01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

الاضطرابات السلوكية

مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الادمان

بالرغم من أن الاضطرابات السلوكية مرتبطة عادةً بتشخيصها عند الأطفال إلا أنها من الممكن أن تستمر لدى الكبار إذا لم يتم علاجها بشكل صحيح منذ البداية..

ونادراً ما يتم تشخيص اضطرابات السلوك قبل عمر ال5 سنوات، لكن تظهر أعراضها في سلوكيات الطفل بعد ذلك كواحدة أو أكثر من الأعراض الآتية:

و سنتعرف فى هذا المقال عن تصنيفات اضطرابات السلوك وأنواعها، واضطراب السلوك العدوانى وأشياء أخرى.

أنواع الاضطرابات السلوكية والانفعالية (ما هي تصنيفات الاضطرابات السلوكية ؟)

تتضمن تصنيفات الاضطرابات السلوكية الآتى:

اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة ADHD :

من أكثر أنواع الاضطرابات السلوكية والانفعالية شيوعاً فى الأطفال، لكن المفاجأة أن كثيراً من الكبار لا يعرفون إصابتهم بذلك المرض، وتظهر علاماته على مدى سنين طوال يمكن بعدها تشخيصه ..

يجب تشخيص 6 أعراض عند الأطفال لتأكيد إصابتهم بالمرض بينما يكفى تشخيص 5 أعراض فقط فى الكبار من هم 17 سنة أو أكبر، وأشهر أعراض مرض اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة ما يلي:

بغض النظر عن العمر فإن اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة يجعل المصاب به يُعاني في حياته اليومية خاصة في المدرسة أو العمل أو التواصل الاجتماعي مع الآخرين، وبالرغم من تحديات ذلك المرض إلا أنه يمكن علاجه بسهولة لدى الأطباء المختصين فى مركز الهضبة.

اضطراب التحدي المُعارض Oppositional Defiant Disorder:

يُصيب الأطفال والمراهقين، وقد يتواجد بالإضافة إلى مرض  اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة أو مرض القلق النفسي، ويكون الشخص مُعارض للسلطات سواء كان الأبوين أو المُعلمين فى المدرسة..

 وتتمثل أعراضه كالآتى:

لكن لتشخيص اضطراب التحدي المُعارض يجب أن تستمر الأعراض لمدة 6 أشهر على الأقل، كما أن تشخيصه المُبكر هام جداً لأنه قد يؤدى إلى مشاكل خطيرة مثل ارتكاب الجرائم، وعصيان أوامر الشرطة.

اضطراب التصرف Conduct Disorder :

هو أحد الاضطرابات السلوكية شديدة الخطورة أكثر من اضطراب التحدي المُعارض، فبالرغم من أن بعض الناس يعتبرون الاضطرابين واحداً إلا أن الرابطة الأمريكية للطب النفسي حددته كاضطراب مُنفصل..

ويعتبر أشد خطورة كما ذكرنا لأنه يكون أشد عنفاً، وغالباً ما يُسبب نشاط إجرامى، وتتمثل بعض أعراضه فى الآتى:

قد يؤدى ذلك إلى طرد المريض من المدرسة وربما الذهاب إلى السجن، ويتم تشخيص ذلك المرض لدى من هم 18 عام أو أصغر بينما فى الكبار يُعرف باضطراب الشخصية المعادية للمجتمع ..

وبالرغم من خطورة اضطراب التصرف إلا أنه يمكن علاجه من خلال العلاج النفسي الأُسرى لتنمية مهارات الوالدين في بناء علاقات مع أبنائهم لمساعدتهم.

الاضطراب الانفجاري المُتقطع Intermittent Explosive Disorder:

هو من اضطرابات السلوك العدوانية لكن ما يميزه هو الاندفاع، فلا يحتاج إلى ما يثير عدوانية المريض لكنه ينفجر دون مُخطط مُسبق، وبدرجة شديدة لا تُناسب ما حدث..

وصعوبة التحكم بالغضب قد يتحول إلى أفعال عُنف تؤذي الحيوانات والناس المحيطة بالمريض، ولتشخيص الاضطراب الانفجاري المُتقطع يجب أن يُسبب تراجع الشخص فى المدرسة أو العمل..

ومن العوامل التي قد تؤدي إلى الإصابة بذلك الاضطراب هو التعرض للعنف النفسي أو الجسدي فى الطفولة.

اضطراب المزاج المُتقلب التخريبي Disruptive Mood Dysregulation Disorder:

هو أحدث تصنيفات الاضطرابات السلوكية التى تم إضافتها حديثاً إلى أنواع الاضطرابات السلوكية والانفعالية، وبالرغم من تشابهه مع باقى الاضطرابات بالعنف والغضب لدى المريض لكن ما يميزه هو استمرار ذلك الشعور بالغضب..

ففى الاضطراب الانفجاري المُتقطع يكون الغضب عادة لمدة قصيرة، ويعود المريض إلى حالته الطبيعية سريعاً بعد انفجاره بالغضب، بينما فى اضطراب المزاج المُتقلب التخريبي فمشاعر الغضب تستمر لفترة أطول بكثير..

فالمريض قد يرتكب أعمال العُنف ثلاث مرات أو أكثر في الأسبوع، ولتشخيص ذلك الاضطراب يجب أن تستمر الأعراض لمدة 12 شهراً عالأقل، وأن يكون عمر المريض أكبر من 6 سنوات ولا يتجاوز ال18 عاماً.

الاضطرابات السلوكية والانفعالية السابقة عادةً ما تُصيب الأطفال، وما سنذكره من تصنيفات الاضطرابات السلوكية التالية يُصيب الكبار أكثر من الأطفال.

اضطرابات القلق النفسي:

هو أكثر أنواع الاضطرابات شيوعاً فى الأطفال والكبار، ويختلف عن القلق الطبيعي بأنه مستمر وزائد عن الحد لا يُمكن التحكم به، وربما يتضمن الخوف غير المُبرر من المواقف اليومية..

وتتضمن اضطرابات القلق عدة أنواع تندرج تحتها مثل اضطراب القلق العام، والوسواس القهري، واضطراب ما بعد الصدمة، واضطراب القلق أو الخوف الاجتماعي، ونوبات الهلع.

اضطرابات الأكل:

هى عبارة عن تجاوز الحد سواء بعدم الأكل بتاتاً أو الأكل بشراهة شديدة، ويشعر فيها المريض بالقلق الشديد والتفكير الزائد فى شكل جسمه ووزنه..

وأشهر نوعين من اضطرابات الأكل هم فقدان الشهية العصبي Anorexia nervosa و الشره المرضي العصبي Bulimia nervosa، ويُعتبر المَرضين من الأمراض التي تُهدد حياة المريض.

وسنتحدث تالياً عن اضطراب السلوك العدواني وما قد يُسببه.

اضطراب السلوك العدواني وأسبابه فى الكبار والأطفال:

اضطراب السلوك العدواني قد يُسبب الأذية النفسية أو الجسدية للأشخاص المُحيطة بالمريض، كما أنه يُدمر العلاقات الاجتماعية مع الآخرين..

قد يكون اضطراب السلوك العدواني ظاهراً أو خفياً، وعندما تتصرف بعدوانية تجد نفسك مندفعاً لا تستطيع التحكم بتصرفاتك، ومن الهام أن تعرف الأسباب التى تؤدى لعدوانيتك كما سنذكر..

أسباب  اضطراب السلوك العدواني فى الكبار:

أسباب اضطراب السلوك العدواني فى الأطفال:

كما أن الأطفال الذين يُعانون من اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة يظهرون العدوانية بسبب نقص انتباههم وعدم فهمهم للآخرين، وسنتحدث تالياً عن الاضطراب السلوكي عند المراهقين.

الاضطراب السلوكي عند المراهقين:

المراهقة هو بداية رغبة الشخص فى الاستقلال، وربما يُعبر المراهق عن استقلاليته بالتحدي وأحياناً كسر القواعد لذلك يجب على الآباء والأطباء التفريق بين أخطاء التصرفات المؤقتة وبين الاضطراب السلوكي عند المراهقين، وذلك بعدد مرات حدوث الاضطرابات السلوكية وشِدتها..

بالإضافة إلى علامات الخطر التالية التي تدل على الاضطراب السلوكي عند المراهقين:

وقد يُساعد  وجود تواصل مستمر بين الآباء والمراهقين على عدم ظهور الاضطرابات السلوكية بالإضافة إلى تحميل الآباء أبنائهم المراهقين المسئولية مثل تربية حيوان أليف أو المشاركة فى الأعمال المنزلية..

لكن رغم ذلك قد يظهر الاضطراب السلوكي عند المراهقين، وقد يُحفز ذلك الإدمان، أو قد يكون ذلك الاضطراب السلوكي علامة على الاكتئاب أو وجود مرض عقلى لدى المراهق أو مرض إعاقة التعلم حيث لا يستطيع المراهق اكتساب أو الاحتفاظ بالمعلومات والمهارات المُكتسبة..

وقد تتضمن اضطرابات السلوك التغيرات المفاجئة في السلوك والعلاقات مثل الانسحاب أو الغضب الشديد، الاندفاع المتهور والقيام بالأفعال دون تفكير، العصيان المستمر للكبار، التصرفات القاسية..

سنناقش تالياً الاضطرابات السلوكية وعلاجها بمختلف الطرق.

الاضطرابات السلوكية وتعديل السلوك فى مركز الهضبة:

يقصد بتعديل السلوك هو أنواع العلاج النفسي المختلفة المستخدمة في اضطرابات السلوك وعلاجها كالآتى:

العلاج السلوكي المعرفي:

أشهر علاج يُستخدم فى الاضطرابات السلوكية وتعديل السلوك، ويتم التركيز فيه على كيفية تأثير مُعتقدات المريض وأفكاره على أفعاله، وقد يتم فيه تعليم المهارات الاجتماعية..

حيث يتم علاج مشكلة المريض الحالية على المدى القصير أما على المدى البعيد يهدف العلاج النفسي المعرفي إلى تغيير السلوكيات المُضرة والتفكير الخاطئ إلى الأفضل.

العلاج السلوكي المعرفي بالألعاب:

تُستخدم تلك الطريقة فى الأطفال، حيث يُشاهد الطبيب المُختص الطفل الذي يُعانى من اضطرابات السلوك وهو يلعب ليُبصر مالا يستطيع الطفل التعبير عنه أو لا يشعر بالراحة فى الإفصاح به للوالدين..

مسموح للأطفال اختيار ألعابهم بأنفسهم واللعب بحرية، كما قد يُطلب منهم الرسم أو ترتيب ألعابهم فى صندوق، ويقوم الطبيب المختص بتعليم الآباء كيفية استخدام اللَعب لتحسين تواصلهم مع أطفالهم.

التخلص المُنظم من الحساسية System desensitization:

يُستخدم عادة لعلاج اضطراب ما بعد الصدمة الذي هو نوع من أنواع اضطرابات القلق النفسي التي ذكرناها من قبل، حيث يتم تعليم المريض استبدال الشعور بالخوف نتيجة الخوف المرضي بالشعور بالاسترخاء..

لكن سيتم تعليم المريض أولاً كيفية الاسترخاء والتنفس المنتظم لممارستها أثناء تعرضهم لما يخافونه بجرعات مرتفعة حسب ما يرى الطبيب المُعالج.

العلاج الجماعى:

يحضر فيه من 5 إلى 10 من المرضى جلسات علاجية بحضور الطبيب المعالج ليقود الجلسة بطريقة صحيحة ليتعلم كل مريض من الآخر خبراته وما قد مر به بسبب الاضطرابات السلوكية، وحتى لا يشعر المريض أنه بمفرده فى ذلك..

كما يكتسب فيها المريض المهارات الاجتماعية لمواجهة المجتمع بشكل أفضل.

العلاج الفردى:

يتم معه الاستشارات العائلية للمريض ليتعلموا كيفية التعامل معه، وليفهموا أكثر عن مرضه.

إخلاء المسؤولية الطبية:

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم و خطة العلاج المناسبة للمريض.

الخلاصة:

تصنيفات الاضطرابات السلوكية تتمثل في اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة، و اضطراب التحدي المُعارض، و اضطراب التصرف، و الاضطراب الانفجاري المُتقطع، و اضطراب المزاج المُتقلب التخريبي..

 ومن أنواع الاضطرابات السلوكية والانفعالية اضطراب القلق النفسي واضطراب الأكل، وذكرنا أسباب اضطراب السلوك العدواني في الكبار والأطفال..

كما تحدثنا عن الاضطراب السلوكي عند المراهقين وعلامات الخطر التى تُشير إليه، وأخيراً ناقشنا الاضطرابات السلوكية وتعديل السلوك فى مركز الهضبة لعلاج اضطراب السلوك المرضي.

المصادر:


Behavioral Therapy

 Treatment of Emotional And behavioral Disorders

Behavioral Problems in Adolescents

 ADOLESCENT BEHAVIOURAL DISORDERS

Behavioral Disorders types and classifications

Emotional/Behavioral Disorders Types

Aggressive Behavior

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار قد يندهش له البعض حيث يظنون أن التعديلات السلوكية في أغلب الأوقات إن لم تكن في جميع الأوقات تكون موجهة فقط للأطفال الصغار، ولكن نستطيع أن نُجزِم أن مختلف الأعمار ترتكب الخطأ، أو تقوم بالسلوكيات الخاطئة في بعض الأوقات ولا نستثني من ذلك الكبار، وعليه فسنوضح فيما يلي تعريف مُبسط عن التعديل […]

اقرأ أكثر »

تعديل سلوك الطفل الانطوائي

تعديل سلوك الطفل الانطوائي من بين أكثر التحديات التي تواجه الأسرة حينما يكون الطفل لديه اضطراب من الناحية السلوكية، وفي الحالة التي يكون فيها الطفل منطويًا يتعين على ذويه أن يقوموا بكل ما هو مستطاع في سبيل التحسين من حالة الطفل حتى لا ينمو هذا الاضطراب معه في فترات ومراحل عمره القادمة، وفيما يلي نوضح […]

اقرأ أكثر »