شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

أعراض إنسحاب ليريكا من الظهور حتى التلاشي والأدوية المعالجة


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
شخص امامه كوب من الماء يعاني من اعراض انسحاب ليريكا
المقدمة

تظهر أعراض انسحاب ليريكا نتيجة التوقف المُفاجئ عنها سواء كان تناوله تحت الإشراف الطبي أو عند إساءة استخدامها بشكل ذاتي.
يُمكن للطبيب المشرف على استخدام ليريكا لعلاج ألم الأعصاب الناتج عن مرض الهربس أو التليف العضلي أو نوبات الصرع أن يُدير تلك الأعراض بشكل صحيح إذا تم التوقف عن تعاطي ليريكا تحت إشرافه لذا لا يجب على المريض التوقف عن تناولها إلا بعد إخبار الدكتور المتابع للحالة.
بينما في حالة الإدمان، ومحاولة الإقلاع بشكل فردي فإن الأعراض الانسحابية لليريكا قد تكون شديدة على المستوى الجسدي والنفسي. و في كلتا الحالتين أنت في حاجة إلى معرفة ما هي الأعراض الانسحابية لليريكا وما طبيعتها، وكيفية إدارتها وتخفيفها حتى تتخطاها دون معاناة أو أزمات، ومن المهم أن تُدرك أن صعوبة الأعراض ومُدتها قد تختلف في حالتك عن أي حالة أخرى.

ما طبيعية أعراض انسحاب ليريكا وماذا يحدث داخل جسمك؟

  • أعراض التوقف عن ليريكا وعدم تناوله المفاجئ المعروفة طبياً بأعراض الانسحاب هي رد فعل عنيف من الجسم بسبب غياب مفعول البريجابالين بعدما اعتمد المُخ عليه في فترات التعاطي الطويلة.
  • بعد ترك ليريكا بسويعات قليلة تظهر بعض الاضطرابات، وتحدث اختلالات نفسية وجسدية تُسيطر على سلوك المُدمن ورغباته، تقل نسبة المخدر بشكل تدريجي ويحاول الجسم طردها، بينما يبدأ المخ في استعادة وظائفه المنظمة لنسب الهرمونات والاتزان الجسدي والنفسي بشكل طبيعي، بعدما كان يقوم مفعول ليريكا بذلك ولكن بآلية عمل ضارة واضطراب هرموني شديد، وتسمى تلك الفترة الأولى من الانسحاب.
  • مع انقلاب آلية عمل الجسم بسبب غياب البريجابلين، وصراع المُخ للتكيف بدونه، يلح مركز المكافأة فيه من أجل الحصول على جرعة بسبب الاضطراب الإدماني في منطقة المهاد بالمخ، ومع ذلك الخلط تصل أعراض الإقلاع عن ليريكا الانسحابية إلى ذروتها غالباً خلال الأسبوع الأول من التوقف، ويُشار إليها بالفترة الانسحابية الثانية.
  • بعدما يبدأ المخ استعادة بعض وظائفه تبدأ شدة الأعراض الانسحابية للريكا في الانخفاض، بينما تستمر بعض الأعراض الأخرى.
  • تختفي الأعراض في الفترة الثالثة لانسحاب ليريكا إذ يتمكن المخ جزئياً من التحكم في وظائفه التنظيمية، بينما تظهر أعراض أقل حدة أبرزها رغبة التعاطي والقلق وتستمر مع المُتعافي لفترة.
  • فترة أعراض انسحاب ليريكا بشكل مُجمل تختلف في مُدتها ما بين مُدمن وآخر على حسب عدة عوامل أهمها: كمية ليريكا المستخدمة، مدة الإدمان، الأمراض العقلية المتزامنة، مدى صحة وظائف الكلى، الحالة الصحية العامة، عمر ووزن الشخص، كما تؤثر تلك العوامل في شدتها أيضاً.

لذا من أجل تخفيف أعراض ليريكا الانسحابية واتباع طريقة معينة لتركها يجب أن الاعتماد على تجربة المُدمن ووضعه الطبي الدقيق لاستخدام أدق الوسائل دون تدخلات دوائية ضارة أو مخاطر.

في حين أن ذلك هو التصوٍّر العام لما يحدث داخل جسمك أثناء سحب ليريكا، يجب أن تعرف الأعراض المتوقع ظهورها عليك في تلك الفترة.

أعراض انسحاب ليريكا من الجسم من بداية الظهور وحتى التلاشي

أعراض انسحاب ليريكا من الجسم من بداية الظهور وحتى التلاشي

أعراض انسحاب ليريكا من الجسم من بداية الظهور وحتى التلاشي

تختلف الأعراض الانسحابية لليريكا المتوقع ظهورها على المُدمن في الشدة والنوع خلال الفترات المُختلفة، إذا يُرجح المتخصصون ظهور اضطرابات مُعينة في كُل فترة، مع الوضع في الاعتبار اختلاف التجربة من شخص لآخر، وتظهر أعراض سحب بريجابالين على أربع فترات:

الفترة الأولى من أعراض انسحاب ليريكا ( من يوم إلى 7 أيام)

قد يبدأ المُدمن في الشعور بآثار انسحاب ليريكا في غضون 6 ساعات من تاريخ آخر جرعة مُتناولة، وقد تطول مدة ظهورها أكثر من ذلك، ولن تمر 24 ساعة من الامتناع عن التعاطي إلا وعانى المُدمن منها، وقد تشمل الأعراض الانسحابية التي قد يُعاني منها مدمن ليريكا في الأسبوع الأول:

  • فرط النوم.
  • التعرق الغزير.
  • عدم انتظام دقات القلب.
  • الشعور بالتعب والخمول.
  • الصداع.
  • الإصابة بالحمى.
  • أعراض تشبه أعراض الإنفلونزا.
  • حكة في الجلد.
  • آلام شديدة بالمفاصل نتيجة التوقف عن الدواء.
  • التشنجات العضلية.
  • الاهتزاز.
  • ارتفاع في ضغط الدم.
  • قلة الشهية ونقص الوزن.
  • اضطرابات المعدة وآلام.
  • الغثيان والقيء.
  • الإسهال.
  • حدوث نوبات.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • الارتباك والهذيان.
  • الرغبة الشديدة في تعاطي ليريكا.
  • العدوانية والانفعالات.
  • الهلوسة البصرية والسمعية.
  • أعراض الذهان ( نادرة الحدوث).
  • انخفاض الشعور بالمتعة.
  • أحلام مزعجة.
  • الإصابة بالاكتئاب العميق.
  • زيادة الشعور بالقلق.

الفترة الثانية للأعراض الانسحابية لليريكا (من 7 إلى 15 يوم)

في هذا الأسبوع يحدث تحسناً كبيراً في الأعراض الجسدية، ويُرجح أن يستمر عرض فرط نشاط القلب والأوعية الدموية، بينما لا تزال بعض الأعراض الغير الحادة موجودة منها:

  • الهزات الطفيفة.
  • نقص الشهية.
  • التعب العام.
  • تفكير غير منظم.
  • الرغبة في تعاطي ليريكا.
  • أحلام غير مريحة أو كوابيس.
  • التهيج.
  • الاكتئاب بدون التفكير في الانتحار.
  • انخفاض القدرة على الشعور بالمتعة.

الفترة الثالثة لانسحاب ليريكا ( من 15 يوم وحتى 30 يوماً)

عادة بعد مرور 15 يوماً من بداية أعراض انسحاب ليريكا تتلاشى المُعاناة الجسدية الحادة، مع استمرار ظهور اضطرابات نفسية متوّقعة حتى إتمام 4 أسابيع تقريباً منها:

  • الشعور بالقلق.
  • الاكتئاب.
  • أحلام غير مريحة.
  • تفكير غائم أو غير منظم.
  • الشعور بالتعب.

الفترة الرابعة أعراض سحب ليريكا ما بعد الحاجة (من 30 يوما فما فوق)

هناك بعض أعراض انسحاب ليريكا النفسية التي قد تستمر مع المريض لأسابيع وأحياناً شهور وتكون أقل حدة عن ذي قبل وتشمل مستويات طاقة منخفضة، رغبة في التعاطي، صداع وأرق.
في بعض الحالات قد تحدث مضاعفات خطيرة نتيجة التعرض للأعراض الانسحابية الحادة وخاصة مع عدم السيطرة عليها بشكل فعال.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

التواصل مع الاستشاري واتس اب التواصل مع الاستشاري ماسنجر الاتصال بالاستشاري هاتفيا حجز فحص اون لاين
فضفض معنا واكتب استشارتك وسيتم التواصل معك

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



المخاطر المحتملة لأعراض انسحاب ليريكا من الجسم وسبب حدوثها

من الممكن أن تُسبب أعراض الانسحاب من ليريكا مخاطر تهدد حياة الفرد في حالة عدم إدراتها بالشكل الصحيح أو غياب الرقابة الطبية في الحالات الإدمانية الشديدة، أما عن تلك المضاعفات وأسبابها فهي:

فقدان السوائل واضطراب المؤشرات الحيوية

يمكن أن يؤدي الإسهال والقيء وكثرة التعرق إلى الجفاف الشديد، وهذا الجفاف في النهاية يؤدي إلى اختلال عناصر كيميائية مهمة موجودة داخل الجسم مما يُحدث اضطراب شديد للمؤشرات الحيوية.

اضطراب الجهاز الدوري

يضطرب الجهاز الدوري مع عدم استقراره وقد يؤدي ذلك إلى مشاكل في الأوعية الدموية والأنسجة، ومع ارتفاع الضغط الدموي قد يتكتل الدم أو تتهتك الشرايين مما يؤدي إلى الجلطات والسكتات القلبية والدماغية.

نوبات صرع

نظرًا لاستخدام حبوب ليريكا طبيًا في السيطرة على حالات التشنجات التي تحدث نتيجة الصرع، فإن التوقف المفاجئ عن استخدامه قد يؤدي لحدوث نوبات من التشنج قد تكون قاتلة في بعض الأحيان.

تعاطي جرعة زائدة

مثل أي مُخدر آخر فإن التوقف المُفاجئ التام عن حبوب ليريكا، سيؤدي إلى الرغبة الشديدة في العودة إلى إدمانه مرة أخرى ويزيد احتمالية زيادة الجرعة (overdose).
اتصل بنا علي 01154333341

الأفكار الانتحارية

في فترة اعراض انسحاب ليريكا فإن الاكتئاب والأفكار الانتحارية شئ لا يجب الاستهانة به أبدًا، علاوة على أنها أفكار خطيرة في ذاتها، إلا أنها أيضًا تزيد من فرص الانتكاسة و زيادة الجرعة (overdose).

ما هي المُدة المتوقعة لاستمرار أعراض انسحاب ليريكا؟

يتوقع خروج البريجابلين من نظام الجسم بعد حوالي 4 أيام، وخلال تلك المُدة يُعانى المدمن من أعراض انسحاب ليريكا الحادة، بينما تظهر أعراض أخري فترة أطول تتراوح ما بين 7 إلى 10 أيام، ناهيك عن استمرار الأعراض الانسحابية الغير حادة لليريكا لـ 4 أو 5 أسابيع.
ويُمكن تخفيف شدة أعراض انسحاب ليريكا باستخدام بعض الأدوية المناسبة لحالة المُدمن، ومنع ظهور المضاعفات من خلال توفير الرقابة الطبية المُستمرة والاستعداد للتدخل عند ظهور أي اضطراب أو أزمة صحية كصعوبات التنفس، ولا يتم ذلك إلا من خلال اللجوء لعلاج إدمان ليريكا في مراكز علاج الادمان المُتخصصة.

طريقة سحب ليريكا من الجسم وتخفيف الأعراض وعلاجها طبياً

طريقة علاج الأعراض الانسحابية لليريكا في المراكز المُتخصصة تتميز باستخدام الدواء المُلائم كُلياً لحالة المُدمن النفسية والجسدية، إذ يتم اختيار الأدوية بعناية حسب الجدول الزمني لظهور الأعراض يوماً بيوم، أنواع الأدوية المُستخدمة تُخفف شدة أعراض انسحاب ليريكا لأدنى درجة مُمكنة، بجانب تأمين حالة المُدمن عبر تقديم الرعاية الطبية المستمرة على مدار اليوم للحفاظ على الاستقرار الآمن للمؤشرات الحيوية للجسم.

كما يتم إحاطة المُدمن في فترة سحب ليريكا بالدعم والإشباع العاطفي، والاعتماد على برنامج غذائي مُصمم خصيصاً له لرفع جودة وظائف الأعضاء الداخلية ومساعدتها في طرح السموم وطردها دون اضطراب أو خلل، مع الحفاظ على استقرار الحالة النفسية والمزاجية للمُدمن، وتنظيف الجسم من الآثار السلبية للعقار بطريقة مريحة وآمنة.

وهناك الكثير من البرامج العلاجية المختلفة التي تناسب ظروف المريض الاجتماعية فمنها القائم بالكامل في العيادات الخارجية، ومنها الاستشفاء الجزئي، ومنها الإقامة في المراكز المتخصصة مما ساعد وبشكل كبير على تيسير عملية العلاج.. أما عن مُدة علاج أعراض انسحاب ليريكا فقد تتراوح ما بين 7 أيام وحتى 21 يوماً حسب الشدة الإدمانية وتقرير التشخيص والتقييم الخاص بالمُدمن.

قائمة أدوية علاج إدمان ليريكا

قائمة أدوية علاج إدمان ليريكا

قائمة أدوية علاج إدمان ليريكا

يتم عمل تقييم شامل أقبل وأثناء سحب السموم ويتعرف الطبيب من خلاله على الحالة العقلية ووظائف الجسم المختلفة للمريض لتحديد علاج دوائي مناسب للتخفيف من الأعراض الانسحابية لليريكا، هذا يُعنى أن كُل مُدمن يُوصف له أدوية بعينها خلال فترات الانسحاب المُختلفة ويخضع ذلك لتقدير الطبيب، لكن هُناك بعض الادوية التي يُرجح وجودها في قائمة علاج أعراض انسحاب ليريكا على المستوى العام، نذكر منها:

  • أدوية البنزوديازيبين: علاج القلق والتوتر الناتجان عن أعراض الانسحاب، كما أنها تقلل من شدة الأعراض الأخرى.
  • مسكنات الألم: التي تساعد في تسكين الألم الناتج عن عملية الانسحاب.
  • كلونيدين: يُستخدم هذا الدواء في حالات مرضى الضغط، ولكنه هنا يُستخدم أيضًا في علاج انسحاب المواد المُخدرة لما له من تأثير مهدئ.
  • دواء ديكسميديتوميدين Dexmedetomedene: وهو دواء مشابه لكونيدين ولكنه يعتبر أكثر فعالية ويأتي مع مخاطر أعلى لأعراض انسحاب ليريكا ويتم استخدام هذا الدواء عندما لا يحدث نتائج جيدة من دواء كلونيدين.
  • أدوية مضادات الذهان: وتستخدم لعلاج أعراض الهلوسة والحالات الأخرى المرتبطة بالذهان.
  • أدوية مضادات الاختلاج: وتستخدم لمواجهة حالات النوبات التي تحدث أثناء سحب السموم ومنعها.
  • مضادات التشنجات:قد يضطر الأطباء إلى استخدام بديل آخر له عند التوقف عنه لمنع التشنجات.
  • مضادات القيء و الأقراص المُهدئة: تُستخدم بعض الأدوية لعلاج أعراض الغثيان والقيء الناتج عن انسحاب ليريكا، كما يُوصف بعض الأقراص المنومة للأشخاص الذين يعانون من الأرق.

هذه الأدوية قد تستخدمها بعض مراكز علاج ادمان ليريكا ولكنها غير مصرح باستخدامها بدون إشراف طبي متخصص وذلك لتجنب أضرارها.هذا وتتبع مستشفى دار الهضبة لعلاج الادمان العديد من البرامج العلاجية الشاملة الخاصة بها والتي تشمل كلاً من الجانب الدوائي والنفسي المصرح بهما من وزارة الصحة المصرية، وذلك لكي يتم اختيار البرنامج المناسب لكل مريض على حدة.

إذا كنت بالفعل نريد التخلص من السموم وترك حبوب ليريكا وتخطي فترة الانسحاب بأمان، فيجب عليك طلب المساعدة من متخصصين ومهنيين يمتلكون خبرة وكفاءة، وإذا أردت أن تمنع نفسك من الانتكاسة بعد خروج تلك السموم من جسمك، يُنصح بالخضوع للعلاج النفسي للتخلص من اضطرابات تعاطي المخدرات، حتى تسترد وعيك بذاتك والمُحيط من حولك ويتعافى مُخك وتستقر حالتك النفسية، بجانب إعادة التأهيل السلوكي لتتعلم كيف تُمارس حياتك بشكل طبيعي وتقي نفسك من الانتكاسة عند التعرض لمثيرات ومحفزات التعاطي.
هذا يُعنى أنك بحاجة أكيدة لاستكمال برنامج علاج إدمان ليريكا، وهُناك العديد من الخيارات أمامك لتُناسب ظروفك الأسرية والمهنية، لذا تواصل مع مركز دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان عبر الواتس على الرقم التالي: 0201154333341، لتحظى بأفضل برنامج علاجي للإدمان في مصر.

ملخص المقال

أعراض انسحاب ليريكا قد تستمر لعدة أسابيع، تبدأ في الظهور بعد ساعات قليلة من التوقف عن تناول الجرعة، سيُعاني المُدمن من اضطرابات جسدية ونفسية يجب أن يحتاط لها، وطريقة تخفيف شدتها تتم من خلال تحديد أدوية تُناسب المريض عبر التشخيص ثم الخضوع لمرحلة سحب السموم طبياً حتى يؤمن نفسه من المضاعفات والأزمات من خلال المراقبة الطبية أثناء فترة السحب.
العلاج الجزئي لأعراض سحب دواء ليريكا في مركز دار الهضبة سيتم خلال أيام، وقد ينصحك الطبيب المعالج باستكمال العلاج النفسي والسلوكي حتى تحمي نفسك من الانتكاسة المحتملة.

للكاتبة: أ. الهام.

شارك المقال

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين، ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض.

أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة حول اعراض انسحاب ليريكا

على الرغم من أن الوفاة من أعراض انسحاب ليريكا قد تكون نادرة الحدوث، إلا أن هناك بعض الأعراض الخطيرة والمضاعفات مثل النوبات الشديدة، وعدم انتظام ضربات القلب، والأفكار الانتحارية نتيجة الإصابة بالاكتئاب يمكن أن تكون مميتة وخاصة إذا لم يتم علاجها عن طريق خبراء متخصصين.

لا يُمكن التعامل مع أعراض انسحاب ليريكا وإدارتها بواسطة تناول الأعشاب لعدة أسباب أهمها أن النباتات الطبيعية مُجرد علاج تكميلي مفعوله ضعيف ولا يستطيع تخفيف شدة الأعراض الانسحابية، بالإضافة إلى خطورة استخدام مدمن ليريكا أي عُشبة طبيعية أثناء فترة الانسحاب بدون التأكد من عدم وجود موانع استخدام أو حدوث أي تداخل دواء ضار داخل الجسم.

هُناك بعض الحالات التي يصلح لها علاج أعراض انسحاب ليريكا في المنزل، خاصة إذا لم تتعاطَ الحبوب لفترة طويلة، بجانب توّقع عدم ظهور مضاعفات للأعراض الانسحابية، لذا يجب أن يخضع المُدمن للتشخيص الطبي أولاً لتحديد ذلك حتى لا يقع الانتكاسة سريعاً. كما يُمكن للحالات الأخرى تجربة كورس العلاج المنزلي لعلاج انسحاب ليريكا أو العلاج عبر العيادات الخارجية، توصل مع أفضل مركز يُقدم تلك الخيارات العلاجية 0201154333341.

هُناك ضرورة للأشراف الطبي أثناء السحب، لكن البعض يختار تخطي فترة انسحاب ليريكا بأنفسهم، وهُناك بعض الخطوات التي يُمكن أن تساعدهم في تخطي ذلك منها: قم بفحوصات لتوقع شدة ومدة الأعراض الانسحابية. استشر طبيب للحصول على أدوية تخفف من حدتها. احصل على دعم من صديق أو أحد أفراد الأسرة. مارس الرياض وتناول طعام صحي. نظم مواعيد نومك. اطلب المساعدة المهنية في حالة الأزمات.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة