الشخصية الفصامية والزواج

الشخصية الفصامية والزواج

الشخصية الفصامية والزواج وكيفية تكوين أسرة يكون أحد الشريكين فيها مُصاب باضطراب الشخصية الفصامية، فهذا ما سوف نتطرق له من خلال الآتي من الفقرات القادمة، والتي سنخص فيها بالذكر السمات الأساسية والتي تغلب على المصابين من الفصاميين، كما سنوضح كيف يمكن أن تؤثر تلك السمات الشخصية على طبيعة ومسار العلاقة الزوجية، مع التعرف على مدى تأثير الشريك الطبيعي في علاج شريكه المصاب بالفصام.

ما هو تعريف الشخصية الفصامية؟

اضطراب الشخصية الفصامية1 هو أحد أنواع الاضطرابات النفسية، والذي يظهر أثره على السمات الشخصية للمصاب، كما أنه واحد من بين أعقد الاضطرابات العقلية المزمنة، والحادة، ويُسبب بعض الاضطرابات والأعراض الذُهانية، كما أن له بالغ الأثر على كل مشاعر الفرد، وعلاقاته الاجتماعية، وطريقة تفكيره، وتصرفاته، وسلوكياته، ومن بين أهم السمات الأساسية للشخصية الفصامية الإصابة بنوعي الهلاوس سواء كانت سمعية أو بصرية.

وكما قد أوضحنا تعريف الاضطراب الفصامي نتطرق إلى معرفة مسبباته، والتي سنذكرها على هذا النحو الآتي:

ما هي أسباب الفصام؟

الفصام له أسباب تقف وراء ظهوره على شخصٍ ما، وتُنبئ عن الأعراض الحادة الخاصة بمرض الفصام، ومن أهم أسباب الفصام العوامل الجينية الوراثية، واحتمالية الإصابة بهذا الاضطراب تزيد في حالة صلة القرابة من درجتها الأولى أي إن كان أحد أفراد الأسرة لديه تلك الإصابة كأحد الوالدين، أو الإخوة، فمن المحتمل أن يكون هناك احتمال بالإصابة تصل نسبته إلى 10 %، أما إن كان الوالدان كليهما مُصاب بالفصام، فإن احتمالية الإصابة تصعد إلى نسبة 40%

ما هي العلاقة بين الشخصية الفصامية والزواج

الشخصية الفصامية والزواج يتسائل ذوي المرضى عن ما إذا كان المريض بالفصام يستطيع أن يتحمل المسئولية الزوجية، ويكون علاقة زوجية سوية ويصبح مسئول عن أسرة أم لا، ومن خلال ما يلي نوضح مدى نجاح المضطربين الذهانيين بالعلاقات الزوجية.

  • مختلف العلاقات تمر بالهبوط والصعود وحال تشخيص حالة شخص ما بأنه مريض بالفصام، فمن الممكن أن تُصاب أي علاقة بالتوتر حتى وإن كانت علاقة زوجية مستقرة.
  • يقول أحد الباحثين بأن الفصام يجعل الشخص المصاب به أقل قدرةً على تكوين الروابط الاجتماعية الوثيقة.
  • كما أن أغلب الحالات التي تُعاني الفصام قد تم تشخيصها عقب الزواج، وليس قبله.
  • الأشخاص ممن يُعانون هذا الاضطراب يفضلون البقاء دون زواج.
  • فيما يخص الأشخاص المُعانين من الاضطراب الفصامي يتسبب تشخيصهم بالفصام في صدمة للشريكين، ولكن رغم تلك الصدمة من الممكن أن يستمر الزواج في حالة تلقي الدعم من الشريك السوي.

كيف يمكن توجيه الرعاية للشريك المُصاب بالفصام؟

أشرنا سلفًا إلى الشخصية الفصامية والزواج وحال تشخيص أحد الشريكين بالعلاقة الزوجية بأنه مريض بالاضطراب الفصامي، فمن الممكن للشريك الطبيعي توجيه الرعاية والتي من الممكن أن تتمثل في:

  • لا بد من أن يظهر الشريك تعاطفه مع شريكه المُصاب بالفصام.
  • عدم تجاهل أي عرض من أعراض الاضطراب.
  • طلب الاستشارة الطبية الموثوقة والمتخصصة.
  • على الشريكين التواصل معًا والتحدث، وهذا يزيد من فهم طبيعة الاضطراب وأعراضه وبالتالي توجيه الدعم الملائم للشخص المريض.

وكما تعرفنا على الشخصية الفصامية والزواج فإن الشخصية شبه الفصامية والزواج لا تختلف طبيعة العلاقة الزوجية فيها عن المريض بالفصام حيث أن مختلف الأعراض، والتشخيص يكونان أقرب إلى التماثل وهذين الاضطرابين يشكلان خطر على العلاقة الزوجية ما لم تتم المبادرة العلاجية بالاستعانة بالطبيب المعالج المتخصص، وفيما يلي نوضح أهم السمات الشخصية للأزواج المعانين من الاضطراب الفصامي

ما هي سمات الشخصية الفصامية عند الزوج؟

استكمالًا للحديث عن الشخصية الفصامية والزواج فنحن الآن بصدد نقاش عدد من سمات الشخصية الفصامية2 عند الزوج والتي لا تختلف عن سمات الشخصية الفصامية عند الزوجة نذكرها على هذا النحو الآتي:

  • الأنماط المتعلقة بالنوم تكون مضطربة سواء لزوج مصاب بالفصام، أو زوجة مضطربة فصاميًا.
  • العادات الغذائية تختلف وتصبح شديدة الاضطراب.
  • يصبح المُصاب شخص شديد القلق والتوتر.
  • الانسحاب من العلاقة الزوجية وعدم الرغبة فيها.
  • يفقد المُصاب رغبته في الاهتمام بالنشاطات الاجتماعية مع سوء إدارته لأمور المنزل المالية وغيرها.
  • الزوج الفصامي في أغلب الحالات يظهر  عليه السلوك التخريبي والعنيف.
  • العقل يكون شارداً باستمرار.
  • تزعج المُصاب أقل الأشياء والمواقف التي تحدث حوله.
  • دائم الإنكار بالشريك الفصامي دومًا لا يظن أنه على خطأ.
  • يلقي باللوم الدائم على الآخر.
  • يتخلى عن أي اهتمامات قد كان يزاولها من قبل.

بعد أن تعرفنا على أهم السمات الشخصية والتي تبدو على الأزواج المعانين من اضطراب الفصام، ومن خلال ما يلي نتعرف على أثر الشخصية الفصامية على العلاقة الزوجية.

ما هو تأثير الشخصية الفصامية على العلاقة الزوجية؟

تأثير الشخصية الفصامية على العلاقة الزوجية قد يكون سلبي وذلك في الحالة التي لا يكون فيها الشريكين على قدر من التفاهم، فالشريك المريض بالفصام يعاني اضطرابات نفسية قد تكون مؤثرة على الصحة النفسية للشريك.

  •  في بداية المرض قد تتسم العلاقة بالبرود، ولكن سرعان ما تتجه لجوانب أخرى، إما أن يتقبل الشريك السوي العلاقة، ويسعى نحو العلاج لشريكه، وبعض الحالات تفضل الانفصال.
  • سمات شخصية مريض الفصام والاضطرابات التي تُصيبه تؤثر على العلاقة الزوجية، وأهمها الاضطرابات المتعلقة بنمط التفكير، وطريقة التحدث.
  •  فقد المريض لثقته بنفسه من بين أقوى المؤثرات على حياته الزوجية إذ أنه يصبح فاقد بشكل تام للقدرة على اتخاذ القرارات، أو التفكير بشكل عقلاني واثق.

فيما سبق قد تناولنا ما للشخصية الفصامية من تأثير على العلاقة الزوجية، وهذا التأثير من الممكن أن تقل تبعاته أضراره إذا اتبع المريض أسلوب العلاج الناجح، والذي نعرضه فيما يلي:

أهم خطوات علاج مريض الفصام

من النادر أن يسعى المريض بنفسه للعلاج3 ، لذا لا بد من الدعم للمصابين وتوجيههم نحو سبل الرعاية والعلاج الطبي، لأن مختلف أفكارهم واعتقاداتهم هم مؤمنون بها ولا تتسبب لهم في أي إزعاج، بل لا يشعرون بحجم الاضطراب الذي يُعانونه.

  • العلاج يركز بصفة أساسية على زيادة المهارات الخاصة بالمريض، والحد من تجنبه لوسطه المحيط، فيزيد من تأقلمه مع بيئته، مع التحسين من مستوى التفاعل الاجتماعي.
  • يزيد المعالج النفسي من قدرة المريض على أن يفهم ذاته، ويحترمها، كما أنه يوجههم نحو زيادة ثقتهم بأنفسهم.
  • المساعدة والتدريب على التكوين للروابط الاجتماعية، وهذا يعد من بين أهم العناصر التي تكون من ضمن البروتوكول العلاجي النفسي التأهيلي.

يقدم مركز دار الهضبة لعلاج الإدمان، والتأهيل النفسي أفضل البروتوكولات العلاجية وأحدثها للتعامل مع مختلف المرضى ممن لديهم الاضطرابات النفسية والذهانية، كما يوفر الطاقم الطبي المعالج الرعاية لمرضى اضطراب الشخصية الفصامية، مع عمل الجلسات النفسية التأهيلية التي تساعد المريض على التكيف مع بيئته الخارجية، كما أن لهم دور مع ذوي المريض لتقديم النصح بشأن كيفية تعايشهم ورعايتهم للمريض.

تطرقنا من خلال ما سبق إلى الشخصية الفصامية والزواج حيث أنه كان هناك العديد من علامات الاستفهام فيما يخص طبيعة الشخص الفصامي بالعلاقة الزوجية، ومن خلال ما سبق فقد تعرفنا بمزيد من الإيضاح على مفهوم الاضطراب الفصامي، وأهم مسبباته، وكذلك تطرقنا إلى أهم السمات الشخصية التي تبدو على الشخص الشريك بالعلاقة الزوجية سواء كان زوج، أو كانت زوجة مع التطرق للعلاج لهذا الاضطراب.

إخلاء مسؤولية

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى مميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على البحث والاطلاع المستمر مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر الأطباء المتخصصيين، ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبدًا عن الاستشارة للأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو  علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون اللجوء لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض

 

المصادر:


1. New Study Reveals Certain Personality Traits May Lead to Schizophrenia

2. A Guide for Spouses of Partners with Serious Mental Illness

3. Schizoid Personality Disorder Symptoms, Causes, Treatments

يشارك:
Share on facebook
الفيسبوك
Share on whatsapp
واتسآب
Share on twitter
تويتر
Share on linkedin
لينكدإن

المزيد من المقالات

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة

اسباب تغير المزاج فجأة متعددة، ومن خلال ما يلي نتعرف على أكثر الأسباب شيوعًا والتي تتسبب في الاضطرابات المزاجية لدى العديد من الأشخاص، مع التوضيح

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار

تعديل السلوك للكبار قد يندهش له البعض حيث يظنون أن التعديلات السلوكية في أغلب الأوقات إن لم تكن في جميع الأوقات تكون موجهة فقط للأطفال

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات

كيفية التعامل مع مريض الضلالات؟ سؤال قد يُحير البعض لأن الضلالات معتقدات لا أساس لها من الصحة ولا تستند إلى الواقع، على الرغم من وجود

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال

الضغط النفسي عند الاطفال يُعد واحد من بين الاضطرابات النفسية الأكثر شيوعًا لديهم، والذي ينشأ نتيجة عدد من الأسباب والتي لا تُعتبر مجهولة، وهي التي

الأسئلة الشائعة

ما هي أهمية اللجوء لمعالج الأزواج فيما يخص اضطراب الفصام؟

بالطبع فإن اللجوء لمعالج نفسي ومستشار ومعالج للأزواج يزيد من فهم طبيعة الشريك المريض باضطراب الفصام، فهو يساعد ويقدم الدعم للزوجين بشأن الكيفية التي يمكن من خلالها عمل توقعات واضحة فيما يخص العلاقة الزوجية، كما أنه يسهم في تحديد المسؤوليات التي من الممكن أن تقع على كل شريك.

كيف يكون التفاعل الأسري للشخص المريض بالفصام؟

المريض بالاضطراب الفصامي قد تصدر عنه بعض الانفعالات الغير مسئولة، كما أن طريقة تحدثهم تكون غير واضحة، وأفكارهم غير مرتبة على الإطلاق، فهم دائمًا في حالة من حالات الصراع بسبب مشاعرهم اليومية والتي قد تظهر في صورة سلوكيات قد تكون مخيفة في بعض الأحيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *