شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

العلاج النفسي الجماعي


العلاج النفسي الجماعي

العلاج النفسي الجماعي بناءً على الكثير من الأدلة العلمية، يُصنف على أنه أحد أنواع العلاج التي يستخدمها الأطباء النفسيين، حيث يلتقي المعالج بمجموعة من الأفراد لمشاركة مشكلة مماثلة، وتستغرق هذه الجلسة حوالي ساعة إلى ساعتين في الأسبوع، وفي هذا المقال نعرض لكم كل ما تودون معرفته عن هذا النوع من العلاج.

أنواع العلاج النفسي الجماعي 

العلاج الجماعي 1 هو طريقة علاج خاصة يتم من خلالها جمع الأفراد معًا لغرض معين، بهدف تحقيق أقصى منفعة علاجية لكل فرد في المجموعة، تحت قيادة معالج خبير. 

العلاج الجماعي، هو أسلوب علاج نفسي فعال يقوم على التفاعلات البناءة بين الأعضاء، ومبادرات معالج نفسي مدرب على إراحة الأفراد المصابين بالضيق النفسي.  

فالدعم المتبادل للأفراد في المجموعة، يُساعد على تخفيف المشاكل النفسية للفرد، والتخلص من دائرة العزلة، والوصول إلى المعلومات والأمثلة الصحيحة عن المرض ستكون مفيدة للغاية في عملية العلاج، ويمكننا سرد أنواع العلاج النفسي الجماعي على النحو التالي:- 

  • العلاج الجماعي الداعم. 
  • العلاج الجماعي التحليلي. 
  • التحليل النفسي الجماعي. 
  • العلاج السلوكي الجماعي. 

يتم إجراء العلاجات الجماعية لمشاكل الحياة اليومية، ومشاكل التواصل، ومشاكل الزوجين، ومشاكل الأطفال، والمشاكل الأسرية والتنمية الشخصية، ولا ينبغي إدراج المرضى الذين يعانون من أوهام الهوس المدمرة في مجموعات العلاج دون رقابة، وتتم العلاجات الجماعية مع 3 أعضاء على الأقل أو 15 شخصًا على الأكثر، وتستغرق الجلسة الجماعية بشكل عام من ساعة إلى ساعتين، ولكن يجب تحديد الحد الزمني والالتزام به. 

العلاج النفسي الجماعي يستند على ديناميات معينة تعمل على دراسة المريض بين عدد من الحالات المشابهة له، وهو يمنح المرضى حالة من الشعور بالأمان والمشاركة، كما أن له بعض الآليات والاساليب التي تجعله مميزا عن باقي العلاجات النفسية المختلفة.

ما هي أساليب العلاج النفسي الجماعي  

يمكن تطبيق العلاجات الجماعية بطرق مختلفة، كما يلي:-  

العلاج الجماعي الديناميكي النفسي: 

فيه يتم التوجيه من قبل الأشخاص في المجموعة بدلاً من المعالج، ويكون دور المعالج كمراقب فقط، ويتم أيضًا تطبيق تقنيات مثل التفسير والتحليل. 

العلاج الجماعي السلوكي المعرفي:  

يكون المعالج النفسي في موقع أكثر فاعلية وقيادة، ويتم تحديد الأشخاص وموضوع العلاج مسبقًا، ويكون أعضاء المجموعة متجانسون، أي أن كل واحد منهم لديه مرض معين أو مشكلة مماثلة، ويتم إعطاء العملاء واجبات منزلية ويتوقع منهم إكمالها. 

العلاج الجماعي الإنساني:  

يتم فيه تطبيق طرق مثل علاج الجشطالت والعلاج الذي يُركز على الشخص، ويقوم المعالج النفسي أحيانًا بتوجيه المجموعة ويسمح أحيانًا لديناميكيات المجموعة بالتغير تلقائيًا، ويكون الهدف هو اكتساب الوعي والتغيير، وتعتبر التحولات الإيجابية أكثر مركزية في هذا العلاج، ويتم استخدام التعبيرات الإبداعية مثل الرسم.

يتميز هذا العلاج2 ببذل الوقت والجهد، ويُساعد مجموعة من الأفراد الذين يُعانون من نفس المشكلة في نفس الوقت، والحصول على ردود فعل سريعة ومباشرة من زملاء الجلسة لكل تغيير، يساعد في تنمية روح مشاركة حقيقية، وقد يسأل البعض أين يمكن تجربة هذا النوع من العلاج النفسي؟

أفضل أماكن جلسات العلاج النفسي الجماعي 

تُعقد الجلسات في المستشفيات في شكل مجموعات وعادة ما تتم تحت إدارة الفريق الطبي بمشاركة جميع المرضى، ويتم تشكيل مجموعة من الاختبارات التي يتم اختبارها للمتقدمين في ظل ظروف خاصة، كما يمكن حضور الجلسة في أماكن جلسات العلاج النفسي الجماعي في مراكز العلاج النفسي الفرعية، وورش العلاج النفسي، وأماكن الاستشارات النفسية ومراكز العلاج المرخصة مثل مركز دار الهضبة.

العلاج النفسي الجماعي3  فعال للذين يعانون من الخجل، ويتيح فرصة تكوين علاقات جديدة والتواصل مع أفراد جدد، وهو فرصة لإطلاق طاقة الفرد، وإليكم تفاصيل الحالات التي تظهر فيها فاعلية هذا العلاج بقوة.

ما هي حالات استخدام العلاج الجماعي؟ 

العلاج الجماعي أسلوب علاجي يُستخدم لعلاج العديد من الأمراض النفسية والمشاكل الشخصية في مركز الهضبة، وفيما يلي نعرض بعض حالات استخدام العلاج الجماعي والظروف التي يستخدم فيها:- 

  • اضطرابات المزاج (الاكتئاب، اضطراب المزاج ثنائي القطب) 
  • تقلبات الشخصية 
  • اضطراب القلق (اضطراب السمنة القهري، الرهاب المحدد، الرهاب الاجتماعي، اضطراب الهلع، اضطراب القلق العام، إلخ.) 
  • اضطراب ما بعد الصدمة (الأحداث المؤلمة مثل التحرش والاغتصاب والحوادث والتعذيب والغش والعنف والانفصال) 
  • مشاكل الحزن والخسارة المادية أو المعنوية
  • صدمات الطفولة 
  • الاضطرابات الجسدية المتعلقة بالحالة العاطفية (الألم النفسي الجسدي، إلخ) 
  • مشاكل جنسية (ممانعة، ضعف جنسي) 
  • إدمان الكحول 
  • اضطرابات الأكل 
  • اضطرابات النوم 
  • المشاكل التي يُعاني منها الأشخاص المصابون بأمراض جسدية مزمنة  
  • مشاكل العلاقات الثنائية (الأسرة، الزوج، في المدرسة، في العمل أو في محيط اجتماعي) 
  • العلاقة بين الوالدين والطفل والتعليم الأبوي 
  • مشاكل التكيف مع المتغيرات وعدم القدرة على التغلب على هذه المشاكل 
  • صراعات التنمية الشخصية، والوعي الذاتي، واكتساب الثقة بالنفس

حقق العلاج النفسي الجماعي المعايير التي وضعتها “الجمعية الأمريكية للطب النفسي” لقياس فعالية العلاج النفسي بأنواعه المختلفة، خاصة في علاج الاكتئاب، واضطراب ما بعد الصدمة، والاضطراب ثنائي القطب، فما هي الأهداف الأخرى التي يعمل على تحقيقها هذا العلاج؟

أبرز أهداف العلاج الجماعي

ظهرت العلاجات الجماعية من خلال رؤية حقيقة أن البشر كائنات اجتماعية، ونحن نشارك حياتنا مع مجموعات مختلفة من البشر على مر السنين، ونصبح أعضاء في العديد من المجموعات، مثل زملاء العمل، والجيران، والأسرة، والأقارب، أو أولئك الذين تربطنا بهم علاقات بعيدة، مثل سائقي السيارات، المشجعين من نفس الفريق، والعلاج الجماعي، أولاً وقبل كل شيء، يرسي الأساس لرؤية أنماط العلاقات هذه، ويمكننا تلخيص أهداف العلاج الجماعي في نقاط على النحو التالي:-

  • بث الأمل 
  • إضافة المعلومات 
  • التصالح مع الذات 
  • تطوير تقنيات التنشئة الاجتماعية 
  • التعلم المتبادل 
  • التفريغ العاطفي (التنفيس) 
  • الحصول على الدعم المعنوي
  • تطوير رابطة خاصة بين أعضاء المجموعة 
  • الشعور المطمئن للمريض بأنه ليس الوحيد الذي يمر بتجربة شاقة وأن هناك من يشعر مثله
  • الشعور بالقبول والانتماء لأفراد المجموعة 
  • تكوين صداقات جديدة 

هذه العوامل4 هي الأسباب الرئيسية للعلاجات الجماعية من قبل العديد من الناس، وقد يضيف العديد من المشاركين عوامل أخرى بناءً على تجاربهم الخاصة، ويقيم الجميع الطريقة التي تناسبه بشكل أفضل، مشيرًا إلى احتياجاته الخاصة، وقد كانت العلاجات الجماعية إحدى الطرق المستخدمة كثيرًا من قبل اختصاصيين الصحة النفسية والعقلية منذ الأربعينيات ولكن بشروط معينة، فيجب أن تحتوي الجلسة على بعض الخصائص الهامة لضمان نجاح العلاج.

أهم خصائص العلاج النفسي الجماعي 

يُعد العلاج الجماعي5 خيارًا مثاليًا لتخفيف المخاوف وإجراء تغييرات إيجابية في مسار الحياة وتحسين المهارات الاجتماعية ومساعدة الأشخاص على التعامل مع مجموعة متنوعة من القضايا مثل الغضب والخجل والوحدة، وفي هذا الصدد نوضح لكم خصائص العلاج النفسي الجماعي كالتالي:-

  • يجب أن تضم المجموعة العلاجية في إطار واحد مبدأ الواقع ومبدأ المتعة، وبالتالي تعزيز البصيرة وكذلك التعلم الاجتماعي.
  • العلاج الجماعي له تأثير ضخم على المجموعات، ويحفز الالتزام العاطفي والعلاج النفسي العميق لأعضاء المجموعة. 
  • من المهم الانتباه ليس فقط للمجموعة ككل ولكن إلى الأفراد المشاركين بتوقعاتهم اللاواعية وسلوكهم. 

جلسات العلاج النفسي الجماعية ليس لها أي مخاطر، والشيء الوحيد الذي يحتاج المريض إلى معرفته هو أنه لا يُجبر على حضور الجلسات، والقرار النهائي بشأن قبول جلسات العلاج النفسي الجماعي هو قرار المريض فقط.

إخلاء مسئولية

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى مميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة عل  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض.

 يحتاج الأشخاص الذين يعانون من مشاكل نفسية إلى التحدث مع آخرين مختصين للتخلص من المشاعر السلبية وفي حين مشاركة تجاربهم مع أشخاص يمرون بنفس التجربة، يمكن أن يساعدهم العلاج النفسي الجماعي بشكل أفضل.  

 

المصادر:


1. group psychotherapies

2. Grup Terapisi – Ataşehir Psikolog Cem Kaya

3. grup-psikoterapileri

4. What is Group Therapy _ DBE Institute of Behavioral Sciences

5. Characteristics and new trends in group psychotherapy – Acta Psychiatrica Scandinavica – Wiley Online Library

 

بقلم: إيمان فريد 

العلاج النفسي الجماعي عبارة عن تنسيق يلتقي فيه مجموعة من المشاركين في العلاج معًا تحت إشراف معالج نفسي رئيسي، وتتكون المجموعات عمومًا من 8 إلى 15 شخصًا وأحيانًا يتم تشكيل المجموعة بهدف علاج (فقدان الوزن، الرهاب الاجتماعي، الإدمان، إلخ) وأحيانًا يمكن تكوين مجموعة لغرض أكثر عمومية مثل التنمية الشخصية.  تُستخدم العلاجات الجماعية أيضًا للأطفال والمراهقين والبالغين، وتدار العلاجات الجماعية من قبل مدارس مثل التحليل النفسي والجشطالت والعلاجات الفنية، وبصرف النظر عن قواعد العلاج الجماعي العامة، فإن هذه المدارس لديها وجهات نظرها وفلسفاتها وتقنياتها المختلفة بشكل طبيعي. 

يتم تنفيذ العلاجات الجماعية، التي يمكن إجراؤها بحضور ثلاثة إلى خمسة عشر أو عشرين عضوًا، في إطار النظريات النفسية في الطب النفسي، تحت قيادة المعالج النفسي، بتفاعل أعضاء المجموعة مع بعضهم البعض بالعمل الجماعي الداعم والمنظم والمحدود والمعرفي والشخصي والعائلي والتحليلي. 

يمكن أن يكون العلاج الجماعي مفيدًا عن العلاجات النفسية الفردية، حيث يتلقى المريض ردود فعل فورية من أقرانه ويخلق فرصة لكل من المريض والمعالج لملاحظة استجابات المريض النفسية والعاطفية والسلوكية بسهولة من خلال الكشف عن انتقال جماعي للمريض، كما تكلفة العلاج النفسي الجماعي للمريض أقل أيضًا. 

يجب تحديد الأعضاء المشاركين في العلاج الجماعي بحيث تعم الفائدة على جموع المشاركين لغرض العلاج، ويجب أن يأخذ الطبيب أو المعالج النفسي تاريخًا جيدًا حول عائلة المريض، ويقوم بفحص الحالة العقلية لجمع معلومات ديناميكية وسلوكية ووصفية، كما يمكن الاستفادة من بعض الاختبارات النفسية والشخصية.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *