كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب

كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب

 كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب؟ هو ما قالته أحد الزوجات التي تزوجت من شخص مريض بثنائي القطب، لم يكن كلانا يَعلم بالأمر قبل الزواج  فقد اخترته بمحض إرادتي للزواج منه فقد كان طيب القلب يُحبني كثيراً ولكني كنت أُلاحظُ عليه شيئا غريباَ وهو أني كنت أحياناً أشعرُ أنه سعيد للغاية وأحياناً أخرى أشعر أنه حزين للغاية لدرجة أنه لا يريد أن يَرى أو يَفعل أي شيء كنت أتعجب لذ

كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب

لك ولكني كنت أحبه كثيراَ فتزوجت منه وبعد الزواج بدأت أُلاحظ الأمر بطريقة أكثر دقة حينها طلبت منه أن نذهب لزيارة أحد الأطباء النفسيين لنرى ما السبب في هذه التقلبات المزاجية الحادة وبالفعل لم يُعارضني في الفكرة وكانت المفاجأة أن الطبيب أخبرنا أنه يُعاني من اضطراب ثنائي القطب حينها لم أكن أعلم ماذا علي أن أفعل كي أساعده، ومن خلال هذا المقال تقدم مستشفى الهضبة الكثير من المعلومات حول مرضى ثنائي القطب وكيفية التعامل معهم.      

ماهي صفات الزوج المريض بثنائي القطب

جميعنا نشعر بالإكتئاب من وقت إلى آخر وذلك الأمر طبيعي لكن بالنسبة للشخص الذي يُعاني من اضطراب ثنائي القطب أو ما يُعرف بالاضطراب النفسي ذو الوجهين الأمور تَختلف وتختلف كثيراً إذ يَشعرُ المريض بحالات اكتئاب شديدة وحالات غيرة مبررة من الابتهاج الغير طبيعي  لذا إذا كان زوجك يُعاني من الإضطراب الوجداني ثنائي القطب وستلاحظين أنه مُتقلب المزاج دائماً فأحياناً ستلاحظين عليه شعور البهجة والسعادة وأحياناً أخر ستلاحظين علية الحزن والإكتئاب وذلك لأن : 

الشخص المُصاب بهذا الاضطراب تَظهرُ عليه أعراض متناقضة تماماَ فأحياناً تظهر عليه أعراض الهوس وأحياناً آخرى تَظهرُ عليه أعراض الاكتئاب والحزن الشديد لذا قبل أن نُجيب على سؤال كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب علينا أن نفهم أولاَ الأعراض التي يُعاني منها المريض ومدى تأثيرها على صفاته وهذا ما سنتطرق إليه في السياق التالي. 

أولاً مرحلة الهوس لدى الزوج المُصاب بثنائي القطب

من أهم صفات الزوج المصاب بثنائي القطب1 في هذه المرحلة ما يلي:

  • تسارع الأفكار وتشتت التركيز.
  • سرعة في الكلام.
  •  الشعور بالسعادة والتفاؤل بشكل مبالغ فيه.
  • قلة النوم.
  • الثقة الزائدة بالنفس والمنظور المُتضخم حول الصفات والقدرات.
  • السلوك المُتهور إذ أنه يَقوم باتخاذ قرارات سريعة وخاطئة دون تفكير.
  • نوبات التسوق والإنفاق المُفرط للمال.
  • زيادة الرغبة الجنسية أثناء هذه الفترة.
  • الهلاوس السمعية والبصرية.

قد تَستمرُ أعراض الهلوسة على زوجك لفترة أسبوع أو قد تزيد وبعد أن تَعرفنا على أهم الصفات التي تَظهر على الزوج في مرحلة الهوس سنتعرف على أهم الصفات التي تَظهر عليه في مرحلة الإكتئاب وذلك من خلال السياق التالي

ثانياً مرحلة الاكتئاب والحزن الشديد

يَتسم الزوج المصاب بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب في هذه المرحلة بعدة صفات2 مثل:

  • العزلة الإجتماعية.
  • الحزن الشديد.
  • كثرة سوء الفهم.
  • تعاطي المُخدرات والكحول.
  • الشعور بالذنب وعدم القيمة والعجز.
  • ضعف الرغبة الجنسية.  
  • مشاعر التشاؤم واليأس.
  • الشعور بالتعب المُستمر وانخفاض الطاقة.
  • أفكار انتحارية وقد يَقوم بمحاولات انتحارية خطيرة.

قد تَستمرُ هذه الأعراض على زوجك مدة تُقارب الأسبوعين.

وبعد أن تعرفنا على أشهر صفات الزوج المريض بثنائي القطب  سنتطرق إلى إجابة السؤال الذي أثار انتباه الكثيرين وهو هل الزواج من مريض ثنائي القطب يَعوق الحياة الزوجية.

هل الزواج من مريض ثنائي القطب يَعوق الحياة الزوجية؟

    هل الزواج من مريض ثنائي القطب يعوق الحياة الزوجية؟ 3 في حقيقة الأمر الإضطراب  ثنائي القطب هو اضطراب عقلي شديد ليس له عواقب سلبية على حياة المريض فحسب ولكنه يؤثر أيضاً على علاقات المريض الاجتماعية كما أنه قد يؤثر بالسلب على الحياة الزوجية إن لم يَتفهم كلا الطرفين طبيعة المرض وكيفية التعامل معه بطريقة صحيحة حتى يَستطيعوا أن يَتعايشوا معه دون أن يؤثر على حياتهم الزوجية. 

فكل العلاقات تَتطلب مجهوداً من أجل البقاء والتعايش بشكل سليم والبقاء في علاقة مع شخص مُصاب باضطراب ثنائي القطب يَحتاجُ أيضاً بعض المجهود من كلا الطرفين إذ يَتطلب الأمر شيء من التعاطف والتواصل والوعي الذاتي وذلك للحفاظ على سلامة تلك العلاقة الزوجية المُقدسة ولكن إذا لم يَتفهم الطرفين طبيعة المرض فسيؤثر ذلك على العلاقة بشكل سلبي  ومن هنا تأتي أهمية سؤال كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب فإذا ما أدركت الزوجة الإجابة الدقيقة وقامت بتنفيذ خطواتها فتستطيع أن تعبر أي معوقات في حياتها الزوجية وستستطيع أيضاً أن تُساعد نفسها وزوجها في الوصول لحياة زوجية مستقرة.

وبعد أن تعرفنا على إجابة سؤال هل الزواج من مريض ثنائي القطب يعوق الحياة الحياة الزوجية  سنتعرف على تأثير نوبات اضطراب ثنائي القطب على الزواج وذلك من خلال السياق التالي.

زوجي يُعاني من مرض ثنائي القطب فما هو تأثير نوبات هذا المرض على علاقتنا الزوجية

زوجي يُعاني من مرض ثنائي القطب فهل هذا المرض من الممكن أن يؤثر على علاقتنا على المدى البعيد الإجابة على هذا السؤال تَعتمد على مدى تفاهم الطرفين لطبيعة المرض فإذا لم يُوجد ذلك التفاهم خاصة لدى الطرف المعافى فحتماً ستتعرض العلاقة لهجمات قوية من قبل نوبات هذا المرض لذا على الزوجة أن تَبحثُ وتُدقق كثيراً في إجابة سؤال كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب لأن معرفتها للإجابة ستكون بمثابة طوق النجاة لها ولزوجها وللعلاقة الزوجية المُقدسة كما أنه يَجب أن تَعرف مدى تأثير نوبات هذا الإضطراب على علاقتهما الزوجية إذ يَنقسم تأثير نوبات مرض ثنائي القطب على العلاقة الزوجية إلى :

 أولاً تأثير نوبات الهوس على العلاقة الزوجية

إن لم يلتزم الزوج المريض بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب بتناول العلاج الفعال فقد تَتسبب نوبات الهوس في حدوث

سرعة تهيج الشخص المصاب بهذا الاضطراب لذا فقد يَختلف الشخص المصاب بنوبة الهوس مع شريكة بسهولة كبيرة وبشكل عنفواني يَخلق نوع من التوتر في العلاقة كما أنه قد يَقوم الشخص المصاب بنوبة الهوس ببعض سلوكيات المخاطرة مثل القيام بأفعال صاخبة كما أنه قد يُفرط في شرب الكحول والمواد المُخدرة وهذا ما يُثير غضب الطرف الآخر ويخلق نوع من التوتر وعدم الارتياح في العلاقة.

ثانياً تأثير نوبات الإكتئاب على العلاقة الزوجية

إذا كان الزوج الذي يُعاني من الاضطراب الوجداني ثنائي القطب يَمر بنوبة الاكتئاب فقد يجعله ذلك يَشعرُبأعراض اكتئابية خطيرة مما يَجعله يَفقد القدرة على التواصل مع الآخرين كما أنه قد يُصاب بنوبة من البكاء الشديد والشعور باليأس وعدم التفاؤل مما قد يَجعل الطرف الآخر في العلاقة يَنفر منه إن لم يتفهم طبيعة مرضه وأن ذلك الامر خارج عن محض إرادته كما ان الزوج المصاب بهذا الاضطراب قد يَشعر أثناء نوبة الاكتئاب بتدني احترام الذات ونقص الرغبة الجنسية مما يَزيد الأمر سوءاً.

ثالثاً تأثير النوبات المُختلطة

أثناء تَعرض الزوج المصاب بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب بالنوبات المختلطة فإن أعراض الهوس والإكتئاب تَظهر عليه في نفس الوقت مما يجعل الأمر مُحيراً لشريكه الآخر مما يَخلقُ نوعاً من التوتر والقلق داخل العلاقة إن لم يَتفهم الطرف الآخر طبيعة هذا المرض.

وبعد أن تعرفنا على أشهر التأثيرات السلبية لنوبات اضطراب ثنائي القطب على العلاقة الزوجية سنتعرف على كيفية التعامل الصحيحة مع الزوج المُصاب بهذا الإضطراب لكي نتجنب كل هذه التأثيرات ونتمكن من الحفاظ على قدسية العلاقة الزوجية وهذا ما سنتعرض له في ضوء السياق التالي

زوجي مريض بثنائي القطب كيف أتعامل معه؟

عندما تَعلم الزوجة بأن زوجها مُصاب باضطراب ثنائي القطب فإنه يَخطر  في تفكيرها  سؤال مهم جداً وهو كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب وما يدفعها لهذا السؤال هو معرفتها بأن الرحلة ستكون صعبة في بعض الأحيان إذ أن التقلبات المزاجية التي يُعاني منها الزوج قد تجعل الحياة مبهجة وأحياناً أخرى تجعلها محبطة ومؤلمة ولكي نتغلب على هذا التناقض الشديد لابد من معرفة الزوجة بالطريقة الصحيحة التي يَجب أن تتعامل بها مع زوجها المصاب بهذا النوع من الاضطراب. 

لذا لكل من يتسأل  زوجي مريض بثنائي القطب كيف أتعامل معه إليك تلك الخطوات الذهبية التي ستساعدك في الحفاظ على علاقتك الزوجية ومن أهم الخطوات:

  • البحث عن الحالة والتعرف بشكل دقيق عن المرض وأعراضه هو أول خطوة هامة في الإجابة على سؤال كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب كما أنها أول خطوة للتعامل الصحيح مع  مريض اضطراب ثنائي القطب إذ إن التعرف على المرض سيُساعدك كثيراً في فهم ما يُعانيه زوجك ومن هنا ستلتمسي له الأعذار لما يَقوم به من أفعال غير مُبررة.
  • معرفة مثيرات الإضطراب التي تؤدي إلى استثارة حدوث نوبات الاكتئاب والهوس لدى زوجك وهذه المُثيرات هي عبارة عن أحداث أو ظروف تؤثر بالسلب على الحالة المزاجية للشخص المصاب ومن أمثلة هذه المثيرات القيام بعمل مرهق أو عدم الحصول على قسط كافي من النوم أو عدم الحصول على جرعة كافية من الدواء كل هذه المثيرات تُزيد من فرصة حدوث نوبات الاكتئاب والهوس لدى الشخص المصاب لذا ستساعدك معرفة هذه المثيرات على دعم زوجك أثناء حدوث أياً منها كما أنه من الممكن أن تُساعديه على تجنبها وكل هذا يُقلل من حدوث النوبات لديه.
  • السؤال عن سلوكيات الشخص المُصاب باضطراب ثنائي القطب سيُساعدك السؤال عن السلوكيات النموذجية للشخص المصاب باضطراب ثنائي القطب خلال الفترات المزاجية المرتفعة أو المنخفضة في التعرف على التغيرات المزاجية لشريكك كما أنه سيُساعدك على التفرقة بين السلوكيات الطبيعية لزوجك وبين أعراض ثنائي القطب.
  • دعم العلاج حاولي أن تدعمي زوجك في خطة علاجه هذا سيُقلل الكثير من القلق في العلاقة وحاولي أيضاً أن تناقشي معه ما تَتضمنه خطة العلاج.
  • إنشاء خطة دعم سيُساعدك كثيراً في دعم زوجك ويُمكن أن تتضمن خطة الدعم على التخطيط للقيام ببعض الأنشطة وعمل قائمة بجهات الاتصال المفيدة مثل جهات الاتصال الخاصة بالأقارب والمعالج وقد تشمل أيضاً الخطة على إجراء تعديلات على الروتين اليومي.
  • التواصل الفعال من خلال توصيل المشاعر وذلك لأن النوبات المرتفعة والمنخفضة التي يَمر بها الشخص المصاب بثنائي القطب تؤثر عاطفياً على كلا الشريكين لذلك يَجب أن يَقوم الشريك بشرح ما يَشعر به تجاه سلوك الشخص المُصاب باضطراب ثنائي القطب دون الحكم عليه أو وصم حالته وتُعد تلك الطريقة هي إحدى الطرق الفعالة للتخلص من الشعور السلبي تجاه بعض السلوكيات التي يَقوم بها الشخص المصاب بثنائي القطب كما أنها لابد أنك وان تتذكري هذه النقطة جيدة حين تسألي نفسك سؤال كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب.
  • ممارسة الرعاية الذاتية إذ لابد لزوجة الشخص المُصاب بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب أن تُمارس حياتها بشكل طبيعي وأن تُمارس هوايتها المُفضلة وأن تَحرص دائماً على الدعم الذاتي لنفسها فإذا ما اهتمت الزوجة برعايتها الذاتية والشخصية سينعكس ذلك بالإيجاب على دعمها لشريكها المُصاب بهذا الاضطراب وتعدُ هذه النقطة أحد النقاط الهامة في إجابة سؤال كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب والتي لا يَكتمل التعامل الصحيح بدونها لذا لابد أن تلتزم الزوجة برعايتها الذاتية ولا تَجعل حياتها مُنصبة فقط على زوجها ومن أشهر وسائل الرعاية الذاتية التي يُمكن أن تقوم  بها  الزوجة عندما يَكون شريكها مُصاب بهذا الإضطراب مايلي:
  • التحدث مع صديق أو أحد أفراد الأسرة حول قضايا العلاقة.
  • أن يَقوم الشخص بممارسة هوايته المفضلة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحرص على رؤية المعالج.
  • الحرص على ممارسة تقنيات تخفيف التوتر مثل اليقظة أو التأمل.

وبعد أن تعرفنا على إجابة سؤال كيف اتعامل مع زوجي المصاب بثنائي القطب سنتعرف على الطريقة الفعالة لعلاج ذلك الاضطراب وهذا ما سنتعرض له في السياق التالي.

كيفية علاج الإضطراب الوجداني ثنائي القطب

الإضطراب الوجداني ثنائي القطب هو أحد الأمراض النفسية المزمنة التي تَحتاج إلى فترات طويلة من العلاج وقد يَستمر العلاج طوال الحياة والهدف الرئيسي من العلاج هو التحكم في الأعراض التي تَظهر على المريض وكذلك السيطرة على التقلبات المزاجية التي قد يَتعرض لها المريض ويُمكن علاج معظم المصابين باضطراب ثنائي القطب بإستخدام مجموعة من العلاجات المختلفة4 ومنها:

  • العلاج الدوائي والذي يَضم أدوية مثبطات المزاج والتي تُساعد المريض على استقرار تقلبات المزاج وتشمل هذه الأدوية على: 
  • الليثيوم
  • الأدوية المضادة للتشنج أو الاختلاج  
  • الأدوية المضادة للذهان 
  • العلاج النفسي مثل العلاج بالكلام ويُساعد هذا النوع من العلاج المريض على التعامل مع نوبة الاكتئاب كما انه يُساعد المريض على تحسين علاقته مع الآخرين.
  • تحسين نمط الحياة من خلال الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بإنتظام والتخطيط للقيام بأنشطة تُساعد المريض على الإستمتاع وتمنحه شعورا بالإنجاز وكذلك الحصول على قسط كافي من النوم وتناول أغذية صحية.

الخلاصة

الإضطراب الوجداني ثنائي القطب هو أحد الإضطرابات النفسية التي تؤثر بالسلب على حياة المريض وعلاقاته الإجتماعية والأسرية وخاصة الحياة الزوجية خاصة إن لم يَتفهم الطرف الثاني طبيعة المرض الذي يَمر به شريكه إذ أن النوبات المرتفعة من الهوس والنوبات المنخفضة من الإكتئاب تَجعل الطرف الثاني في حيرة شديدة اعتقاداً منه أن شريكه يَقوم بهذه السلوكيات بإرادته مما يَخلق حالة من التوتر داخل العلاقة لذا تسأل الكثير من النساء هذا السؤال وهو كيف اتعامل مع زوجي المصاب باضطراب ثنائي القطب وفي الحقيقة التعامل مع الشخص المُصاب بهذا الاضطراب يحتاج من الطرف الآخر أن يكون على دراية تامة بهذا المرض كي يَستطيع التعامل معه بطريقة صحيحة.

إخلاء المسؤولية..

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائها المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي وعلاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم و خطة العلاج المناسبة للمريض.

 

المصادر:


1. Is My Spouse Bipolar? | Free By The Sea – Ocean Park, WA

2. When You’re Married to Someone with Bipolar Disorder

3. Bipolar disorder and relationships: Everything you need to know

4. Treatment – Bipolar disorder

يشارك:
Share on facebook
الفيسبوك
Share on whatsapp
واتسآب
Share on twitter
تويتر
Share on linkedin
لينكدإن

المزيد من المقالات

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة متعددة، ومن خلال ما يلي نتعرف على أكثر الأسباب شيوعًا والتي تتسبب في الاضطرابات المزاجية لدى العديد من الأشخاص، مع التوضيح

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار قد يندهش له البعض حيث يظنون أن التعديلات السلوكية في أغلب الأوقات إن لم تكن في جميع الأوقات تكون موجهة فقط للأطفال

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات؟ سؤال قد يُحير البعض لأن الضلالات معتقدات لا أساس لها من الصحة ولا تستند إلى الواقع، على الرغم من وجود

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال يُعد واحد من بين الاضطرابات النفسية الأكثر شيوعًا لديهم، والذي ينشأ نتيجة عدد من الأسباب والتي لا تُعتبر مجهولة، وهي التي

الأسئلة الشائعة

هل يُمكن الشفاء التام من مرض الاضطراب الوجداني ثنائي القطب؟ 

في حقيقة الأمر الإضطراب الوجداني ثنائي القطب هو أحد الأمراض النفسية المُزمنة التي لا تَختفي من تلقاء نفسها كما أنها تَحتاج إلى علاج مدى الحياة إذ أنه يُعاني معظم المصابين بهذا الاضطراب من نوبات الهوس والاكتئاب طوال حياتهم حتى ولو شعروا لفترة طويلة بالتحسن فليس هناك ما يضمن عدم عودة الأعراض مرة أخرى وعلى الرغم من ذلك فإنه يُوجد العديد من العلاجات والأدوات التي تُساعد المريض في التأقلم مع هذا المرض ومن ثم يَستطيع ان يَمارس حياته اليومية بشكل طبيعي.

هل مرض الاضطراب الوجداني ثنائي القطب خطير؟

الاضطراب الوجداني ثنائي القطب هو مشكلة صحية عقلية خطيرة كما أنه من الأمراض النفسية التي يَصعب تَشخيصها لذا قد يؤدي ذلك إلى تأخر المريض في تلقي العلاج مما قد يُزيد الأمر خطورة وذلك لأن إهمال علاج ذلك المرض قد يؤدي إلى مايلي:
فقدان القدرة على العمل إذ أن هذا الإضطراب يُعد هو السبب الرئيسي السادس للإعاقة في العالم.
تدمير العلاقات الشخصية إذ أنه قد يؤدي إلى الطلاق وحدوث العديد من المُشكلات القانونية.
تعاطي المخدرات والكحول إذ تُشير الدراسات إلى أن 65% من المصابين بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب يَقومون بتعاطي المواد المُخدرة و44% من هؤلاء المرضى يَتجهون إلى شرب الكحول مما قد تورطهم في قضايا تعاطي المُخدرات.
الإنتحار إذ أثبتت الدراسات أن 30% من الأشخاص المصابين بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب الغير معالج ينتحرون.

هل يؤثر الاضطراب الوجداني ثنائي القطب على الذاكرة

عادة ما يَشتكي المصابون بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب من مشاكل في الذاكرة والإدراك إذ يؤثر ذلك المرض على الذاكرة طويلة المدى وقصيرة المدى كما أنه يؤدي إلى صعوبات بالتفكير كل هذه المشاكل تُمثل تحدياً كبيرا أمام هؤلاء المرضى إذ أنها قد تعوقهم عن ممارسة حياتهم بشكل طبيعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *