شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

أضرار الماريجوانا على كل من ( القلب + الصحة النفسية + النساء الحوامل + الرجال )


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
يد شخص بيده الماريجوانا ويد أخرى تعطي له المال في المقابل مما يتسبب في ظهور أضرار الماريجوانا

تحتوي الماريجوانا على مركبات تُؤثر على العقل والجسم، ونتيجة التعاطي المتكرر يمكن أن تُسبب الإدمان، لا تتوقف اضرار الماريجوانا على هذا فقط، بل أن الماريجوانا تصل بالإنسان إلى مرحلة من التشوه الفكري والافتقار إلى مُتعة الحياة، لأنها تقضي نهائياً على حواسك الفكرية والعقلية نهيك عن أضرار الماريجوانا على الصحة بصفة عامة. ونحن هنا بصدد التحدث عن جميع أضرار الماريجوانا، يمكنك الإطلاع السطور التالية. 

أضرار الماريجوانا على الجهاز العصبي

تمتد آثار الحشيش إلى جميع أنحاء الجهاز العصبي المركزي، في الوقت الذي تعمل الماريجوانا على تخفيف الألم والالتهاب والمساعدة في السيطرة على التشنجات والنوبات، إلا أن تأثيرات الماريجوانا على الجهاز العصبي، به مخاطر شديدة، حيث تُحفز المادة الفعالة في الماريجوانا “THC” العقل على إطلاق كميات كبيرة من الدوبامين، وهي مادة كيميائية طبيعية تخلق “الشعور بالرضا والسعادة”، ولكن مع التعاطى والإدمان على الماريجوانا تقل إفرازات هذه المادة بشكل طبيعي، مما يجعل المدمن متسامح في تعاطي الماريجوانا مما يترتب عليه تناول المزيد والمزيد، وإذا أراد التوقف عن تناولها تظهر  أعراض انسحاب الماريجوانا 

ومن أضرار الماريجوانا على الجهاز العصبي التالي:-

  • ضعف الذاكرة. 
  • نوبات من الهيجان. 
  • تغييرات في كيمياء المخ. 
  • خلل في توازن الجسم.
  • الهلاوس السمعية والبصرية. 
  • عدم القدرة على تنسيق الحركات. 
  • الأوهام. 
  • القلق الرهيب. 
  • الاكتئاب الشديد.
  • الفصام. 
  • جنون العظمة. 
  • الذهان. 

وكذلك من أضرار الماريجوانا، أن الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 25 عامًا ويتعاطون الماريجوانا، والذين لم تتطور أدمغتهم بشكل كامل بعد، يكون تأثير الماريجوانا على الجهاز العصبي المركزي تأثيراً سلبياً، حيث يصل إلى فقدان الذاكرة وفقدان القدرة على التفكير، وتلاشي القدرات المعرفية لديهم، وعدم القدرة على مواجهة وحل المشاكل. 

إذا كنت ممن وقعوا في فخ إدمان الماريجوانا يمكنك التواصل مع دار الهضبة لكي تقدم لك المساعدة في علاج إدمان الماريجوانا

وهذا يجعلنا ننتقل إلى الفقرة التالية لمعرفة أضرار الماريجوانا على الدماغ، تابعونا.. 

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



أضرار الماريجوانا على الدماغ

أثبتت الدراسات أن استخدام الماريجوانا على المدى القصير يفعل هذا بالدماغ:-

  • يُضعف وظائف مثل الانتباه والتركيز، والتعلم واتخاذ القرار، كما يُمكن أن تستمر هذه التأثيرات لعدة أيام بعد أن تتلاشى النشوة. 
  • ارتبط استخدام الماريجوانا بكثافة في مرحلة المراهقة أو مرحلة البلوغ المبكرة مما نتج عنه ضعف في الأداء المدرسي، ارتفاع معدلات التسرب، وزيادة البطالة وانخفاض الرضا عن الحياة.
  • من أضرار الماريجوانا على الدماغ، حدوث تشوهات الدماغ الهيكلية والنشاط العصبي المتغير لدى مُتعاطي الماريجوانا. 
  • وجدت الدراسات أيضًا أن المدمنين على الماريجوانا أصيبوا بالمادة البيضاء في أدمغتهم، مما يُساعد على تمكين التواصل بين الخلايا العصبية ووجدت أن هذه التغييرات في المادة البيضاء مرتبطة بارتفاع الاندفاع والتهور، خاصة لدى الأشخاص الذين بدأوا التدخين قبل سن 16.
  • كما أن تعاطي الماريجوانا المستمر مرتبط بانخفاض معدل الذكاء. 
  • زيادة خطر الإصابة باضطرابات المزاج و الأعراض الذهانية بين متعاطي الماريجوانا. 

أضرار الماريجوانا على القلب

في البداية يجب أن ننوه أن أكثر فئة معرضة لأضرار الماريجوانا الخاصة بالقلب هم الأشخاص الذين يُعانون من مشاكل سابقًا في القلب، حيث يؤدي استنشاق دخان الماريجوانا إلى تسريع معدل ضربات القلب، مما يجبر قلبك على العمل بجدية أكبر، كما نجد من تأثيرات الماريجوانا على القلب، تكون الآتي:-

  • يبدأ تأثيرات الماريجوانا على القلب في غضون 15 دقيقة ويمكن أن تستمر لمدة تصل إلى ثلاث ساعات، وهذا يزيد من فرصة احتمال الإصابة بنوبة قلبية. 
  • وكما تُظهر الأبحاث أن خطر الإصابة بنوبة قلبية يمكن أن يزيد إلى خمسة أضعاف في غضون الساعة الأولى بعد تدخين الماريجوانا، خاصة مع كبار السن. 
  • من أضرار مادة الماريجوانا، ارتباط المواد الكيميائية الموجودة بها بزيادة خطر الإصابة بفشل القلب واضطراب في ضربات القلب يسمى الرجفان الأُذيني. 
  • من أضرار الماريجوانا على القلب، أنه يزيد من خطر الإصابة بمتلازمة الشريان التاجي الحادة. 
  • تشير الأبحاث إلى أن هناك عدد من الحالات يُمكن أن تُسبب لها الماريجوانا انقطاع مفاجئ لتدفق الدم إلى القلب. 

راسلنا على 01154333341

اتصل بنا على 01154333341

تأثير الماريجوانا على الإنسان

وقبل أن نتحدث عن تأثير الماريجوانا على الإنسان من الناحية الجسدية والنفسية، علينا نذكر أولاً أضرار الماريجوانا على الإنسان من الناحية الاجتماعية، مثل:-

  • تعرض الشخص المدمن للماريجوانا للمسائلة القانونية دائمًا. 
  • الإنسان المدمن للحشيش محط أنظار الجميع. 
  • البعد الاجتماعي من ناحية المدمن ومن ناحية أسرته تجاهه. 
  • القيام بأعمال إجرامية نتيجة ادمان الماريجوانا
  • الإفلاس بشكل مستمر بسبب الإسراف في تعاطي الحشيش. 
  • ترك المسئوليات والغياب عن العمل والدراسة. 
  • بيع ممتلكات المنزل للحصول على أموال لشراء القنب. 
  • من تأثير الماريجوانا على الإنسان، الشجار الأسري الدائم بين مدمن الماريجوانا وعائلته. 
  • تغييرات مفاجئة في سلوك الإنسان المدمن للماريجوانا، يصبح إنسان فوضوي غير منظم، مهمل ويفتقر إلى الجدية والمسئولية. 

ومن ثم ننتقل إلى تأثير الماريجوانا على الإنسان من الناحية الجسدية والنفسية أيضًا، تابع معنا..

أضرار الماريجوانا الصحية

قد تختلف طرق تناول الماريجوانا، ولكن بمجرد دخول الماريجوانا جسمك وتستنشق دخانها في رئتك تظهر أضرار الماريجوانا الصحية حينما تدخل المركبات الكيميائية له على الفور مجرى الدم وتشق طريقها بسرعة إلى عقلك والأعضاء الأخرى، حيث تمر المادة الفعالة في الماريجوانا THC أولاً عبر الجهاز الهضمي والكبد قبل الوصول إلى مجرى الدم، قد تظهر التأثيرات في غضون دقائق إلى ساعات، وخلال هذه المدة تظهر أضرار مادة الماريجوانا الفورية، ومنها:-

  • زيادة معدل ضربات القلب. 
  • الشعور بالنعاس. 
  • التسكين المعتدل.
  • زيادة الجوع. 
  • جفاف الفم. 
  • احمرار العين. 

من مخاطر الماريجوانا الصحية على المدى البعيد، نجد التالي:-

  • ألم في مناطق متفرقة في الجسم. 
  • تأثيرات محتملة لحالات الصرع. 
  • تصلب العضلات أو التشنجات العضلية. 
  • توقف التنفس أثناء النوم لمرضى التصلب العصبي. 
  • فقدان الوزن عند المصابين بالإيدز. 
  • مشاكل مزمنة في الممرات القصبية والرئتين. 
  • مشاكل في النوم. 
  • غثيان. 
  • الأرق. 
  • قلق. 
  • اضطرابات في الطعام. 
  • انخفاض ضغط العين. 
  • خلل في الوظائف الإدراكية والتعليمية. 

أضرار الماريجوانا الصحية على الجهاز التنفسي، مثل:-

  • مشاكل في التنفس. 
  • تهيج الرئتين. 
  • السعال والبلغم بشكل يومي. 
  • تكرار الإصابة بأمراض الرئة. 
  • زيادة خطر الإصابة بعدوى الرئة. 

مخاطر الماريجوانا الصحية على النساء الحوامل

من أضرار عشبة الماريجوانا على السيدة الحامل وجنينها التالي:-

  • حيث يزيد الماريجوانا من مخاطر الحمل لزيادة أعراض القيء والغثيان، مما يعرضها إلى الجفاف. 
  • كما يثير قلق الخبراء الطبيين بأن استخدام الماريجوانا أثناء الحمل يرتبط بانخفاض الوزن عند الولادة 10 كيلوغرام. 
  • وكذلك زيادة خطر حدوث مشاكل في الدماغ والسلوك عند الأطفال. 
  • إذا كانت المرأة الحامل تستخدم الماريجوانا، فقد يؤثر على أجزاء معينة من دماغ الجنين. 
  • الأطفال المعرضين للماريجوانا في الرحم تزيد لديهم مخاطر التعرض لمشاكل الذاكرة. 
  • تشير الأبحاث الحديثة الأخرى إلى زيادة خطر الولادة المبكرة. 
  • أيضاً المرضعات اللاتي يتعاطن الماريجوانا أثناء فترة الرضاعة الطبيعية، فإن خلط حليب الثدي بالماريجوانا يُؤثر على نمو دماغ الطفل. 

الماريجوانا واضرارها على الحالة النفسية

من الجهة النفسية، تسبب أضرار عشبة الماريجوانا العديد من المضاعفات النفسية، ومنها:-

  • انخفاض في الأداء الفكري. 
  • المزيد من المرح والثرثرة لعدة ساعات. 
  • اللامبالاة والرغبة الدائمة في النوم. 
  • عدم القدرة على التفكير بشكل طبيعي. 
  • نوبات الهلع. 
  • الاكتئاب. 
  • تغيرات حادة في المزاج. 

أضرار الماريجوانا للرجال

وجدت دراسة شملت مجموعة من الرجال، ممن قضوا خمسين عامًا في تعاطي الماريجوانا حتى الإدمان، فقد كانوا أكثر عرضة للإبلاغ عن حالات الإصابة بسرطان الخصية.

وكان تفسير العلماء أن أضرار الماريجوانا للرجال جاء من افتراض الطريقة التي ترتبط بها THC و CBD بخلايا معينة في الخصيتين والتي تؤدي إلى نمو الخلايا السرطانية، وتكون عبارة عن أورام خلايا جرثومية في الخصية.

مما جعل علماء الأوبئة يحذرون من هذا الخطر الموقوت المتمثل في مادة الماريجوانا.

بالإضافة إلى أن الماريجوانا لها علاقة معقدة بالرغبة والوظيفة الجنسية، حيث أن الأمر أصبح خارج عن السيطرة في تدخين سيجارة من الماريجوانا أو الحشيش للعمل على زيادة الرغبة الجنسية، ولكن الأمر وصل إلى استغلال في التعاطي والإدمان حتى يصل إلى تثبيط المستقبلات في أنسجة الانتصاب “وهذا جاء من اختبارات على حيوانات”.

لا تعانى من إدمان الماريجوانا وحدك، مستشفى دار الهضبة لعلاج الإدمان والصحة النفسية، تستطيع أن تتيح لك برنامج علاجي خاص لإبطال مفعول الماريجوانا تحت إشراف مجموعة كبيرة ومتميزة من أساتذة الطب النفسي وعلاج الادمان، فهي حقًا افضل مستشفي لعلاج الادمان في مصر.

 

الخلاصة

يتسبب الإدمان على الماريجوانا في ظهور العديد من اضرار الادمان على الماريجوانا التي تدمر الصحة العامة والصحة العقلية وقد أوضحنا أهم الأضرار التي تسببها الماريجوانا على القلب والعقل والدماغ وعلى الحالة الاجتماعية وكذلك الأضرار الجسدية والنفسية ثم ذكرنا أهم أضرار الماريجوانا على الرجال والنساء الحوامل، وأكدنا في النهاية على ضرورة تلقي العلاج السريع للادمان على الماريجوانا.

 

الكاتب/ أ. زهراء البغدادي

شارك المقال
أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة

نعم تستمر أضرار الماريجوانا النفسية بعد تركها، ويتوقف التعافي التام من أضرار ماريجوانا النفسية على عدة عوامل أهمها: مُدة تعاطي الماريجوانا. جرعات الماريجوانا المُتعاطاه. التشخيص المُبكر، وهو من أهم العوامل التي تُساعد على التعافي السريع من أضرار ماريجوانا النفسية. اختيار المكان الأفضل لتلقي العلاج لضمان استخدام علاج ادمان الماريجوانا الصحيح والمُناسب.

يُؤثر تعاطي الماريجوانا على الخصوبة، حيث يُسبب إنخفاض الخصوبة عند الرجال والنساء على حد سواء، حيث يُؤدي إلى: مشاكل في الانتصاب. قلة عدد الحيوانات المنوية. انخفاض في مُعدل الحيوانات المنوية. تأخير التبويض عند النساء.

لا يمكن علاج أضرار الماريجوانا في المنزل، حيث يُسبب تعاطي الماريجوانا أضرار صحية خطيرة نفسية وجسدية تحتاج رعاية طبية خاصة، فبجانب سحب الماريجوانا من الجسم والتعامل مع أعراض انسحاب الماريجوانا، يجب أن يخضع الشخص بعدها إلى إعادة تأهيل نفسي؛ ليتخلص من آثار إدمان الماريجوانا النفسية السلبية. لذلك يحتاج علاج أضرار الماريجوانا إلى مُستشفى مُتخصصة في علاج ادمان المخدرات.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة