شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

دليلك الشامل حول الصحة النفسية وكيفية رعايتها والحفاظ عليها

طبيب في الصحة النفسية يعالج مريض
أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

عادة ما تستغرق الجلسة النموذجية للعلاج النفسي حوالي من (45 إلى 60 دقيقة) إذا كانت جلسة فردية، وغالباً ما تدور أحداثها كالتالي:

  • تسجيل تفاصيل ما كُنت تشعر وتقوم به بوجه عام في الفترة الماضية، على المُستوى الجسدي، العقلي والنفسي.
  • توضيح الوضع الحالي لك، ومدى تطور الأعراض لديك.
  • استكشاف المعالج النفسي كافة المشاعر الداخلية لك وما ترغب في التحدث عنها
  • التعاون مع المُعالج النفسي للوصول إلى اكتساب الفهم، وحل المُشكلات التي تعترض حياة المريض.
  • وضع الأهداف التي تُساعد المريض في التحرك تجاه الطريق المطلوب لسير الحياة بأمان.

يحتاج الطُلاب للعلاج النفسي، لأن هناك عدد كبير منهم  أثناء الدراسة يتعرضون لنوبات من القلق والتوتر والضغط الكبير، نظراً لإجهادهم ماديًا ومعنوياً، وضيق الوقت وضغط المجهود والأداء.

وبالنسبة للموظفين في العمل، تُقدم لهم جلسات علاج نفسي ليس بغرض حل مُشكلة خاصة، ولكن يكون هدفها التالي:

  • تحسين العلاقات بين العاملين في المؤسسة.
  • تحفيز وتطوير طُرق التفكير والإبداع في حل المُشكلات.
  • تحفيز الموظفين للانتظام في العمل، وتقليل التغيب عنه

غالباً ما تكون تكاليف جلسات العلاج النفسي هي .. المال، الوقت، الصدق، الاستعداد للعلاج والمرونة خلال الجلسة، ومن الناحية المالية تكلفة الجلسة الواحدة من العلاج النفسي تتراوح ما بين 250 إلى 500 جنيه مصري، حسب جودة العلاج والخدمات المقدمة وخبرة الأطباء.

وأسعار جلسات العلاج النفسي متفاوتة من حالة إلى أخرى أو من مكان لآخر بسبب:

  • شدة الأعراض ومستوى الاضطراب النفسي الذي تُعاني منها الحالة، حيث كلما زاد مُستوى الاضطراب زاد عدد وسعر جلسة العلاج النفسي.
  • خبرة المُعالج النفسي، التعامل مع مُعالج نفسي مُتخصص ذو خبرة كبيرة في علاج حالات الاضطراب النفسي المُختلفة، يختصر طول مدة الجلسات وعددها ومن ثم يتعافى في وقت قصير وبتكلفة أقل، على النقيض من طبيب ذو خبرة أقل ويحتاج المزيد من التجارب للوصول إلى نوع العلاج النفسي المناسب للحالة، وهذا يُكلف الحالة المزيد من الوقت والمال..

لا العلاج النفسي مُفيد للجميع ولا يقتصر على علاج الأمراض العقلية فقط، بالرغم من تعدد الأساطير الشعبية التي تعتقد أن الذهاب إلى طبيب نفسي جنون ويُعد أمر مُفرطاً لا فائدة منه إذا كان غرض الذهاب هو حل المشاكل التي يُمكن حلها بسهولة في المنزل أو من خلال تدخل أحد المعارف أو الأقارب، بجانب أن هناك من يعتقد أن أمورة طبيعية تسير على ما يُرام ولا يحتاج إلى مُساعدة مُعالج نفسي، ثُم يتفاجأ بتعقد حياته واضطرابها، لذا ننصح بزيارة الطبيب النفسي من وقت لآخر للوقوف على مدى الصحة النفسية.

مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة