اسباب الاضطرابات النفسية

اسباب الاضطرابات النفسية

يُعد التعرف على اسباب الاضطرابات النفسية مسهل للحد من الإصابة بها، ويمكن للأفراد أن يقوا أنفسهم من الإصابة بها من خلال التوجه للمعالجة فور الشعور بعدم الارتياح، وهذه الأسباب هي عبارة عن تفاعلات العوامل الداخلية مع الخارجية فتؤدي إلى جعل شخص خارج التصرف الطبيعي، وفي هذا المقال يمكن التعرف على أسباب المرض النفسي إلى جانب تصرفات المريض النفسي.

 

تعريف المرض النفسي

 

يُعرف المرض النفسي بأنه المعاناة التي يُصاب بها شخص ما؛ حيث يكون في حال من التشويش الذهني، وافتقاد القدرة على المرونة في تعاملاته في الحياة، وحدوث تقلبات حادة في مزاجيته، ويُصاب بصعوبة الإدراك، وضعف القدرة على التذكر والتركيز كما الشخص الطبيعي، ويشعر المريض النفسي بعدم القدرة على مسايرة الحياة العادية، وزيادة الاحساس بالألم النفسي، وقد يصل ببعض الأفراد الشعور بالرغبة في الموت، ويُطلق المرض النفسي على من يُعاني أي اضطراب نفسي دون التشخيص؛ حتى يتم التعرف بدقة على ما يُعاني منه الشخص.

والبعض لا يُفرق بين المرض النفسي وبين المرض الجسدي، ويعتبرانه واحدًا إلا أن الكثير من الناس لا يهتمون بشأن المرض النفسي، ولا يلقون له بالًا، ويعتبرون أن المريض النفسي إنما شخص أكثر ميوعةٍ مما لا يتطلب الأمر، والحقيقة أن المرض النفسي أمر لا يتحمل اغفاله أو التواني في وجوده؛ لأنه لا فرق بينه وبين المرض الجسدي، وما يُحدثه من أضرار على حياة الشخص أكثر تفاقمًا مما يتصوره البعض، والتأخر في التعامل مع مشاكل الأشخاص النفسية يُسهم في تطورها بشكل ملحوظ.

 

أنواع الأمراض النفسية

الأمراض النفسية من الممكن أن يُعاني منها الأفراد كثيرة، والإصابة بها غير متوقفة على مرحلة عمرية معينة؛ فمن الممكن أن يُعاني أحد الأشخاص من مرض نفسي معين خلال أي مرحلة من مراحل حياته، ولا شك أن الإصابة بالمرض النفسي لها مؤشرات معينة سيتم توضيحها لاحقًا في هذا المقال، وبعض هذه الأمراض ما يلي:

  • الاضطرابات النمائية العصبية: هذه الاضطرابات تظهر في سن مبكرة، وهي خاصة باضطرابات التعلم، واضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، واضطراب طيف التوحد.
  • الاضطرابات الذهانية والفصامية: وهي عبارة عن حالة من الانفصال عن الواقع، والمعاناة الشديدة من الهلاوس السمعية والبصرية التي يُنبأ منها بالخلل في الإدراك؛ فيكون الأشخاص المصابين بها ليست لديهم منطقية في الكلام، ولديهم تشويش ذهني،.
  • الاضطراب الوجداني ثنائي القطب: الاضطراب يكون على قطبين مختلفين يحدث تبادل للشخص من وقت لآخر على القطبين بحيث يكون لأحد القطبين طيف من القطب الآخر، فعند المعاناة من الهوس أو عندما يكون الشخص على قطب الهوس لا بد أن يتضمن معه نوبة اكتئاب، وعندما يكون على قطب الاكتئاب يكون معه نوبة هوس خلال فترته.
  • اضطراب ما بعد الصدمة: ويكون من ضمنها أيضًا اضطراب الاجهاد الحاد، ويقصد بالاضطرابين صعوبة التعايش بسبب التعرض لمواقف ضاغطة.
  • الاكتئاب: وهو حالة من الحزن الشديد، والتأثر العاطفي البالغ لدرجة فقدان الشخص لقدراته الوظيفية.
  • اضطرابات القلق: وهي يُقصد بها الاضطرابات التي يعاني منها الشخص من الخوف الشديد من التعرض لخطر ما أو حدوث مشكلة ما، ويليها الاضطرابات التي تكون بدون سبب مثل اضطراب الهلع أو اضطراب القلق المعمم.
  • اضطرابات الطعام: ويُعرف بالاضطراب الخاص بالشهية ويكون على متصل اضطراب فقدان الشهية وآخر اضطراب الشره العصبي أو النهم.
  • اضطرابات النوم: وهي صعوبات النوم التي يُعاني منها البعض وتتمثل في الشعور بالأرق الشديد، ومتلازمة تملل الساقين وهما الأكثر شيوعًا في اضطرابات النوم، والنوم لساعات قليلة أقل من حاجة الجسم، والنوم لساعات طويلة لساعات تفوق حاجة الجسم.
  • الاضطرابات الجنسية: وهي متضمنة اضطراب الهوية الجنسية، واضطراب اختلال الوظيفة الجنسية.

 

ما هي أعراض الأمراض النفسية الجسدية؟

 

يُعاني بعض الأشخاص من مشاكل جسدية يكون سببها غامض، وتستمر لمدة طويلة تتسبب في معاناة من يُصاب بها بل قد يفقد القدرة على مسايرة حياته الوظيفية اليومية بسببها، وتُعرف الأمراض النفسية الجسدية بالاضطراب الجسدي، أو الاضطرابات السيكوسوماتية، ويكون السبب في نشوء هذه الأمراض الجسدية بمنشأ نفسي؛ هو التعرض للضغوط اليومية أو معايشة قلق شديد، التعرض لخلافات عائلية واجتماعية، التعرض لحوادث أو أزمات نفسية شديدة مثل التعرض للانفصال أو فقدان شخص عزيز، حدوث مشاكل كثيرة في نمط العيشة التي يعتاد عليها الشخص، وتكون الأعراض التي تُصاحب الشخص الذي يُصاب بتعب جسدي من أصل نفسي كما يلي:

  • الشكوى المستمرة من الآلام في منطقة معينة في الجسم كأن يُعاني الشخص من مشكلة في الجهاز الهضمي أو الجهاز التنفسي أو الجهاز الدوري، أو المعاناة باضطراب الجلد؛ فعند الإصابة في أحد أجهزة الجسم يكون له أعراض تعب تخصه.
  • الاستمرار في المعاناة من المشاكل الجسدية لفترة طويلة.
  • التحسن بالأدوية، ومع التوقف عنها يرجع التعب الجسدي مرة أخرى.

 

ما هي تصرفات المريض النفسي؟

 

تتسم تصرفات المريض النفسي بعدم المنطقية، وهي تُسبب له الانزعاج، ولمن حوله؛ فكثيرًا ما يكون المريض النفسي في حالة انعزال عن الآخرين ما يجعله معرض لنقد الآخرين له باستمرار، وهذا يعود عليه بالضرر أكثر، وليس من الشائع أن يكون المريض النفسي شخص مفرط في العصبية، فيُسبب النفور لمن حوله من الأشخاص عنه، ولكن يكون أكثر حزنًا، بما يُثير شعور الضيق في نفس المقربين على وضعه في هذه الحالة، التعايش في شعور التعاسة لفترة طويلة أيضًا يُكدر المحيطين، يملأ الجو بالملل، وإليكم بعض تصرفات المريض النفسي التي بعد معرفتها يجب التعامل مع المريض النفسي بمعاملة مناسبة لظروفه الحالية؛ فهو شخص واقع في تأثير مرضه النفسي، ومعظم المصابين باضطرابات نفسية يرجون أحوالًا أفضل مما هم عليه، فتكون بعض هذه التصرفات موضحة كالآتي:

  • يُصاحب المريض النفسي اضطراب في التفكير؛ حيث يُعايش نفسه في أوهام كثيرة، ويتخذ عليها قراراته؛ مما يجعلها غير ذات حكمة، ومنطقية.
  • يعيش المريض النفسي في حزن مفرط، وتظهر عليه الكآبة النفسية، وهذا في أصعب مراحل المرض النفسي.
  • يكون غير قادر على الاستمتاع بالأشياء التي من الممكن أن تُجلب الشعور بالانبساط.
  • يتصف بعدم القدرة؛ حيث يشعر بالعجز في اتخاذ القرارات أو تنفيذ المهام، كما أنه تصرفه أكثر تعطيلًا.
  • يتبادر على الشخص المريض النفسي أفكار انتحارية قد تصل لحد التنفيذ؛ حيث يكون لديه رغبة قوية للتخلص مما فيه بالموت؛ فيرى الموت بالنسبة له راحة؛ فيسعى إلى الوصول لها.
  • التقلبات المزاجية الحادة؛ فتتضح تصرفاته بين الحماسية وبين الشعور بالاحباط، وعدم القدرة على التصرف.
  • مشاعر قلق مفرطة إلى جانب حدوث المعاناة من اضطراب النوم والأكل.

 

ما هي الأمراض النفسية عند النساء؟

 

لا تختلف الأمراض النفسية عند النساء عنها عند الرجال بل أن المرض النفسي واحد لكل الجنسين، مما لا يطغى أحد منهم في الأهمية عن الآخر، والتعامل مع لمرض النفسي عمومًا لدى النساء يتخذ نفس التداعيات لدى غيرهم، ولكن نظرًا لطبيعة النساء بأنهن أكثر حساسية، وأقل قدرة في تحمل الضغوط والصدمات النفسية والحياتية، يأتي الاكتئاب من الاضطرابات الأكثر شيوعًا لديهن، ويليه اضطرابات القلق.

 

 ما هي أعراض الأمراض النفسية الخطيرة؟

الأمراض النفسية الأكثر خطورة على حياة الشخص هي التي يفقد بناءً عليها:

  • قدراته الوظيفية في الحياة، ومن هنا يمكن القول أن المرض النفسي جميعه عند وصوله لمرحلة شديدة يكون المريض غير قادر على التأقلم، والمعايشة، واستقبال الضغوط بمرونة؛ فمن هنا تكمن الخطورة؛ فهي ليست على نطاق نوع معين من الاضطرابات النفسية، ويكون ذلك عرض واضح وخطير في الإصابة بالاضطراب النفسي.
  • افتقاد القدرة على الاستمتاع؛ حيث يصل الأمر بالمريض النفسي أن الأشياء التي كان يشعر بالمتعة في ممارستها أصبحت لا تقدم له أي شعور سار.
  • الشعور بانعدام المعنى؛ يشعر المريض النفسي بدرجة عالية من الاحباط النفسي تصله أن لا يجد في أي شيء في الحياة معنى، ولا يجد في أهدافه التي يسعى لتحقيقها معنى أو قيمة، كما أن هذا العرض يكون من ضمن اسباب الاضطرابات النفسية.

 

   ما هي أسباب الاضطرابات النفسية؟

تُرجع أسباب الاضطرابات النفسية إلى ما يلي:

  • الوراثة: تعتبر الوراثة واحدمن أهم العوامل التي تقف وراء الإصابة بأحد الاضطرابات النفسية.
  • المشاكل الأسرية أحد أهم اسباب الاضطرابات النفسية؛ حيث يشعر الأبناء بافتقاد الرابطة الوجدانية، ونقص الرعاية، وكثرة الخلافات.
  • المشاكل النفسية الشخصية، وتتمثل في مرور الأشخاص بتجارب سيئة، والميل إلى العاطفية؛ فيكون الشخص غير قادر على مواجهة الضغوط الحياتية.

 

  هل يمكن علاج الاضطراب النفسي بالقرآن؟

يعتبر التدخل في علاج الاضطراب النفسي بالقرآن من الطرق التي تُحقق تحسن لدى المرضى، ولا شك أن القرآن فيه شفاءٍ من كل داء، والمريض بالاضطراب النفسي في المراحل الأولية يمكنه أن يشفى بتلاوة القرآن أو سماعه؛ فهو يعمل على تهدئته، وتحسين مستوى تفكيره، وفي الحالات التي يصل معها المرض النفسي إلى مستوى بالغ الشدة يحتاج إلى العلاج النفسي الدوائي بالإضافة غلى الجلسات العلاجية.

 

مصادر المقال:

شارك هذه المقالة
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on twitter
اشترك لتصلك اخر موضوعاتنا
احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل
مقالات ذات صلة

اعراض الجرعة الزائدة من الترامادول

اعراض الجرعة الزائدة من الترامادول قد تكون مُؤذية فعلاً وتودي بصاحبها إلى التهلكة إذا كانت مقاومتُه لتأثيرها ضعيفة، ويتضح ذلك عند تناول الشخص أكثر من

علاج الادمان في السعودية

إن المملكة العربية السعودية من الدول الإسلامية والتي تضع الضوابط والقوانين الصارمة للمواطنين، كما تُطبق العقوبات القصوى على من يقوم بمخالفتها، وعلى الرغم من ذلك