شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

اعراض انسحاب الترامادول: 10طرق لتخفيف أصعب أيام انسحاب الترامادول


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
شخص يُعاني من اعراض انسحاب الترامادول ويقف أمام حائط ويتألم

محتوي المقال ( إضغط علي العنصر للتنقل )

المقدمة

اعراض انسحاب الترامادول قد تسبب ذعر وقلق شديد لدي مدمني الترامادول عندما يفكرون في تبطيل الترامادول، ولكن ماذا لو عرفت أنك تستطيع حاليا علاج أعراض انسحاب الترامادول بدون ألم، أظن لقد شعرت بالإطمئنان قليلا الان. ستتعرف في هذا المقال علي أبرز الاعراض الانسحابية للترامادول وكيف تتغلب عليها بشكل سريع ومضمون فتابع القراءة.

لماذا تنتج أعراض انسحاب الترامادول بمجرد ترك التعاطى؟

عند التعاطى يحدث تدفق سريع للترامادول في الجسم، حينها يبدأ الدماغ في التكيف مع الجرعة المُعتادة، وتنظيم خصائصه الكيميائية من خلال التسريع أو التبطيء في وظائفه وعملياته، وعندما يترك الشخص تعاطي الترامادول يبدأ الدماغ في تغير خصائصه الكيميائية، وتظهر الاضطرابات في الجهاز العصبي المركزي، وتنحصر ما بين أعراض خفيفة أو مُتوسطة أو شديدة وهذا ما يطلق عليه الأعراض الانسحابية للترامادول.

تعرف على اعراض انسحاب الترامادول ومدى خطورتها على الجسم

معلومات هامة بشكل تفصيلي عن اعراض انسحاب الترامادول

اعراض انسحاب الترامادول

عندما يُقرر المدمن التوقف عن ادمان الترامادول تظهر بعض الأعراض الجسدية والنفسية التي تُدل على ابطال مفعول الترامادول في الجسم ومنها ما يلي:

10 من اعراض انسحاب الترامادول الجسدية

يعمل الترامادول على أنظمة الجهاز العصبي المركزي لقمع الشعور بالألم وتحفيز الشعور بالمُتعة والسعادة والاسترخاء البدني، حتى يصل المدمن إلى التكيف والتأقلم مع الآثار التي يتركها الترامادول في أعضاء وخلايا الجسم، ولكن سرعان ما تكون الجرعة الواحدة لا تكفي ليتكيف منها المدمن ويسعى إلى زيادة الجرعة.
لذلك التوقف أو التقليل من الجرعة المُعتادة، يُشعر المدمن بعدة أعراض انسحابية و تغيرات كيميائية في الدماغ، نتيجة لهذا النقص، و من أبرز أعراض سحب الترامادول من الجسم ما يلي:-

  • آلام شديدة في الجسم والعضلات وخاصة الرأس والعظام، وهذا يرجع إلى أن المُخدر بدأ في الانسحاب من الجسم، يسبب هذا الخلل الذي ينجم عنه كل هذه الأعراض الشديدة.
  • الرغبة المُلحة للجسم في تعاطي الترامادول، وهذه من اعراض انسحاب الترامادول التى تظهر خلال الأيام الأولى، ويبدأ المدمن في البحث عن البدائل، حتى لو كلفة هذا الأمر حياته.
  • آلام شديدة في الجهاز الهضمي و المعدة، واضطرابات شديدة بها يؤدي إلى عسر في الهضم وأيضاً إمساك شديد.
  • فقدان الشهية بشكل ملحوظ، مما يُؤدي إلى فقر الدم و نحافة شديدة.
  • ارتفاع في سرعة ضربات القلب، و المُعاناة المُستمرة من بذل أي مجهود حتى ولو بسيط.
  • صعوبة في التبول بسبب احتباس البول، نتيجة الالتهابات في المثانة البولية.
  • اتساع في حدقة العين وتحسس المُدمن من أي ضوء حتى أشعة الشمس.
  • ارتفاع في درجات الحرارة، وسيلان في الأنف وأيضاً في العين بشكل مُؤلم ومقلق.
  • لا يستطيع المدمن أثناء اعراض انسحاب الترامادول في التحكم في إصابة نتيجة الرعشة القوية في أطراف جسمه خاصة الأرجل والذراع.
  • التعرق الزائد والشعور بالدوخة بصورة مُستمرة، فضلاً عن الإرهاق، والغثيان والقيء.

6 من أعراض انسحاب الترامادول النفسية

فكما يترك الترامادول أعراض انسحاب شديدة ومُؤلمة على الجسم، فإنه أيضا يجعل المدمن في حالة نفسية مضطربة، وجو يسوده الاكتئاب والبعد الاجتماعي والعزلة مع النفس، وتشمل اعراض انسحاب الترامادول النفسية الآتي:-

  • الاكتئاب بجميع مراحله، والذي يتطور ويصل إلى الانتحار، وهذا بسبب إن الترامادول كان يُساعد المدمن في الشعور بالسعادة، مع توقف الترامادول يبدأ المدمن في دوامة الحزن والقلق.
  • الصعوبة في النوم، واضطرابات شديدة بالمخ، مما ينتج عنه كوابيس وأحلام مُزعجة.
  • عصبية شديدة مُصاحبة بهياج بدون أسباب منطقية، قد يصل الأمر إلى إيذاء نفسه بسبب هذا الغضب.
  • نوبات من الهلع المُتكررة والخوف الشديد من كل شئ يدور حول المدمن.
  • ومن اعراض انسحاب الترامادول النفسية أيضا ضعف في الذاكرة على المدى البعيد وضعف في التركيز على المدى القصير، وهذا يرجع إلى اضطرابات وظائف الجهاز العصبي.
  • التعاطي المُستمر للترامادول، يؤدي إلى الهلاوس بأنواعها سواء كانت سمعية أو بصرية، حيث يتخيل للمدمن أنه يرى أشخاص ويسمع أصوات، وأن هناك من يريد إيذاءه.

كم تستغرق مدة انسحاب الترامادول من الجسم والدم؟

تبلغ فترة اعراض انسحاب الترامادول من الجسم ما بين 3 أيام حتى 14 يوم، ثم تبدأ في التلاشي مع الوقت، وبعدها يخضع المريض إلى كورس علاجي من التأهيل النفسي والسلوكي والمُتابعة المُستمرة مع الطبيب المُعالج.

أصعب أيام انسحاب الترامادول

شخص يعاني من اصعب اعراض انسحاب الترامادول

أصعب أيام انسحاب الترامادول

أول يومين

تشتد ذروة الأعراض الانسحابية للترامادول من الجسم في أول 48 ساعة، حيث تظهر مجموعة من الأعراض الانسحابية العامة سواء كانت الجسدية أو النفسية ما بين 10 ساعات إلى 14 ساعة من آخر جرعة وتتمثل الأعراض في اضطرابات سلوكية واضطرابات في أجهزة الجسم المُختلفة.

في اليوم 4 إالي  7

تستمر الرغبة الشديدة في تعاطي المخدرات، إلى جانب الأرق والارتباك .

في اليوم 8 إالي 14

تصبح هذه الأعراض خفيفة عن الأيام السابقة.

وهناك مجموعة من العوامل تُؤثر على حدة ومدة الأعراض الانسحابية للترامادول والتي سوف نتعرف عليها في الفقرة التالية أكمل القراءة…

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



6 عوامل تؤثر على مدة اعراض انسحاب الترامادول

معلومات مكتوبة بشكل تفصيلي عن ما العوامل التي تؤثر على مدة اعراض انسحاب الترامادول

6 عوامل تؤثر على مدة اعراض انسحاب الترامادول

تبدأ اعراض انسحاب الترامادول من الجسم في الظهور عادةً في غضون يوم أو يومين من آخر جرعة تم تناولها، ومع البرنامج العلاجي المُكثف يتم التخلص من حدتها  التي يتعرض لها المدمن في غضون أسبوع تقريبًا.
لكن هناك عدة عوامل تعتمد عليها مدة سحب الترامادول من الجسم، ويتوقف عليها أيضًا حدة الأعراض الانسحابية ، ومن هذه العوامل تتمثل في:-

وزن المدمن :-

كلما كان جسم المدمن به كتلة عضلية كبيرة، كلما أصبح وقت التخلص من الترامادول وحدة أعراض الانسحابية قليلة. أما إذا زادت الكتلة الدهنية، أصبح المُخدر مُستوطن في خلايا هذه الدهون، وبالتالي تكون الأمور أكثر تعقيدًا.

فترة التعاطي:-

إذا كنت مدمن على الترامادول من فترة قصيرة فإن فترة علاج اعراض الانسحاب تأخذ وقت أقل ومعاناة أقل، والعكس صحيح كلما كان التعاطي لسنوات طويلة كلما أصبح اعراض انسحاب الترامادول من الجسم صعبة وأكثر ألمًا وتحتاج إلى دكتور متخصص في علاج ادمان الترامادول.

كمية تعاطى المخدر:-

تناول جرعات مُتكررة من الترامادول وبين كل جرعة و أخرى وقت قصير، يجعل مُواجهة اعراض انسحاب الترامادول أصعب وأشرس.

تعاطي مخدرات أخرى:-

عندما تجمع بين عدة أنواع من المخدرات، فإن الجسم يعتبر في معاناة طول فترة التعاطى، لهذا السبب تزداد الأعراض الانسحابية لخروج هذه السموم من الدم.

التاريخ العائلى:-

أثبت الدراسات الحديثة أن العائلة التى بها مدمن مخدرات، يكون هذا له أثر سلبي كبير على أبناء العائلة في المُستقبل، بالإضافة إلى أن هذا الجو الأسري يفتقر إلى أساليب التحفيز والتشجيع للتخلص من إدمان الترامادول.

هل هناك طرق لتخفيف اعراض الانسحاب من الترامادول؟ وهل هناك أساليب خطيرة لا اعتمد عليها أثناء علاج الانسحاب؟ هذا سوف ما نعرفة في الفقرات التالية.

10 طرق لتخفيف اعراض انسحاب الترامادول:-

نصائح هامة لتخفيف اعراض انسحاب الترامادول

طرق لتخفيف اعراض انسحاب الترامادول

نظًرا لشدة الآلام والأعراض السلبية التي يشعر بها مُدمن الترامادول خلال فترة التعافي من ادمان البرشام انتشر سؤال كيف اخفف اعراض الانسحاب، لذا أطباء مستشفى دار الهضبة لعلاج الادمان أشاروا إلى بعض العوامل المُساعدة التي من شأنها تخفيف تلك الأعراض، من خلال إشراف دكتور علاج ادمان الترامادول والدعم الأسري للمدمن والتي تتمثل في:-

  • ممارسة الرياضة المُفضلة بشكل بسيط وغير مُرهق، ويُمكن لطبيبك أن يُساعدك في إختيار الرياضة المُناسبة لحالتك.
  • الاعتماد على الديتوكس، يُساعد على إزالة السموم المُتراكمة بسبب إدمان الترامادول.
  • طلب المُساعدة والدعم النفسي ممن حولك، والتقرب إلى عائلتك.
  • البعد النهائي عن أي مصدر من مصادر الإدمان.
  • ممارسة بعض الأنشطة التى تحبها أو ترغب في مارستها، لانشغال عقلك بشئ مُفيد.
  • تناول بعض الفيتامينات والمُكملات الغذائية، ولكن لابد أن يكون تحت إشراف طبي.
  • كن دائماً على اتصال مع دكتور علاج الترامادول المُختص لحالتك، وإخباره بجميع التطورات.
  • الاعتماد على الأكل الصحي، من خلال برنامج غذائي مكثف.
  • مُشاركة نماذج تخطت خطوة الإدمان، واكتساب خبرة منهم، وكيف استطاعوا التغلب على اعراض انسحاب الترامادول،والطرق التى اعتمدوا عليها في تخفيفها.

طرق خطيرة لا تعتمد عليها في علاج أعراض انسحاب الترامادول:-

يلجأ بعض المدمنين إلى طرق وأساليب، من تلقاء أنفسهم للعلاج من أعراض انسحاب الترامادول، ومن هذه الخطوات:

علاج اعراض انسحاب الترامادول في البيت:

حيث يتوقف المدمن عن التعاطي بصورة مُفاجئة، ويبدأ في عزل نفسه ويقرر أن يتوقف نهائيا عن تناول الترامادول وهذه الطريقة غير مُجدية في كثير من الأحيان، حيث إنها قد تكون نتائجها وخيمة وعكسية على المدمن.

علاج اعراض انسحاب الترامادول عن طريق تناول الأعشاب:

فعلى الرغم من أن الأعشاب تلعب دوراً كبيراً في علاج بعض الأمراض إلا أنها من الصعب أن تكون هي العامل الرئيسي والأساسي في التخلص من اعراض انسحاب الترامادول، ولكنها يُمكن أن تكون وسيلة مُساعدة، ولكن من الخطر على صحتك أن تعتمد عليها اعتماد كلى.

هل يمكن علاج اعراض انسحاب الترامادول بدون ألم؟

نعم يمكن علاج أعراض انسحاب الترامادول وإدارتها بشكل جيد من خلال الرقابة الطبية المُتخصصة على مدار الساعة، وخاصة وقت الانسحاب، التي تكون فترة صعبة جدًا على المريض ويحتاج حينها إلى رعاية طبية ونفسية جيدة. 

يُمكنك من خلال الدخول إلى مُستشفى جيدة للعلاج أن تضمن أنك بين أيدٍ أمينة، وأن الفريق الطبي يُمكنه مُتابعتك ورعايتك بشكل جيد للخروج من المصحة متعافٍ تمامًا، لذا نتعرف على علاج اعراض الانسحاب من الترامادول في مستشفي الهضبة في الفقرة القادمة أكمل القراءة…

طريقة سريعة لـ علاج اعراض انسحاب الترامادول في مستشفى دار الهضبة:-

بشكل تفصيلي اسرع طريقة لعلاج اعراض انسحاب الترامادول

طريقة سريعة لـ علاج اعراض انسحاب الترامادول في مستشفى دار الهضبة

تعتمد مستشفى دار الهضبة التي تُعد افضل مستشفي لعلاج الادمان في مصر على برنامج علاجي عالمى، ونظام كامل وشامل لجميع الجوانب الصحية والنفسية للمريض، وهذا يكون تحت إشراف طبي ذو كفاءة علمية وعملية وخبرة سنوات الطويلة في المجال، ومن أهم طرق العلاج من اعراض انسحاب الترامادول التي يتم الاعتماد عليها داخل مستشفى دار الهضبة الآتي:-

1- الفحص الطبي:-

نظرًا لجائحة كورونا تهتم مستشفى دار الهضبة بالرعاية الصحية على أكمل وجه، حيث يتم إجراء عمل المسحة الطبية، للتأكد من السلامة الصحية للمريض، وفي حالة أن النتيجة إيجابية يتم عزلة في مكان مُخصص ومُتوفر به جميع الرعاية التي يحتاج إليها في هذه الفترة، ثم تتبعها الفحوصات الطبية اللازمة للتعرف على:

  1. الحالة الصحية للمريض:-خاصة حالة الكبد والكلى وقدرتهم العضوية في إخراج السموم من الجسم.
  2. الحالة النفسية للمريض:-مدى استعداده النفسي لمُواجهة فيما هو مُقبل عليه ،وخاصة الفترة الأولى من اعراض انسحاب الترامادول.
  3. التعرف على نسبة المخدر في الجسم:-من خلال فحص الدم والبول واللعاب والشعر، ومعرفة جميع المواد المُخدرة التي يتعاطاها المُدمن.
  4. المناقشة بين المدمن والطبيب المشرف على الحالة:-بحيث تتم فيها شرح جميع التساؤلات التي تدور في ذهن المدمن، والتعرف بشكل كبير على الأعراض الانسحابية، وماذا يحدث في هذه المرحلة، بالإضافة إلى البرامج العلاجية التى سوف تتبع معه .

2- البرنامج العلاجي:-

يُستخدم في هذا البرنامج مجموعة من العقاقير والأدوية التى تخفف من حدة الأعراض الانسحابية للترامادول ،وتكون مدة أعراض انسحاب الترامادول في ظل استخدام ادوية علاج الادمان من 3 أيام إلى 14 يوم حسب حالة المريض و هذه الأدوية مُعتمدة دوليا ومُطابقة للمواصفات العالمية، ويكون الهدف الأكبر من استخدامها خلال هذه الفترة، ألا يُعاني المريض من اعراض انسحاب الترامادول سواء كانت الجسدية أو النفسية، وفي هذه المرحلة يتم علاج اكتئاب الترامادول أحد أهم الاعراض الانسحابية النفسية،بحيث تمر هذه المرحلة الحاسمة في خروج المخدر من الجسم وتعافي المدمن بدون آلم أو تعب.

3- البرنامج النفسي والتأهيل السلوكي:-

يتم في هذه المرحلة دعم المدمن بشكل مُختلف، يكون الهدف منه المُتابعة معه ومعرفة التحديات النفسية والاجتماعية والأسرية التى تواجهه وكيف يُمكنه التغلب عليها، أملاً في الاستمرار على طريق الشفاء وعدم تُعرضه لأي إنتكاسة ترجعه من جديد للإدمان.

ما هي الأدوية المستخدمة لعلاج اعراض انسحاب الترامادول؟

زجاجة دواء بها حبوب بيضاء مستديرة

ما هي الأدوية المستخدمة لعلاج اعراض انسحاب الترامادول

يُمكن للأطباء في المستشفيات المُتخصصة إدارة اعراض انسحاب الترامادول بشكل أفضل من خلال الأدوية، وكما هو الحال بالنسبة للمواد الأفيونية فبمُجرد اعتماد الشخص على الترامادول لا ينصح بالتوقف عنه فجأة دون تدخل مُتخصص لتجنب أي أعراض خطيرة قد تحدث للجسم. 

لذا يوفر التخلص من السموم في مستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان مُستوى عالٍ من الرعاية والمُراقبة على مدار الساعة من قبل المتخصصين الطبيين، ونظرًا لأن الترامادول يؤثر على مناطق الدماغ المُختلفة فيجب أن يتبع المرضى الأدوية التي يصفها لهم الطبيب داخل المستشفى، والتي تساعدهم على التخلص من السموم من الجسم.

يصف الأطباء في مستشفى دار الهضبة الأدوية وجرعتها وفقًا لحالة المدمن، ومدى احتياجه لهذه الأدوية، وتؤكد المصحة أن الأدوية المُستخدمة في التخلص من السموم كلها أدوية موافق عليها من وزارة الصحة المصرية، ومُستخدمة في بروتوكولات العلاجية في مُختلف المصحات حول العالم.

أيضًا الأدوية الآتي ذكرها لا يُمكن أن يأخذها المريض من تلقاء نفسه، وإنما يجب أن تتم تحت يد متخصص حتى لا يعرض الشخص نفسه للخطر، ومن ضمن الأدوية المستخدمة في إدارة أعراض الانسحاب التالي:

الميثادون: 

هو ناهض أفيوني طويل المفعول، ويمتلك أطول فترات مفعول، فعمر النصف للدواء يصل إلى 59 ساعة، لذا يُعد من أفضل الأدوية المُستخدمة للاستبدال بالمواد الأفيونية قصيرة المفعول مثل الترامادول، حيث يبقى في جسم الإنسان لفترة أطول، وبالتالي فهو مسكن لأعراض انسحاب الترامادول، لأنه يُقلل من أعراض الانسحاب. 

الناتريكسون: 

ويُستخدم كمضاد للأفيون وهو أقوي مسكن لأعراض انسحاب الترامادول، ويعد هذا الدواء هو الدواء الأنسب لمُعالجة الأعراض الانسحابية المُبكرة، ويعمل الدواء على منع تنشيط مُستقبلات الأفيون، وبالتالي إدارة أعراض الانسحاب بشكل أفضل. 

بالإضافة إلى الأدوية السابقة، قد يستخدم الأطباء مجموعة مُتنوعة من الأدوية والمُكملات الغذائية لاستهداف أعراض مُحددة لانسحاب الترامادول وعلاجها أو تقليلها، وقد تكون هذه الأدوية مفيدة جدًا لتخفيف الأعراض، وخلق مُستوى من الاستقرار البدني للمدمن.

أيضًا قد تساعد الأدوية الشاملة في التحكم بشكل الأفضل في الحالة المزاجية والتوتر للمريض، وتقليل الرغبة الشديدة في التعاطي وهي الرغبة التي تلازم كل المدمنين تقريبًا أثناء الانسحاب.

هذه افضل الأدوية التي يتم استخدامها في بعض المراكز المُنتشرة حول العالم في علاج الادمان من الترامادول والتي لابد وأن تكون تحت إشراف طبيب مُختص، وإننا نوصي بعدم استخدام هذه الأدوية، لأنه هذه الأدوية ليست واحدة لجميع المرضى فهي تختلف حسب حالة المريض الجسدية، لأن كل دواء من هذه الأدوية له أعراض جانبية خطيرة قد تظهر على المريض بعد تناولها، وتم ذكرها في المقال بغرض المعرفة فقط، وإننا نوصي بعدم استخدام الأدوية إلا بعض الفحص من قبل الطبيب المُختص وإجراء التحاليل اللازمة

ما هي تجهيزات مستشفى دار الهضبة لعلاج اعراض انسحاب الترامادول؟

مستشفى دار الهضبة هي افضل مستشفى لعلاج الادمان من الترامادول فهي خاصة مُرخصة ومُعتمدة من وزارة الصحة المصرية، ولها فرعان الأول في القاهرة، والثاني في الجيزة، ولها خبرة تزيد عن 13 عامًا في علاج الإدمان والصحة النفسية. 

المستشفى مُجهزة بأعلى التقنيات الصحية و طاقم طبي مُحترف يُساعد المدمنين وخاصة مدمني الترامادول من التخلص من السموم في الجسم بطرق صحية وتتبع بروتوكلًا طبيًا وعلاجيًا مُعتمدًا عالميًا، وموافق عليه محليًا من وزارة الصحة، ومن ضمن التجهيزات التي ستجدها في المستشفى التالي:

  • تقدم المستشفى قسمًا خاصًا بالانسحاب، وفيها يجد المريض كل ما يحتاجه من رعاية صحية ونفسية أثناء هذه الفترة، بجانب خدمات نقاهة، وإقامة فندقية عالية الجودة.
  • تضمن المستشفى لمدمني الترامادول السرية التامة أثناء العلاج، حيث تحترم خصوصيته، وتسعى لتحقيق رغباته التي تُساعده على إتمام الشفاء وتوفير الراحة التي يحتاجها في المصحة.
  • الفريق الطبي في المستشفى مُدرب على أعلى مُستوى، ومُتخصص في علاج ادمان الترامادول وإدارة أعراض الانسحاب الخاصة به، وأيضًا الفريق النفسي المكون من الاستشاريين النفسيين، والمُعالجين الاجتماعيين كلهم مُدربين ومُتخصصين في مجالهم، وهذا يعني تقديم علاج على أعلى مُستوى.
  • تسعى مستشفى الهضبة ليس فقط لعلاج الاعراض الانسحابية للترامادول بدنيًا، ولكن أيضًا علاج المريض روحيًا، ونفسيًا، لذا أثناء فترة الانسحاب وخاصة في الوقت التي تنحسر فيها الأعراض بشكل كبير ويكون المريض قادر على التعامل بوعيه الكامل، تقدم المستشفى علاجًا نفسيًا مُتنوعًا يضمن خطة تعافي مضمونة. 
  • تدرك المستشفى أن النقاهة والترفيه خطوة هامة أثناء العلاج، لذا فهي تسعى لتقديم برامج ترفيهية ممتعة للمريض تساعده على تخطي المرحلة الصعبة التي يشعر بها.  
  • تقدم المستشفى خططًا علاجية خاصة بكل مريض، فلا يوجد علاج مُوحد، وإنما تعتني بكل مريض على حدى، وتحدد له الخطط العلاجية المُناسبة له، وأيضًا تهتم بتقديم العلاجات الثنائية بكل احتراف. 
  • تقدم المصحة أسعار علاج مُناسبة، بجانب خدمات دفع مميزة، وتخفيضات.

لذلك يجب التعرف على تكلفة علاج اعراض انسحاب الترامادول داخل مستشفي الهضبة التي تشمل البرامج العلاجية والخدمات  أكمل القراءة…

ما هي تكلفة علاج اعراض انسحاب الترامادول

تكلفة علاج اعراض انسحاب الترامادول تبدأ من 550 جنيه لليوم الواحد، لكن هناك العديد من العوامل التي تؤثر على تكلفة سحب الترامادول من الجسم وعلاج أعراض الانسحاب في المستشفيات الخاصة، وفي مستشفى دار الهضبة وهذه العوامل كالتالي:

نوع الإقامة:

يختلف سعر العلاج وتكلفته وفقًا لنوع الإقامة التي يختارها المريض، فمثلًا إذا كان علاجًا سكنيًا فسعره يختلف عن العلاج الخارجي الذي يكون في العيادات الخارجية الخاصة بالمستشفى. 

نوع العلاجات المقدمة:

هل العلاج المقدم علاج ثنائي أم لا، هل سيكتفي المريض بعلاج الانسحاب فقط ويخرج من المستشفى أم يرغب في علاج الانسحاب وبدأ إعادة التأهيل داخل المستشفى، ما هي الأدوية التي يحتاجها الشخص أثناء العلاج، كل هذه الأشياء تحدد تكلفة العلاج.

المرافق في المستشفى ووسائل الراحة:

المستشفى التي تقدم مرافق فندقية ووسائل راحة وترفيه عالية الجودة مثل مستشفى الهضبة ستكون تكلفتها مُختلفة بالطبع عن المستشفيات التي تقدم هذه الخدمات ولكن بمُستوي أقل.

في مستشفى دار الهضبة يمكنك أن تجد تخفيضات على أسعار وتكلفة العلاج، وفقًا للحالات التي تحتاج إلى ذلك، وأيضًا تقدم خدمات دفع المبالغ المالية على دفعتين، دفعة في أول الشهر، ودفعه في مُنتصفه على أن يكون المبلغ مدفوع كاملًا في نهاية الشهر.


إذا كنت ترغب في معرفة أسعار العلاج في مستشفى دار الهضبة يمكنك التواصل على الرقم التالي:

كل هذه المميزات في الدفع ومميزات الإقامة يُمكن لمدمني الترامادول أن يحصلوا عليها، بجانب رعاية فائقة الجودة على مدار الساعة وطوال فترة العلاج داخل المستشفى، وأيضًا يُمكن لأسرة المدمن أو ذويه زيارته ولكن تحت شروط وظروف معينة نوضحها لك.

هل يستطيع المريض التواصل مع أهله أثناء علاج اعراض انسحاب الترامادول؟

إن الزيارات العائلية أثناء العلاج تعد واحدة من الخدمات التي تقدمها المستشفى للمُدمنين والمرضى داخلها، ولكن في فترة انسحاب الترامادول أو انسحاب أي مُخدر آخر وخاصة في فترة الانسحاب الحادة لا يتمكن أسرة المريض من الزيارة للأسباب التالية:

المدمن أثناء فترة الانسحاب وخاصة في أولى مراحل الانسحاب لا يكون جاهز أصلًا لبدء الزيارات ومُقابلة الأسرة، حيث يشعر في هذه الفترة بإعياء تام بسبب أعراض الانسحاب التي يشعر بها، بجانب أن الحالات النفسية والمزاجية الصعبة التي يُعاني منها أثناء هذه الفترة الحرجة.

لذا فإن المستشفى لا تسمح بالزيارة في هذا الوقت بالتحديد، حيث تهتم بتقديم الرعاية الصحية والنفسية له حتى يصبح أكثر يقظة، وتقل الآلام التي يشعر بها بشكل يُمكنه من التواصل والحديث جيدًا مع أسرته والطاقم الطبي أيضًا. 

وبعد الشفاء من أعراض الانسحاب تمامًا، يُمكن للمستشفى أن تسمح لأسرته بالزيارة الدورية، التي تفيده أثناء العلاج. 

كما يكون للأسرة دوراً هاماً أثناء علاج انسحاب الترامادول ورحلة العلاج بالكامل تحت إرشاد الطبيب المُعالج، وهذا ما نتعرف عليها في السطور القادمة..

ما أهمية دور الأسرة أثناء علاج الأعراض الانسحابية للترامادول؟

بعد أن يصبح المدمن في كامل وعيه بعد انسحاب السموم من الجسم، يأتي دور الأسرة في التعافي، ولهذا السبب تسمح مستشفى دار الهضبة بالزيارات العائلية بعد انسحاب السموم من الجسم، لوعيها بدور الأسرة في تشجيع المريض ودعم تعافيه.

تلعب الأسرة دورًا هامًا في تشجيع ذويهم على اتباع سلوكيات سلمية، والاستمرار في العلاج، وأيضًا توجيه تركيزه على العلاج، ويحدث ذلك من خلال حضور جلسات العلاج الجماعية التي تنظمها المستشفى.

بالإضافة إلى ذلك يُمكن للأسر حضور جلسات استشارة أسرية وهي استشارات تُساعدهم على تحديد طرق التعامل معه، وكيفية دعمه، وأيضًا تقدم لهم الحلول التي تُساعدهم لتخفيف الضغوط النفسية التي يشعرون بها.

كل هذا الدعم والخدمات يُمكن أن يحصل عليه المرضى وذويهم مع مستشفى خاصة مرخصة ذات تصنيف عالٍ مثل مستشفى دار الهضبة، ولكن عند الدخول في مصحة غير مُرخصة فهي تعد طريق سريع لتعريض المريض لمخاطر أكثر من مخاطر الإدمان نفسها.

ما هي طريقة علاج اعراض انسحاب الترامادول في المصحات غير المرخصة؟

في الغالب تتبع المصحات غير المُرخصة طرقًا وخططًا علاجية غير ضرورية فقط لكسب المزيد من الأموال، فهدف هذه المصحات ليس التخلص من الادمان ومُساعدة الدولة في مكافحة مشكلة الإدمان في مصر، وإنما هدفها تحقيق المكاسب بأي طرق مُمكنة. 

فمثلًا يُمكن أن تعطي المصحة غير المُرخصة أدوية غير موافق عليها من وزارة الصحة المصرية لعلاج أعراض الانسحاب، وهذا يعني تعريض المدمن لمخاطر كبيرة على صحته الجسدية والعقلية أيضًا. 

لا تهتم المصحات غير المُرخصة بشكل عام بالعلاج النفسي وتقديم الدعم النفسي للمدمن أثناء العلاج، وبالتالي تُزيد نسبة هروب المدمنين من هذه المصحات بشكل كبير، وهذا يعني احتمالية تعريض حياة المريض للخطر عند أخذ جرعة زائدة من الترامادول بعد الهروب من المصحة.

لا يُمكن لأسرة المريض معرفة تراخيص الأطباء وطاقم التمريض داخل مصحة علاج الادمان الغير مُرخصة، وهذا يعني أن المدمن وأسرته لا يعلمون من يشرف على العلاج، وهل هو خبير أم لا. 

بجانب المصحات غير المرخصة، هناك أيضًا العديد من المصحات الأخرى التي قد تكون مرخصة ولكنها غير مُتخصصة في علاج الإدمان، فكيف يمكن للمريض أو أسرته معرفة المصحة المُتخصصة من بين المصحات غير المُتخصصة؟

5 علامات تؤكد لك عدم اختصاص المركز في علاج الأعراض الانسحابية للترامادول

علامات تؤكد لك عدم اختاص المركز في علاج اعراض انسحاب الترامادول

علامات تؤكد لك عدم اختصاص المركز في علاج الأعراض الانسحابية للترامادول

يُعرف الإدمان بأنه اضطراب تعاطي المُخدرات، ولكن في الحقيقة هو مرض للتخلص منه يحتاج خطوات طويلة ومتشعبة، كما أنه من الصعب أحيانًا تحديد التحسينات التي ستظهر على المدمن، نظرًا لأن إدمان المخدرات يؤثر على الدماغ، لذا فإن التأكد من التعافي يكون من خلال مُراقبة علاج الإدمان، وسؤال المريض عن مشاعره. 

في الحقيقة لا يوجد معايير مُعينة مقبولة عالميًا على أساسها يُمكن التأكد من فعالية العلاج، فيمكن لخطة علاج مُعينة أن تكون مُفيدة لشخص ما، ولكنها بلا جدوى مع شخص آخر، ولكن بشكل عام يُمكن للمصحات الجيدة أن تقُلل من سلوكيات وأنماط تفكير المُدمن المُدمرة بعد العلاج لضمان تحقيق نتائج أفضل، لذا من المهم العثور على مستشفى موثوقة، وهناك علامات مُحددة يُمكنك من خلالها معرفة إذا كانت المستشفى موثوقة أم لا.

معايير قياس فعالية النجاح:

في حين أن تعريف النجاح قد يختلف من مصحة لأخرى، ولكن وفقًا لمكتب مكافحة المُخدرات الأمريكي، يجب على الشخص الذي يتلقى علاجًا فعالًا أن يظهر عليه بعضًا مما يلي:

  • تحسن الصحة الجسدية للمدمن.
  • تحسن الصحة العقلية، ويتضح من خلال تحسن الحالة المزاجية والسلوكية له.
  • تحسن العلاقات مع الأصدقاء والأسرة.
  • تحسن الوضع المالي والقانوني له، مثل اتباع القوانين، وارتكاب جرائم أقل.
  • تحسن السلامة مثل تقليل الحوادث التي يتعرض لها، أو الإصابات.
  • التزام الشخص بحضور جلسات العلاج الأسبوعية بعد الخروج من المصحة. 

وفقًا لما سبق فإن تحديد معايير ونسب النجاح في المستشفى الموثوقة لا يمكن أن تكون 100%، قد تكون نسب النجاح عالية، ولكن المستشفى المتخصصة والموثوقة لا يمكنها ضمان نجاح العلاج بنسبة كاملة، وإنما تحاول أن تحدد خطط علاجية قد تكون متغيرة مع الوقت لمواكبة تقدم المدمن في العلاج، وأيضًا تساعده من خلال تعليمه السلوكيات التي يتبعها للحفاظ على الرصانة.

الاستمرارية في العلاج:

المصحة المُتخصصة والموثوقة في الغالب لا تكتفي بالتخلص من السموم فقط، وإنما تحاول أن تشجع المريض على الاستمرار في برامج الرعاية الكاملة، فوفقًا للدراسات فإن الرعاية المُستمرة تميل إلى أن تكون أكثر فعالية عندما يستمر العلاج لفترة أطول، ويشمل العلاج أولًا التخلص من السموم، والعلاج السكني، والعلاج في العيادات الخارجية، والرعاية اللاحقة للوقاية من الانتكاس. 

علاجات الإدمان المبنية على الأدلة:

المصحة المُتخصصة تقدم علاجات إدمان مبنية على الأدلة العلمية، وتكون مدروسة جيدًا وثبتت فعاليتها، وستكون المصحة أو المستشفى المتخصصة صريحة مع المدمن وأسرته بهذا الشأن، وتتحدث معه عن كل شيء في خطوات العلاج.

ولكن المصحات غير المُتخصصة لا تهتم كثيرًا بتقديم الأدلة على فعالية العلاج، ولا تهتم حتى بالتحدث مع المريض حول خطة علاجه، وتفضيلاته، أو سؤاله عن توقعاته في المراحل التالية.

ومن ضمن العلاجات القائمة على الأدلة التي تتبعها المصحات المتخصصة التالي:

  • العلاج السلوكي المعرفي أو العلاج السلوكي الجدلي: هو علاج يعلم المُدمن كيفية إدارة العواطف وتقليل الصراعات داخله، والصراعات مع علاقاته مع الآخرين.
  • إدارة الطوارئ: يتم استخدام التعزيزات والمكافآت لمُساعدة المدمن على المُواصلة نحو رحلة التعافي.
  • العلاج الترفيهي: مثل تقديم تمارين يوجا، وأنشطة رياضية وفنية، وإبداعية بالرسم، أو الرقص أو الموسيقى والتي تُساعد الشخص على إكمال الشفاء.

تنوع الطاقم الطبي:

النقطة التالية التي تحدد اختصاص المصحة هو الطاقم الطبي فيها، المصحة غير المُتخصصة لن تجد فيها طاقم طبي مُتنوع، وغالبًا سيكون فيها طبيب عام، وطبيب نفسي وطبيب لإدارة أعراض الانسحاب.

ولكن في المصحات المُتخصصة وذات التصنيف العالي ستجد مهنيين طبيين، وطاقم تمريض، وأطباء نفسيين، ومُعالجين روحانيين، وغيرهم من المتخصصين مثل أخصائي التغذية، ومدربي اللياقة البدنية، ومرشدي التعافي، وقد لا تتمكن المستشفيات التي بها هذا الطاقم الطبي من توفير علاج شامل للمدمنين.

عدد المدمنين داخل المصحة:

عند اختيار مصحة لعلاج الإدمان حاول أن تعرف عدد المرضى داخل المصحة مُقارنةً بعدد الطاقم الطبي، ستجد في المصحة غير المُتخصصة أن عدد المرضى كبير مُقارنةً بالأطباء، وبالتالي تشتيت انتباه الأطباء وعدم تمكنهم من التركيز على الحالات بشكل جيد، كما ترتبط النسب المُنخفضة للتمريض والأطباء بارتفاع فرص حدوث أخطاء طبية تخفض من نسب رضا المرضى داخل المصحة أو المستشفى.

في المصحات المُتخصصة ستجد أن نسبة المرضى متوافق مع نسب الطاقم الطبي، وحينها يتلقى المرضى داخل المصحة المزيد من العناية والاهتمام.

إذا كنت فريسة للترامادول، وأصبحت مدمن له، يمكنك التواصل والاتصال01154333341 بمستشفى دار الهضبة للتخلص من إدمان الترامادول، ونُطمئنك مهما كانت ظروفك الصحية، نستطيع أن نسحب المخدر، بدون مُعاناة مع اعراض انسحاب الترامادول.

الخلاصة:

لايُمكن إدارة اعراض انسحاب الترامادول من تلقاء نفسك أو في المنزل من خلال أخذ مجموعة من الأعشاب أو أخذ علاجات من تلقاء نفسك، بل يجب أن يكون التخلص من السموم وإزالة أثارها في الدم تكون في مستشفي مُتخصص في علاج الإدمان لتجنب خطورة الأعراض الانسحابية التي تظهر بعد التوقف عن تعاطي الترامادول والتي تختلف في حدتها من شخص لآخر حسب العوامل المذكورة أعلاه.

للكاتبة : أ. نهى المهدي

شارك المقال

تهدف مستشفي دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الادمان إلى تحسين الحياة وبث باقة أمل للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات تعاطي المخدرات أو اضطرابات الصحة العقلية من خلال محتوى قائم على الحقائق حول طبيعة الظروف الصحية السلوكية وخيارات العلاج والنتائج ذات الصلة.

يقوم فريقنا بنشر المواد التي يتم البحث عنها ويتم تحريرها ومراجعتها بواسطة متخصصين طبيين مرخصين، ولا يُقصد من المعلومات التي نقدمها أن تكون بديلاً عن الاستشارة الطبية المهنية أو التشخيص أو العلاج، لذا لا ينبغي استخدامها بدلاً من نصيحة الطبيب المختص أو غيره من الاخصائيين النفسيين والاجتماعيين.

أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الاسئلة الشائعة حول اعراض انسحاب الترامادول

تتراوح ما بين 10 ساعات حتى 14 ساعة من آخر جرعة قام المريض بأخذها، وقد يستمر الوقت مع المدمن إلى عدة أيام متتالية، يرجع هذا الى الظروف الصحية للمريض، هل هي مستقرة أم لا؟! خاصة الحالة الوظائفية للكبد والكلى، بالإضافة إلى عمر المريض، كلما كان السن كبير كلما زادت مدة اعراض انسحاب الترامادول من الدم.

إن أعراض انسحاب الترامادول تكون قوية ومتعبة جدًا، لذا من الصعب على المريض أن يتخطى هذه المرحلة دون رعاية مكثفة من متخصصين.

إنها مهمة في حالة كانت المادة المخدرة في الجسم كثيرة أو مدة التعاطي طويلة، ولكن إذا كان المدمن في بداية التعاطي فيمكن ألا يأخذ هذه الأدوية.

نعم، على الرغم من أن إزالة السموم من المواد الأفيونية بشكل عام لا يُهدد الحياة عادةً، ولكن بعض الأشخاص الذين يمرون بمرحلة انسحاب السموم وخاصة الترامادول قد يواجهون بعض المُضاعفات الطبية الخطيرة. والسبب في ذلك أن الترامادول يتفاعل مع الجهاز العصبي المركزي، ويُمكَّن الجسم من الاعتماد عليه بسرعة، وإذا لم يتلقى الشخص الترامادول بالجرعة المُناسبة فقد يدخل في حالة صدمة شديدة، وتُعرف باسم "الانسحاب الحاد". ومن الأعراض الخطيرة التي تحدث أثناء الانسحاب الحاد هو الجفاف، حيث يؤدي التخلص من السموم إلى ظهور أعراض تشبه الأنفلونزا، بما في ذلك القيء والإسهال كما ذكرنا سابقًا، وهذا الجفاف يُمكن أن يؤدي إلى إصابة الشخص بالعدوى.  كما أن التخلص من السموم وخاصة الترامادول يُعرض المريض لخطر الجرعة الزائدة إذا لم يتلقى المتابعة الجيدة من المتخصصين، وبمجرد التخلص من السموم يفقد الجسم القدرة على التحمل، وينتهي به الأمر باستخدام الدواء مرة اخرى، ولكن بجرعات أعلى مما يُزيد من خطر الجرعة الزائدة. إذا كنت مدمنًا أو أحد أفراد أسرتك مدمنًا عليك أن تتلقى العلاج الفوري في أماكن متخصصة، وتناقش هناك الخطة العلاجية التي يصفها لك الطبيب، واتباع تعليماته لتجنب أعراض الانسحاب الشديدة، والتخفيف من أعراض الانسحاب.

تستمر أعراض انسحاب الترامادول من 3 الي 7 أيام.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة