شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

علاج ادمان الافيون في المنزل( عيوبه + شروط ونصائح هامة لنجاحه)


مدمن افيون يحاول تلقي علاج ادمان الافيون في المنزل وبجانبه تظهر زهور الافيون الطبيعية

يعتقد البعض أن علاج ادمان الافيون في المنزل من الأمور البسيطة التي يُمكن إجرائها دون إشراف طبي، وأن ذلك سوف يوفر عليهم الكثير من الالتزامات جراء الذهاب إلى مركز متخصص للتعافي، ولكن في الواقع الأمر ليس بهذه البساطة، دعونا في هذا المقال نُوضح لكم كل ما يخص علاج الأفيون في المنزل بالإضافة إلى علاجه بالأعشاب .. فتابعونا بالقراءة. 

تعاطي الأفيون وصولا إلى إدمانه

هناك العديد من المسكنات الطبية التي تحتوي على المواد الأفيونية التي تُصرف عادة لتسكين الآلام الشديدة لبعض الأشخاص، يبدأ التعاطي عن طريق إساءة استخدام تلك المسكنات حتى يصبح الجسم معتمد عليها بشكل كبير يصل إلى الإدمان، ولا يستطيع الاستغناء عنها، وحين التوقف عن تناولها فسوف يعاني الشخص من أعراض انسحابية مزعجة من الصعب التخلص منها. 

علاج ادمان الافيون في المنزل بين الواقع والمأمول 

بعد وصول الشخص إلى مرحلة ادمان الافيون سواء كان بسبب إساءة استخدام بعض الأدوية أو تعاطيه المواد الأفيونية، يمكن أن يفكر في العلاج من ادمان الافيون في المنزل لأنه يتم دون الخضوع إلى التزامات مادية تعيقه، فيلجأ إلى التفكير في علاج ادمان الافيون في المنزل، في الواقع لا ينصح الأطباء أبدا بذلك لأنه يُشكل خطورة كبيرة على الشخص خاصة عند الوصول إلى مرحلة ظهور الأعراض الانسحابية، ولكن هناك العديد من الأشخاص الذين يضطرون إلى ذلك لأسباب مادية واجتماعية وأسرية، لذلك دعونا نتعرف على مراحل علاج ادمان الافيون في المنزل.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



ما هي مراحل علاج ادمان الافيون في المنزل؟ 

تعتمد مراحل علاج ادمان الافيون في المنزل على عدة عوامل وهي: (الشخص المتعاطي، صحته العامة، نوع المواد الأفيونية التي يستخدمها)، وبالتالي فلا يوجد جدول زمني محدد يُناسب جميع الأشخاص المصابين باضطراب المواد الافيونية، ومع ذلك فإن علاج اعراض انسحاب المواد الأفيونية في المنزل  بشكل عام يمر بعدة مراحل وهي: 

الاستعداد لعملية العلاج وأعراض الانسحاب 

يجب أن يكون الشخص نفسه لديه استعداد كبير في بدء العلاج ومواجهة الأعراض الانسحابية الناتجة عن توقف تناول المواد الأفيونية سواء كانت أدوية أو عقاقير مخدرة، كما يجب أن يعرف ماهية ومراحل الأعراض الانسحابية التي سوف يمر بها حتى الشفاء التام.

إيقاف المواد الأفيونية ومواجهة الرغبة الشديدة 

في البداية عندما يبدأ الشخص في التوقف عن تعاطي المواد الأفيونية فإنه سوف يشعر بعد فترة وجيزة بالرغبة الشديدة في تناولها، وذلك بسبب اعتياد الجسم والعقل عليها، ويأتي ذلك الشعور عند اقتراب موعد الجرعة التالية، ويمكن أن يُساعدنا ما يُسمى بـ نصف عمر الدواء أو ما يعرف بالفترة الزمنية التى يستغرقها الجسم للتخلص من نصف جرعة من تلك المواد الأفيونية في معرفة وقت بداية حدوث تلك الرغبة الشديدة لمعرفة كيفية التعامل مع اعراضها والتي تتمثل فيما يلي :

  • القلق.
  • الرغبة في تناول كمية من الأفيون للشعور أنك طبيعي.
  • الإحباط.
  • الانشغال بالمواد الأفيونية. 
  • الأعراض الجسدية التي تزداد سوءا.

3خطوات هامة تساعدك على تجاوز الرغبة الشديدة في تعاطي المواد الأفيونية أثناء مرحلة العلاج 

  • كتابة قائمة عن الأسباب التي دفعت إلى علاج ادمان الافيون في المنزل ، و الأسباب التي جعلتك تشعر بالرغبة الشديدة في تناول الأفيون مما يحفز الشخص عن الرجوع إلى تناول المواد الافيونية. 
  • معرفة الأفكار السلبية فعلى الشخص أن يدرك أن هناك العديد من الأفكار السلبية التي تراوده في تلك الفترة، لذلك عليه ألا يستسلم أبدا وأن تكون لديه إرادة قوية وصبر على تجاوزها، كما عليه أن يركز على نمط تفكير إيجابي ومتفائل.
  •  استخدام تقنيات الإلهاء ومنها الخروج في نزهة، الاستماع إلى الموسيقى، الانخراط في نشاط مُحبب، وغالبا فإن القيام بشيء يصرف الانتباه لمدة من ٥ إلى ١٠ دقائق كافي لتمرير الشعور بالرغبة الشديدة. 

مرحلة الذروة والأعراض الانسحابية الشديدة

بعد مرور حوالي من ٣٠ إلى ٧٠ ساعة من توقف الشخص عن استخدام المواد الأفيونية، يبدأ الشعور ب الاعراض الانسحابية للافيون الشديدة بشكل تدريجي والتي تشمل ما يلي: 

  • الشعور بالغثيان.
  • القلق والاكتئاب واليأس.
  • القيء والاسهال.
  • ارتفاع ضغط الدم. 
  • سرعة ضربات القلب. 
  • الشعور بالبرد والحرارة.
  • التعرق الشديد.
  • اعراض تشبه الانفلونزا.
  • الشعور بالحاجة الشديدة في تعاطي المواد الأفيونية.  

تعتبر هذه المرحلة من أقوى مراحل الانسحاب، والتي يكون فيها الشخص أكثر عرضة للانتكاس، وفي تلك المرحلة يمكن تناول بعض الأدوية التي تُساعد في التخفيف من الأعراض الانسحابية والتي لا بد أن تحت إِشراف طبي و بجرعات محددة.

تحسن الأعراض تدريجيا  

تقل الأعراض الانسحابية بالتدريج في غضون أسبوع من تناول آخر جرعة من المواد الأفيونية، ولكن من المهم في تلك المرحلة أن يطلب الشخص الدعم المستمر وعلاج أي مشاكل قد تسبب في الانتكاس مرة أخرى، والانضمام إلى مجموعة دعم، بالإضافة إلى متابعة العلاج النفسي. 

وبعد أن تعرفنا على مراحل علاج الافيون في المنزل، يجب أن نتعرف على أبرز النصائح التي تساعد في علاج ادمان الافيون في المنزل تحت إشراف طبي.

أهم النصائح التي تساعدك في علاج ادمان الافيون في المنزل .. تعرف عليها 

تعتبر مواجهة اعراض انسحاب المواد الأفيونية عند علاج ادمان الافيون في المنزل من أصعب المراحل التي يمر بها الشخص لذلك هناك عدة نصائح يجب اتباعها عندما تقرر العلاج في المنزل وهي: 

  • تناول الأكل الصحي والفيتامينات لإمداد الجسم بالطاقة والعناصر الغذائية التي يحتاجها والتي من أهمها المغنيسيوم والبوتاسيوم، كما تُساعد في عملية الشفاء بشكل أسرع، والتخفيف من أعراض الإنسحاب وينصح أن تكون وجبات خفيفة متوازنة حتى يتم علاج ادمان الافيون في المنزل بشكل صحيح دون ضرر.
  •  الترطيب الدائم للجسم من خلال تناول كمية كبيرة من المياه والسوائل، وذلك لأن التعرق والإسهال الناتج عن أعراض الانسحاب يمكن أن يؤدوا إلى جفاف الجسم.
  • أخذ حمام ساخن يُساعد بشكل كبير في تحسين أعراض الانسحاب، تخفيف آلام العضلات والعمود الفقري، والصداع بالإضافة إلى تحسين النوم. 
  • الترفيه الذي يمكن أن يخفف من الشعور بأعراض الانسحاب ومنها قراءة الكتب، الألعاب الجماعية، الأفلام المضحكة، تقضية وقت مع أصدقاء مقربين. 
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة يُساعد في التخفيف من الأعراض بالإضافة إلى إفراز هرمون الإندروفين الذي يُسبب الشعور بالبهجة.
  • توفير بعض الأدوية في المنزل التى تُعالج بعض الآثار الشائعة للانسحاب ومنها أدوية الإسهال، الغثيان، المسكنات، مضاد للالتهابات والتي يتم وصفها من قبل طبيب علاج ادمان، تناول مشروبات تساعد على النوم. 
  • توفير بعض الأعشاب والمكملات التي تُساعد في علاج الافيون والتى سوف نذكرها لاحقا.  

وبعد أن تعرفنا على النصائح التي تساعد في علاج ادمان الافيون في المنزل، سوف نجيب على أهم سؤال قد يراودك الآن وهو هل هناك شروط للعلاج من الأفيون في المنزل؟ وإليكم الإجابة في السطور القادمة. 

راسلنا على 01154333341

اتصل بنا على 01154333341

ماهي شروط علاج الأفيون في المنزل؟ 

ينصح أطباء مستشفى الهضبة افضل مستشفيات علاج الادمان بتوافر بعض الشروط في حال تم اتخاذ قرار بشأن علاج الأفيون في المنزل وتتمثل تلك الشروط فيما يلي: 

  • أن لا يكون الشخص يُعاني من بعض الأمراض مثل أمراض القلب أو السكر لأن تلك الحالات تحتاج رعاية أكثر من قبل متخصصين.
  • وجود داعمين من أفراد الأسرة على دراية تامة بالمشكلة، مراحل العلاج، أعراض الانسحاب التي سوف يمر بها الشخص لمساعدته على تجاوزها. 
  • وجود مرافق صحي متخصص في التخلص من السموم مع الشخص في المنزل من الطاقم العلاجي بدار الهضبة،  لمساعدته أثناء فترة سحب السموم، ووصف الأدوية اللازمة للتخفيف من أعراض الانسحاب وتسهيل تلك الفترة حتى تمر بكل أمان وفعالية، بالإضافة إلى توفير خطة علاج خاصة بالشخص تُساعده على مواجهة الآثار الجانبية أو المضاعفات الخطيرة أثناء فترة التعافي. 
  • يجب التواصل مع أطباء مستشفى الهضبة في حال الوصول إلى مرحلة صعبة من أعراض الانسحاب وما يترتب عليها لإجراء الاختبارات اللازمة وتوفير العلاج المناسب، وفي هذه الحالة يكون من المستحيل تكملة إجراء الانسحاب في المنزل. 
  • البحث عن مجموعات دعم إذا كنت تعالج نفسك تحت إشراف طبي في المنزل يُساعد بشكل كبير في عدم الرجوع إلى تعاطي المواد الأفيونية في المستقبل.  
  • بعد إتمام عملية علاج الأفيون في المنزل يجب الخضوع إلى العلاج والتأهيل النفسي والسلوكي تحت إشراف متخصصين من دار الهضبة في تلك المجالات، وعلى درجة عالية من الخبرة لأنهم سوف يُساعدوك على تعديل أفكارك حول نفسك وكيفية مواجهة المشكلات في المستقبل. 

العلاج بالاعشاب كبديل للعلاج التقليدي لإدمان الافيون

علاج الافيون بالاعشاب من أكثر الأسئلة المتداولة، حيث ظهرت العديد من الأدوية العشبية في الآونة الأخيرة لعلاج ادمان الأفيون نتيجة لتزايد أعداد المُتعاطين، حيث يلجأ العديد من الأشخاص إلى تلك الأدوية الطبيعية للتخفيف من حدة أعراض الانسحاب، ويمكن التعرف على تلك الأدوية العشبية فيما يلي:

  • أشهرها الأدوية العشبية الصينية ( الجينسنغ) الذي يُستخدم للوقاية من إساءة استخدام المواد الأفيونية، بالإضافة إلى منع الانتكاس، وكذلك علاج الاكتئاب.
  • دواء تاي كانغ نينغ ( TKN) هو عشبي صيني، أثبت فاعليته في تخفيف اعراض انسحاب المواد الأفيونية بالإضافة إلى مواجهة بعض الآثار الجانبية الناتجة عنها. 
  • زهرة العاطفة مكمل غذائي يُساعد في التخفيف من القلق، الألم الناتج عن الأعراض الانسحابية إلا أنها تسبب النعاس. 
  • الزنجبيل يحسن من أعراض الانسحاب وأهمها الإسهال، آلام البطن. 
  • الحبة السوداء تخفف من التعب الناتج عن الاعراض الانسحابية. 
  • الوخز بالإبر للتقليل من الرغبة الشديدة في تناول المواد الأفيونية، والتخفيف من حدة القلق والأرق.
  • عشبة القرطوم يستخدمها بعض الأشخاص في العلاج ولكن أثبتت الدراسات الحديثة أنها تحتوي على مادة شبيهة بالمواد الأفيونية مما يزيد من الإدمان الجسدي وليس العلاج، لذلك يجب تجنبها فورا.

الجدير بالذكر أنه يجب عدم تجاهل الادوية الطبية الموصوفة تحت إشراف طبي، وعدم الاعتماد بشكل عام على الأدوية العشبية لأن إلى الآن لا يوجد بشكل رسمي ما يسمى علاج ادمان الافيون بالاعشاب، وذلك لأن معظمها غير خاضع للرقابة الدوائية أو الإشراف الطبي، كما أنه لم يثبت فاعليته الكبيرة في التعافي.

بعد أن تناولنا شروط علاج الأفيون في المنزل حسب إرشادات المتخصصين في دار الهضبة، بالإضافة إلى علاج الافيون بالاعشاب، دعونا نوضح لكم هل بالفعل الأفضل علاج ادمان الافيون في المنزل تحت إشراف طبي؟ أم الذهاب إلى مركز متخصص؟ وإليكم الإجابة. 

أيهما أفضل علاج ادمان الافيون في المنزل أم في مركز علاجي متخصص؟ 

يبدو من جملة علاج ادمان الافيون في المنزل أن الأمر سهل، بل أن العديد من الأشخاص قد يجدونه أفضل خاصة إذا كانوا مسئولين عن أسرة أو طفل ويصعب ترك كل هذا والذهاب إلى مركز علاج الإدمان، ولكن على العكس تماما على الرغم من تلك المميزات إلا أن أضراره أكثر بل وينصح الأطباء بضرورة عدم معالجة الافيون في المنزل بمفردك لما قد يترتب عليه من عواقب وخيمة أنت في غنى عنها، لذلك فإن اللجوء إلى مركز علاجي متخصص مثل دار الهضبة يعد اختيار مناسب وذلك لعدة أسباب يمكن توضيحها وهي: 

  • لا يمكن أثناء علاج الأفيون في المنزل مواجهة أعراض الانسحاب الشديدة لأنها تحتاج أن يكون بجانبك متخصصين، وإلا سوف يؤدي ذلك إلى أضرار خطيرة يمكن أن تصل إلى الوفاة. 
  • لا يوجد في المنزل مراقبة على مدار ٢٤ ساعة مثل التي توفرها دار الهضبة، بالإضافة إلى التدخل في حالات الطوارئ.
  • يعد المنزل بيئة غير آمنة في علاج ادمان الافيون، حيث يمكن أن يرجع الشخص مرة أخرى لإدمان المواد الأفيونية بكل سهولة، على عكس دار الهضبة التي توفر بيئة آمنة للشخص بالإضافة إلى الدعم المتواصل. 
  • توفر دار الهضبة أيضا مشاركة فعالة ومجموعات دعم معلوم تاريخها المرضي ومراحل علاجها، على عكس علاج ادمان الافيون  في المنزل نادرا ما يوجد داعم للشخص أثناء فترة التعافي وبالتالي لا يشعر أبدا بالوحدة التي تعيده إلى الانتكاس. 

وفي نهاية المقال نتمنى أن نكون قد وفقنا في توضيح علاج ادمان الافيون في المنزل وكل ما يتعلق به، ونرجو منكم إبداء ارائكم حتى نستمر في تقديم المزيد. 

الخلاصة

يتجه البعض إلى علاج ادمان الافيون في المنزل دون النظر إلى عيوب ومخاطر هذا الادمان، لذلك تطرقنا في هذا المقال في الحديث عن مراحل علاج ادمان الافيون في المنزل وكذلك الروط التي يجب توافرها لنجاح هذا العلاج، وتحدثنا عن العلاج العشبي الذي يمكن الاستعانة به خلال خطوات العلاج المنزلي لادمان الأفيون.

 

الكاتب/ أ. منار موسى

إخلاء المسئولية الطبية

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين، ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *