اضطراب ما بعد الصدمة

اضطراب ما بعد الصدمة

الصدمة النفسية أمر قد يتعرض له أي فرد في الحياة إثر موقف مؤلم يحدث له يكون خارج توقعه من حدوثه، عادةً يكون تأثير الصدمة النفسية كبير على الشخص؛ حيث أنه ليس لديه استعداد لتقبل حدوثه؛ فيكون رد الفعل عليها بالفجائية؛ فلا يستوعب عقل من يتعرض لصدمة ما يحدث ويظل يُلاحقه اخفاقات نفسية تابعة للصدمة؛ لهذا يكون اضطراب ما بعد الصدمة من الاضطرابات النفسية التي تتسم بالصعوبة؛ حيث شدة تأثره على من يُصاب به؛ فهو يُعنى المرور بتجربة قاسية على الشخص، في هذا الصدد نستعرض في هذا المقال اضطراب ما بعد الصدمة وكيفية التعامل معه.

 

ما هو اضطراب ما بعد الصدمة

يتخذ اضطراب ما بعد الصدمة أكثر من مسمى؛ فقد يُعرف بأنه اضطراب الكرب التالي للصدمة أو الاضطرابات التالية للصدمة على اعتبار أن بعد حدوث الصدمة يتعرض الفرد المُصاب بها لمجموعة من الاضطرابات وجميعها تُترجم فيما بعد الصدمة، ويُعتبر اضطراب ما بعد الصدمة من الاضطرابات التي تُمثل صعوبة على المصابين به، ويدخل ضمن الاضطرابات النفسية؛ فيكون عبارة عن التعرض لحادثة استثنائية من نوعها بشكل عام مثل أن يتعرض الفرد حالة من الاعتداء الجسدي أو الاعتداء الجنسي.

ويتضمن هذا نوع من العنف والقهر لدى المصاب به؛ حيث يفتقد القدرة على تقبل ما يحدث وتصديقه إلى هنا يتحول إلى صدمة نفسية شديدة مع الوقت، والمرور بتجربة الحروب أو حدوث كوراث طبيعية أو بفعل الإنسان، أو أزمة تفشي أمراض تُمثل خطرًا على حياة الناس، من المرجح أن يُصاب بعض الأفراد للصدمة أمام مثل هذه النوع من الخطر خاصةً عندما يدرك أنه من الصعب السيطرة على تفشيه، وتفعل الحادثة التي يتعرض لها الفرد شعور قوي بالاحساس بالخطر يصل إلى حد أن يشعر الفرد أنه سيموت وقت حدوث الحادثة؛ لهذا تمتد مشاعر الخوف الشديد والفزع والتوتر لدي الفرد عند تذكر الحادثة أو المرور بتجربة مشابهة أو عرضٍ ما يجعلهم يتذكرونها وذلك في حالات لا تُمثل لهم تهديد أي في أوضاع آمنة لهم يشعرون بنفس خطر التهديد الذي يتعرضوا له من قبل.

 

أعراض اضطراب ما بعد الصدمة

تُعد الأعراض الخاصة باضطراب ما بعد الصدمة هي الحاسمة في التعرف على الاضطراب لدى الشخص من عدمه أو ما يُعاني منه الشخص هي مشكلة نفسية قريبة الصلة بالاضطراب أو اضطراب نفسي آخر؛ لهذا يمكن توضيح الأعراض كما يلي:

1- يُعد من الأعراض الأكثر دقة عن اضطراب ما بعد الصدمة هو إعادة تذكر الحدث الذي أدى إلى الصدمة النفسية ويأتي التذكر على هيئة استرجاع الحادثة بشكل متكرر باعتبارها ذكرى ويُصاحبها مشاعر من الضيق أو الخوف.

2- يصل بالشخص المعاناة من اضطرابات النوم على شكل كوابيس خاصة بالحادثة، ومنها يشعر بالقلق.

3- يتعطل الشخص وظيفيًا عن القيام بمهامه اليومية.

4- يُحاول الشخص الابتعاد عن كل ما يُذكره بالأحداث التي سببت له الصدمة، كما أنه يتجنب الناس والتفاعل معهم.

5- يجد الشخص صعوبة في الافصاح عن مشاعره والتحدث عنها.

6- يحدث للشخص المُصاب استثارة عالية من كل الأحداث التي بها خطر.

7- يتسم الشخص بانفعالات متوترة من الحذر الشديد، والشعور بالغضب والعصبية.

8- يُصاب الشخص الشعور بالذنب ومشاعر وأفكار سلبية عن الذات.

9- المعاناة من نوبات الهلع، والذعر والاكتئاب، وتكون هناك اضطرابات مصاحبة لدى الشخص المُصاب باضطراب ما بعد الصدمة.

 

النتائج المترتبة لاضطراب ما بعد الصدمة

لا شك أن هناك أثر غير صحي لاضطراب ما بعد الصدمة حيث أن الاضطراب يأتي بعد تعرض الفرد لصدمة شديدة تصل له رسالة أنه كاد أن يفقد حياته أو حياة الآخرين معه؛ فتكون حالة الإنسان متصفة بعدم الاستقرار، يحدث له مجموعة من التصورات الذهنية عن الحادثة، وقد يصل به الأمر إلى الاجترار الذاتي للحادثة، وقد يلجأ الشخص المصاب باضطراب ما بعد الصدمة بأن يُدمن على المواد المخدرة لكي ينسى ما حدث له، وهي محاولة للهروب من أثر الحادثة عليه، تعتبر الآثار الناتجة عن اضطراب ما بعد الصدمة هي الأعراض التي توضح الاضطراب نفسه؛ لهذا سوف يتم توضيحها لاحقًا.

 

كيفية معرفة الإصابة باضطراب ما بعد الصدمة؟

معرفة الإصابة بالاضطراب تكون عن طريق اللجوء إلى طبيب متخصص في العلاج النفسي؛ حيث بناءً على وصف الفرد لما يُعانيه من متاعب نفسية يُحدد الطبيب ما به، ومن هنا يتضح التشخيص السليم، والأعراض الموضحة في الدليل التشخيصي والاحصائي لاضطرابات النفسية والعقلية هي التي تُحدد الاضطراب؛ حيث في ضوئها يتعرف الطبيب على ما عند المريض ومن ثمّ يُقرر؛ فلا يوجد هنالك اختبارات توضح الإصابة بالمرض، ولا بد من النظر جيدًا في حياة المريض لكي يتم التمكن من التعرف على الاضطراب لديه، وفحص حالته جيدًا، وربط الأحداث بعضها ببعض؛ لأنه قد يحدث اختلاط مع اضطراب ما بعد الصدمة واضطرابات أخرى.

كما أن لا يُعتد بأن يكون المصاب بصدمة نفسية قد كان مريض نفسي فيما قبل؛ حيث قد يظن البعض أن المصابين باضطراب ما بعد الصدمة هم من فئة المرضى النفسيين، وهذا ليس بالضرورة منه؛ لأن هناك حالات مصابة باضطراب ما بعد الصدمة ولم تكن تُعاني من المرض النفسي من قبل، وهذا لا ينفي أن يكون المصاب باضطراب ما بعد الصدمة قد كان قبل ذلك مريض نفسي ثم تعرض لحادث الصدمة، ولا بد أن يكون الاضطراب حدث لشخص بعد تعرضه للحادثة بست شهور.

 

هل يُمكن علاج اضطراب ما بعد الصدمة؟

لا شك الاضطرابات النفسية يمكن علاجها واضطراب ما بعد الصدمة يتم علاجه بواسطة اللجوء إلى طبيب يُساعد المُصاب الخروج من الصدمة النفسية وأثرها على نفسه، ولا بد أن يُعلم أن الشفاء من الصدمة من الممكن يأخذ وقت إلى أن يشعر المريض بتحسن مع التواصل مع طبيب، ويُعتبر الاستشارة الطبية من المؤشرات التي تُنبأ بتحسن ولو على مدى بعيد؛ فعلى المريض أن يكون متابع مع طبيب لكي يتخلص من اضطراب ما بعد الصدمة.

 

كيفية علاج اضطراب ما بعد الصدمة؟

يتم البدء بالعلاج بعد التشخيص لحالة الشخص بأنه مُصاب باضطراب ما بعد الصدمة، ويكون العلاج على حسب ما يُقرره الطبيب، وقد يلجأ الشخص إلى التدخلات الآتية:

التدخل الدوائي: يُعتبر التدخل الدوائي من أنواع التدخلات الدقيقة؛ حيث أنه يتم اللجوء إليه في حالة أن يكون الاضطراب يُمثل ضغطًا شديدًا على الشخص؛ فلا يستطيع أن يُباشر حياته إلا في وجود الأدوية وهي تكون عبارة عن مضادات اكتئاب، ومضادات قلق.

العلاج المعرفي السلوكي: يُساهم في التقليل من أثر الصدمة، ويأتي بالتعرض لها عن طريق التذكر، ويُقلل من الأفكار السلبية التي يكونها الشخص عن نفسه.

العلاج عن طريق مجموعات الدعم: المُصاب باضطراب ما بعد الصدمة لا يستطيع أن يُعبر عن مشاعره، والدعم من الجماعة يُقدم للمُصاب القدرة على التعبير، والتحدث عن الحادثة،  وبهذا لا يكون المُصاب لديه مشاعر بأنه غريب أو أنه سيكون غير مقبول.

 

مصادر المقال:

 

يشارك:
Share on facebook
الفيسبوك
Share on whatsapp
واتسآب
Share on twitter
تويتر
Share on linkedin
لينكدإن

المزيد من المقالات

اضرار حبوب الصراصير

اضرار حبوب الصراصير

اضرار حبوب الصراصير أو ما يُعرف طبيًا بدواء باركينول أحد الأدوية التي يتم إساءة استخدامها من قبل الكثير من الأشخاص سواء بغرض الاستعمال الطبي من

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة متعددة، ومن خلال ما يلي نتعرف على أكثر الأسباب شيوعًا والتي تتسبب في الاضطرابات المزاجية لدى العديد من الأشخاص، مع التوضيح

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار قد يندهش له البعض حيث يظنون أن التعديلات السلوكية في أغلب الأوقات إن لم تكن في جميع الأوقات تكون موجهة فقط للأطفال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *