شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

طرق تعاطي الترامادول ونصائح الوقاية من تعاطي الترامادول


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
فتاة تجرب طريقة من طرق تعاطي الترامادول
المقدمة

كثرت في الآونة الأخيرة طرق تعاطي الترامادول بمختلف أشكالها باعتباره أحد المسكنات الأفيونية التي تعطي تأثير قوي سواء كان في تسكين الألم بهدف علاجي أو اتجاه بعض الأشخاص لتعاطي الترامادول بصور مختلفة كنوع من أنواع الإدمان لإمدادهم بالمزيد من النشاط والنشوة والطاقة لفترة من الوقت، واعتقاد البعض بضرورة تناول الترامادول لتحمل الأعباء الحياتية اليومية بلا تعب، لذلك من خلال المقال سوف نوضح طرق التعاطي المنتشرة وبعض النصائح المتبعة للوقاية من تعاطي وإدمان الترامادول.

طرق تعاطي الترامادول

يلجأ العديد من الأشخاص من متعاطي الترامادول إلى تناوله بطرق متعددة للحصول على أقصى تأثير له على الدماغ والجسم وتتمثل تلك الطرق في:

البلع

يعد بلع حبوب الترامادول عن طريق الفم من أشهر طرق تعاطي الترامادول، إذ يتوافر العقار على هيئة أقراص أو كبسولات بتركيزات مختلفة من 50 مجم وحتى 400 مجم، كما يتوفر في شكل سائل على هيئة قطرات للبلع حيث يقوم المتعاطي بإذابتها في الماء وشربها فموياً، أو أقراص تذوب في الفم توضع تحت اللسان حتى تمام الذوبان. وفي حالة تناول الترامادول بتلك الطريقة يظهر المفعول في خلال 30-60 دقيقة ويقوم متعاطي الترامادول بتناول أكثر من جرعة يومياً للحصول على تأثير النشوة والتسكين المطلوب، وخاصة أن متعاطي الترامادول يفضل هذه الطريقة نظراً لسهولتها، ولكن مع تعود الجسم على الجرعة ومفعولها على الجسم، يلجأ المتعاطى إلى زيادة الجرعة تدريجياً للوصول إلى نفس التأثير والتركيز المطلوب لإعطاء نفس النتيجة، مما يعرضه لخطر الجرعة الزائدة من الترامادول.

الحقن

يتجه المتعاطين إلى حقن الترامادول في الوريد بعد إذابته في محلول، ولكن تحتوي تلك الطريقة على عدة مخاطر منها زيادة معدل ضربات القلب، صعوبة التنفس، وارتفاع درجة حرارة الجسم، والهلوسة نتيجة زيادة تحفيز نشاط الجهاز العصبي المركزي مما يعرض المتعاطي لخطر كبير يهدد الحياة نظراً لوصوله مباشرة إلى الدم عبر الوريد و إعطائه تأثير مركز ومباشر.

الشم

بالرغم من عدم توافر الترامادول في شكل بودر للشم، إلا أن بعض مدمني الترامادول يلجأون إلى طحن الحبوب بطيئة الإطلاق وشم الترامادول لضمان سرعة دخول المادة إلى مجرى الدم، والوصول إلى الانتشاء بشكل أسرع.

ماذا يحدث عند شم الترامادول؟.. تعرف على المخاطر

عندما يتم شم الترامادول، يتم امتصاصه في الأوعية الدموية في الأنف ثم نقله إلى القلب وبعدها ينتشر في الدماغ وجميع أعضاء الجسم.
عند وصول الترامادول إلى الدماغ، يرتبط بمستقبلات الأفيون ويقوم بتحفيزها مما يؤدي إلى زيادة إفراز الدوبامين، ووصول ذلك الشخص إلى درجة كبيرة من النشوة والمشاعر التي تجعله يكرر الأمر عدة مرات حتى يصل به إلى إدمان الترامادول. إلا أن تكسير الترامادول وشمه يعد من أخطر طرق تعاطي الترامادول وخاصة أنه يعطل آلية الإطلاق الممتد، مما يؤدي إلى امتصاص جرعات عالية من الترامادول في فترة زمنية أقصر والدخول في خطر الجرعات الزائدة و ظهور العديد من الأعراض الجانبية على ذلك الشخص، مثل:

  • أرق.
  • شد عضلي.
  • الصداع.
  • التوتر والقلق.
  • تقلبات مزاجية.
  • العجز الجنسي.
  • مشاكل في التنفس.
  • تغير الصوت.
  • الهلوسة.
  • جفاف الفم.
  • حرقان المعدة.
  • ضعف الشهية.
  • غثيان وقيء.
  • إمساك.
  • النعاس.
  • فقدان الوعي.

هذا بالإضافة إلى تسبب شم الترامادول بشكل خاص في تلف الجيوب الأنفية وتجويف الأنف مما يتسبب في:

  • فقدان القدرة على الشم.
  • نزيف في الأنف.
  • سيلان الأنف.
  • صعوبة في البلع.

ومع الاستمرار في طرق تعاطي الترامادول عن طريق الشم، يتسبب ذلك في الحنك الرخو داخل الفم وتدمير الحاجز الأنفي.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

التواصل مع الاستشاري واتس اب التواصل مع الاستشاري ماسنجر الاتصال بالاستشاري هاتفيا حجز فحص اون لاين
فضفض معنا واكتب استشارتك وسيتم التواصل معك

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



طرق الوقاية من تعاطي الترامادول

تتمثل أفضل طرق الوقاية من تعاطي الترامادول في:

  • الاستخدام الآمن للدواء حسب الجرعة الموصوفة من الطبيب وعدم زيادة الجرعة لتجنب الإدمان.
  • إذا كان تناول الترامادول ليس لهدف طبي، يجب التفكير في وسيلة أخرى لتزويد الجسم بالطاقة والنشاط مثل ممارسة الرياضة، وتناول الغذاء الصحي.

إذا كان المتعاطي وصل إلى مرحلة الإدمان بالفعل فإنه يشعر بعد فترة هو والمحيطين به بضرورة الخروج من هذه المرحلة وبدأ حياة جديدة، لذلك يبدأ في البحث عن طرق التخلص من الإدمان. وعادة ما يحدث ذلك على عدة مراحل تتمثل في:

  • استعداد مدمن الترامادول لتلقي العلاج، وتعد أولى خطوات العلاج نتيجة شعور المدمن بمدى الأذى والضرر الذي تعرض له جراء تعاطي الترامادول.
  • وجود أحد أفراد العائلة أو صديق مقرب لتقديم الدعم والتشجيع الكافي لتنفيذ القرار وعدم التراجع فيه.
  • يليه اختيار مركز مضمون لعلاج الإدمان مثل مستشفى دار الهضبة والذي يضم مجموعة من الأطباء المتخصصين في علاج إدمان الترامادول وتوفير أفضل طرق الوقاية من التعاطي ومساعدة المريض في التعافي، وتقديم الدعم النفسي والعاطفي الكافي لتعدي الأزمة والتعافي التام بدون انتكاس.

ويتضمن التعافي من طرق تعاطي الترامادول المختلفة عدم التفكير في التعاطي و الانتكاس مرة أخرى من خلال بعض التغييرات في نمط الحياة، والتي تتضمن:

  • تجنب الأشخاص والأماكن التي تذكر المريض بتعاطي الترامادول.
  • إعادة توطيد العلاقات الاجتماعية مع الأهل والأصدقاء.
  • العودة إلى العمل والاشتراك في مختلف الأنشطة الاجتماعية.
  • التفكير بشكل مختلف ومنطقي يحافظ على الصحة العقلية والذهنية للمريض.
  • انتظام عدد ساعات النوم، ونظام غذائي صحي.
  • ممارسة بعض تقنيات اليقظة، مثل التأمل واليوجا.

ملخص المقال

طرق تعاطي الترامادول خارج الإطار الطبي في غاية الخطورة و مفضية إلى الإدمان، لذا يجب توخي الحذر والامتناع عن استخدام ذلك العقار المخدر المحظور، وإذا كنت تواجه مشكلة في الامتناع يمكنك استشارة متخصص لمعرفة أفضل طرق الوقاية والعلاج ان استدعت حالتك ذلك بعد الاعتماد على مفعوله.

شارك المقال

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على البحث والاطلاع المستمر مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي وعلاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم و خطة العلاج المناسبة للمريض.

أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة

يبدأ الترامادول في العمل وإعطاء مفعوله في خلال 10-60 دقيقة من تناول الجرعة الموصوفة وتستمر تلك الجرعة في تسكين الألم لمدة 6 ساعات من تناولها.

يستخدم الترامادول بأمان مع البالغين وكبار السن بجرعة قصوى لا تتعدى 300 مجم يومياً حسب شدة الألم مع مراعاة عدم تناول الأطفال الأقل من 18 عام لهذا الدواء.

توجد بعض الأعراض التي تظهر على المريض عند تعدي الجرعة الموصوفة له من قِبل الطبيب المعالج وتتمثل في، النعاس، وصعوبة التنفس، الشعور بالبرودة ورعشة الأطراف، وهلاوس سمعية وبصرية.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة