شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

قطرات الادمان

مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الادمان
بعض انواع قطرات الادمان

قطرات الادمان هي حيل جديدة يستخدمها الأشخاص من أجل تعاطي المخدرات، حيث يكون لهذه القطرات تأثيرًا يُشبه تأثير المخدرات، ومع الوقت يتحول الأمر إلى إدمان، وعلى الرغم من اختلاف دوافع الأشخاص في تعاطي هذه القطرات، ولكن في نهاية الأمر هي قطرات تؤدي إلى الإدمان عند إساءة استخدامها، وفي هذا المقال سنعرفك على هذه القطرات، وأنواعها، وكيف يتم إدمانها.

هل يُمكن ادمان قطرة العين وما هي قطرات الادمان؟

تُستخدم العديد من قطرات العين كحل قصير المدى لعلاج مشكلات العين، وخاصة التهيج والاحمرار، لذا يستخدم الكثيرون هذه القطرات للراحة الفورية، وتعد قطرات العين واحدة من أكثر الأدوية التي لا تحتاج وصفة طبية، لذا فهناك احتمالات كثيرة إلى الاستخدام المطول أو المُتكرر لها، وهذا ما قد يؤدي إلى تفاقم مشكلة العين، وزيادة احتمال ادمان قطرات العين.

والسبب في ذلك أنه مع انحسار تأثير هذه القطرات أو عند التوقف عن أخذها قد تعود الأعراض السابقة التي كان يشتكي منها المريض، وتُسمى هذه الحالة بارتداد العين، هي أحد أسباب إدمان الناس لقطرات العين، وتتعدد قطرات الادمان، لذا نتعرف على أنواعها في الفقرة التالية.

أنواع قطرات الادمان

هناك العديد من أنواع قطرات الادمان التي تؤدي إلى اعتماد العين عليها، وعدم مقدرة الشخص على أن يعيش بدون أن يستخدمها، ومن هذه الأنواع التالي:

قطرات مبيضة للعين:

تحتوي العديد من قطرات العين التي تزيل الاحتقان أو التبييض على مضيق للأوعية مثل مادتي تتراهيد روزولين نافازولين، وهاتين المادتين تعملان على تقييد تدفق الدم إلى الأوعية الدموية أو الجزء الأبيض من العين، مما تجعل العين تبدو أقل احمرارًا.

ولكن بمُجرد التوقف عن الاستخدام المطول لهذه القطرات تكون من قطرات الادمان حيث يحدث ارتداد العين، وبالتالي تظهر الأعراض أكثر مما سبق، مما يجعل الكثير من الناس يدمنون على أخذ هذه القطرات للحفاظ على عيونهم بيضاء. 

قطرات الحساسية:

غالبية قطرات العين التي تُعالج أعراض حساسية العين مثل الانتفاخ، والحكة، والاحمرار تحتوي على مزيج من مضاد الهيستامين، ومزيلات الاحتقان، وتعمل هذه المضادات على تثبيط الهيستامين المسبب للحكة في العين، ومع الاستخدام المُطول لهذه القطرات تؤدي إلى زيادة جفاف العين، واحمرارها وتهيجها، وهو ما يجعل العين تعتمد على القطرات ولا يتمكن الشخص من العيش بدونها. 

قطرات مرطبات العين:

هي نوع من القطرات التي تُستخدم لتخفيف جفاف العين الناجم عن عدم كفاية إنتاج الدموع للأشخاص الذين يُعانون من جفاف العين، أو بعض التهابات العين، وتحتوي هذه القطرات على الماء، والأملاح، والبوليمرات، ومكونات أخرى تُحاكي الدموع الطبيعية، وعند الاستخدام المطول لهذه القطرات يؤدي إلى الاعتماد عليها لتهدئة وترطيب العيون، وبالتالي عدم تهيئة العين لإنتاج الدموع الكافية لترطيب العين بنفسها. 

عليك أن تتحدث مع طبيب العيون إذا كانت مشاكل العين تزداد سوءًا مع استخدامك للقطرات السابقة، فقد تكون مصابًا بمشكلة أساسية في العين تتطلب عناية طبية.

الأنواع السابقة من قطرات العيون تسبب اعتياد العيون عليها، وبالتالي تزداد حاجة العين لأخذها مرارًا وبجرعات زائدة، ولكن هناك قطرة للعين مخدرات، وهي أنواع من القطرات التي تؤخذ من خلال الحقن في الوريد أو الشرب أو تعاطيها مع مواد مُخدرة أخرى، وإدمان هذه القطرات يكون له أضرارًا كثيرة، وأعراضًا خطيرة. 

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



قطرة للعين تستخدم كمخدر

هناك الكثير من قطرات للعين تُستخدم كمخدر، حيث يأخذها المدمن مع مواد مخدرة أخرى، أو يتعاطاها بمُفردها من خلال الحقن أو الشرب، ومن هذه القطرات التالي:

ادمان قطرة بلجيكا:

قطرة بلجيكا هي قطرة للعين يقتصر استخدامها في عيادات أطباء العيون، والمادة الفعالة فيها تُسمى تروبيكاميد، ومن مسميات القطرة الميدرابيد، وهي عبارة عن عقار قصير المفعول للحدقة، وتُستخدم بشكل أساسي من أجل فحص قاع العين بشكل صحيح، كما أنها تُستخدم قبل جراحة العين أو بعدها.

وتُعد هذه القطرة من أشهر قطرات الادمان حيث يستخدمها الأشخاص لزيادة مفعول الانتشاء في الجسم، فهذه القطرة تؤثر على المُستقبلات الكولينية في مناطق الدماغ، وبالتالي يلعب دورًا مهمًا في إدمان المواد الأفيونية، فمن أضرار قطرة بلجيكا أنها تزيد من فعالية الهيروين، والمواد الأفيونية في الجسم، وبالتالي يؤخر أعراض الانسحاب، ويعطي المدمن أطول فترة انتشاء. 

تُشير إحدى الدراسات أنه عند تعاطي قطرات الادمان يؤدي إلى حدوث زيادات خارج الخلية في مُستويات الأسيتيل كولين أثناء سحب المورفين من الجسم، وبالتالي تؤدي إلى أعراض انسحاب صعبة ومرهقة للمدمن، وهذا التفاعل بين الأسيتيل كولين والمواد الأفيونية ينذر بالخطر على حياة المدمن.

إن السبب الأول في انتشار إدمان هذه القطرة هو سعر قطرة بلجيكا المنخفض، وإمكانية شراءها بطرق غير شرعية، حيث تُباع هذه القطرة بكثرة في السوق السوداء، ومعروفة كثيرًا بين المدمنين،  وسعر قطرة بليجكا في السوق السوداء تكون أعلى بأكثر من سعر بيعها في الصيدليات، كما يوجد منها بدائل نتعرف عليها في الفقرة التالية.

بدائل قطرة بلجيكا

ولأن هذه القطرة خطرة جدًا تم إدراجها ضمن القطرات الخاضعة للرقابة ورفعها من الصيدليات في مصر، إذن ما هي بدائل قطرة بلجيكا؟ هناك بعض البدائل لهذا الدواء، ومنها:

قطرة tropicamide ophthalmic

هي قطرة تحمي عيني المريض من الضوء الساطع أثناء اتساع حدقة العين، ويجب عدم استخدامها إذا كان للمريض حساسية من المادة الفعالة فيها. 

عليك أن تخبر الطبيب إذا كنت تُعاني من الزرق، أو حساسية من الدواء، قبل أن يعطيك القطرة حتى تتجنب أي آثار جانبية غير مُحببة.

قطرة atropine ophthalmic هي أفضل بديل قطرة بلجيكا.

تستخدم الأتروبين لتوسيع بؤبؤ العين عندما يكون لدى المريض حالة التهابية، أو في حالات ما بعد جراحة العين، كما تُستخدم للحالات التي تُعاني من مرض الغمش، أو العين الكسولة، ويُمكن وضعها للعين الأقوى لطمس الرؤية مؤقتًا فيها، وبالتالي تقوية العين الأضعف لأن الدماغ سيجبر العين الضعيفة على العمل والتركيز أكثر.

لا يجب عليك أخذها إذا كنت تُعاني من ضغط دم مرتفع، أو الزرق، وعليك أن تخبر طبيبك عن ذلك، ولا يُمكن أن يعطى هذا الدواء للمرأة المرضع لأنه ينتقل إلى حليب الثدي، ولا يجب أن يأخذه الطفل أقل من 3 أشهر.

قطرة Phenylephrine ophthalmic

تُستخدم لتخفيف احمرار العين، وجفافها، وتهيجها الناتج عن الرياج أو الشمس، أو أي مهيجات أخرى، كما تُستخدم لتضييق الأوعية الدموية في العين، ولتوسيع الحدقة لحالات مثل الجلوكوما قبل الجراحة أو قبل فحوصات العين. 

ومثل بقية القطرات السابقة لا يجب عليك أخذها إذا كنت تُعاني من الزرق، او الحساسية، أو مرض الشريان التاجي، أو الربو، أو حساسية الكبريتيت، ولا يجب استخدام هذه القطرة إذا كان لديك عدوى أو إصابة في العين، حيث يُمكن أن تسبب آثار خطيرة في القلب. 

هذه القطرات الثلاثة تعطي نفس مفعول قطرة بلجيكا أو قطرة تروبيكاميد، وأسعار هذه القطرات قريب من سعر قطرة ميدرابيد أو بلجيكا، وفي الغالب ينحصر استخدامها في عيادات أطباء العيون.

إدمان قطرة توبرين:

تُستخدم قطرة توبرين لعلاج التهابات العين، حيث تعمل على علاج الالتهابات البكتيرية، بفعالية، ولكن يُمكن أن يكون لهذه القطرات بعض الآثار الجانبية مثل الحكة، أو التورم، وعند حدوث هذه الآثار يجب على المريض استشارة الطبيب. 

وهذه القطرة من قطرات الادمان حيث يُمكن إساءة هذه القطرة من خلال استعمالها مع مواد مُخدرة مثل الهيروين، أو تعاطيها عند طريق الوريد، وهو ما يجعلها قطرة بتعمل دماغ وتؤدي إلى زيادة الانتشاء وصعوبة أعراض الانسحاب.

قطرة بريزولين مخدرات:

بريزولين هي قطرة للعين والأنف وتعتبر مسكن لاحمرار العين، ومضاد للهيستامين، حيث تخفف مؤقتًا من الحكة والاحمرار في العين، وأيضًا تُستخدم لعلاج احتقان الأنف. 

ولكن قد يسبب الاستخدام المطول لمدة تُزيد عن 5 أيام بعض الآثار الجانبية مثل الجفاف، وتضخم الدم (التهاب الأنف)، ولا يجب عليك استخدام هذا الدواء إذا كنت تُعاني من مرض قلبي، أو ضغط دم مرتفع، أو صعوبة في التبول، أو مياه بيضاء في العين. 

قد يبدو أن هذا الدواء فعال للعين والأنف، ولكن تم إدراجه ضمن قطرات الادمان، حيث كان هناك اتجاه في الخمس سنوات السابقة في دول عربية كثيرة مثل الأردن لإساءة استخدام قطرات العيون مثل قطرة بريزولين، بسبب تأثيرها الفعال في تغيرات الحالة المزاجية، والنشوة، أو الهلوسة، ويتم الحصول على هذا الدواء غالبًا بدون وصفة طبية.

في دراسة أجريت حديثًا تمت ملاحظة أن دواء بريزولين يتم شراءه كقطرات الادمان ولأغراض التعاطي بنسبة 36.8% في الأردن فقط، وهذا يعني الحاجة إلى مزيد من لجهود في الدول العربية لتنفيذ لوائح الصرف الآمن، والحد من إساءة استخدام أدوية العيون، وإيجاد بدائل لهذه الأدوية.

ما هو بديل قطرة بريزولين في الصيدليات؟

إن أفضل بديل لدواء بريزولين في الصيدليات المصرية هو دواء نيوزيلين، حيث يحتوي على نفس المكونات تمامًا. 

إن تعاطي هذه الأدوية وشربها ينجم عنها مخاطر وأضرارًا كثيرة، فما هي هذه الأضرار وما أسبابها؟

ما هي أضرار شرب قطرة العين؟

من المعروف أن الطريقة الصحيحة لأخذ قطرات العين هو في العين، ولكن هناك بعض الأشخاص الذين يتعاطون هذه القطرات عن طريق الفم بغرض الانتشاء، إذن ما هي أضرار شرب قطرات العين؟

إذا تم ابتلاع قطرات العين قد يؤدي إلى الموت، هذه هي الحقيقة المؤسفة، فلهذه القطرات تأثير سام إذا تم شربها، واحتل التأثير السام لقطرة العين عناوين الصحف العالمية عندما أتهمت لانا كلايتون بقتل زوجها عن طريق إضافة قطرات العين المُهدئة للاحمرار في مياه الشرب لمدة ثلاث أيام، وبعدها توفى زوجها بسبب التسمم. 

إذن شرب قطرات العين بقصد أو بدون قصد يؤدي إلى زيادة مُستويات السم في الدم، حيث يمر رباعي الهيدروزولين بسرعة عبر الجهاز الهضمي، ويصل سريعًا إلى الدم ثم إلى الجهاز العصبي المركزي، ويُمكن أن تظهر على المدمن أعراض جرعة زائدة وهي النعاس، وبُطء التنفس أو عدم المقدرة على التنفس، وبطء ضربات القلب، وانخفاض درجة الحرارة، وقد يصل الأمر إلى الغيوبة والموت.

حسنًا ماذا عليك أن تفعل إذا رأيت أحدهم شرب قطرات العين؟ عليك أولًا أن تتأكد من فخض الفشتين والفم لرؤية تضرر الأنسجة أم لا، حيث يكون مؤشر على بلع مواد سامة، وإذا كان الضحية لا يتنفس عليك إجراء أنعاش الفم، ومن ثم تطلب العناية الفورية.

في الحقيقة ليست قطرات العين التي يُمكن أن تصبح قطرات الادمان وإنما قطرات الأنف أيضًا يُساء استخدامها بكثرة، فما هو تأثيرها، وكيف يُمكن العلاج منها؟

كيف يتم ادمان قطرة الانف؟

يلجأ الكثير من الناس إلى استخدام بخاخات وقطرات الأنف كمزيل للاحتقان، حيث يحدث الاحتقان بسبب التهاب الممرات الأنفية، وتوفر البخاخات راحة فورية عن طريق تقليص الأوعية الدموية المتورمة، وبالتالي يُقلل الالتهاب ويُساعد الشخص على التنفس بسهولة. 

ماذا يحدث عند استخدام قطرات الأنف لمدة طويلة؟ 

تظهر الأبحاث أنه كلما طالت مدة استخدام للدواء تزيد قدرة تحمل الجسم، وهذا يعني أنك تحتاج إلى جرعات أكبر بشكل مُتزايد لتحقيق التأثيرات المرغوبة، ولكن وفقًا للمعهد الوطني الأمريكي للإدمان على المخدرات فهناك فرق بين الاعتماد الجسدي على الأدوية والإدمان عليها، حيث يُمكنك الاعتماد على بخاخ الأنف ولكنك لست مدمنًا عليها، فهي ليست قطرة مخدرات

لأن الإدمان الحقيقي هو الحاجة الفسيولوجية القهرية للمادة المُخدرة، وفي حالة قطرات الأنف لا يشعر المريض برغبة قهرية في أخذ البخاخ، وإنما جسمه اعتاد عليها ولن يزول الاحتقان من دونها، لذا هو في حالة اعتياد، وليس إدمان قطرة الادمان.

أيضًا الإدمان مرض معقد له العديد من الخصائص السلوكية التي لا تنطبق على الأشخاص الذين اعتادوا على استخدام قطرات الأنف لمدة طويلة.

إذن ما أنواع قطرات أو بخاخات الأنف التي قد تجعل الأشخاص يعتادون عليها؟

ما هي أنواع قطرات الأنف التي تجعل الأشخاص يعتادون عليها؟

هناك أربع فئات لبخاخات الأنف، وهي:

محلول ملحي.

هي البخاخات التي تحتوي على محلول ملحي لشطف الممرات الأنفية بالماء، حيث تطرد المواد المهيجة قبل أن تسبب الالتهاب، كما تُساعد على التخلص من المخاط الزائد.

ستيرويد.

تحتوي بعض بخاخات الأنف على الستيرويدات القشرية وهي تُساعد على تقليل التورم في الممرات الأنفية، وتعمل أفضل مع الاحتقان المزمن الناجم عن الحساسية، وتطلب أخذ هذه البخاخات وصفة طبيب، وعلى الرغم من ذلك تشمل آثار جانبية عند الاستخدام طويل الأمد من قبل البالغين، وهي:

ملحوظة: لا يُعتبر هذا النوع من بخاخات الأنف من ضمن قطرات الادمان.

تحتوي بعض بخاخات الأنف على مضادات الهيستامين لتقليل الاحتقان الناتج عن الحساسية، ولكن يشمل استخدامها بعض الآثار الجانبية، وهي كما يلي:

تعد هذه البخاخات الأفضل لمعالجة نزلات البرد أو المشكلات قصيرة المدى، حيث تُقلل من التهابات الأنف، وتقلل من إنتاج المخاط المصاحب للاحتقان، ولكن قد يكون استخدامه له بعض الآثار الجانبية، مثل:

بعض من هذه الآثار قد تكون خطيرة، لذا يُرجى الاتصال بالطبيب فورًا إذا شعرت إذا كان نبض قلبك سريع أو بطيء أكثر مما هو معتاد بالنسبة لك، لذا يُمكنك التعرف على علامات الإفراط في تناول ادمان قطرات الأنف.

ما هي علامات الإفراط وادمان قطرات الأنف؟

تظهر علامات على الشخص الذي يُستخدم قطرات الأنف تُاكد إدمانه عليها كما يلي:

قد تواجه أعراض انسحاب، وتظهر بشكل خاص إذا كنت تُعاني من الحساسية المزمنة، حيث ستشعر بـ:

أعراض انسحاب قطرة الأنف

وطريقة التخلص من ادمان قطرة الانف هي:

التخلص من ادمان قطرة الأنف

تظهر الدراسات أن الأشخاص الذي يكثرون من استخدام قطرات الأنف لسنوات يُمكن علاجهم بنجاح، حيث تستغرق مدة التعافي أقل من أسبوع، ويُمكن إدارة أعراض الانسحاب بسهولة، وتُشير الدراسات أن حالات الانتكاس نادرة جدًا.

وتُشير الأبحاث أيضًا أن أفضل طريقة لوقف اعتماد الجسم على بخاخات الأنف هو الاعتماد على رذاذ الأنف الستيرويدي، ويُمكن التحدث مع طبيبك حول خيارات العلاج الأخرى.

الخلاصة:

 إن قطرات الادمان وخاصة قطرات العين وسيلة يتبعها الكثير من المدمنين لزيادة مدة الانتشاء أثناء تعاطيها مع مواد مخدرة أخرى، كما أن هناك أنواع أخرى من القطرات يعتاد الجسد عليها ولا يكون الأمر إدمانًا مثل قطرات الأنف.

المراجع:


  1. Can You Be Addicted To Eye Drops_
  2.  Red-Eye Drops_ Poisonous to Drink, Safe If Used Correctly – American Academy of Ophthalmology
  3. Nasal Spray Addiction_ Withdrawal, Side Effects, and More
  4. Tropicamide abuse and regulatory measures in a Sudanese hospital 
  5. Intravenous Abuse of Tropicamide in Opioid Use Disorder_ Presentation of 2 Cases – PubMed
  6. Tropicamide ophthalmic Alternatives Compared – Drugs.com
  7. Tobrin Eye Drops – Product – tabletwise.net

بقلم: أ. نهى المهدي.