01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

علاج الرهاب الاجتماعي بالاعشاب


علاج الرهاب الاجتماعي بالاعشاب هو ما سنوضحه من خلال الآتي وسنحاول التعرف على إمكانية التداوي بالأعشاب من تلك الحالة والاضطراب النفسي من عدمه، حيث أن الكثير من الناس في تلك الآونة أصبحوا يفضلون اللجوء لطب الأعشاب والتقليل من تناول الأدوية، كما سنتطرق إلى إجابة عن الطرح المُثار حول إمكانية التخلص من اضطراب الرهاب الاجتماعي خلال سبعة أيام.

ما هو الرهاب الاجتماعي؟

هو ما يعرف أيضًا بحالة القلق الاجتماعي، وهو أحد أشهر أنواع الاضطرابات النفسية شيوعًا 1 وعلى وجه الدقة فهو أحد مستويات اضطراب القلق، حيث أن المُصابين بهذا الاضطراب النفسي يكون لديهم تخوف شديد من التعامل بالأوساط الاجتماعية، كما أنهم يخشون التحدث مع الآخرين، ومخاوفهم في أغلب الحالات تُعد غير منطقية، ولديهم في معظم الأحيان شعور قوي بالعجز عن التعامل بشكل طبيعي مع الآخرين.

تحدثنا فيما سبق عن تعريف اضطراب الرهاب الاجتماعي، والذي يُعد نوع من أنواع القلق الاجتماعي، ومن خلال ما يلي نتعرف على أهم أعراضه.

10 علامات تحذيرية تدل على إصابتك بالرهاب الاجتماعي

حتى نستطيع أن نعرف مدى إمكانية علاج الرهاب الاجتماعي بالاعشاب من عدمها لا بد وأن نعرف ما يتعرض له المُصاب بالفعل من أعراض تظهر على تصرفاته وسماته الشخصية، ونذكر من تلك الأعراض ما يلي:

الأعراض الجسدية للقلق الاجتماعي:

  • احمرار الوجه.
  • الغثيان.
  • الدوار الشديد.
  • الارتجاف واهتزاز كامل الجسم.
  • صعوبة التحدث.
  • دقات القلب المتسارعة.

الأعراض النفسية للرهاب الاجتماعي

من بين أهم الأعراض ذات التبعات النفسية التي تشكل اضطراب الرهاب الاجتماعي لدى المعانين منه ما يلي:

  • القلق بشدة تجاه أي موقف من المواقف الاجتماعية.
  • قبل أي حدث يكون القلق ملحوظ على الشخص، وقبله بما يقرب من الأسبوع.
  • تجنب الاندماج والاختلاط مع الآخرين.
  • الخوف المستمر، ومشكلات بالعمل والدراسة نتيجة الاضطراب النفسي.

تعرفنا فيما سبق على العلامات التي قد تكون إشارة قوية لأن يكون الشخص لديه إصابة بالاضطراب الاجتماعي، ومن خلال ما يلي نتعرف على إجابة عن التساؤل وهو هل يمكن علاج الرهاب الاجتماعي بدون أدوية أم لا.

هل يمكن علاج الرهاب الاجتماعي بدون أدوية ؟

علاج الرهاب الاجتماعي بدون أدوية يُعد من بين الخيارات المطروحة بالفعل ضمن بروتوكولات العلاج لاضطراب القلق الاجتماعي، أو ما يعرف بالرهاب الاجتماعي، ومن أهم تلك الأنماط العلاجية المستخدمة في مستشفى دار الهضبة لعلاج الرهاب ما يلي:

العلاج السلوكي والمعرفي

وهو واحد من أهم أنماط العلاج، وهو يُعد الوسيلة المساعدة للمصاب كي يتخلص من مختلف أفكاره السلبية، كما أنه يُسهم في تقليل ردود الأفعال المتعلقة بالرهاب، كما أنه عامل من عوامل تغيير نمط التفكير، وذلك بشكل تدريجي للمساعدة في مقاومة مشاعر الخوف.

العلاج بالتعرض

من الممكن أن يتم استخدام هذا النمط العلاجي وهو أن يتعرض المصاب وبشكل تدريجي لأحد المواقف التي قد تتسبب له في الرهاب، أو القلق الاجتماعي، والهدف من ذلك النمط العلاجي تقليل معدلات القلق التي قد تُصيب الشخص أثناء مروره بأي موقف اجتماعي، في محاولة لإنهاء الحساسية التي تنشأ عن التعامل في مثل تلك المواقف، وهذا النمط من الممكن أن يتم دمجه ضمن الإطار اليومي لحياة المريض.

العلاج النفسي للرهاب الاجتماعي

يرى الكثير من المهنيين ومختصي الرعاية النفسية أن الأسباب الخاصة بالرهاب أقواها ما يتعرض له الشخص من محفزات تتعلق بالبيئة المحيطة، والسلوك الذي يتم اكتسابه نتيجة التعامل والاحتكاك، ولديهم القناعة بأن الرهاب في نهاية المطاف ما هو إلا نوع من الاستجابة المكتسبة نتيجة تعرض الشخص لحافز ما، والذي من الممكن أن يتم تثبيطه عبر خيار العلاج النفسي، وقد يكون ضمن خطة علاجية تجمع بين كل أنماط العلاج، هذا وهناك طرق أخرى تستخدمها بعض المراكز ولكن تلك الطرق لا يمكن الاعتماد عليها بشكل كامل.

العلاجات البديلة

العلاجات البديلة أصبحت من أقوى خيارات العلاج المطروحة على المريض والتي يختار منها المعالج النفسي ما يتلاءم مع حالة مريضه، ومن أهم ما تشتمل عليه خطط العلاج البديل ما يلي:

  • علاج الرهاب الاجتماعي بالاعشاب.
  • العلاج للرهاب باستعمال التنويم المغناطيسي.

لا يمكن استعمال أي نوع من أنواع العلاجات البديلة2 إلا بعمل استشارة طبية من المعالج النفسي، والسير وفقًا لخطة علاجية تجمع ما بين محاور العلاج المثلى للمريض.

تعرفنا من خلال ما سبق على أنماط العلاج التي من الممكن استعمالها بدون أدوية لعلاج حالة الرهاب الاجتماعي وفيما يلي نوضح إمكانية علاج الرهاب باستعمال المكونات الطبيعية العشبية.

هل يصلح علاج الرهاب الاجتماعي بالاعشاب

علاج الرهاب الاجتماعي بالأعشاب أمر غير مطروح على الإطلاق حيث أن هذا الاضطراب يُعد مرض نفسي شائع ولا يتم اتخاذ أي سبيل من سبل العلاج سوى العلاج النفسي السلوكي التأهيلي، مع الاستعانة ببعض الأنماط العلاجية التي يسعى الطبيب لوصفها للمريض وأهمها النمط الدوائي، وهذا يتوقف فقط على الحالة الصحية للمريض، وهل تستوجب الحالة العلاج الدوائي أم لا.

ينبغي أن نذكر أنه توجد بعض الأعشاب والتي تسهم في التقليل من القلق الاجتماعي وعرض التوتر وهي تُعد من الأعشاب المهدئة للأعصاب ومن بينها ما يلي:

  • عشب البابونج، ومن الممكن تناوله في صورة مشروب دافئ لتهدئة الأعصاب، وتخفيف حالة التوتر.
  • عشب الناردين، وهو معالج للكثير من أعراض القلق الاجتماعي والتي من بينها مشكلات النوم، والاكتئاب والقلق.
  • اللافندر، أو نبات الخزامى وهو واحد من عائلة النباتات المزهرية، والتي تستعمل كمشروبات لتهدئة حدة مشاعر القلق والتوتر، ومن الممكن استنشاق زيته العطري، حيث أن رائحته تُحسن المزاج.
  • الكافا وهو أحد النباتات العشبية النامية بالجزر المحيط الهادئ وتنمو في صورة شجيرات، ومن الممكن تناول مستخلصه للتقليل من أعراض الرهاب الاجتماعي.

المكملات الغذائية الطبيعية المستعملة ضمن بروتوكول علاج الرهاب

بعض الحالات التي تُعاني من الرهاب الاجتماعي قد يصلح معهم العلاج الطبيعي الذي يُستخدم فيه الأعشاب3 ، وذلك بجانب العلاج النفسي، بالإضافة إلى المكملات الغذائية، وهنا تكون الأعشاب عامل مساعد فقط وليس عنصراً أساسيا في العلاج ويكون هذا تبعا لرؤية الطبيب وصحة المريض حيث إنه هناك بعض الأعشاب التي قد يكون لها تأثير معاكس على صحة المريض.

أما عن المكملات فهي تشمل تناول المواد الطبيعية المحتوية على عنصر الماغنسيوم، والأحماض الأمينية والتي من أهمها الأرجينين، مع ضرورة تناول الجرعة الملائمة من فيتامين سي المتواصل المفعول.

فيما سبق تعرفنا على إمكانية علاج الرهاب الاجتماعي بالاعشاب وفيما يلي نوضح هل في الإمكان التخلص الرهاب الاجتماعي خلال أسبوع أم لا.

ما حقيقة تخلص من الرهاب الاجتماعي في سبعة ايام ؟

حقيقة التخلص من الرهاب الاجتماعي في سبعة أيام هي ما سنوضحه في فقرتنا إذ يُعد هذا الاضطراب من بين الاضطرابات التي تشيع بين بعض الأشخاص، ونستطيع القول أن العلاج بسبب كونه متعدد المحاور فليس من الممكن أن يتم السير وفق الخطة العلاجية خلال أسبوع فقط حيث أن بعض أنماط العلاج تستلزم التدريج حتى يصل المصاب للمستوى المطلوب من التعافي التام من هذا الاضطراب، وتعدد أنماط العلاج تُشير إلى احتياج المعالج النفسي إلى عدد من الجلسات النفسية على مدار شهر واحد، وقد تمتد على حسب حالة المصاب.

تعرفنا من خلال الفقرات السابقة على إمكانية علاج الرهاب الاجتماعي بالاعشاب كما تعرفنا على أهم المواد العشبية المستخدمة في العلاج، وكذلك أوضحنا أهم العلاجات البديلة عن العلاج الدوائي والتي تستخدم أنماط علاجية مختلفة للوصول بالمريض لحالة التعافي.

 

المصادر:


1. Social Anxiety Disorder_ Causes, Symptoms & Diagnosis

2. Treatment Options for Phobias

3. Herbs for anxiety_ 9 calming options

 

بقلم/ سارة حمدي

هل من الممكن استعمال العقاقير الدوائية في علاج الرهاب الاجتماعي؟

بالفعل فإن بعض الأعراض التي تطرأ على الشخص نتيجة الرهاب الاجتماعي تحتاج للتعامل معها عن طريق الأدوية ومن بينها اضطرابات النوم، حيث يصف الأطباء الدواء على حسب طبيعة الأعراض وشدتها.

إخلاء المسؤولية الطبية

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى مميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على البحث والاطلاع المستمر مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر الأطباء المتخصصيين، ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبدًا عن الاستشارة للأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون اللجوء لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *