يعاني منها البعض هو مرض الفصام، وفي تلك...

علاج الهوس

علاج الهوس

ما هو علاج الهوس يعتبر مرض الهوس  من الأمراض النفسية الخطيرة التي تؤثر علي كيمياء الدماغ بشكل كبير وهو أحد أقطاب...

علاج الهلاوس السمعية والبصرية

علاج الهلاوس السمعية والبصرية

علاج الهلاوس السمعية والبصرية تعد الهلاوس من الاضطرابات النفسية التي تحدث حالة من الأرق الشديد لدي العديد من الأشخاص...

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل الان