مريض الوسواس القهري والزواج

مريض الوسواس القهري والزواج

زواج تحت السيطرة هذا ما قاله أحد الكُتّاب عن علاقة مريض الوسواس القهري والزواج، حيث أن مرض الوسواس القهري قد أدى بالكثير من العلاقات الزوجية بالفشل وعيش حياة زوجية تعيسة تحت سيطرة الشريك المصاب بالمرض، على الرغم من أنهم لا يريدون هذه الحياة مطلقاً ولكن السيطرة على هذا المرض غير ممكنة مهما حاول المرء، لذلك إما أن يلجأ مريض الوسواس القهري إلى الامتناع عن الزواج أو أن يبحث عن علاج نهائي للمرض بحيث يمكنه أن يعيش حياة طبيعية  دون خوف من الارتباط، لذلك وفي هذا المقال سنتحدث بشكل مفصل عن علاقة مريض الوسواس القهري والزواج وكيف يمكنه تخطي هذا المرض:

هل يؤثر الوسواس القهري في العلاقات الزوجية؟

من المعروف بأن أساس العلاقات الزوجية يجب أن تكون مبنية على التفاهم والانسجام بين الطرفين وهذا من الصعب أن يتحقق في جو يسوده الوسواس القهري في العلاقات الزوجية، فليس كل رجل يمكنه تحمل الوسواس القهري عند المرأة ولا المرأة قادرة على تحمل الوسواس القهري عند الرجل، وحتى لو تحمل أحد الطرفين الآخر سيكون صعباً عليهما عيش حياة ملؤها القلق والتوتر وافتعال المشاكل من أصغر الأمور وأكبرها، ولكن الأمر قد يختلف في حال مع مريض الوسواس القهري والزواج عند وجود شريك متفهم يستطيع تدارك أمر مرض شريكه ومساعدته على الشفاء.

هل نستنتج من ذلك استحالة توافق مريض الوسواس القهري والحب؟

كلا بالطبع يمكن لمريض الوسواس القهري أن يحب ويرتبط، ولكن سواء كان شريكك أو أنت مريض الوسواس القهري والحب بينكما بدأ يقل تدريجياً، رغم وجود نية في الارتباط والزواج، فلا بد من أن يبدأ الشريك المصاب بالوسواس في علاج الوسواس القهري لديه، لكي تنجح العلاقة وتستمر، فإن مرض الوسواس القهري يعيق العلاقات العاطفية ويدمر الذكريات الجميلة بسبب المواقف المتكررة التي تحدث ومن أمثلة هذه المواقف:

  • أن يفقد المصاب احترامه لنفسه ويشعر بالخزي حول مرضه مما يدفعه لمنع التواصل مع الآخرين.
  • محاولة اخفاء المريض وساوسه خوفاً من رفض الشريك له.
  • قد تتعلق الوساوس بالشريك نفسه مما يجعل البوح بها أكثر تعقيداً.
  • وجود أعراض الاكتئاب الشائعة في مرض الوسواس القهري قد تجعل العلاقة كئيبة وغير ناجحة.

كل هذه المواقف الأمور تحدث عندما يكون الوسواس القهري عاماً ولم يتم مصارحة الشريك بطبيعة المرض أو  المبادرة في التخلص منه وطلب المساعدة من المتخصصين. فكيف إذا كان الوسواس القهري له علاقة بالعلاقة الجنسية ؟

هل زواج مريض الوسواس القهري الجنسي ينتهي بالفشل؟

إن المصاب بالوسواس القهري الجنسي1 يعلم جيداً أنه من الصعب عليه أن يقيم علاقة عاطفية وأن يحافظ عليها حتى تستمر بدون علاج، لذلك فإن زواج مريض الوسواس القهري الجنسي ينتهي بالفشل فعلاً  في حالة عدم بحثه عن العلاج الذي يُحجم الأعراض ويسيطر عليها، حيث يفقد هذا الزواج سر نجاحه وهي العلاقة الجنسية الصحية بين الطرفين، ولسوء الحظ إن علاقة مريض الوسواس القهري والجنس لا تكون بأفضل حالاتها، ويجب أن يخضع مريض الوسواس القهري للعلاج حتى يتمتع بعلاقة جنسية صحية.

وهناك سبعة أسباب تجعل علاقة مريض الوسواس القهري والزواج صعبة نوعاً ما وهي:

  • وجود مشاكل في الإثارة الجنسية.
  • قد يخاف من ممارسة الجنس أو يجده مرهقاً.
  • يتقزز من زوجته أو زوجها إن كانت امرأة.
  • يتقزز من العملية الجنسية نفسها ويصيبه الاشمئزاز.
  • انخفاض دوافع الإثارة الجنسية.
  • الهوس بالتعقيم والنظافة الشخصية قبل بدء العلاقة.
  • التفكير بأفكار محرمة دينياً عن الجنس دون قصد.

وكل هذه المشاكل تجعل زواج مريض الوسواس القهري الجنسي ينتهي بالمشاكل والانفصال، بسبب خوف الشريك منه أو عدم قدرته على احتوائه، وقد يجعل الأمر مريض الوسواس القهري الجنسي يعزف عن الزواج نهائياً.

ماذا عن الوسواس القهري في العلاقات هل يتسبب في تدميرها؟

يقول أحد الرجال “زوجتي مصابة بالوسواس القهري تجاه علاقتنا وهي دائماً ما تشعر أني خائن وغير مؤتمن لدرجة أنها تقوم باقتحام اجتماعاتي لتتأكد من انني لا أخونها مع امرأة أخرى، وهذا الأمر بدأ يتعبني ويحرجني أمام الناس فماذا علي أن أفعل؟”

وبالفعل الشك هو أحد أكثر أنواع الوسواس القهري خطورة حيث يُدمر العلاقات ويجعلها مربكة وغير مريحة نهائياً، ولكن إذا أردت أن تُعالج هذا الأمر فيجب أن تتفهم مرضها وتساعدها على العلاج، إن مساعدة الشريك على العلاج من مرض كالوسواس القهري يجعله يرتاح للعلاج ويتعافى بشكل أسرع.

لذلك فإنه على الرغم من أن عيادات الأمراض النفسية تمتلئ بشكاوى من هذا النوع سواء من الشريك أو من المريض نفسه ولكن الطبيب ينصح دائماً بأن يشترك طرفي العلاقة في العلاج لأن هذا أفضل، ولكن السؤال هنا فيما يتعلق بالوسواس القهري والعلاقات:

هل يقتصر الأمر على الوسواس القهري والشك في الزوجة أو الزوج فقط أم أن هناك وساوس أخرى؟

لا يقتصر الأمر على الشك بالشريك بل إن الوسواس القهري في العلاقات يمتد إلى:

  • الشك في حب المريض لشريكه أو حب الشريك له.
  • الخوف من ألا يكون المريض كافياً لإرضاء الشريك.
  • الشك في توافق المريض والشريك.
  • الشك في صدق الشريك.

وعلى الرغم من أن هذه الأفكار قد تكون موجودة بشكل طبيعي في العلاقات، إلا أنها تصبح خطيرة عند تحولها لوسواس لا ينتهي يصاحبه قلق مستمر، وتعالج بالثقة المتبادلة والطمأنينة الدائمة من شريك المريض بأن وساوسه مجرد أوهام،  وهناك عدة أسباب تؤدي إلى هذا النوع من الوساوس نرى منها:

  • قراءة الكتب والمقالات التي تتحدث عن العلاقات الناجحة.
  • مقارنة علاقات الأصدقاء والأقارب بعلاقة المريض العاطفية.
  • قراءة روايات تتحدث عن الخيانة مع تفاصيلها.
  • التفكير العميق الزائد عن الحد في مواصفات الشريك المثالي.
  • البحث دائماً عن الحب الذي لا يكون إلا في الأفلام والمسلسلات.
  • إنشاء قواعد شخصية للزواج الناجح تعيق أي زواج طبيعي على وجه الأرض.

وبعد أن تعرفنا على التحديات التي تواجه مريض الوسواس القهري2 والزواج والحب وكيف يمكنه التغلب عليها من خلال العلاج ومشاركة الشريك بحقيقة المرض، سنتعرف الآن على شكل العلاقات الاجتماعية الأخرى مع مريض الوسواس القهري

هل نستنتج من هذا أن الوسواس القهري في العلاقات الاجتماعية أقل ضرراً من العلاقات العاطفية؟

بالطبع لا فإن الوسواس القهري في العلاقات الاجتماعية هو الذي يحدد نجاح علاقة مريض الوسواس القهري والزواج ، حيث لا يمكن لمريض الوسواس القهري3 في العلاقات الاجتماعية أن يجد الزوج المناسب بسرعة، وإن خُيل لك الأمر أنه يحدث بسهولة في المسلسلات فهو غير صحيح في الواقع، بل إن المريض يُجاهد في إخفاء وساوسه في المجتمع لكي لا يحكم عليه أحد، وهذا ما يشكل عذاباً حقيقياً له في حياته الاجتماعية، ويجعله منطوياً على نفسه والأسباب التي تدفعه لذلك تنحصر في:

  • الخوف من حكم الناس عليه أو الغضب منه.
  • الشعور بالتعب والإجهاد في التواصل الاجتماعي.
  • مخاوفه تجاه علاقته بالأصدقاء واعتقاده بأنه سيفسد الأمر معهم.
  • توقعه بأنه سيحدث معه موقف محرج دائماً في الاجتماعات والمناسبات.
  • خوفه من الأمراض المنتشرة والأوبئة في الاجتماعات والحفلات وأماكن التجمعات.

كل هذه الأمور تجعل مريض الوسواس القهري يعتقد أنه لن يجد الحب أو يتزوج بسبب عدم تحكمه بنفسه في هذه المواقف وأنه لا علاج يمكن أن يخلصه من وساوسه حول هذه الأمور هذا غير صحيح فمن خلال السطور القادمة سوف نتعرف على كيفية التخلص من كافة التحديات التي يواجهها مريض الوسواس القهري والزواج  وكيف يمكنه التعامل الطبيعي مع جميع أفراد المجتمع.

هل يوجد علاج يحطم الجدار المبني بين مريض الوسواس القهري والزواج؟

بالتأكيد يوجد علاج لهذا المرض والعلاج يبدأ حتمياً بالاعتراف بوجود جدار حقيقي يحول بين مريض الوسواس القهري والزواج مع الإصرار على الرغبة في كسر هذا الجدار والمضي قدماً نحو علاقة عاطفية ناجحة والاعتراف يكون أمام شخص مختص في العلاج النفسي حيث يتم علاج هذا الوسواس القهري4 خطوة بخطوة معه، لذلك خذ أول خطوة واحجز استشارة نفسية للتخلص من الوسواس القهري وفي هذا السياق سأقترح عليك مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان حيث يوجد أفضل الأطباء النفسيين في مصر الذين خصصوا وقتهم وخبرتهم وحياتهم لمعالجة كل أنواع الأمراض النفسية بما فيها الوسواس القهري بأنواعه وستجد عندهم الراحة والطمأنينة والسرية في العلاج، أما عن الخطوات التي تليها فأنصحك بالتالي:

  • لا بد من إشراك شريكك سواء كان (زوج، خطيب، حبيب أو صديق) بأمر العلاج لتلقي الدعم العاطفي منه والذي سيكون دافعاً لك بالتعافي بشكل أسرع.
  • لا تخف من رفض الشريك لك وفي حال حصل ذلك فتأكد أن خروجه من حياتك خير لك لأنك تستحق من يتقبل عيوبك ويُساعدك في علاجها.
  • انضم إلى مجموعات الدعم ولا تخف من البوح بوساوسك لأشخاص آخرين لأنك ببوحك سترتاح أكثر وتُساعد نفسك في أخذ الثقة واختيار من يتقبلك فقط في حياتك، كما ستكون مصدر إلهام الكثير من الناس في التعافي من الوسواس القهري.
  • ثقتك بالمكان الذي تتعالج فيه مهمة جداً لكي تكمل رحلتك العلاجية فيه، لذلك لا بد من التأكد من أنك مرتاح في المكان الذي تتعالج فيه، ولكي أطمئنك أكثر فإن مستشفى الهضبة يُعتبر من أكثر المستشفيات التي تهتم بالنظافة والتعقيم في حال كانت وساوسك عن النظافة، كما أن المستشفى آمن ومحصن في حال كانت وساوسك لها علاقة بالأمان، وكذلك فإن العلاج يتسم بالسرية التامة في حال كنت تخاف من كشف وساوسك أمام الناس، ويمكنك زيارة المستشفى بنفسك لمعرفة باقي التفاصيل التي تهمك.

وفي النهاية  يجب ألا تدع الوسواس القهري يمنعك من الزواج، لأنك بإمكانك مكافحته بالعلاج والتأقلم معه حتى الشفاء، وعيش حياة زوجية سعيدة، وتأكد أنك حين تختار الشريك المناسب الذي يساعدك على العلاج ستحصل على نتائج أفضل في الشفاء، ويمكنك أن تثق في مستشفى الهضبة حيث ستجد فيه البيئة المناسبة لك في تخطي الوسواس القهري بإذن الله.

إخلاء مسئولية:

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى مميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض.

 

المصادر:


1:How to Overcome the Impact of OCD on Your Relationship

2.How to Cope With OCD and Sexual Dysfunction

3.Relationship OCD _ Made of Millions Foundation

4.What are the Social Signs of Obsessive Compulsive Disorder

يشارك:
Share on facebook
الفيسبوك
Share on whatsapp
واتسآب
Share on twitter
تويتر
Share on linkedin
لينكدإن

المزيد من المقالات

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة متعددة، ومن خلال ما يلي نتعرف على أكثر الأسباب شيوعًا والتي تتسبب في الاضطرابات المزاجية لدى العديد من الأشخاص، مع التوضيح

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار قد يندهش له البعض حيث يظنون أن التعديلات السلوكية في أغلب الأوقات إن لم تكن في جميع الأوقات تكون موجهة فقط للأطفال

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات؟ سؤال قد يُحير البعض لأن الضلالات معتقدات لا أساس لها من الصحة ولا تستند إلى الواقع، على الرغم من وجود

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال يُعد واحد من بين الاضطرابات النفسية الأكثر شيوعًا لديهم، والذي ينشأ نتيجة عدد من الأسباب والتي لا تُعتبر مجهولة، وهي التي

الأسئلة الشائعة

هل يمكن لمريض الوسواس القهري الزواج؟

في حال تقبل الشريك لهذه الوساوس مع اتفاق الشريكين على علاجها من الممكن أن ينجح زواج المصاب بالوسواس القهري ولكن على كلا الشريكين أن يتيقن أن هناك تحديات كبيرة يواجهها مع شريكه، وأن الحب والتفاهم المتبادل بين الشريكين يساعد على الشفاء.

كيف يمكن أن يتوافق الوسواس القهري والعلاقة الزوجية الحميمة؟

بدايةً يجب على المصاب أن يتلقى علاج نفسي مناسب له عند طبيب مختص والذي سيقوم بوصف أدوية مساعدة في العلاج، كما على الشريك الغير مصاب أن يوفر كل السبل التي تطمئن الشريك المصاب بالوسواس القهري والزواج مثل تعقيم الأعضاء التناسلية والسرير وكل ما يتعلق بالعلاقة الحميمة كما يجب أن يخبره دائماً بأشياء تطمئنه في حال كانت وساوسه حول العلاقة مثل أنه كان جيداً وكافياً.

زوجتي مصابة بالوسواس القهري هل يمكن علاجها بشكل نهائي؟

عليك أن تعرف جيداً أن الوسواس القهري مرض مزمن لذلك، حتى وإن تم علاج الوسواس القهري بشكل كامل، لا تتوقع أن تختفي أعراض الوسواس بشكل كامل، بل يجب أن تتعايش مع الأمر وتتقبله إن كنت تريد الإكمال في العلاقة الزوجية حقاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *