علاج الهوس

كتب بواسطة : admini

يوليو 3, 2018

علاج الهوس
علاج الهوس

كتب بواسطة : admini

يوليو 3, 2018

ما هو علاج الهوس

يعتبر مرض الهوس  من الأمراض النفسية الخطيرة التي تؤثر علي كيمياء الدماغ بشكل كبير وهو أحد أقطاب الاضطراب الوجداني ثنائي القطب ويختلف الهوس في شدته من مريض وآخر، فهناك الهوس الخفيف و الهوس الخالي من الأعراض الذهانية و الهوس المصاحب للأعراض الذهانية.

ويصاب مريض الهوس بالعديد من الأعراض المتشابكة والمتفاوتة والتي تكون علي شكل نشاط حركي كبير خارج عن السيطرة، وقد يصل مرض الهوس بالشخص إلي حالة من النشاط لدرجة التكسير والتحطيم ، ويعد اضطراب الهوس من الاضطرابات التفسية شائعة الحدوث إذ يدخل الهوس تحت تصنيف الاضطرابات الوجدانية التي تتراوح نسبة حدوثها بين 1% إلي 5% باختلاف الثقافات والحضارات بحسب ما أشارت إليه التقارير والاحصائيات .

علاج الهوس أياً كان نوعه يجب أن يكون في مصحة نفسية حتي يكون المريض بالهوس تحت السيطرة ويتم العلاج في بيئة علاجية صحية ومجتمع علاجي يساعد علي التعافي، ونحن في دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الادمان نوفر أحدث طرق علاج الهوس من خلال العلاج الدوائي والعلاج النفسي السلوكي الذي يتم على تد مجموعة من أمهر الأطباء في العالم.

أما عن علاج الهوس الاكتئابي بالأعشاب فلا يوجد أي تقارير من قبل هيئات الصحة العالمية يفيد بفاعلية علاج الهوس بالأعشاب، ولكن قد يتم الاستعانة ببعض الأعشاب كوسيلة مساعدة بجانب الأدوية العلاج النفسي السلوكي والعلاج بالقرآن.

كيف يستطيع الفرد إكمال علاج الهوس؟

يعاني الفرد بالكثير من الأعراض بسبب الهوس، فما هي أفضل طريقة لعلاج الهوس والتغلب على تلك الأعراض؟ وكيف يستطيع التخلص من جميع الآلام التي يعاني منها نهائيًا؟ في البداية دور الفرد أن يتبع التعاليم اللازمة من الطبيب المتخصص في الطب النفسي، وعلى الفرد أيضًا أن ينشر الدعم والعزيمة لنفسه وعليه أن يعلم أن الجميع معه في كل وقت من الأوقات، فالطبيب يعاونه ويساعده على تخطي جميع العقبات، وأيضًا الأسرة هي الداعم الأساسي له لتخطيه تلك المشكلة، ليصبح الفرد قادر على تخطي جميع المشكلات التي قد يعاني منها.

 

دور الأسرة كما أن الأسرة لها دور كبير في علاج الهوس فهي الداعم الرئيسي والمعاون للمريض، فعليها أولًا أن تأخذ المريض إلى أفضل المراكز والمستشفيات المتخصصة في الطب النفسي، وهناك العديد من المراكز المعروفة في جمهورية مصر العربية وفي البلاد العربية بشكل عام؛ ليصبح الفرد قادر على حياة أفضل، كما يمكنها مساعدة الفرد باستخدام الأعشاب المناسبة التي تساعد على الهدوء والراحة وما إلى ذلك، وهناك العديد من الأعشاب المعروفة في تلك الأستخدامات، وعليهم أن يتحملوا جميع ما يحدث حتى يستطيع الفرد أن يتم علاجه بكل أمان في أسرع وقت ممكن، ومساعدته بنشر الأحاديث والقران التي تنص على الدعم الكبير الذي يعطيه الله للمؤمنين.

 

دور المراكز وعند ذهابه إلى المراكز المتخصصة في الطب النفسي مثل دار الهضبة، يمكنه أن يتم علاج الهوس بمراحل متعددة، فمثلًا دار الهضبة تقوم بمساعدة مرضاها باستخدام برنامج علاجي شامل ليكون قادر على العيش في حياة أفضل دون المعاناة من الهوس، فهناك الأطباء المتخصصين يقومون بالكشف على المريض وتحديد حالته، ومن ثم يستطيع الفرد أن يأخذ الأدوية المناسبة للعلاج، وبالدواء المناسب يستطيع الفرد أن يعود مرة أخرى إلى حياته الطبيعية، ولكن على الجميع أن يحذروا لا يستطيع الفرد أن يستكمل علاجه دون الحصول على أدوية مناسبة لحالته، فلا يمكن استبدال تلك الأدوية بالأعشاب، فعن الأعشاب فهي لها دور كبير في تهدئة المريض ولكن ليس لعلاجه، وعند إتمام البرنامج العلاجي يصبح الفرد قادر على علاج الهوس.

 

تعريف الهوس في علم النفس

يعرف الهوس في علم النفس بإنه حالة من ارتفاع المزاج بشكل غير طبيعي مع حالة من الانفعال والاستثارة، وارتفاع في مستويات الطاقة لدي مريض الهوس ويتسم مريض الهوس بحالة من النشاط والخفة التي تجعله يقبل علي ارتكاب أمور غريبة وتصرفات لا توافق الأعراف ولا التقاليد المجتمعية .

الحالات المختلطة من الهوس ؟

الحديث في تلك الجزئية عن الهوس الاكتئابي فبالرغم من أن الهوس مرض مستقلاً بنفسه، وهو أحد الاضطرابات الوجدانية المعروفة إلا أنه مع ذلك يمكن أن يتواجد مع الاكتئاب في نفس الوقت وحينها يسمي الهوس الاكتئابي وهو عبارة عن مزيج من نوبات هوس واكتئاب انفعالي، وهناك بعض التكهنات بين الأطباء النفسيين بأن الهوس والاكتئاب عبارة عن محاور مستقلة من سلسلة الاكتئاب وليسا متضادان، وفي حقيقة الأمر هناك احتمال لزيادة حالات الانتحار في الحالة المختلطة بين الهوس والاكتئاب، فحين يجتمع الهوس والاكتئاب ويعاني الأشخاص المكتئبين من الهوس، تزداد لديهم الطاقة التي قد تدفعهم إلي ارتكاب الأفعال الجنونية أو أفكار الاكتئاب السلبية التي من شأنها أن تؤدي بهم إلي الانتحار أيضا.

ما هي أسباب الهوس

علي الرغم من التطور الحاصل في مجال الطب النفسي والذي أصبح يوازي التطور الحاصل في مجال علاج الأمراض العضوية ووصول الأطباء النفسيين إلي العديد من الأسرار والخفايا في الدماغ من خلال التصاوير الدماغية والأبحاث والدرسات العديدة التي تمت علي المرضي النفسيين، إلا أنه مع هذا لم يتوصل العلماء إلي الوصول للأسباب الجازمة للإصابة بالمرض النفسي.

ولكن هناك بعض العوامل التي تشير إلى الإصابة بالاضطراب والتي يمكن بناء عليها التعامل مع المرض من خلال معالجة مسبباته، ويعد مرض الهوس ظاهرة عصبية معقدة قد تكون ناتجة عن :-

أولاً الأسباب البيولوجية :-

يصاحب مرض الهوس فلى الاضطراب في نشاط تفاعل هرموني في الغدد الصماء مما يتسبب في زيادة افرازات هرمون تنشيط الدرقية وتنشيط هرمون النمو.

ثانياً العوامل الكيميائية :-

توصل علماء الطب النفسي إلي أن الاضطرابات الوجدانية ناتجة عن وجود خلل في النواقل العصبية الموجودة في الدماغ فهناك العديد من الناقلات العصبية التي تؤدي زيادتها أو النقص فيها حدوث خلل في الدماغ والذي ينتج عنه اضطراب نفسي أو ذهاني أو مرض عصابي , ويتسبب نقص الامينات الحيوية كالنورادرينالين والسيرتونين والدوبامين في حدوث الاكتئاب كما يؤدي زيادة نسب هذه المواد في الإصابة بالهوس .

ثالثاً اضطرابات النوم :-

اضطراب  النوم لدي ما يقارب 60% من مرضي الاضطربات الوجدانية واضطربات المزاج وفي حالة الاكتئاب تزداد كثافة نوم الأحلام أو حركات العينين بشكل سريع في النصف الأول من فترة النوم ولا يبدأ الظهور إلا بعد فترة طويلة وفي الهوس ينخفض عدد ساعات النوم الكلي لدي مريض الهوس .

رابعاً الجانب الوراثي :-

وفي حقيقة الأمر اضطراب الهوس من أكثر الاضطرابات النفسة التي يلعب الجانب الوراثي فيها دور كبير، وترتفع نسبة حدوث اضطرابات المزاج في أسر الأشخاص المصابين بالاكتئاب أو مرض الهوس ويظهر اضطراب الهوس في أفراد الأسرة علي النحو التالي :-

  • إذا كان أحد الأبوين مصاب بالهوس فان نسبة الإصابة تصل إلي 25% .
  • إذا كان كلا الأبوين مصاب باضطراب الهوس فإن نسبة الإصابة بالمرض تصل إلي 50% .
  • إذا كان هناك تؤام مماثل فإن نسبة المرض تتراوح ما بين 40% إلي 70% .
  • إذا كان التوأم غير متماثل فإن نسبة الإصابة بالهوس تتراوح ما بين 4% إلي 20% .

هناك بعض الأدوية التي تتسبب في حدوث أعراض تحاكي أعراض الهوس كما يتسبب الحرمان من النوم في أعراض كأعراض الهوس أيضاً ولكن هذا الهوس يكون هوس مؤقت لأنه يختفي إذا ما أنتهت الأسباب التي تسببت في حدوث الهوس كالرجوع إلي حالة من النوم الطبيعي والكافي أو امتناع الشخص عن تعاطي الأدوية التي تتسبب في حدوث الهوس أو التوقف عن تناول المخدرات والذي لا بد وأن يكون على يد متخصصين حتى لا تحدث انتكاسات.

ما هي أنواع الهوس

أما عن أنواع الهوس وأشكال المرض فيوجد ثلاثة أنواع من مرض الهوس إلا أن جميع الأنوع تشترط في الخصائص الأساسية من النشوة والطاقة العالية والنشاط الحركي والكلام الكثير والنوم المتقطع القليل مع الأفكار المتداخلة والسريعة .

أولاً الهوس الخفيف :-

و علاج الهوس الخفيف هو الأيسر من بين جميع أنواع الهوس ويتصف بأدني درجات الإصابة ولا يصاحبه الضلالات ولا الهلاوس ولا الهذاءات , وينتاب المريض أثناء نوبة الهوس الخفيف ارتفاع في المزاج يستمر فيها المريض عدة أيام ينشط خلالها بشكل واضح كما يعتري الشخص احساس بالقوة والكمال ورفع الكلفة مع الأخرين مع الشراهة الجنسية ولديه عزوف عن النوم .

ثانياً الهوس الخالي من الأعراض الذهانية  :-

وفي هذا النوع من أنواع الهوس يصاحب الشخص المريض نشوة لا تناسب الموقف الذي يمر به مع النشاط الزائد وكلام سريع ورغبة أقل في النوم , مع حالة من تشتت الانتباه ولديه درجه عالية من التفاؤل والثقة العالية بالنفس .

ثالثاً هوس يصاحبه الأعراض الذهانية :-

في هذا النوع من الهوس تزداد ثقة الشخص بنفسه إلي درجة من التعاظم ويزداد لديه الشكوك ليصل إلي درجة من هذاءات الاضطهاد , وفي هذا النوع تظهر علي الشخص المريض الهذاءات الدينية، مع حالة من تطاير الأفكار ويفلت منه زمام الحديث ويصعب علي المحيطين به فهمه، ويرتفع لديه النشاط الجسدي وتقل فترات النوم كما يتسم الشخص المريض بالعدوانية ويهمل فيها المريض الأكل والشرب والنظافة الشخصية مع حالة هذيانية، هذا مع زيادة الرغبة الجنسية التي تصل بالهوس الجنسي الذي يصيب الرجال والنساء على حد سواء والذي  يدخل تحت هذه المظلة من تلك الأنواع .

ما هو مسار مريض الهوس

إذا لم يتم علاج مريض الهوس من خلال دكتور نفساني مختص فإن الاضطراب يشتد والأعراض تتضاعف وتتفاقم المشكلة بشكل أكبر لذا يجب علاج الهوس من خلال المختصصين حتي لايتم الدخول في مضاعفات ومشاكل أخرى .

أما عن مسار مرض الهوس عند الشخص المصاب به فإن نوبة الهوس تستمر من 3 إلي 6 شهور إذا لم يتم علاجها، ويكون متوسط عدد النوبات التي تصيب المريض 10 نوبات، كما يصاب نسبة 90% من الأشخاص المصابين بالهوس بنوبة اكتئاب جسيم علي المدي الطويل ويكون هناك احتمالية تكرار نوبة الهوس خلال سنوات العمر القادمة مرة .

كيفية علاج مرض الهوس

علاج اضطراب الهوس يتم من خلال العلاج الدوائي والمعالجة النفسية بجانب العلاج الاجتماعي ولا شك أن التدخل المبكر في علاج الهوس يساعد بشكل كبير علي علاج الاضطراب علي عكس التأخير في تلقي علاج الهوس الذهاني والذي يزيد من تفاقم الأعراض وزيادة حدتها.

ومرض مانيا mania  يحتاج إلي دكتور نفسي مختص داخل أحد المراكز  المتخصصة في الطب النفسي وعلاج الادمان مثل دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الادمان  وذلك لكي يتم السيطرة علي الأعراض ووضع برامج علاجية تشمل العلاج النفسي والدوائي الذي يتناسب مع الحالة ، أما عن علاج الهوس باللأعشاب فلا يتم استخدامه في الدار فنحن نتبع طرق علاج الهوس المقررة من قبل هيئات الصحة ومنظمات الصحة النفسية في العالم .

اولاً العلاج الدوائي :-

يتم اخضاع المريض لمجموعة من الفحوصات قبل العلاج من الهوس مثل فحص الدم ووظائف الكلي ووظائف الغدة الدرقية والحمل وأملاح الدم مع عمل رسم للقلب وغيرها من التحاليل والفحوصات والإشاعات التي يطلبها الطبيب المعالج من المريض .

حتي يستطيع وصف الدواء الذي يتناسب مع الحالة وصروفها الصحية، ويتم استخدام الأدوية والعقاقير الطبية لعمل توازن في الدماغ والخلايا الدماغية ولا يتم استخدام أي أدوية لعلاج الهوس أو مثبتات المزاج إلا من خلال دكتور نفسي مختص وذلك حتى لا يحدث ضرر للشخص يصل للادمان.

علاج الهوس بالتخليج الكهربي :-

يتم الاعتماد علي الجلسات الكهربية في علاج الهوس إذا كانت نوبة الهوس شديدة وتهدد حياة المريض وعلاج مريض الهوس بالصدمات الكهربائية من خلال دكتور متمرس وهو من أفضل العلاجات المستخدمة في العالم ويحتاج المريض من 6 إلي 8 جلسات .

ثانياً العلاج النفسي الاجتماعي :-

ويهدف العلاج النفسي الاجتماعي إلي تبصير المريض بحالته بعد أن يعود إلي وضعه الطبيعي , وتعليمه كيف يستعمل العلاج وكيف يتكيف مريض الهوس مع الاستعمال الطويل والتعرف علي الحالة عند الانتكاس والتصرف فيها، كما يشمل العلاج النفسي جميع أفراد الأسرة خاصة إن هذا الاضطراب له طابع وراثي فقد يؤثر الانتكاس لدي مريض الهوس في جميع أفراد الأسرة كالايذاء الجسدي والنفسي وغيره .

المراجع:

مرجع رقم 1 )

مرجع رقم 2 )

مرجع رقم 3 )

مرجع رقم 4 )

مرجع رقم 5 )

ربما يعجبك أيضا…

علاج الفصام

علاج الفصام

الكثير من الناس يعانون من أمراض نفسية، ويعد من أشهر الأمراض النفسية والتي يعاني منها البعض هو مرض الفصام، وفي تلك...

علاج الهلاوس السمعية والبصرية

علاج الهلاوس السمعية والبصرية

علاج الهلاوس السمعية والبصرية تعد الهلاوس من الاضطرابات النفسية التي تحدث حالة من الأرق الشديد لدي العديد من الأشخاص...

علاج الاكتئاب

علاج الاكتئاب

علاج الاكتئاب علاج الاكتئاب يُعد مرض الاكتئاب من أخطر الاضطرابات النفسية الأكثر شيوعاً في العالم وهو مرض نفسي يصيب...

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل الان