شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

تجربتي مع الزنك


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
شخص يتناول حبوب وفي يده كوب ماء ويحكي ويقول تجربتي مع الزنك كانت صعبة

تجربتي مع الزنك كانت قاسية هذه عبارات قالها شخص كان يُعاني من ادمان الزنك، حيث يُعد الزنك أحد المعادن المهمة للجسم ويلعب دوراً حيوياً في العديد من جوانب صحة الإنسان مثل النمو، المناعة، والتكاثر. كذلك وُجد أن الزنك يُساعد الجسم في إنتاج وتنظيم العديد من الهرمونات بما في ذلك هرمون التستوستيرون. وقد أظهرت بعض الدراسات أن الزنك يُساعد فى علاج ضعف الانتصاب، زيادة نسبة هرمون الذكورة، زيادة عدد الحيوانات المنوية وزيادة سرعتها، زيادة الخصوبة. لذلك سنتناول فى هذا المقال تجربتي مع الزنك، تجربتي في علاج ادمان الزنك، تجربتي بعد ترك الزنك، وكذلك أضرار حبوب الزنك فتابع معنا.

سعر دواء الزنك من خلال تجربتي مع الزنك

في البداية أود أن أخبركم أن سعر دواء الزنك يختلف باختلاف المنتج كالآتي:

  • زنك 50 مجم أمريكي سعره يتراوح من 247 إلى 375 جنيهاً مصرياً.
  • سولجار شيلاتيد زنك أمريكى الصنع أيضاً وسعره يتراوح من 400 إلى 500 جنيهاً مصرياً
  • جلوكونات الزنك أمريكى الصنع سعره 275 جنيهاً مصرياً
  • بيوفيتا 385 تقريباً

وهناك أشكال وأنواع عديدة منها ما هو أكثر أو أقل سعراً فقد تنافست الشركات فى انتاجه نظراً لأهمية الزنك لجسم الإنسان. وفيما يلي سوف اسرد إليكم قصة شخص يروي تجربته مع الزنك وكيف تحولت فائدته في تحسين العلاقة الجنسية إلى إدمان..

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



تجربتي مع حبوب الزنك للجنس

يقول ( م. س) بدأت تجربتي مع الزنك بعد زواجى بعدة أشهر عندما اكتشفت أنني أُعاني من مُشكلة في الانتصاب، وبعد مُحاورات كثيرة استطاعت زوجتي اقناعي بالذهاب إلى طبيب أمراض الذكورة، والذي وصف لي بعض الأدوية من ضمنها الزنك إلى جانب بعض التمرينات البسيطة. 

كنت في بداية زواجي، وكنت أود أن أكون فى قمة نشاطي الجنسي وأريد تأثير سريع لذلك تناولت جرعة أكبر قليلاً من التي وصفها لي الطبيب واستمريت على ذلك الأمر لفترة طويلة، فوجدت نفسي بعد فترة لا أستطيع الإستغناء عنه حيث بدأت آثاره تظهر فزادت رغبتى الجنسية بشدة وكان السبب فى ذلك هو زيادة نسبة هرمون التستوستيرون لدىَّ عن نسبته في البداية حينما طلب منى الطبيب تحليل هرمون الذكورة، زاد نشاطى العام وأصبحت لا أشعر بالارهاق بسرعة، كما زادت الكتلة العضلية فى جسمى مما زاد ثقتى فى نفسى وأعطانى مظهراً أكثر رجولة.

ليس هذا فحسب بل زاد عدد الحيوانات المنوية وقوتها وسرعة حركتها فحملت زوجتي بعد فترة قصيرة هذا يعني أنه يُزيد الخصوبة.

رغم كل هذه الفوائد إلا أننى بدأت أُعانى من بعض الآثار الجانبية مثل آلام وتقلصات المعدة، إسهال، قيء، و صداع، ورغم ذلك انتهاء فترة العلاج به، ولكنني لا أستطيع الإستغناء عنه وأصبح إدماناً بالنسبة لي حتى أنني اضطررت للذهاب لمستشفى دار الهضبة لعلاج الادمان لمُساعدتى فى ترك الزنك بعد تحسن حالتى الجنسية. وسأحكي لكم المزيد من التفصيل عن  أضرار حبوب الزنك سواء تلك التى عانيت منها أو التى عرفتها من خلال بحثى على الانترنت فى الفقرة الآتية فتابع معي.

تجربتي مع  أضرار حبوب الزنك

إن تناول الزنك مهم جداً لصحة الإنسان إلا أن تناول الكثير من الزنك يُمكن أن يُسبب أعراضاً ومشكلات صحية، حيث يُمكن أن يؤدي تناول أكثر من أربعين مجم على مدار اليوم أو تناول جرعة واحدة عالية من الزنك (مثلاً أربعة مجم أو أكثر مرة واحدة) إلى ظهور أضرار حبوب الزنك مثل:

  • غثيان.
  • قئ.
  • تشنج وألم في البطن.
  • إسهال.
  • صداع.
  • التهابات المسالك البولية.
  • وأيضاً لأن الزنك له تأثير على طريقة امتصاص النحاس، فإن وجود الكثير من الزنك يُمكن أن يؤدي إلى انخفاض نسبة النحاس وقد يكون من الضروري إضافة مكملات النحاس. 
  • قد يسبب الزنك الزائد أيضاً مشاكل في وظيفة الحديد ووظيفة المناعة في الجسم.
  • أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا: قد يؤدي تناول الكثير من الزنك إلى ظهور أعراض شبيهة بالإنفلونزا، مثل الحمى والقشعريرة والسعال والصداع والتعب.
  • تشير العديد من الدراسات حول مُستويات الزنك والكوليسترول إلى أن تناول أكثر من 50 مجم من الزنك يومياً قد يُقلل من مُستويات الكوليسترول الجيد وهو ما يُزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب نتيجة زيادة الكوليسترول السيئ في خلايا الجسم، مما يؤدي إلى تراكمه في الشرايين وسدها ويُزيد خطر الإصابة بالجلطات.
  • على الرغم من أن الزنك مهم جداً لحاسة التذوق إلا أنه عند تناول كميات كبيرة منه يحدث خلل فى التذوق فيُمكن أن تشعر بطعم سيئ أو مذاق معدن فى فمك.
  • يُمكن أن يمنع تناول مكملات الزنك عن طريق الفم بعض المضادات الحيوية من مُقاومة المرض، يجب تناول التتراسيكلين و الكينولون بعد عدة ساعات من تناول الزنك.

ولقد عايشت بعض هذه الأعراض خلال تجربتي مع الزنك. والآن حان الوقت لأحكي لكم عن تجربتي في علاج ادمان الزنك فى السطور القليلة.

تجربتي في علاج ادمان الزنك

بعد معايشة آثار الزنك الضارة والناتجة عن اسرافي فى تعاطيه وعدم اتباع ارشادات الطبيب، واحساسي بانتهاء حاجتي له إلا أننى لم أكن أستطيع الاستغناء عنه فبحثت كثيراً عن السبب حتى قرأت على موقع مستشفى دار الهضبة أن كثرة تناول بعض الفيتامينات يُمكن أن يؤدي إلى إدمانها وعدم القدرة على الاستغناء عنها. 

على الفور قررت الذهاب إلى المستشفى وهنا بدأت تجربتي في علاج ادمان الزنك، حيث قابلني الطبيب وتحدث معي حول حالتي ولماذا كنت أتناول الزنك، ومتى بدأ ذلك، وسألني إذا كنت أتعاطى أي أدوية أخرى فشرحت له تاريخى المرضي، ثم تحدث معي حول حياتى الشخصية أسرتي وأصدقائي.

وعلى أساس هذه الإجابات اختار برنامج العلاج المُناسب لحالتي وعلى هذا الأساس بقيت فى مستشفى دار الهضبة عدة أيام تم فيها إيقاف تعاطي الزنك و منعه تماماً. 

عانيت من بعض الأعراض الإنسحابية البسيطة وليس مثل ما يحدث مع مدمني المخدرات وقد أخبرني الطبيب أن الزنك فى حد ذاته لا يسبب الإدمان إنما هو تعود واعتماد نفسي نتيجة تكراره لفترة طويلة، ولذلك حولني إلى الطبيب النفسي في المستشفى والذي عمل على مُساعدتي على عدم العودة لتعاطيه وعلمني بعض الأساليب والتمرينات التى تُساعد فى حل مشكلتي دون العودة إلى الزنك مرة أخرى، واستمرت مرحلة المُتابعة لعدة أشهر حتى لا يحدث الانتكاس.

ربما يود أحدكم أن يسألني متي تنتهي أعراض انسحاب الزنك؟ هذا ما سنتناوله فى الفقرة القادمة.

متي تنتهي أعراض انسحاب الزنك؟

كما أخبرتكم أن أعراض الانسحاب لم تكن بتلك الشدة وقد استمرت بضعة أيام قليلة ولم أحتاج أدوية كثيرة لتخطي هذه المرحلة وقد كنت تحت المُراقبة الطبية على مدار الساعة بحيث يتم مراقبة العلامات الحيوية وتشجيعي على المضي قدماً لأنتهي من هذا الأمر، والآن سأحكي لكم تجربتي بعد ترك الزنك وكيف استطعت الاستمرار بدونه فى السطور القليلة الآتية.

تجربتي بعد ترك الزنك

انتهت تجربتي مع الزنك بمجرد خروجي من المستشفي فلم أعود إليه مرة أخرى وحرصت على تناول الأطعمة الغنية بالزنك لإمداد جسمي بالكمية اللازمة منه بما فى ذلك البيض، اللحوم الحمراء، الشيكولاتة السوداء، وغيرها.

 كما داومت على التمرينات التي نصحني بها الطبيب، كذلك انتظمت فى ممارسة الرياضة وبفضل الله لم أعود إليه مرة أخرى وظلت أموري الزوجية جيدة ومُستقرة، هذه كانت تجربتي بعد ترك الزنك. 

الخلاصة:

يُعد الزنك أحد المعادن المهمة للجسم. إلا أنه من الخطأ تناوله دون إرشادات الطبيب لتحديد الجرعة التي تحتاجها وكذلك المدة الزمنية، حتى لا يتحول إلى إدمان وتُعاني من أضراره. لذلك نقلت لكم تجربتي مع الزنك لعلها تفيدكم.

الكاتبة: د. سمر غنيم.

شارك المقال
أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة

نعم، حيث أن إدمان الزنك لا يكون مثل إدمان المواد المُخدرة في شدة الأعراض والخطورة، ولكن سوء استخدامه يصبح الشخص مُعتاد علية بدرجة ويجد صعوبة في عدم تناوله، ويُمكن للمُدمن الإقلاع عن تناوله بالبقاء في المنزل واتباع تعليمات الطبيب َوعدم التهاون في تناول العلاج الدوائي الذي يصفه الطبيب، بجانب الدعم النفسي الأسرى. لكن هذه الطريقة قد تُسبب خطورة على صحة المُدمن لذا أفضل طريقة للعلاج من الزنك هو التواصل مع مُستشفى دار الهضبة لعلاج حالات الإدمان وللتواصل يُمكنك مُرسلتنا على الواتساب للرقم التالي 01154333341، وذلك تجنبًا لحدوث أي مضاعفات تهدد حياة المُدمن

حددت وزارة الصحة الأمريكية الحدود القصوى المسموح بتناولها في اليوم من الزنك وهي كالتالي: الأطفال من عمر ٩ سنوات إلى ١٣ عام، يُسمح لهم بتناول ٢٣ ملليجرام. الأطفال من عمر ١٤ عام إلى ١٨، يُسمح لهم بتناول ٣٨ ملليجرام. بداية من عمر ١٩ عام وما فوق، يُسمح لهم بتناول ٤٠ ملليجرام. ولكن بحذر الأخذ بهذه الجرعات دون استشارة الطبيب، حفظًا على سلامتك تناول الجرعة التي يحددها الطبيب لك ولا تأخذ بتجارب الآخرين.

تظهر أعراض تناول جرعة زائدة من الزنك على الشخص كالتالي: إضطراب شديد في الجهاز الهضمي، ينتج عنه الشعور بالغثيان والقيء، وعسر الهضم. آلام شديدة في البطن. الإسهال. صداع شديد ودوخة.

نعم، هناك عدة أنواع من الأدوية تتفاعل مع الزنك عند تناولها في نفس الوقت، وهي كالتالي: البنسيلامين، المُيتخدم في علاج التهابات المفاصل الروماتيزمية. المُضادات الحيوية (الكينولون أو التتراسيكلين)، حيث يعوق الزنك قدرتها على قتل البكتيريا ومُحاربتها. مدرات البول الثيازيدية.

بمُجرد تناول الشخص الزنك يزداد تركيزه في مجرى الدم وداخل العظام، ولا يتم تخزينه داخل الجسم بل يتم استخراجه عن طريق البول والبراز، ولكن يبقى لمدة يوم أو اثنين داخل العظام فقط،

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة