شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

أسرع طريقة لتبطيل الهيروين نهائياً تعرف عليها الآن


يد شخص بها حزام وبجانبة ملعقة ويحتاج إلى أسرع طريقة لتبطيل الهيروين

إدمان الهيروين هو أحد الأمراض المُزمنة، والتي يُصعب خروجها من الجسم، بجانب الحاجة إلى التريث والتمهل والهدوء في مراحل العلاج التي يتم تطبيقها على المُدمن بغرض التعافي، ولكن المُدمن يكون بحاجة مُلحة للحصول على أسرع طريقة لتبطيل الهيروين، وهذا ما يتم شرحه في هذا المقال بشكل تفصيلي فتابعونا. 

ما هو الهيروين؟ 

في البداية سوف نتعرف على ما هو الهيروين؟، الهيروين هو أحد المشتقات الأفيونية، والتي يتم استخراجها من المورفين، وهي مادة ذات أصل نباتي، يُوجد الهيروين في صورة طبيعية على شكل بودرة بيضاء أو بنية، ومادة لزجة لونها أسود، يُطلق عليها هيروين القطران.

تتعدد طريقة تناوله من قِبل الشباب، فمنهم من يقوم باستنشاقه، أو تدخينه مع السجائر، حيث يتم تناولها من أجل الهروب من الضغوطات النفسية، والآلام الجسدية، نظرًا لتأثيرها المُخدر على الجسم، وزيادة النشوة والاسترخاء لديه. 

وبعد أن تعرفنا على بودرة الهيروين، سوف ننتقل الآن إلى طرق الإقلاع عن إدمانها. 

أسرع طريقة لتبطيل الهيروين (البودرة)

عندما يدرك مُدمن بودرة الهيروين مدى خطورة الاستمرار في تعاطي المُخدر، وكم الكوارث والمصائب التي تعرض إليها نتيجة للسير في طريق الإدمان والتي منها محاولات الاعتداء على الآخرين بالضرب أو السرقة، بغرض الحصول على الجرعة، يبدأ بالبحث عن أسرع طريقة لتبطيل البودرة

ولكن علاج الادمان من الهيروين، ليس بالأمر اليسير الذي يحدث خلال يوم وليلة، وليس هناك ما يُعرف بالطرق السريعة في علاج أي من المواد المُخدرة، بل المقصود بذلك هو اتباع بروتوكول علاجي في أفضل المراكز والمصحات المُتخصصة في علاج الإدمان، والذي يُعطي نتائج إيجابية خلال وقت أقل من بروتوكول العلاج المنزلي الذي يُعرض المُدمن مرة أخرى لتناول المُخدر وحدوث الانتكاسة وإطالة مدة العلاج في أغلب الحالات.

وأهم الخطوات في تبطيل بودرة الهيروين هو الامتناع التام عن تناول الجرعة، والذهاب للمستشفى في أسرع وقت لبدء بروتوكول العلاج الصحيح والتخلص من  اعراض انسحاب الهيروين من الجسم، حيث تقُدم لك مستشفى الهضبه المُخصصة لعلاج الإدمان والطب النفسي بروتوكول علاجي يُحقق مفهوم أسرع طريقة لتبطيل الهيروين. 

تبدأ خطوات علاج إدمان الهيروين في مستشفى الهضبة، بعمل فحص كلي للشخص من خلال الفحص السريري، وإجراء التحاليل الطبية، والأشعة لمعرفة الأمراض الأخرى التي تُعاني منها الحالة وتشخيصها، لتحديد ما يناسبها من بروتوكولات العلاج المتبعة لديها حيث تعتمد أسرع طريقة لتبطيل الهيروين على جانبين وهما: 

العلاج الدوائي 

من أهم المميزات التي يحصل عليها المُدمن عند اتخاذه قرار تبطيل تعاطي البودرة عن طريق المستشفى المتخصصة في علاج الإدمان، هو تقديم كورس علاجي تحت رعاية ومتابعة الطبيب، وذلك لتجنب تناول عقار دون استشارة طبية حتى لا ينجم عنه نتائج سلبية تؤثر في مسيرة العلاج الصحيح، حيث يتعرض المُدمن لظهور أعراض انسحاب الهيروين من الجسم، ويلزم لتخطي هذه المرحلة بأمان تناول العقاقير لتهدئة وتسكين الألم وتقليل الرغبة في تناول المُخدر، فمن بين هذه الأعراض ما يلي: 

  • اضطراب معدي وهضمي، ينتج عنه شعور المُدمن بالقيء والغثيان، والإسهال. 
  • الصداع الشديد والدوار. 
  • آلام في الجسم شديدة ورغبة مُلحة في شم بودرة الهيروين. 

ويقوم الطبيب بوصف الأدوية الفعالة في إزالة السموم من الجسم أثناء علاج الإدمان، والعقاقير المُستعملة في تخفيف أعراض الانسحاب، حيث يختلف العلاج الدوائي في أسرع طريقة لتبطيل الهيروين من شخص إلى آخر، تبعًا لعدة عوامل منها، الحالة الصحية للفرد ومدى الاستجابة للعلاج، وكمية الجُرعة المُتناولة من قِبل الحالة.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



العلاج السلوكي 

يتميز العلاج السلوكي لتبطيل الهيروين بإمكانية القيام به في العيادات الداخلية أو الخارجية، والهدف منه يتمثل في النقاط التالية: 

  • يُساعد المُدمن في تغير السلوك السيء الذي دفعه لتدمير ذاته. 
  • يحفز المُدمن لبذل قصارى جهده وأخذ بروتوكول العلاج محمل الجد، ومساعدة الطاقم الطبي في مراحل العلاج، وهي تُعد من أهم خطوات أسرع طريقة لتبطيل الهيروين

يتم العلاج السلوكي من خلال ثلاثة أنواع وهم: 

العلاج السلوكي المعرفي 

يعمل على تعديل الفكرة التي يأخذها المُدمن عن تعاطي الهيروين، وتوسيع آفاقه إلى مدى الكوارث التي يتعرض لها على المدى القريب والبعيد إذا استمر في تعاطي الهيروين. 

إدارة الطوارئ 

تعمل على تشجيع المُدمن خلال فترة إعادة التأهيل من إدمان الهيروين ومكافأته على تعديل السلوك، وظهور السلوك الإيجابي، من خلال قضاء يوم أسرى، وزيادة الجانب الترفيهي داخل المستشفى. 

العلاج التيسيري المُكون من ١٢ خطوة 

يعمل على تعزيز هدوء المُدمن لمدة أطول، بجانب حثة على المشاركة الجماعية، والابتعاد عن العزلة، و يعتمد العلاج التيسيري على ثلاثة نقاط رئيسية قبول المُدمن لخطوات العلاج، والاستسلام، والتحفيز للمشاركة. 

علاج السلوك العائلي

يعمل علاج السلوك العائلي على حل المشاكل الأسرية التي دفعت الحالة للإدمان، عن طريق فض النزاعات والعمل على الاستقرار الأسرى، ودعم أفراد الأسرة للمُدمن، حتى يتخطى مرحلة العلاج بسلام.

العلاج السلوكي الانفعالي العقلاني 

يتم من خلاله تدريب المُدمن على استبدال الأفكار السيئة التي تُسيطر عليه، بالأفكار الصحيحة السوية، بجانب كيفية إدارة الأمور وحل المُشكلات، وتكوين علاقات وصداقة مع الأخيار من الأصدقاء. 

وبعد التطرق في الحديث عن طرق تبطيل الهيروين من الجسم، سوف نذكر الآن سريعًا أهم الأدوية المُساعدة في العلاج. 

الأدوية المُستخدمة في تبطيل تعاطي الهيروين 

 الأدوية المُستخدمة في أسرع طريقة لتبطيل الهيروين تكون من أجل إزالة وطرد السموم من الجسم، وتخفيف أعراض الانسحاب، فمن أهم هذه الأدوية ما يلي:

  • الميثادون ( methadone)، يحل محل الهيروين في الدماغ لفترة طويلة المدى، كما يمنع الرغبة في تناول البودرة. 
  • النالتريكسون (Naltrexone)، يُخدر آلام الجسم، ويُبطل مفعول الهيروين في الدماغ. 
  • البنزوديازيبينات(Benzodiazepine), لإضطراب القلق. 
  • مضادات الاكتئاب. 
  • كلونيدين، يحد من قوة الألم والتشنجات. 

 ويظل المُخدر متواجد في الدم والبول فترة من الوقت، حتى بعد التوقف عن تناوله، لذا سوف نسرد الآن أسرع طريقة لتنظيف البول من الهيروين. 

  • تنويه هام

“ الأدوية المذكورة سابقًا هي المُعتمد عليها في تبطيل تعاطي الهيروين وعلاج أعراض الانسحاب منه في بعض المستشفيات، ويُحذر استعمالها دون استشارة طبية، لتجنب التعرض لاضرارها وآثارها السلبية نتيجة لاستخدامها الخاطئ، لأنها لا تناسب جميع أنواع الحالات، حيث أن كل حالة لها جرعة ونوع مُخصص لها، وقمنا بذكرها للإطلاع فقط.

يأخذ مركز الهضبة كل الحرص دائما في وصف أدوية خاصة به، حيث تكون هذه الأدوية أكثر أمانًا ومُصدق عليها من قِبل وزارة الصحة. 

أسرع طريقة لتنظيف البول من الهيروين

بودرة الهيروين لها القدرة العالية على البقاء في الجسم لعدة أيام متفاوتة طبقًا المناطق التي يرتفع لها التركيز، مثل الدم والبول واللعاب. 

فعندما يتعرض المُدمن لموقف يتطلب منه عمل تحليل مخدرات الهيروين في البول للتأكد من أنه شخص مُدمن للمخدرات أم لا، يبحث بكل اهتمام وشغف عن أسرع طريقة لتنظيف البول من الهيروين، اعتقادًا منه أنه يوجد طريقة تُخفي المخدر في ساعة أو يوم، ولكن المدة اللازمة لاستخراج الهيروين من البول هي ثلاثة أيام، منذ آخر جرعة تم تناولها، ويجب إخراجها بطريقة صحيحة حتى لا تتسبب أضرار  على صحة المدمن كما أن هناك بعض الخطوات التي تساعد تسريع خروج الهيروين من الجسم وهي:

  • التوقف عن تناول المُخدر، لتهيئة الجسم للاعتماد على عدم وجود الهيروين، وبدأ عملية التمثيل الغذائي لتكسيره والقضاء عليه. 
  • تناول المزيد من العناصر الغذائية والعصائر الطازجة، التي تُساهم في طرد السموم من الجسم. 
  • تناوله ما لا يقل عن ٣ لتر ماء يوميًا. 
  • التوقف ٣ أيام بمساعدة الأطباء ثم عمل اختبار المخدرات عن طريق البول. 

الخلاصة:

وفي النهاية توصلنا إلى أن تطبيق البروتوكول العلاجي بشكل صحيح وجيد تحت رعايه واشراف طبي في أحد المراكز المتخصصة، يُمثل أسرع طريقة لتبطيل الهيروين، ويبعد كل البعد عن الاختصار في الوقت لأيام أو ساعات قلائل، فنرجوا أن نكون قدمنا أبرز المعلومات التي تدور حول طرق تبطيل شم بودرة الهيروين، بشكل واضح وسلس يخلوا من التعقد، ونتمني لكم دوام الصحة والسلامة.

الكاتبة: أ. سحر يوسف.

إخلاء المسؤولية الطبية:

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى مميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين.

ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *