علاج الادمان في الكويت

علاج الادمان في الكويت

كثيرةُ هي الإحباطات والمشكلات التي يواجهها شباب اليوم الأمر الذي يجعل الإدمان أحد الخيارات الخاطئة التي يتجهون إليها للتخلص من أزماتهم، ودولة الكويت واحدة من الدول التي تُعاني من تلك المشكلة التي أعطتها الحكومة الكويتية أولوية قصوى لحلها وحماية شبابها من خلال تقديم برامج فعالة لعلاج الادمان في الكويت.

في سطور هذا المقال سنتحدث تفصيلاً عن الإدمان وأفضل طرق علاجه داخل الكويت وخارجها مع استعراض لأهم المشاكل والتحديات وأفضل الخيارات البديلة.

الجهود المبذولة من الدولة لعلاج مرض الادمان في الكويت

علاج المشكلات دائماً يبدأ بتشخيصها ورصدها بدقة ثم وضع خطة العلاج بناءًا على تلك المُعطيات، وهو ما قامت به الحكومة الكويتية من خلال الإحصائيات والدراسات التي رصدت مشكلة الإدمان في الفترة ما بين 2015 حتى 2018 والتي تعُد أحدث الإحصائيات التي ترصد مشكلة الإدمان من أجل علاجه في الكويت.

تشير صحفية “الكويت تايمز” أنه يوجد ما يقرب من 15 إلى 20 ألف متعاطي للمخدرات في الكويت وهي نسبة خطيرة، لكن ما يجعل الأمر كارثي أن النسبة الأكبر من المدمنين من الأطفال.

ومن هنا كان لابد من إيجاد حل وعلاج لمشكلة الإدمان في الكويت1 ، حيث بدأت الحكومة في الحراك من خلال إطلاق حملة إعلامية وطنية أطلقت عليها ” غراس” استمرت لمدة 3 أشهر من أجل  دعم الكبار في الحفاظ على أنفسهم وتوعية الأطفال الصغار بمخاطر الإدمان ومشاكله الصحية.

واعتمدت تلك الحملة على وسائل الإعلام بمختلف أشكالها من صحف وقنوات فضائية ودور السينما، مع إلقاء المحاضرات في الأماكن الحيوية مثل المدارس والمعاهد والجامعات والنوادي الرياضية ومراكز التسوق، والاعتماد على انتشار وفعالية وسائل التواصل الاجتماعي في تلك الحملات.

ولاقت تلك الحملة الكثير من النجاح في مكافحة الإدمان ونشر الوعي، إلا أنه مازال هناك الكثير من التحديات لعلاج تلك المشكلة، من خلال توفير أفضل مراكز العلاج التي تضم أفضل الأطباء المحترفين، خاصة أن هناك مشكلة في قلة عدد تلك المراكز مع مشكلة أخرى وهي ارتفاع تكلفة العلاج، مع قلة عدد الكوادر الطبية التي تسعى لبذل أقصى ما لديها لعلاج مرضى الإدمان.

افضل دكتور لعلاج الادمان في الكويت

وضعت الكويت كافة الخطط لتوفير أفضل الأطباء والكوادر الفنية لعلاج الادمان من خلال المراكز المتخصصة في علاج الإدمان ومشاكله، والتي تضم أفضل الكفاءات، كون مشاكل الإدمان من القضايا التي تشغل جميع الدول لمواجهتها ومنها حكومة الكويت.

إلا أنه وبالرغم من هذا الاهتمام الكبير إلا أن المصحات في الكويت قليلة العدد وفي نفس الوقت ينقصها المهارة والخبرة في التعامل مع الحالات الكثيرة ومُعطيات كل حالة، بالإضافة إلى المشكلة الأكبر وهي ارتفاع تكلفة العلاج بشكلٍ مُبالغ فيه، يجعل هناك ضرورة للبحث عن مصحات ذات ثقة في العلاج وفي نفس الوقت ليست التكلُفة هي ما يشغلها بل حالة المريض والحرص على علاجه، وهو ماتقدمه مستشفى دار الهضبة التي تحرص على امتلاك أفضل الأطباء وإتباع أحدث طُرق العلاج لمساعدة كل من يواجه هذه المشكلة حتى يشفى تمامًا.

ما هي أكثر المخدرات انتشارا في الكويت

التشخيص السليم هو أساس العلاج الصحيح، ومعرفة نوع المخدر الذي يتعاطاه المريض أمر هام يحتاج الطبيب لمعرفته من أجل العلاج السليم خاصة في حال تعاطي أكثر من مخدر.

وتوجد الكثير من المواد المخدرة التي ينتشر تداولها بين الشباب والإناث وتشمل العديد من المواد مثل:

  •  الميثامفيتامين (MET) والذي يعد أكثر المواد المخدرة انتشاراً.
  • مادة الأمفيتامين (AMP).
  • مادة البنزوديازيبينات (BEN).
  • مادة الحشيش.
  • الهيروين.
  • الترامادول.
  •  الكوكايين.
  • الكحوليات.

وجدت الدراسات والإحصائيات أن أكثر المواد المخدرة التي تم تهريبها وأكثرها انتشاراً كانت الحشيش والماريجوانا، يأتي بعده تداول الهيروين والأفيون والكوكايين. 

كما وجدت الدراسات انتشار كبير لمادة الأمفيتامينات المعروف عنها تأثيراتها النفسية2 على المُتعاطي والتي وجدت بكميات كبيرة في شكل مسحوق وحبوب، وجميعها مواد  تم اكتشافها في حالات وفاة بالمخدرات، الأمر الذي جعل هناك ضرورة لوضع خطة مُحكمة لعلاج المشكلة من أساسها خاصة مع انتشار الإدمان بشكل واسع.

كما أن الكحول يتربع على قائمة المواد المخدرة التي تُزيد من حالات الوفاة3 ، حيث أظهرت التقارير تعاطي الكحول مرتبط بارتفاع معدلات الوفيات بسبب تليف كبد بشكل رئيسي، والإصابة بأمراض أخرى مثل أمراض القلب والأوعية الدموية والأورام أو وقوع حوادث عنيفة مثل الانتحار.

كلها أمور أدت إلى ضرورة تقديم أكثر طرق العلاج فاعلية من أجل حل المشكلة ومنع تفاقمها.

طرق علاج الادمان في الكويت

مع انتشار تهريب المواد المُخدرة داخل الكويت أصبحت مشكلة الإدمان من المشاكل والتحديات الحكومة الكويتية التي تسعى إلى توفير طرق متنوعة من أجل علاج الادمان لديها، من خلال القوانين المختلفة وحملات التوعية ومحاولة توفير مراكز أكثر للعلاج حيث تعاني الكويت من نقص كبير فيها، بالإضافة إلى ارتفاع تكلفة العلاج بشكل كبير.

فالبداية جاءت من خلال القوانين التي تم إصدارها من أجل حماية من يعاني من المخدرات وبدلاً من تجريمه ومُعاقبته بالسجن أصبح التعامل معه كمريض يحتاج للعلاج، وهو أمر شجع كثير من المرضى على طلب العلاج بدلاً من الخوف من السجن والعقوبة والوصم كمجرمين.

وكذلك عمل العديد من حملات التوعية والتي كما أشرنا سابقاً كان من أشهرها حملة غراس والتي حققت نتائج كبيرة ومرضية في رفع الوعي لدى العائلات من أجل مراقبة أطفالهم وعلاجهم فوراً.

لكن على الرُغم من تلك الجهود الكبيرة إلا أنها مازالت غير كافية، حيث أن امكانيات علاج الادمان في الكويت تحتاج لمزيد من المجهودات نظراً لعدة مشاكل يواجهها من يطلبون العلاج، الأمر الذي دفع كثير من أبناء الكويت في البحث عن العلاج في الخارج لوجود مزايا وخيارات أكبر.

مميزات علاج الادمان خارج الكويت

على الرغم من الجهود الحثيثة التي تسعى حكومة الكويت لتقديمها لحل مشكلة الإدمان وهي من المشاكل الشائعة في جميع الدول، إلا أنه مع تلك الجهود مازال البعض يُفضل العلاج خارج الكويت للعديد من الأسباب أهمها قلة عدد المراكز التي تستقبل الحالات، مع ارتفاع في تكاليف العلاج وغيرها من العيوب التي تجعل من علاج الإدمان خارج الكويت خيار أفضل.

وتوجد العديد من المزايا4 التي تتوفر في العلاج في الخارج خاصة في مصر التي تتصدر قائمة الدول التي تقدم سياحة علاجية مميزة، خاصة في مجال علاج الإدمان والتأهيل.

ومن أبرز الأسباب التي تجعل مصر وجهة لعلاج مختلف الأمراض ومنها الإدمان هو انخفاض تكاليف مقارنة مع العديد من الدول التي تقدم نفس الخدمات.

كما أن الميزة الأكبر أن المريض يحتاج إلى إحداث  تغيير المكان الذي يعيش فيه خاصة إذا كان مصاب بأمراض عقلية وإدمان حيث يساعده السفر على البعد عن رفقاء السوء ومصادر الإدمان وفي نفس الوقت تغير الحالة النفسية والترفيه.

وتكثر المراكز التي تعالج الإدمان في مصر والتي من أشهرها:

مستشفى  دار الهضبة لعلاج الإدمان والأمراض النفسية

استطاعت المستشفى  استقطاب كثير من المرضى من كل الدول الأجنبية والعربية خاصة من الكويت.

لما تتميز به المستشفى من تقديم العديد من الخدمات والمميزات التي تجعلها وجهة آمنة ومكان موثوق به لعلاج أمراض الإدمان، والأمراض النفسية أو علاج المرضين معاً في حال يعاني المريض من أمراض ثنائية، وتحقيق أعلى نسب الشفاء لحالات المرضى القادمين إليها من خارج مصر، مثل المملكة العربية السعودية والكويت.

فتقدم المستشفى برامج علاج وتأهيل شامل تبعاً لحالة كل مريض تم إنشاؤه من خلال كوادر طبية محترفة بدءاً من علاج الإدمان والتخلص من السموم داخل الجسم بالاعتماد على أحدث التقنيات والوسائل الحديثة المُتبعة.

من المزايا أيضاً هو تأهيل المريض نفسياً وعدم الاكتفاء بعلاجه من السموم التي كان يتناولها، حيث يتميز المستشفى بأنه يقدم علاج للأمراض الثنائية فهو دار للعلاج النفسي وعلاج الإدمان في نفس الوقت، ما يعني علاج أساس المشكلة وحلها لضمان عدم العودة للإدمان مرة أخرى.

والميزة الأكبر هو قلة التكاليف مقارنة مع جودة الخدمات المقدمة للمرضى، فالمهم هو توفير العلاج المناسب وضمان شفاء المريض وليس مجرد التعامل مع الأمر مادياً.

الإدمان مشكلة تواجه الكثير من الأسر التي لا تدري من أين تبدأ، لذا اختيار المركز الأفضل للعلاج هو الخطوة الأولى الصحيحة التي تساعد على رحلة علاج آمنة بدون مشاكل.

 

المصادر:


1. Up to 20,000 drug addicts in Kuwait

2. Snapshot of narcotic drugs and psychoactive substances in Kuwait_ analysis of illicit drugs use in Kuwait from 2015 to 2018 _ BMC Public Health _ Full Text

3. kuwait

4. Medical Tourism in Egypt _ Egypt Medical Tourism

يشارك:
Share on facebook
الفيسبوك
Share on whatsapp
واتسآب
Share on twitter
تويتر
Share on linkedin
لينكدإن

المزيد من المقالات

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة متعددة، ومن خلال ما يلي نتعرف على أكثر الأسباب شيوعًا والتي تتسبب في الاضطرابات المزاجية لدى العديد من الأشخاص، مع التوضيح

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار قد يندهش له البعض حيث يظنون أن التعديلات السلوكية في أغلب الأوقات إن لم تكن في جميع الأوقات تكون موجهة فقط للأطفال

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات؟ سؤال قد يُحير البعض لأن الضلالات معتقدات لا أساس لها من الصحة ولا تستند إلى الواقع، على الرغم من وجود

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال يُعد واحد من بين الاضطرابات النفسية الأكثر شيوعًا لديهم، والذي ينشأ نتيجة عدد من الأسباب والتي لا تُعتبر مجهولة، وهي التي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *