أعراض انسحاب الكيتامين وأفضل طريقة للتغلب عليها بأمان

أخطر أعراض انسحاب الكيتامين

تظهر أعراض انسحاب الكيتامين عندما يتم التوقف عن استخدام المخدر بعد فترة  طويلة من الإفراط في تعاطيه، وبعد أن يبدأ الاعتماد النفسي على العقار، تحدث أعراض الانسحاب لأن الكيتامين قد غير مستقبلات المواد الأفيونية في الدماغ، ويبدأ المخ في التوقف عن إفراز بعض الهرمونات الهامة والاعتماد على جرعة الكيتامين القادمة من الخارج، وفي كل مرة يرغب المخ في جرعة أكبر مما سبق، ومن هنا تبدأ آلام أعراض الانسحاب، وتعتبر أعراض انسحاب الكيتامين النفسية وهي الأخطر عن نظيرتها الجسدية، فالاكتئاب الشديد الذي يمكن أن يؤدي إلى زيادة خطر الانتحار هو واحد من أعراض انسحاب الكيتامين النفسية والخطيرة، ولا زال هناك المزيد من الأعراض الانسحابية والمخاطر التي تنتج عن تعاطي الكيتامين ولكن هناك طرق علاج فعالة أيضا لمثل هذه الأعراض تابع القراءة لتتعرف على ذلك.

ماذا يفعل الكيتامين ؟

الكيتامين هو مخدر يُساء 1 استخدامه لخصائصه المهلوسة، استخدامه الشرعي السائد هو كمخدر بيطري؛ ومع ذلك، فقد تمت الموافقة على استخدامه مع كل من الحيوانات والبشر، اكتسب  في مجال تعاطي المخدرات شعبية عندما اكتشف المستخدمون أنه ينتج تأثيرات مشابهة للمخدرات بسبب خصائصه المخدرة، ويُباع الكيتامين عمومًا على شكل سائل عديم اللون والرائحة أو مسحوق أبيض مطحون، و الأسماء الأكثر شيوعًا للكيتامين هي K و K الخاص و cat valium و فيتامين K.

يتم خلط الكيتامين مع المشروبات أو إضافته إلى مواد قابلة للتدخين مثل الماريجوانا أو التبغ، وفي حالة تحويل الكيتامين إلى بوردة أو مسحوق، يتم استنشاق أو ضغطه في أقراص، وبعض المدمنين يقومون بإذابة بوردة الكيتامين وحقنها، غالبًا ما يتم حقنه في العضل..

ما هي بدائل الكيتامين؟

لا يوجد ما يسمى بدائل الكيتامين أو بدائل مخدر، لا يوجد بديل لتعاطي مخدر إلا تلقي العلاج النهائي للادمان على هذا المخدر، فالبديل الوحيد والأوحد هو التوجه السريع لتلقي علاج الإدمان في مركز متخصص مثل مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان، وسيبدأ الفريق الطبي بالفحص وتحديد الخطة العلاجية وبدأ العلاج السريع للتخلص من سموم الكيتامين نهائيا من الجسم وتحقيق التعافي.

اضرار خلط الحشيش مع الكيتامين

من المؤسف أن بعض المتعاطين لا يتوقفون فقط عند تعاطي نوع واحد من المخدر، ولكن يقومون بالخلط بين مادتين مخدرتين، ومن أشهر المواد المخدرة التي يُقبل المتعاطين على خلطها وتعاطيها هو خلط الكيتامين والحشيش وأحيانا الكيتامين والاسيتون، وقد أبلغ المستخدمون السابقون الذين جمعوا بين الكيتامين والحشيش عن مخاطر وأضرار ناتجة عن هذا الخلط والتي منها:

  • اضطرابات حادة في الرؤية
  •  المزيد من الارتباك .
  • الدوخة والنعاس الملحوظ.
  • الإصابة بمشاكل في المسالك البولية.
  • مشكلات في الجهاز الهضمي مثل ألم مع التبول وزيادة وتيرة التبول والدم في البول وآلام أسفل منطقة البطن.
  • يمكن أن يكون التركيز أيضًا مشكلة عند خلط الحشيش مع الكيتامين .
  • زيادة  من خطر الوفاة بسبب الجرعة الزائدة، ووجدت إحدى الدراسات التي فحصت جميع الوفيات التي حدثت في المملكة المتحدة بين عامي 1993 و 2006 والتي تم العثور فيها على الكيتامين في نظام المستخدم أن 19 حالة من أصل 23 حالة تُعزى إلى مزيج من الكيتامين مع الحشيش.

أعراض انسحاب مخدر الكيتامين

أعراض انسحاب مخدر الكيتامين 2 نفسية بطبيعتها في المقام الأول، ولكن هناك بعض أعراض الانسحاب الجسدية أيضا، ومن أكثر أعراض انسحاب الكيتامين شيوعًا هي:

  • الشعور بالإثارة
  • الذهان بما في ذلك الوهم والهلوسة
  • فقدان المهارات الحركية
  • الغضب
  • الغثيان
  • انخفاض في وظائف الجهاز التنفسي والقلب
  • الأرق
  • فقدان السمع
  • الارتعاش والهزة المستمرة للجسم.
  • الإعياء
  • الضعف الإدراكي

أثناء عملية الانسحاب، سيصبح الشخص المتعاطي غير مستقر عاطفياً وغير واعيًا نفسيا ومتألمًا جسديًا ويبحث بشكل أو بآخر في الحصول على المخدر أو بديل الكيتامين للحصول على النشوة المعتاد عليها، وهنا وقد يحتاج إلى عزله من أجل حماية الآخرين، يوصى بالإشراف المهني على انسحاب الكيتامين من أجل  أن تتم عملية سحب وإزالة سموم الكيتامين من الجسم  بشكل أكثر أمانًا وأكثر تحكمًا.

الجدول الزمني ل الأعراض الانسحابية للكيتامين

الأيام الثلاث الأولى

تبدأ الأعراض الانسحابية للكيتامين الحادة عادةً في غضون 24 ساعة من التوقف عن استخدام الكيتامين،  وتشمل هذه الأعراض الارتعاش، والتعب، والأرق، والغضب، والاكتئاب، والهلوسة، والأوهام، والهزات، وازدواج الرؤية، والغثيان، والتنفس السريع، وفقدان السمع، وتكون في الغالب مؤلمة ومزعجة للمتعاطي، بالإضافة لذلك يكون هناك اشتياق ورغبة قوية في تعاطي المخدر خلال الثلاث أيام الأولى.

بعد مرور أسبوعين

قد تستمر أعراض الانسحاب لمدة أسبوعين في بعض الحالات الادمانية، ولكنها تبدأ في التناقص التدريجي من حيث الحدة والشدة والألم ويصبح المتعاطي قادرا على تحمل أعراض الانسحاب المتبقية.

بعد مرور شهر

تبدأ  أعراض انسحاب الكيتامين في الاستقرار بشكل كبير والاختفاء،  ومع ذلك، قد يكون تلف الخلايا العصبية في الدماغ دائمًا وقد تستمر بعض المشكلات والاضطرابت النفسية التي يستمر المتعافي يعاني منها والتي تحتاج إلى برامج علاجية تأهيلية لمدة شهور.

مدة أعراض انسحاب الكيتامين

تستمر مدة أعراض انسحاب الكيتامين  من 72 ساعة إلى عدة أسابيع، على الرغم من أنها لا تهدد الحياة بشكل عام، إلا أنها قد تكون غير مريحة تمامًا ومؤلمة للغاية، عادة ما يتم تظهر أعراض انسحاب الكيتامين  بين 24 إلى 72 ساعة بعد آخر جرعة من الكيتامين.

قد تختلف هذه المدة من شخص لآخر، فيتم تحديد المدة التي يستغرقها جسم المتعاطي في سحب السموم والتخلص من الأعراض الانسحابية من خلال كمية المخدرات في جسم المدمن، ومستوى تحمّله لآلام الأعراض، ومدة تعاطيه، وما إذا كان يستخدم أي مخدرات أخرى أم لا.

الطبيب المعالج والمتخصص في مجال علاج الإدمان وسحب السموم هو الشخص الوحيد القادر على تحديد مدة علاج أعراض انسحاب مخدر الكيتامين على حسب تقييمه وفحصه للحالة الادمانية لكل مدمن.

علاج أعراض انسحاب الكيتامين

علاج أعراض انسحاب الكيتامين  أو إزالة السموم هي الخطوة الأولى في عملية الشفاء، حيث يتم إزالة مخدر الكيتامين من نظام جسم المتعاطي سواء البول أو الدم، ونظرًا لأنه من الأفضل التوقف عن إدمان الكيتامين، ولكن كما ذكرنا فقد يكون من الصعب جدًا تحمل عملية التخلص من السموم وكذلك تحمل آلام أعراض انسحاب الكيتامين، حيث تكمن الخطورة في هذه المرحلة في  الرغبة الشديدة  للتعاطي خاصة عندما يمر المتعاطي بمتاعب نفسية وجسدية خلال مرحلة الديتوكس أو إزالة السموم.

لذلك يتم توفير بعض الأدوية للمساعدة في تقليل أعراض انسحاب الكيتامين وكذلك تقليل آلامها، حتى لا يتم التعرض لانتكاسات خلال مرحلة سحب السموم، بالإضافة إلى مراقبة وظيفة الجهاز التنفسي ومعدل ضربات القلب للمستخدم عن كثب خلال الأيام الأولى من التخلص من السموم.

تتم مرحلة علاج أعراض انسحاب مخدر الكيتامين داخل مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان على مستوى عالي من الاحترافية والخبرة، فيتم تقديم أفضل تقنيات سحب السموم من الجسم وكذلك أحدث الأدوية المساعدة في هذه المرحلة العصيبة بناءً على حالة المتعاطي الصحية والنفسية، بالإضافة إلى الاهتمام بالنظام الغذائي الصحي للمتعاطي حتى يتم تعويض الجسم عن ما فقده بسبب تعاطي الكيتامين.

خطة علاج إدمان الكيتامين في مركز دار الهضبة لعلاج الادمان

من الصعب التغلب على إدمان الكيتامين، فهو اضطراب نفسي وجسدي يتطلب مستوى عالٍ من الرعاية الصحية، ونظرًا لأن الاعتماد على الكيتامين هو إدمان نفسي، فيتم دمج أنماط مختلفة من العلاجات السلوكية في خطة العلاج، بعض هذه العلاجات تشمل:

  • العلاج السلوكي وهو علاج يعتمد على تعديل أنماط تفكير متعاطي الكيتامين وتغيير السلوكيات الإدمانية.
  •    العلاج الجماعي وهو علاج يعتمد على تعليم المتعافي المشاركة المجتمعية والاندماج مرة أخرى داخل المجتمع كفرد فعال·
  • العلاج الروحاني وهو علاج يعتمد على تقريب وتوطيد العلاقة بين المتعافي وتعاليم دينه وتعليمه الثواب والعقاب.

ويجب أن تكون الخطة العلاجية للمتعاطي الكيتامين شاملة وتحت إشراف طبي متخصص، حتى يتم التعافي التام والمستدام لمتعاطي الكيتامين وتجنب تعرضه لأي انتكاسات بعد إنتهاء رحلة علاج أعراض انسحاب الكيتامين، كما يمكنك التعرف على المزيد عن علاج ادمان الكيتامين من هنا

المصادر

1. مصدر 1
2. مصدر 2

هل الكيتامين جدول ؟

أي مخدر طبيعي أو عقار طبي أثبتت الدراسات وتجارب الأشخاص له أنه يسبب الاعتمادية النفسية والجسدية بعد فترة من التعاطي، فهو مخدر ويتم إدراجه في جدول المخدرات وحظر تداوله وهذا هو ما حدث مع مخدر الكيتامين بعد أن ظهرت العديد من حالات الادمان عليه.

شارك هذه المقالة
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on twitter
للحصول على أي معلومات لا تتردد في الاتصال بنا
00201154333341

اتصل بنا

فرع القاهرة

فرع القاهرة (دار الهضبة) مبني 9603 ش طارق أبو النور الهضبة الوسطي المقطم القاهرة خلف محطة وطنية أمام كارفورالمعادي – الدائري

فرع الجيزة

فرع الجيزة (مركز الهضبة) مبني ١ حدائق أكتوبر على طريق الفيون منطقة 2 / 13 مدخل 3 السادس من أكتوبر

نحن متواجدون 24/7
اشترك لتصلك اخر موضوعاتنا
احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل
مقالات ذات صلة