شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على( الأطفال & المراهقين)


يد شخص بها فارة كمبيوتر ويده ملفوف عليها سلسة تعد من أضرار مشاهدة الافلام الاباحية

أضرار مشاهدة الافلام الاباحية خطيرة جداً على كل فئات المُجتمع، حيث أنها زادت بشكل مُخيف خاصةً في الآونة الأخيرة مع انتشار الجوالات والأجهزة الذكية بشكل كبير، تُسبب مُشاهدة الافلام الاباحية أضرار صحية ونفسية خطيرة جداً على الأطفال والمُراهقين و البالغين، كذلك تُؤثر بشكل سلبي جداً على العلاقة بين الزوجين وعلى المُجتمع بأكمله، دعونا نتعرف في هذا المقال على الأضرار التي تُسببها مُشاهدة الافلام الاباحية وكيف يُمكن التعامل معها.

أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية على الأطفال:

أثبتت الدراسات أن تَعَرُض الأطفال في سن مُبكر إلى مُشاهدة مُحتويات إباحية تُسبب أضرار خطيرة جداً على الطفل خاصةً بعد إنتشار استخدام الإنترنت بشكل كبير وسهولة وصول الاطفال إلى هذه المُحتويات، حيث يُمكن أن تؤدي إلى:

  • مُحاولة الطفل تقليد ما يُشاهده سواء مع أطفال في مثل عُمره أو أطفال أضعف وأصغر منه في العمر.
  • يُسبب الضرر على عقل الطفل وإعطائه فكرة غير صحيحة عن الجنس.
  • مُشاهدة الطفل مُحتوى اباحي يتضمن مشاهد عنف تُؤدي إلى تغير نظرة الطفل للعالم من حوله وتُزيد احتمالية مُمارسته لسلوكيات عنيفة.
  • ومن أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على الأطفال أنها تؤثر على قُدرة الطفل على بناء علاقات سوية مع الآخرين.
  • اعتياد الطفل على تقبل الأذى الجنسي والاعتياد عليه.
  • انخفاض القدرة على التحكم بالانفعالات.

نصائح للأبوين لكيفية التعامل مع الطفل الذي يُشاهد الأفلام الاباحية

يجب مُساعدة الطفل في هذه المرحلة حتى لا يتطور الأمر لديه، لذلك يجب على الأبوين:

  • التحدث مع الطفل وعدم توجيه أي لوم إليه بل يجب مُحاولة احتوائه ومُساعدته على تخطي الأمر.
  • يجب الإهتمام بقضاء وقت فراغ الطفل في أنشطة مُفيدة مثل مُمارسة الرياضة أو مُمارسة هوايته المُفضلة.
  • استشارة طبيب نفسي يُساعد بشكل كبير في مُعظم الأحيان.

لذلك من المُهم جداً مُتابعة الأبوين للمحتوى الذي يُشاهده الأطفال على الإنترنت مع وضع برامج رقابة لحمايتهم من التعرض لأي مُحتوى غير لائق.

تؤثر مُشاهدة الافلام الاباحية كذلك على المُراهقين بشكل سلبي حيث يترتب عليها عواقب وخيمة دعونا نتعرف عليها.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على المراهقين:

انتشر بشكل مُخيف جدًا مُشاهدة الأفلام الاباحية بين المُراهقين وأدى ذلك إلى عواقب وخيمة حيث يدخل المُراهق في دوامة من الانحراف الأخلاقي والفشل الدراسي والاجتماعي والعاطفي، حيث تُؤثر الأفلام الإباحية بشكل كبير على المُراهق وتُسبب أضرار نفسية وجسدية خطيرة مثل:

  • وضع افتراضات وتوقعات بعيدة عن الواقع حول العلاقة بشريكه في المُستقبل.
  • ينشأ داخل المراهق شعور بالإحباط وعدم احترام الذات يجعله يلجأ للعزلة والبعد عن أقرب الأشخاص إليه.
  • اعتياد العنف ضد المرأة والتحقير منها مما يُسبب تكوين صورة مُشوهة للعلاقة العاطفية والزوجية الطبيعية.
  • فقدان الاحترام للجنس الآخر وعدم الثقة في إمكانية العثور على شريك مُناسب.
  • قد تتدهور الأمور إذا لم يتم التدخل ومُساعدة المُراهق وتصل إلى مرحلة الإدمان وفُقدان السيطرة تمامًا وعدم القدرة عن الإمتناع عن مُشاهدة الافلام الاباحية.
  • إذا تدهور الأمر إلى حالة الإدمان يدخل المُراهق مُنحنى أسوأ من الانعزال التام و الاهمال الدراسي والإصابة بأمراض نفسية عديدة مثل الاكتئاب والقلق واضطرابات المزاج.
  • اتجاه المُراهق إلى تعاطي المُخدرات ومُصادقة أشخاص يُشجعونه ويُشاركونه على التعاطي ومُشاهدة الافلام الاباحية.
  • ومن أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على المراهقين مُمارسة العادة السرية للتغلب على شعوره بالإثارة والتي تسبب العديد من المُضاعفات الصحية مثل: 
  • تشتت الانتباه وعدم التركيز.
  • الشعور بالإرهاق والتعب المُستمر.
  • تهيج والتهاب الجلد في الأماكن الحساسة.
  • الإصابة بسرعة القذف.

يجب التدخل السريع لمُساعدة المُراهق على التخلص من أضرار مشاهدة الافلام الاباحية، لذلك ننصحكم بالتوجه إلى مستشفى دار الهضبة حيث تضم مجموعة من أكفأ الأطباء المُتخصصين في هذا المجال حيث يُعتبر إدمان الأفلام الاباحية من أنواع الإدمان، فدعونا نُوضح كيف تُسبب مُشاهدة الافلام الاباحية الادمان وكيف تُؤثر على المُخ.

آثار الاباحية المدمرة على الدماغ والعلاقات والمجتمع:

أثبتت العديد من الأبحاث أن آثار الاباحية المدمرة علي الدماغ والعلاقات والمُجتمع خطيرة جداً حيث تُسبب أضرار جسيمة أخلاقياً واجتماعياً على الفرد والأسرة والمُجتمع ، دعونا نوضح أضرار الاباحية بالتفصيل.

تأثير المواد الاباحية علي الدماغ، هل التفكير بالجنس يؤثر علي الدماغ؟

يتسائل الكثيرون عن تأثير المواد الاباحية علي الدماغ وهل التفكير بالجنس يؤثر علي الدماغ؟ العديد من الدراسات أُجريت لتحديد أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على المُخ.

  • وُجد أن مُشاهدة الأفلام الإباحية تُنَشط نفس المناطق في المُخ التي تنشط خلال مُمارسة العلاقة الحميمة بالفعل.
  • كذلك وُجد أن تأثيرها مُحفز جداً للمخ حيث يُشبه تأثير المُخدرات على مُخ الإنسان لذلك فانها تُسبب تحفز المخ لإفراز الدوبامين فتُسبب الشعور بالنشوة والبهجة، يعتاد المخ على هذا التأثير كل مرة يُشاهد الشخص فيها مُحتوى إباحي إلى أن يصل لمرحلة الاعتماد على الإثارة الخارجية لإفراز الدوبامين فيؤدي إلى حدوث الإدمان على مُشاهدة الأفلام الاباحية تدريجياً.
  • بعد الوصول إلى مرحلة إدمان الافلام الاباحية يعتاد المخ على هذه المشاهد ويحتاج محتويات أكثر للوصول للتحفيز المطلوب لإفراز الدوبامين، فتجد الشخص يبحث عن المزيد من المُحتويات الاباحية الأكثر انحرافاً وربما أكثر شذوذاً ليستطيع الوصول إلى شعور النشوة والبهجة.
  • أثبتت الأبحاث كذلك أن الاعتياد على مُشاهدة الافلام الاباحية تُؤثر على منطقة في المُخ تُسمى قشرة الفص الجبهي وهي المسئولة عن قوة الإرادة والأخلاق والتحكم في الانفعالات.

لا تُسبب مُشاهدة الأفلام الإباحية اضرار على الشخص فقط وإنما تلحق الأضرار بشريكه حيث تُسبب أضرار مُدمرة على العلاقة الزوجية.

أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على العلاقات الزوجية:    

تُسبب مُشاهدة الافلام الاباحية أضرار سيئة جداً على العلاقة الزوجية والعاطفية، فحين يعتاد الشخص على مُشاهدة الأفلام الإباحية تجعله:

  • يعتاد مُخ الشخص على تأثير الافلام الاباحية المُحفز لإفراز الدوبامين فيعتاد المُخ على الإثارة الخارجية لافراز الدوبامين بدلا من الإثارة الطبيعية مع شريكه، فتجد الشخص يتملص من العلاقة الزوجية لعدم شعوره بالمُتعة التي ينتظرها مع شريكه.
  • وضع افتراضات وتوقعات بعيدة عن الواقع حول العلاقة مع شريكه تجعله يشعر بعدم الرضا عن العلاقة الحميمة مع شريكه.
  • ومن أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على العلاقات الزوجية اتجاه الشخص لاستخدام العنف الجنسي تجاه شريكه.
  • اعتياد الشخص على الوصول للنشوة بطريقة مُعينة تجعله يلجأ إلى مُمارسة العادة السرية مع مُشاهدة الافلام الاباحية مما يبني حواجز نفسية بين الزوجين.
  • مُحاولة الشخص دائماً لإخفاء أمر مُشاهدته على الافلام الاباحية عن شريكه تجعله يختلق الأكاذيب ويُصبح غامض في تصرفاته مما يُسبب أزمة في الثقة بين الزوجين.
  • انعزال الشخص عن شريكه والبقاء وحيداً لفترات طويلة مع تخليه عن كافة مسئولياته تجاه أسرته فيصل بشريكه للشعور بالوحدة وثقل المسئوليات عليه وربما يصل الأمر إلى طلب الإنفصال إذا لم يتم التدخل السريع لمُعالجة الأمر.
  • عند معرفة الشريك بأمر مُشاهدة شريكه للافلام الاباحية يسود شعور بالتدني وعدم الاحترام الذي يُدمر العلاقة الزوجية السوية.

لذلك يجب على الشخص أن يكون صريح مع شريكه حتى يستطيع مُساعدته بزيارة طبيب نفسي مُتخصص أو زيارة استشاري علاقات زوجية لتوجيه للزوجين إلى التصرف الصحيح، توفر مستشفي دار الهضبة أفضل الأطباء المتخصصين في الاستشارات النفسية وعلاج الإدمان على الإباحية بأحدث الطرق.

تأثير مُشاهدة الأفلام الاباحية السلبي على الفرد والأسرة بالطبع يُلحق بالمُجتمع عواقب وخيمة دعونا نتعرف عليها.

أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على المجتمع:

تُسبب مُشاهدة الافلام الاباحية أضرار خطيرة جداً على المُجتمع بسبب تأثيرها السلبي على المُراهقين والشباب حيث تُسبب:

  • انحراف الشباب و تخليه عن بناء مُستقبله يؤثر بالسلب على كافة المُجتمع.
  • زيادة حالات الطلاق وتفكك العديد من الأسر ينشأ عنه أبناء مُشتتين عُرضة للاتجاه إلى الانحراف أو التعاطي.
  • زيادة مُعدل جرائم الاغتصاب والتحرش الجنسي حيث تُسبب مُشاهدة الأفلام الإباحية إتجاه الشخص إلى العنف الجنسي.
  • من أضرار مشاهدة الافلام الاباحية على المجتمع إنتشار مُمارسات جنسية مُنحرفة أو شاذة تُؤدي إلى إنتشار الأمراض التي تنتقل بالاتصال الجنسي مثل مرض نقص المناعة الذاتية.
  • إنعدام الأخلاق والقيم وانتشار السلوكيات المُنحرفة.

لذلك يجب أن يتكاتف كافة فئات المُجتمع للحد من أضرار مُشاهدة الأفلام الإباحية عن طريق نشر الوعي بالأضرار التي تُسببها على الفرد والأسرة والمُجتمع عن طريق القيام بحملات توعية مُكثفة على مواقع التواصل الاجتماعي والتلفزيون.

الخلاصة:

تُسبب مُشاهدة الأفلام الإباحية عواقب وخيمة على الشخص قد تصل إلى حد الإدمان، ولا تتوقف أضرار مشاهدة الافلام الاباحية عند التأثير على الشخص فقط، وإنما تمتد أضرارها لتُؤثر على الأسرة لتأثيرها السلبي على العلاقة الزوجية وبالتالي تلحق الأضرار بالمُجتمع حيث تنعدم الأخلاق والقيم وينتشر الفساد والانحراف وجرائم الاغتصاب والتحرش الجنسي، لذلك يجب توعية الأفراد لخطر مُشاهدة الأفلام الإباحية والأضرار التي تُسببها

الكاتبة: د. رضوى نبيل.

 

الأسئلة الشائعة

هل تُؤثر مُشاهدة الأفلام الإباحية على القدرة الجنسية عند الرجال؟

أثبتت الدراسات أن من أهم أضرار مشاهدة الافلام الاباحية أنها تُؤثر بالسلب على القدرة الجنسية للشخص حيث تُسبب: ضعف الرغبة الجنسية. حدوث مشاكل في الانتصاب إما بسبب تأثير نفسي أو تأثير جسدي بسبب قلة تدفق الدم المُغذي للعضو الذكري. عدم القدرة على الشعور بالنشوة والبهجة أثناء العلاقة الزوجية الطبيعية حيث إعتاد المخ على إثارة مُعينة ليقوم بإفراز الدوبامين. إدمان مُشاهدة الأفلام الإباحية باستمرار لفترات طويلة يُمكن أن يُؤدي إلى العجز الجنسي.

هل يُمكن علاج إدمان الأفلام الإباحية بدون طبيب؟

بالرغم أن التوقف عن مُشاهدة الأفلام الإباحية يُسبب أعراض ليست خطيرة ولا تهدد حياة الشخص المُدمن ويُمكن التعامل معها في المنزل، إلا أنه يُفضل أن تطلب المُساعدة من طبيب نفسي مُتخصص لتجنب حدوث الانتكاسة والعودة لمُشاهدة الافلام الاباحية مرة أخرى. لذلك ننصحكم بالتوجه إلى مستشفى دار الهضبة حيث أنها مُستشفى مُتخصصة في علاج كافة أنواع الإدمان باستخدام برنامج مُتطور لعلاج الادمان مع برنامج لإعادة تأهيل الشخص بعد التعافي.

إخلاء المسؤولية الطبية:

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم و خطة العلاج المناسبة للمريض.



اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.