شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

علاج ادمان الشادو (علاج البودر) 2021


يد شخص بها كيس صغير وبداخله بودرة بيضاء تسمي البودر فهو يدمن البودر ويحتاج إلى علاج البودر

في مجمل حديثنا عن علاج البودر يجب علينا أولًا أن نعرف ما هو البودر، حيث يعتبر “البودر” أو “مخدر البودر” هو الاسم الأشهر في الوسط الإدماني لمخدر الشادو، وهو عبارة عن بودرة بيضاء تتكون من عدة مواد مُختلفة، ولكن المكون الرئيسي لذلك المخدر هي مادة الكيتامين (ketamine)، وهي أحد المواد الطبية المُستخدمة في التخدير أثناء العمليات الجراحية، وقد يضاف إلي تلك المادة الحشيش أو الأسيتون أو لبن البودرة للمحافظة على لونها الأبيض؛ لكي تكون مقنعة أمام المدمنين في الوسط الادماني، وفي هذا المقال نعرفك أكثر عن هذه المادة المُخدرة، وكيفية العلاج من إدمانها.

ما هو البودر أو الشادو؟

مخدر البودر هو عبارة عن مجموعة من المواد المخدرة، وأشهرها الكيتامين، وهو مخدر حيواني، ويُساء استخدامه بشكل كبير كمخدرات، كما أنه يحظى بشعبية كبيرة بين أوساط المدمنين.

يُستخدم الكيتامين طبيًا لأغراض عديدة، ومنها تخدير الأطفال الذين تعرضوا لآثار سلبية تجاه ادوية التخدير الأخرى، أو أثناء العلاج الإشعاعي أو الحروق، كما أنه أحيانًا يُستخدم لتهدئة المرضى الذين يُعانون من نوبات. 

الكيتامين مادة خاضعة للرقابة نظرًا لتأثيرها على الجسم، لذا من غير القانوني استخدامها دون وصفة طبية، حيث تُشعر من يتعاطاها بنشوة كبيرة، وكثير من المتعاطين يشعرون بتجربة الاقتراب من الموت عند تعاطي هذا المخدر.

وهناك العديد من الأسباب التي تجعل الأشخاص يدمنون على البودر، أو أي مادة مخدرة أخرى فما هي هذه الأسباب؟

ما الذي يُسبب تطور إدمان البودر؟

تتطور حالات الإدمان نتيجة عملية تسمى “التعزيز الإيجابي” وهي تشجع على تشكيل نمط سلوك المُكافأة، وفي إدمان البودر يتسبب بتجربة إيجابية لدى المتعاطي أول مرة مثل المتعة، والنشوة والهدوء، وهذه المشاعر تجعل المُتعاطي يبحث عنها بشكل مُتكرر، وهذا التكرار يؤدي إلى سوء الاستخدام، وبعدها إدمان البودر.

بالإضافة إلى التعزيز الإيجابي هناك العديد من العوامل الوراثية والبيئية التي تكون سببًا للإدمان، ومنها:

  • الوراثة: إذا كان أحد والديك مدمنًا على المخدرات فهذا يعني أن عُرضة للإدمان أيضًا. 
  • البيئة: إذا كنت محاطًا بيئة ينتشر فيها التعاطي و السلوكيات الإدمانية فقد تُزيد فرصك في إدمان المخدرات، أيضًا إذا كنت في بيئة مُقلقة أو مُجهدة نفسيًا قد تجعلك تفكر في الهروب من هذه البيئة عن طريق التعاطي وبالتالي تطور عادة الإدمان لديك.
  • مشاكل الصحة العقلية: تشير الأبحاث أن الأشخاص الذين لديهم مشكلات الصحة العقلية مثل الاكتئاب أو اضطرابات القلق يكون لديهم قابلية في تطوير إدمان البودر.

إن إدمان البودر يؤدي إلى العديد من أضرار الجسم، لذا يجب علاجه فورًا لوقاية الجسم من أي أضرار أو أسرار سلبية.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



ما هي فوائد علاج ادمان البودر؟

يسبب ادمان الكيتامين أو مخدر البودر العديد من المشكلات، لذا عند التوقف عنه تعاطيه وبدأ العلاج يجنب المريض العديد من الآثار السلبية، منها:

  • تجنب مشكلة الضعف الإدراكي والتغيرات العصبية.
  • تجنب مشكلات جسدية عديدة مثل تلف المسالك البولية، ومشاكل الجهاز الهضمي، والمثانة والكلى.
  • تجنب المشكلات الصحة العقلية التي قد تحدث للمدمن إذا لم يتعالج من الإدمان مثل الاكتئاب والذهان.

إذا بدأ الشخص علاج ادمان البودر هل يرجع طبيعي بعد العلاج؟

إن الكيتامين له تأثير نفسي، لذا قد يؤدي إلى تفاقم مُشكلات الصحة العقلية وخاصة لمرضى الاكتئاب والذهان، ولكن إذا تم العلاج تحت إشراف طبي مُحترف ومتمكن يُمكن تقليل المخاطر المُستقبلية لأقصى درجة.

عندما يبدأ الشخص في التعاطي ويستمر عليها لفترة طويلة تظهر عليه أعراض مُختلفة، تختلف حدتها وشكلها وفقًا للعديد من العوامل.

اعراض مخدر البودر

تختلف أعراض مخدر الشادو من شخص إلى الآخر، ويرجع ذلك الاختلاف إلى نسبة مكونات البودر، وإلى مدة تعاطي البودر، وإلى الجرعة التي يتم تناولها منه؛ مما يترتب عليه اختلاف طرق علاج ادمان البودر، وجدير بالذكر أن الجرعة الزائدة من البودر مُميتة؛ حيث يستخدم البيطريين مادة الكيتامين ( ketamine) التي تُعتبر المادة الرئيسية لمخدر البودر في القتل الرحيم للخيول، وتشمل أعراض مخدر البودر الأعراض التالية:

الأعراض النفسية الناتجة عن ادمان البودر

تتسبب مادة الكيتامين الموجودة في مخدر البودر في الكثير من الأعراض النفسية مثل:

  • الهلوسة البصرية و الصوتية .
  • فقدان الذاكرة المُؤقت، أو التصور الخاطئ والمشوه للواقع والوقت والمكان.
  • الشعور بالقدرة على الطيران، أو الإحساس بالطفو، أو الشعور بالانفصال عن الجسد والمُحيط مما يؤدي إلى اعتقاد المدمن أنه قد مات.
  • الدخول في حالة تشبه النشوة الجنسية.
  • عدم القدرة على التركيز في أي شئ.
  •  تخفيف التوتر ويعتبر ذلك حافزًا للعديد من المدمنين؛ لتعاطي مخدر البودر.
  • تفاقم أي مشاكل نفسية يُعاني منها المدمن مثل: الاكتئاب أو التوتر أو القلق.

أعراض سلوكية واجتماعية عن ادمان البودر

  • الاعتماد على مخدر البودر بشكل أساسي ومُنتظم في الحياة اليومية.
  • السعي في تجربة غيره من المخدرات؛ للشعور بالإحساس الناجم عنه بنسبة أكبر ومدة أطول.
  • يشعر المدمن بعد القدرة على التوقف عن مخدر الشادو.
  • تعطل العلاقات الاجتماعية وقد تصل إلى الانعزال الاجتماعي.
  • مشاكل مالية مُتزايدة قد تصل إلى بيع جميع الأشياء الثمينة.
  • ضعف الأداء في العمل؛ نتيجة قلة التركيز الناتجة عن تعاطي مخدر الشادو.

الأعراض الجسدية الناتجة عن ادمان البودر

تتسبب المادة الرئيسية المُكونة لمخدر البودر (الكيتامين ketamine) في العديد من الأعراض الجسدية مثل:

  • اختفاء الشعور بالألم.
  • سرعة ضربات القلب.
  • فقدان السيطرة على حركة الجسم.
  • صعوبة في التنفس.
  • فقدان الوعي في بعض الأحيان.

وقد يعاني مدمنو مخدر الشادو من بعض الأعراض الجانبية للمخدر، والتي تظهر بعد تعاطي المخدر لفترة طويلة مثل:

  • مشاكل نفسية وعقلية مثل الفصام والذهان والسلوك العدواني.
  • تقلصات وتشنجات في عضلات البطن والتي يطلق عليها مصطلح تشنجات “K cramps”
  • تلف في الكبد و المخ.
  • الإصابة بنوبات قلبية.
  • توقف التنفس وتعتبر تلك أحد الأعراض الجانبية المميتة لمخدر الشادو.

بجانب أعراض إدمان هذه المادة المُخدرة، تظهر أعراض الانسحاب بمُجرد التوقف عن التعاطي لمدة 24 ساعة تقريبًا، فما هي هذه الأعراض؟

اعراض انسحاب مخدر البودر

إن أغلب أعراض انسحاب مخدر البودر أعراض انسحابية نفسية في المقام الأول، حيث أن الأعراض الانسحابية الجسدية قليلة جدًا تكاد لا تُذكر، وتختلف مدة ظهور الأعراض الانسحابية من شخص إلى الآخر، على حسب طبيعة جسم المدمن، و مُستوى تحمله، و المدة التي استغرقها في تعاطي البودر، ونسبة مُكونات البودر، وما هي تلك المُكونات، وتتراوح فترة ظهور أعراض انسحاب مخدر الشادو في الغالب بين 24 إلى 72 ساعة بعد آخر جرعة من مخدر البودر تم تناولها، ومن أمثلة تلك الأعراض الانسحابية:

  • الغضب، والإثارة، والأرق.
  • التعب الشديد، وفقدان القدرة على الحركة.
  • الذهان، والهلوسة، والضعف الإدراكي.
  • فقدان السمع.
  • انخفاض ملحوظ في وظائف الجهاز التنفسي والقلب.
  • اختلال التوازن العاطفي.

هذه الأعراض تظهر على مراحل مُختلفة، وتقل حدتها مع الوقت، فما هي هذه المراحل؟

مراحل انسحاب مخدر البودر

حيث تختلف أعراض انسحاب مخدر البودر من مرحلة إلى أخرى على حسب الجدول الزمني لسحب البودر من جسم المدمن إلى المراحل الآتية:

المرحلة الأولي:

(من ١ إلى ٣ أيام من توقف التعاطي) يشعر المدمن بأعراض انسحابية حادة للغاية، وتشمل هذه الأعراض: التعب والإرهاق، الغضب الشديد، ازدواج الرؤية و الهلوسة و الأوهام، الغثيان و فقدان السمع، الاكتئاب، والأرق، والارتعاش، وسرعة معدل التنفس.

المرحلة الثانية:

(من ٤ إلى ١٤ يوم من توقف التعاطي) حيث تستمر الأعراض الانسحابية السابقة، ولكن تميل إلى النقصان بالتدريج مع مرور الوقت بعد آخر جرعة تم تعاطيها من قِبل المدمن.

المرحلة الثالثة:

(من بعد ١٥ يوم من توقف التعاطي) وفي ذلك الوقت تستقر الأعراض الانسحابية لمخدر الشادو، ولكن قد تستمر بعد المشاكل النفسية والعصبية؛ الناتجة عن تلف الخلايا العصبية في المخ الناجم عن تعاطي مخدر البودر.

إن علاج أعراض انسحاب مخدر الشادو أولى مراحل العلاج، وبعدها تبدأ خطوات علاج نفسي مكثف، فكيف تكون خطة العلاج؟

كيفية علاج ادمان البودر

إذا كنت تعتقد أن مشكلة إدمان البودر قد تطورت لديك فمن الضروري طلب المُساعدة المهنية، وفيما يلي بعض النصائح التي تُساعدك في المراحل الأولى من إدمان البودر حتى تتمكن من علاج ادمان البودر بفعالية:

  • أولًا عليك الاعتراف بأن لديك مشكلة، فهناك العديد من المدمنين لا يرغبون في الاعتراف بإدمانهم وينكرون حالتهم.
  • كن صريحًا مع عائلتك وأصدقائك بشأن تعاطيك، لأن الدعم منهم مهم جدًا في التعافي وإعادة التأهيل.
  • حاول تجنب الإغراءات التي تشعر بها، واطلب المساعدة الفورية من مصحة لعلاج الادمان مُتخصصة.

جدير بالذكر أنه من الصعب التغلب على إدمان البودر في كثير من الأحيان؛ وذلك لاحتوائه على أكثر من مخدر، مما يتطلب مُستوى عالي من الرعاية، وعلى الرغم من توفر بعض الأدوية للمُساعدة في تخفيف حدة أعراض انسحاب مخدر البودر مثل: المسكنات والمنوم، إلا أن من الضروري علاج ادمان البودر في مراكز إعادة التأهيل مثل مركز دار الهضبة؛ وذلك لضرورة مُراقبة وفحص وظيفة الجهاز التنفسي ومعدل ضربات القلب، ومُعدل الارتفاع في ضغط الدم للمدمن أثناء عملية العلاج؛ وذلك لتعدد أضرار مخدر البودر على أجهزة الجسم المختلفة.

علاج البودر النفسي

نظرًا أن الاعتماد على مخدر الشادو هو إدمان نفسي في المقام الأول؛ يعتبر العلاج النفسي هو العلاج الأساسي في علاج ادمان البودر، وبذلك يجب دمج أنماط مُتنوعة من العلاجات السلوكية والنفسية في خطة العلاج، والتي تشمل الآتي:

العلاج السلوكي المعرفي والجدلي:

الذي يُعالج سلوكيات المدمن المُختلفة من خلال تغير أنماط تفكير المدمن، وينمي الوعي الذهني و التفكير العقلي الذي تم إجهاده عن طريق تعاطي البودر.

العلاج النفسي للقبول والالتزام بالعلاج:

الذي يوافق بين تقبل العلاج مع الالتزام به والتخلي عن الإدمان بشكل نهائي من خلال التأثير على سلوك المدمن وتغيره.

برامج الوقاية من الانتكاس:

إن برامج الرعاية اللاحقة أو برامج الوقاية من الانتكاس أول خطوة مُنظمة للعلاج والدعم بعد إعادة التأهيل، والهدف منها منع الانتكاس، وزيادة فترة الامتناع عن التعاطي مرة أخرى، وبرامج الرعاية اللاحقة يشمل عدة خيارات يُمكن للمريض اختيار أحدها أو كلها:

الاستشارة والعلاج الجماعي:

فيها يتعلم المُتعافي ممارسة مهارات التأقلم وإدارة الرغبة الشديدة، والتعامل مع مشكلات الحياة، وتطوير الدعم الاجتماعي، والحصول على الرعاية الطبية والنفسية اللازمة، وتعد من أكثر البرامج فعالية.

برنامج 12 خطوة:

فيها يتعلم الأشخاص مبادئ الـ12 خطوة للتكيف مع الحياة بعد التعافي.

متابعة الرعاية الطبية:

لأن ادمان البودر يؤدي لمضاعفات صحية، لذا من المهم المتابعة الطبية المستمرة لعلاج أي مشكلات قد تحدث مبكرًا.

إدارة الطوارئ:

هو برنامج علاجي فعال تعلم الأشخاص تقنية التحكم السلوكي، واتباع سلوك إيجابي ونمط حياة صحي.

تقدم مستشفى دار الهضبة رعاية على مدار 24 ساعة، وتقدم بروتوكولات علاجية تتناسب مع مختلف الحالات أو الفئات العمرية.

بروتوكولات علاج البودر في مستشفى دار الهضبة:

إن نظام نهج العلاج الواحد هو نظام يدل على عدم اختصاص المصحة العلاجية، ستجد في مستشفى دار الهضبة بروتوكولات علاجية مُختلفة وفريدة حسب حالة كل مريض، ومن هذه البروتوكولات التالي:

بروتوكول علاج ادمان البودر للمُراهقين:

يحصل المُراهقون في مستشفى دار الهضبة على برامج علاجية مُختلفة تبدأ أولًا بسحب السموم وهو برنامج أساسي في كل الفئات العمرية، وبعدها يحصلون على الدعم النفسي، والمساعدة الغذائية، والعلاجات البديلة.

بروتوكول علاج البودر للنساء:

تمنح مستشفى دار الهضبة اهتمامًا كبيرًا بقسم علاج الإدمان للنساء، حيث توفر قسمًا منفصلًا بعيدًا عن الرجال لتوفير بيئة علاجية وسكنية آمنة ومُريحة لهن، وتأخذ المستشفى بعين الاعتبار التالي:

  • الصحة الجسدية، والصحة النفسية. 
  • العلاقات الأسرية للمريضة.
  • المواد المخدرة الأخرى المُستخدمة بجانب البودر.

وتوفر المستشفى برامج علاجية مُختلفة، ومنها:

  • الاستشارات الفردية والجماعية.
  • العروض التعليمية.
  • المناقشات والأنشطة المختلفة.

أيضًا تركز المستشفى على مشاكل الصحة العقلية المُتعلقة بالاكتئاب أو القلق، ويتبع الأطباء نهجًا علاجيًا مُتكاملًا لعلاج المُشكلات الأخرى التي تُعاني منها المريضة بجانب الإدمان.

إن هدف المستشفى هو استعادة صحة المريضة ومُساعدتها على التحرر من الإدمان، لذا تقدم برامج الرعاية اللاحقة أو المُستمرة للوقاية من الانتكاس.

بروتوكول علاج ادمان البودر لكبار السن:

قد يُدمن كبار السن على المخدرات مثل البودر لأسباب كثيرة، مثل الخوف من الوحدة، أو الحزن على فقدان شخص عزيز أو للتعامل مع الألم أثناء التعافي من الأمراض، وكل هذه الأسباب يجب أخذها بعين الاعتبار.

تؤمن مستشفى دار الهضبة في حق كبار السن في التخلص من الادمان دون خجل أو الخوف من الوصمة الاجتماعية، فالإدمان مرض مثل غيره من الأمراض، لذا ستجد أنها تقدم رعاية كبيرة لحالات إدمان كبار السن، حيث تهتم بالحالة الصحية والعقلية للمريض، وتقدم علاجات تتوافق مع حالته الصحية خاصة أثناء سحب السموم.

بروتوكول علاج ادمان البودر لذوي الاحتياجات الخاصة:

يواجه ذوي الاحتياجات الخاصة الذين يعانون من الإدمان حواجز أكثر  من غيرهم حينما يحتاجون للعلاج، ومن هذه الحواجز الألم الجسدي ومحدودية الحركة، نقص خدمات الوقاية الخاصة بهم، نقص التمكين من قبل الأسر والمُجتمعات.

إن مستشفى دار الهضبة تعي تمامًا هذه الحواجز والمعوقات وتعمل على إزالتها لتوفير بيئة علاجية مُناسبة لذوي الاحتياجات الخاصة لمُساعدتهم على العلاج بفعالية.

ستجد في مستشفى دار الهضبة مُقدمي رعاية وطاقم طبي مؤهل ومدرب على التعامل مع حالات ذوي الإعاقات المُختلفة سواء حالات الصم والبكم أو حالات الشلل النصفي، وتدرك المستشفى أهمية الدعم النفسي لهؤلاء المرضى لمنعهم من الانتكاس والعودة للتعاطي مرة أخرى.

بالطبع إن بروتوكولات العلاج المُختلفة تختلف أسعارها، فما هي العوامل التي تحدد سعر تكلفة علاج ادمان البودر؟

ما هي تكلفة علاج البودر في مستشفى دار الهضبة؟

تختلف تكلفة علاج الإدمان من البودر وفقًا للعوامل التالية:

  • حالة المريض الصحية والعقلية.
  • نوع المادة المخدرة، وهل يتعاطى الشخص أكثر من مخدر في نفس الوقت.
  • نوع الإقامة التي سيختارها المريض.
  • البرامج العلاجية التي يحتاجها.
  • مدة الإقامة.

إن متوسط أسعار علاج ادمان البودر في مصر تبدأ من 10 آلاف جنيهًا، وتختلف هذه الأسعار حسب الحالات المرضية المُختلفة.

يُمكنك أن تعرف تكلفة العلاج في مستشفى دار الهضبة بعد التشخيص، حيث لا يُمكن للمستشفى أن تحدد لك تكلفة معينة دون أن تعرف حالتك المرضية، يُمكنك التواصل مع الرقم التالي للتشخيص ومعرفة سعر العلاج: 01154333341

ما هي خدمات الدفع التي تقدمها مستشفى دار الهضبة للمرضى؟

تعي مستشفى دار الهضبة أن أسعار علاج الإدمان بشكل عام مُكلفة، لذا فهي تحاول التخفيف ولو قليلًا من عبأ المرضى وأسرهم، وتقدم لهم خدمات دفع مُتنوعة، ومنها:

خدمات الدفع على دفعات:

يُمكن للمرضى أو أسرهم دفع تكلفة العلاج على دفعتين، دفعة أول الشهر والدفعة الثانية في نهايته.

خدمات التخفيضات:

تقدم مستشفى دار الهضبة تخفيضات للحالات المرضية المُختلفة إذا كانت تحتاج إلى ذلك، وإذا كان هناك ما يثبت أحقيتها لهذه التخفيضات.

إن مستشفى دار الهضبة مستشفى مُتخصصة خبرتها في علاج الإدمان تزيد عن 15 عامًا، فما هي المميزات التي تقدمها لتجعلها واحدة من المستشفيات الأعلى تصنيفًا في مصر؟

مميزات مستشفى دار الهضبة لعلاج البودر

تطور المستشفى من نفسها أولًا بأول لكي تواكب تطور الطب في مجال الإدمان، ولكي توفر خدمات رعاية مُميزة للعملاء، والتالي هو أهم ما يميز دار الهضبة:

  • تؤمن بأن الإقامة الجيدة هي السبيل السريع لتوفير علاج ناجح، لذا تجد في المستشفى مرافق فندقية ووسائل راحة وترفيه مُتنوعة.
  • الطاقم الطبي في أي مستشفى دليل على جودة العلاج المقدم، في مستشفى دار الهضبة تجد طاقم طبي وتمريض مُحترف ومُتنوعه بداية من الأطباء النفسيين حتى أخصائيي التغذية.
  • يوفر الطاقم الطبي علاجات ثنائية ومشتركة فردية مُختلفة وفقًا لحالة كل مريض، وتضع بعين الاعتبار الفئة العمرية التي تعالجها، فعلاج الإدمان للمراهقين مُختلف عن العلاج لكبار السن.
  • الأسعار التي تقدمها مستشفى دار الهضبة لن تجدها في أي مكان، بجانب خدمات الدفع المميزة التي تقدمها للعملاء.

إذا كنت تبحث عن أفضل مستشفى لعلاج الإدمان فلن تجد أفضل من مستشفى دار الهضبة، تواصل مع الرقم التالي للتشخيص وبدأ رحلة الأمل عبر الواتساب في سرية تامة: 01154333341

لكي تتأكد من جودة العلاج في أي مستشفى يجب أن تقرأ تجارب لأشخاص تعالجوا فيها..

تجربتي في علاج البودر مع مستشفى دار الهضبة

بدأت في إدمان البودر أو الكيتامين عندما عرض علي أحد الأصدقاء هذا المخدر، وبسبب حب التجربة قررت أن أجرب هذا المخدر، عندما جربته أول مرة شعرت أن الأصوات والألوان أزيد، وشعرت بحماس وإثارة ونشوة كبيرة، لذا جربت هذا المخدر أكثر من مرة حتى أدمنته.

عندما أدمنته بدأت أعاني من مشاكل صحية مختلفة أبرزها مشاكل في المثانة، ولم أكن أعلم أن البودر هو السبب في ذلك، ولكن عندما قررت التعافي منه وذهبت لمستشفى دار الهضبة أخبرني الطبيب أن مشاكل المثانة التي لدي بسبب تعاطي البودر.

عندما انتهيت من التشخيص أخبرني الطبيب عن الخطة العلاجية التي سأتبعها، وأعلمني أن مرحلة سحب السموم لن تكون سهلة، ولكن وعدني أن الرعاية في المستشفى ستساعدني على تخطي هذه المرحلة.

أثناء سحب السموم وجدت رعاية فائقة واهتمام كبير من الأطباء والتمريض، وعند انتهاء مرحلة سحب السموم بدأت برامج إعادة التأهيل، وكانت مميزة وشعرت بفائدتها وتأثيرها على سلوكي وتفكيري.

بقيت في المستشفى شهر تقريبًا، وعندما خرجت بدأت أتابع برامج الرعاية اللاحقة التي تقدمها المستشفى والتي ما زلت أتابع فيها حتى الآن.

كانت تجربتي فيعلا مستشفى دار الهضبة لعلاج البودر مميزة ورائعة ووجدت طاقم طبي محترف ساعدني على العلاج.

الخلاصة:

يتضح أن البودر يختلف عن باقي المخدرات في كونه مادة مخلطة من أكثر من مخدر، ومن أهم مكوناته الأساسية مادة الكيتامين (ketamine) التي هي السبب في كثير من أعراضه الجانبية، ويتطلب علاج ادمان البودر مُراقبة دقيقة من قِبل الطاقم الطبي المُختص مثل الموجود في مركز دار الهضبة؛ وذلك نظرًا لخطورة أعراضه الانسحابية، التي قد تؤدي إلى الموت، واحتياجه إلى علاج سلوكي دقيق للتخلص من أعراضه الانسحابية النفسية.

الكاتبة: أ. نهى المهدي.

هل علاج البودر أثناء سحب السموم قد يؤدي إلى الموت؟

إن أعراض انسحاب البودر أثناء العلاج صعبة ومؤلمة ولكنها لا تؤدي إلى الموت.

هل يمكن علاج البودر في المنزل؟

نظرًا لمخاطر الأعراض الانسحابية وخاصة النفسية الخطيرة فليس من المحبذ العلاج في المنزل.

هل السرية ضرورية أثناء علاج البودر؟

تلتزم المستشفى بضمان السرية التام حيث تحترم مستشفى دار الهضبة رغبات المرضى لديهم، وتحمي خصوصياتهم داخل فترة العلاج، ولأن الإدمان وصمة اجتماعية فقد يرغب المرضى في إخفاء حقيقة علاجهم من الإدمان.

إخلاء المسؤولية الطبية:

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى مميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين.

ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض



اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *