شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

أخطر أضرار الفودو على مدمنيه وكيف يمكن تجنبها


مخد عشبي وفوقه هيكل لراس شخص وبجانبهم شخص يجلس ويضع يده على راسه من شدة الندم على ما أصابه من اضرار الفودو

لا يعي المدمنين على الفودو المخاطر الصحية والنفسية وأضرار الفودو  التي تعقٌب الإدمان عليه بمجرد أن يتعاطى الشخص جرعة واحدة، حيث أن تأثيراته سريعة وعميقة على الجسم، وعلى الرغم من ذلك يستمروا في التعاطي دون الوعي بها، ويكون تركيز المُدمن منصباً حول الوصول إلى الشعور بالنشوة، فإذا كان هذا هدفك من الإدمان على الفودو، فيجب عليك أن تعرف أضرار الفودو على صحتك، وعلى حياتك وعائلتك من خلال الإطلاع على مقالنا هذا حول أضرار الفودو.

ما هو الفودو واضراره؟

قبل التعرف على أضرار الفودو علينا أن نتعرف على ما هو الفودو، يُعد الفودو أسمًا لدواءً تجاريًا يُسمى “بيندرون” وفقًا لما تم نشره في تقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية لعام 2016، وكان يُستخدم من قبل كمسكن أو مُخدر للحيوانات الضخمة، ولكن أصبح الآن أحد أنواع المخدرات المنتشرة بين الشباب، ويُروج له بكثافة بين المدمنين، لأنه يًشبه الحشيش أو الماريجونا، ويُعد من المواد ذات التأثير النفسي الشديد، وهو الآن عبارة عن أعشاب أو نباتات مجففة مضاف إليها مواد كيميائية مُعقدة، بحيث يمكن تسويقها على أنها مادة عشبية يمكن تدخينها أو سوائل يتم استنشاقها.

إلى هنا يبقى لنا التعرف على مكونات الفودو التي تتضح من خلالها جملة الأضرار التي يُخاطر المدمن بحياته دون الوعي بها كما يلي.

ما هي مكونات الفودو؟

تُعد مكونات المخدر أحد الأوجه التي تبرز أضراره لدى المدمنين عليه وغير المدمنين، حتى لا يتسنى لهم الشروع في التعاطي والتأثر بشائعة الإدمان من باب التخفيف والشعور بالراحة والسعادة، لهذا كان تساؤل ما هي مكونات الفودو حدًا أمام الكثير ممن يشرعون في الإقبال عليه، وهذا ما سوف نتعرف عليه الآن.

الفودو أحد المخدرات التي تتسم بالتعقيد الكيميائي، لأنه مخدر مُصنع كميائيًا بما يوازي المخدرات الطبيعية الماريجوانا والقنب، والمركب الأساسي في الفودو هو HTC، تُشبه هذه المواد تأثير الحشيش ولكن بتأثيرات مضاعفة عندما يتعاطاها الأشخاص، ومن هذه المواد التي يحتوي عليها الفودو أو القنب الاصطناعي المواد الأفيونية ومخففات الدم، ومواد أخرى منشطة، إلى جانب خلطه مع أدوية أخرى لها تأثيرات قوية مثل الأتروبين والهيوسين، مما يؤكد خطورة تعاطي الفودو، فيُسمى الفودو بالحشيش الزائف، لأن المواد الكيميائية هي المكونة له بشكل أساسي، ويتعرض الأشخاص نتيجةً لها إلى أضرار الفودو. وإذا ما كنت تريد أن تتعرف على تأثير الفودو على جسم الإنسان فعليك متابعة القراءة خلال السطور القادمة.

تأثير الفودو على الجسم

 لا شك أن تأثير الإدمان على الفودوأو أي مخدر آخر ليس له مستوى آمن يجعل الأشخاص يستمرون في التعاطي، وتأثير الفودو على جسم الانسان ليس نفس التأثر على كل الأشخاص، وإنما يحدث التأثير بشكل مختلف من شخص لآخر، ويشعر المدمن بعد تعاطي الفودو بحالة انتشاء عالية، ومن ثم قد يحدث له هبوط عام في الدورة الدموية، نتيجة تأثيره بشكل كُلي على الجهاز العصبي المركزي، ومعها يفقد الشخص المدمن القدرة على الحركة، فقد نجد البعض يصفون حالتهم بالشعور بالشلل الكلي، وتؤكد الأبحاث أن تأثير الفودو يكون أقوى على الدماغ من تأثير الماريجوانا، لهذا تتضح على الأشخاص تأثيرات خطيرة تُهدد بحياتهم.

ويختلف تأثير الفودو على الأشخاص بناءً على:

  • مستوى الاعتماد على الفودو.
  • الكمية المأخوذة من جرعة الفودو.
  • تفاوت المدة الزمنية لتعاطي الجرعات.
  • الحالة الصحية للمدمن، ووزنه.
  • تناوله لبعض المخدرات أخرى أو أدوية لها تأثير المخدرات الإدمانية.
  •  المادة الأساسية المستخدمة في صناعته.

بعد توضيح الاعتبارات  التي في ضوئها يحدث تأثير الفودو على جسم الإنسان، فستعرض الآن أضرار الادمان على الفودو.

ما هي أضرار الفودو؟

تمتد تأثيرات الفودو إلى الوقوع في أضرار حقيقية، لا يمكن أن يتجاهلها المدمن، وهي تتضح ما بين الأضرار الجسدية إلى الأضرار النفسية المزاجية، بالإضافة إلى الأضرار الاجتماعية والمادية والمهنية، ويمكن توضيح أضرار الفودو كالآتي:

الأضرار النفسية من الإدمان على الفودو:

  • التقلبات المزاجية بشكل واضح على المدمن، فيبدو المدمن في حالة طبيعية قبل التعاطي ثم يتحول إلى شخص آخر متأثر بالجرعة.
  • الشعور بالخوف والضعف النفسي.
  • الشعور بالقلق والتوتر.
  • المرور بالهلاوس السمعية والبصرية، وهي ليست حالة متطورة من الإدمان على الفودو، ولكنه هذا ما يحدث بعد التعاطي جرعات بسيطة، مما يوضح مدى تأثيره على العقل.
  • افتقاد القدرة على الشعور بالتوازن والاستقرار النفسي.
  • الوصول بالمدمن إلى مستويات عالية من اضطرابات القلق والاكتئاب.
  • تضارب الشعور لدى المدمن، وهو ما يؤكد الوصول إلى حالة الاضطراب الانفعالي.
  • اضطراب الاحساس.
  • الخلل في التفكير والتذكر، والشعور بالتشويش العقلي.
  • الميل إلى التفكير بالانتحار.

الأضرار الجسدية من الإدمان على الفودو:

  • أولى الأضرار الجسدية التي يشعر بها المدمن على الفودو هي حدوث تأثير مُضاعف بالجهاز العصبي، فيكون تأثير الفودو على جسم الانسان من هذه الناحية على شكل ثقل الحركة، التنميل، الارتعاش، والتشنجات العصبية.
  • حدوث أضرار على الجهاز التنفسي، وتبدو في شدة السُعال، وتعد هذه من أبرز اضرار شرب الفودو.
  • نقص في تدفق الدم بالجسم.
  • اضطراب الشهية.
  • التعرض لأمراض مزمنة بسبب المواد الخطيرة التي يحتوي عليها الفودو.
  • خلل في وظيفة القلب (انخفاض وتسارع نبضات القلب).
  • حدوث خلل في وظائف الجهاز الهضمي.
  • الضعف العام بصحة المدمن عليه.
  • جفاف الفم.
  • التعرق وفقدان السيطرة.
  • صعوبة السيطرة على حركات الجسم.
  • التقيؤ.
  • الهبات الساخنة.

الأضرار الاجتماعية والمادية والمهنية من الإدمان على الفودو:  

  • اللامبالاة بالمحيطين بالمدمن.
  • الانعزال عن الآخرين بشكل عام.
  • الالتفاف نحو صداقات مرفوضة اجتماعيًا.
  • الصراعات الأسرية المتكررة.
  • الخسائر المادية الملحوظة.
  • الفشل المهني، نتيجة الابتعاد عن القيام بالمهام اليومية.

 بعد توضيح الأضرار تفصيلًا يمكن لنا المرور بالمخاطر التي تلي الإدمان على الفودو، وذكرها بالمخاطر يؤكد صعوبة تفاديها.  

ما هي أبرز المخاطر التي يتعرض لها مدمن الفودو؟

تُعتبر المخاطر التي ترتبط بالفودو بنسبة عالية بين شريحتين هما المراهقين والشباب، لأنهم لديهم شغف التجريب والمغامرة دون دراية لأخطار الفودو التي يتم الترويج له، لأن غالبًا ما يتم الترويج للفودو على أنه مادة آمنة وقانونية وطبيعية وليس بها أضرار، وتُباع مغلفة، بألوان زاهية تجذب انتباههم، ويمكن الاعتماد عليه في الحصول على الشعور بالراحة دون الخوف من أي أخطار محتملة، وهذا ما يجعل انتشاره بين الشباب سريع، ويمكن حصر اخطار الفودو على ثلاثة أوجه باعتبار أنهم أشد المخاطر التي يتعرض لها مدمن الفودو، لأنه لا وقت لتفادي الخطر حينها، وهم:

  • الإدمان على المخدر، فليس تعاطي الفودو بمثابة التجريب من أجل الترويح الوقتي، وإنما تناول جرعة واحدة منه كافية بإدخال الشخص إلى الإدمان عليه.
  • الوجه الآخر هو خطر شدةأعراض انسحاب مخدر الفودو من جسم المدمن عند العلاج، فمع التوقف عن التعاطي وبعد حدوث الأضرار الصحية والنفسية الخطيرة على المدمن يحدث تفاقم في  الأعراض الانسحابية، وتُصبح مقاومة الجسم ضعيفة أمام التوقف عن تعاطي الجرعات المعتادة.
  • الوجه الأخير لأخطار الفودو، إلحاقًا بالإدمان على الفودو، فإن الجرعات الزائدة منه تُهدد حياة المدمن بالخطر، وكثير من الأشخاص المدمنين على الفودو تعرضوا للموت بسبب الجرعات الزائدة أو من خلال الاستمرار في التعاطي، مما يؤكد على أنه لا بد من التوقف عن التعاطي لتجنب أضراره.

كيف يمكنني تجنب أضرار الفودو؟

من الأسئلة التي كثر البحث عنها بعد تفشي وباء الإدمان لدى جميع الفئات، فإليك بعض الخطوات التي يمكنها مساعدتك في تجنب أضرار الفودو والإدمان عموما

إذا كنت شخص غير مدمن على المخدرات:

  • عليك الابتعاد عن فئة الأشخاص المدمنين على المواد المخدرة.
  • كن حذرًا في التعامل مع الآخرين.
  • مقاومًا للمواد الإدمانية النشطة.
  • شغل أوقات الفراغ.
  • التعرف على أصدقاء مقاومين لفكرة الإدمان على المواد المخدرة.

إذا كنت شخص مدمنًا على الفودو:

  • فعليك التوقف عن التعاطي.
  • الإسراع لطلب العلاج من الإدمان على الفودو.
  • طلب المساعدة من الأشخاص المقربين لك، لمساعدتك ودعمك في التوقف عن التعاطي.

وتختلف طرق علاج ادمان الفودو من شخص لآخر تبعًا للمرحلة التي وصل إليها المدمن، لذلك يجب عند اتخاذ التعافي من الادمان التوجه إلى أفضل مستشفى لعلاج الادمان من الفودو وذلك لكي يتفادى المرء أي أضرار قد يواجهها أثناء رحلة إقلاعه.

والجدير بالذكر أن مستشفى دار الهضبة تُعد أول مستشفى لعلاج الادمانتوجه عناية خاصة بمدمني الفودو بعد تفشيه بشكل مرعب بين الشباب، حيث تقدم العديد من الرامج االعلاجية المتميزة للوصول بالمدمن إلى التعافي التام، كما تقد العديد من الخدمات العلاجية للمدمن والأفراد المحيطين به، لمزيد من المعلومات عن الخطط العلاجية والخدمات يمكنك الاتصال على 01154333341 أو مراسلتنا على 01154333341

الخلاصة

تُعد خطوة التعرف على أضرار الفودو من أولى الخطوات المهمة في الابتعاد عن الإدمان عليه، وبداية الطريق في التعرف على كيفية التخلص منه ومن أضراره كما تم توضيحه من خلال هذا المقال .

الكاتبة/ أ. أمل أبوزيد

كيفية التخلص من اضرار الفودو؟

على الرغم من اضرار الفودو المعقدة على جسم المدمن عليه، إلا أن علاج الإدمان من الفودو للتخلص من أضرراه ليس صعبًا، ويمكن للمدمن على الفودو التوجه إلى مستشفى متخصصة في علاج الإدمان على المخدرات، تساعد في التخلص من اضرار الفودو، والوصول إلى التعافي، ولعل من الأماكن العلاجية المتخصصة في علاج الإدمان مستشفى دار الهضبة لعلاج الإدمان والتأهيل، لما تحتويه من متخصصين في علاج الإدمان على  المخدرات على أشمل وجه.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.