شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند (البنات + الشباب)


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
يد بنت تعاني من ادمان العادة السرية وترغب في معرفة كيفية التخلص من الاثار الجانبية للعادة السرية

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية سؤالٌ أرَّق الكثيرون؛ ففي ظل كثرة الضغوط النفسية والأزمات المادية، مع ضعف الدعم النفسي والوعي المجتمعي والوازع الديني والأخلاقي، يقع الكثيرون ضحايا للإدمان السلوكي؛ فينتشر إدمان الإباحية والإدمان الجنسي كالنار في الهشيم، ومن أنواع الادمان السلوكي ادمان العادة السرية ، المصطلح الذي تختلف معه كثير من المصادر الغربية ويثبته الواقع العملي وتدلنا عليه آثاره..

في هذا المقال نناقش كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية وأهم تلك الآثار وهل الإقلاع عن العادة السرية كافيًا؟ أم أن الأمر أكبر من ذلك؟

علامات إدمان العادة السرية 

لإدمان العادة السرية علامات تمثل ناقوس خطر لممارسها ليبحث فورًا عن العلاج قبل الوقوع فيما لا يحمد عُقباه نفسيًا أو جسديًا أو اجتماعيًا، من أهمها:

  • إذا كانت ممارسة العادة السرية تعوق ممارسات الحياة اليومية من عمل وواجبات اجتماعية وما إلى ذلك.
  • إذا كنت تُفكر بالعادة السرية طوال الوقت ولا تستطيع التحكم بذلك.
  • إذا كنت تمارس العادة السرية حتى وإن لم تُستثار.
  • إذا كنت تمارسها أمام الناس وفي أماكن عامة .
  • إذا كانت العادة السرية تؤثر بالسلب على علاقاتك العاطفية والاجتماعية.
  • إذا كنت تمارسها للتغلب على الضغوط النفسية والمشاعر السلبية.
  • إذا كانت ممارستها تدفعك لإلغاء مواعيد ومناسبات هامة.

توفُّر علامة واحدة أو أكثر من هذه العلامات كفيلٌ بإيقاع الضرر على جوانب حياتك المختلفة، فيما يلي بعض الأعراض الجانبية والأضرار التي يسببها ادمان العادة السرية.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



ما الأعراض الجانبية المحتملة للعادة السرية؟

قبل التحدث عن كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية دعنا نتعرف أولًا ما هذه الآثار وهل تسببها الممارسة المتقطعة أم إدمان العادة المستمر؟ 

ليس للممارسة المتباعدة للعادة ذاتها أعراضًا جانبية، لكن طبيعة تأثير العادة على المخ وإفرازها هرمونات السعادة، بالإضافة لعدم اشتراط وجود طرف آخر أو موافقته أو تهيئة مكان أو عقد للوصول لنشوة الجنس المطلوبة، تجعلها كالأفيون؛ تسحبك نحو الإدمان سحبًا، وتعترض بعض الدراسات على لفظ “إدمان” وتستخدم بدلًا منها مصطلح “سلوك قهري”، لكن في كلتا الحالتين يصل ممارسها لمرحلة عدم القدرة على التوقف أو التحكم في معدل الممارسة وهذا ما يخلف تلك الآثار الضارة..

الأعراض الجانبية الجسدية والنفسية للعادة السرية:

  • استعمال أدوات ضاغطة للوصول لقمة النشوة أثناء ممارسة العادة قد يؤثر على الأعصاب بمنطقة الأعضاء التناسلية مما يؤدي لضعف الإحساس ومن ثمَّ مشاكل في الانتصاب والقذف عند الرجال، وتأخر في الوصول للأورجازم لدى المرأة.
  • تهيج الأعضاء التناسلية الخارجية للرجال والنساء واحمرارها وحدوث داء بيروني عند الرجال.
  • فض غشاء البكارة عند الفتيات عند إدخال أي أداة للوصول لمرحلة النشوة أو الأورجازم، هذه الأدوات قد تسبب جروحًا بمنطقة المهبل وعدوى ومن ثمَّ نزيف وآلام شديدة.
  • عدوى المجرى البولي كذلك بسبب استعمال أدوات محملة بالبكتيريا والفطريات أو حتى عدم نظافة اليد المستعملة.
  • الإحساس بالذنب واللوم بعد الممارسة مما قد يؤدي للاكتئاب.
  • إدمان العادة أو ممارستها بشكل قهري كأحد أنواع السلوك الجنسي القهري.

فيما يلي كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية والتي خلفها إدمان تلك العادة..

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات

تعتمد كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات على طبيعة هذه الآثار؛ هل هي نفسية فقط أم جسدية أم اجتماعية، وفي الغالب تتأثر كل هذه الجوانب في حالة إدمان العادة أو تحولها لسلوكٍ قهريّ..

في هذه الفقرة سنركز على الآثار الجانبية التي تختص بها البنات دون الشباب، وسنتناول علاج الآثار النفسية للعادة السرية بالتفصيل فيما بعد..

من أبرز الآثار الجانبية الجسدية للعادة السرية عند البنات هي فض غشاء البكارة بالأدوات المستعملة بإدخالها فتحة المهبل، لا يتوقف الأمر على الفض فحسب، فهذه الأدوات غالبًا ما تكون محملة بالبكتيريا والفطريات فتسبب عدوى الجهاز التناسلي والبولي للفتاة، كما قد تُسبب النزيف الحاد.

هذا الأمر يترتب عليه آثارًا أخرى اجتماعية بالأخص في المجتمعات الشرقية، وتعيش البنت كابوسًا مرعبًا تقاوم على إثره الزواج على رغبتها فيه، كما تُسبب الحكة الناتجة عن العدوى حرجًا كبيرًا وتُضعف ثقة الفتاة في نفسها.

علاج الآثار الجانبية الجسدية للعادة السرية عند البنات:

عند حدوث هذه الأعراض يجب فورًا استشارة طبيب باطني فلا يكفي إيقاف العادة لعلاج الالتهابات أو العدوى وتتمثل أعراض العدوى الناتجة عن ممارسة العادة السرية عند البنت في: 

  • ألم عند التبول.
  • دخول الحمام بشكل متكرر ومفاجئ.
  • ألم بأسفل البطن.
  • وجود دم بالبول.
  • تغير رائحة البول إلى رائحة كريهة.

كذلك إذا حدث فض للغشاء أو جروح بمنطقة المهبل نتج عنها نزيف؛ فيجب فورًا زيارة طبيب النساء للتعامل مع الحالة حسب حدتها وكمية الدم المفقودة..

هل التوقف عن العادة يعالج اضرارها للبنات؟

يُطرح كثيرًا سؤال هل التوقف عن العادة يعالج اضرارها للبنات؟، الجواب أن التوقف عن العادة يُعالج بعض الأضرار وليس كلها، فالتوقف يُعالج الأضرار الاجتماعية لإدمان العادة؛ كممارستها في مكان عام وحالة الانطواء التي تُحدِثها، كذلك ربما يُعالج البرود الجنسي أو ضعف الإحساس بالمناطق التناسلية أو احتقانها، لكن بالطبع لا يمكنه معالجة التهاب المجرى البولي أو حدوث نزيف أو جروح بمنطقة المهبل.

هذا فيما يخص كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات، فماذا عن الشباب والرجال؟

راسلنا على 01154333341

اتصل بنا على 01154333341

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند الشباب

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند الشباب تعتمد هي الأخرى على طول المدة التي مارس فيها الشاب العادة وحجم التأثير الذي خلَّفته؛ فمشاكل ضعف الانتصاب أو ضعف الإحساس بالأعضاء التناسلية نتيجة تأثر النهايات العصبية بها أحيانًا يُعالج بعلاج إدمان العادة ذاته أو الإقلاع عنها، كذلك احتقان الأعضاء التناسلية وملحقاتها، لكن في أحيان أخرى يحتاج الشاب لزيارة طبيب أمراض الذكورة وتناول بعض الأدوية المساعدة.. 

علاج الآثار الجانبية للعادة السرية للرجال بالأدوية

قد يحتاج علاج الآثار الجانبية للعادة السرية للرجال إلى بعض الأدوية؛ مثل مشاكل ضعف الانتصاب أو سرعة القذف؛ ومن الأدوية المستعملة في ذلك ولا ينصح بتناولها إلا بعد استشارة الطبيب المختص:

  • فياجرا viagra
  • ليفيترا Levitra
  • سياليز Cialis
  • ستيندرا Stendra

علاج الآثار النفسية للعادة السرية عند الرجال والنساء:

ينقسم علاج الآثار النفسية للعادة السرية إلى قسمين؛ قسم العلاج بالدواء وقسم العلاج النفسي أو السلوكي، فمن هذه الآثار النفسية؛ إدمان العادة وتحول الشعور بالذنب الناجم عنها وعن آثارها الاجتماعية إلى اكتئاب..

يُعد إدمان العادة السرية نوع من الإدمان السلوكي والجنسي؛ لذا تُستعمل بعض الأدوية المقللة للرغبة الجنسية في علاجه دون أن تؤثر هذه الأدوية على الرغبة الجنسية الطبيعية للفرد أو السلوك الجنسي الطبيعي له، كذلك تُستخدم بعض مضادات الاكتئاب مثل عائلة مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية، فهذه الأدوية تقلل الرغبة الجنسية المتزايدة وغير المتحكَّم فيها إلى جانب علاج الاكتئاب الناتج عن ممارسة العادة ذاتها..

يمكن كذلك علاج الآثار النفسية للعادة السرية بما يعرف بالعلاج النفسي الديناميكي؛ الذي يُساعد على تقليل القلق والاكتئاب واللوم وتحسين التكيف الاجتماعي لممارس العادة أو مدمنها وأيضًا يتم علاج ادمان العادة السرية عن طريق استخدام برامج العلاج المعرفي السلوكي الذي يساعد في تحسين أفكار مدمن العادة السرية وتعديل الأفكار السلبية المرتبطة بالعادة السرية بأفكار إيجابية.

متى تذهب اثار العادة الجانبية بعد الإقلاع عنها؟

يهتم كل من يبحث عن كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية بالوقت الذي سيستغرقه لمعالجة تلك الآثار وفك هذا القيد عن عنقه وحياته..

الإجابة عن سؤال متى تذهب آثار العادة تختلف- بالطبع- من فرد لآخر؛ فالآثار الجسدية للعادة ربما تأخذ وقتًا أقصر من ذلك الوقت الذي تستغرقه الآثار النفسية والاجتماعية؛ إذ ربما تحتاج لجلسات نفسية وعلاج سلوكي وإعادة تأهيل..

لكن في جميع الأحوال ستذهب الآثار الجانبية الناتجة ما دُمت تحاول وتسعى وما دمت اقتنعت ولمست هذا الأثر السلبي على حياتك وعزمت على التخلص منه، وإليك بعض النصائح للإقلاع عن العادة وفوائد التخلص منها.

نصائح تساعد في الإقلاع عن العادة السرية

  • أولًا تجنب المثيرات التي تُحفزك على ممارستها وأهمها مشاهدة الأفلام والمقاطع الإباحية.
  • ثانيًا” نفسك إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل”، فاشغل وقتك وجسدك بما ينفع من أنشطة اجتماعية وثقافية أو تعلُّم رياضة أو مهارة جديدة.
  • ثالثًا تجنب الخلوة بنفسك، لا تدخل للنوم إلا إن غلبك، ولا تتعمد غلق باب حجرتك إن لم يكن هناك ما يستدعي.
  • رابعًا يمكنك الانتظام في جلسات العلاج السلوكي المعرفي سواءً الفردية أو الجماعية، لتعلم كيفية مواكبة الضغوط والأزمات بطرق صحية بعيدة عن إدمان أي سلوك أو مادة.
  • خامسًا وأخيرًا ضع جدولًا منظمًا وتاريخًا واضحًا للإقلاع التام وسجِّل الفوائد التي لمستها في حياتك إثر ذلك حتى تُساعدك على عدم العودة والانتكاس مرة أخرى.. وإليك أهم تلك الفوائد.

هذه النصائح يقدمها الفريق الطبي الخاص بمستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الادمان التي تعتبر افضل مستشفي لعلاج الادمان في مصر.

فوائد الإقلاع عن العادة السرية نفسيًا واجتماعيًا وجسديًا

تتعدد فوائد الاقلاع عن العادة بتعدد مضار ممارستها؛ فهناك فوائد نفسية وأخرى اجتماعية وجسدية، نذكرها في نقاط: 

  • التخلص من حالة القلق واللوم المستمرَّين ومن ثمَّ تعزيز شعور الثقة بالنفس والكفاءة.
  • ممارسة حياة اجتماعية صحية؛ فالعادة تدفع صاحبها للانطواء وربما إلغاء مواعيد واتفاقات هامة لممارستها.
  • التخلص من حالة الخمول والكسل الناتجَين عنها وممارسة أنشطة نافعة وصحية عوضًا عن الوقت المُهدر فيها.
  • الحفاظ على عذريتكِ كفتاة والأهم من ذلك تجنب المخاطر الجسدية الناتجة عن فض الغشاء بأدوات محملة بالعدوى والوصمة المجتمعية الناتجة عن ذلك.
  • الاستمتاع بعلاقتك الجنسية مع شريك حياتك بعيدًا عن مشاكل البرود الجنسي وعدم كفاية العلاقة وضعف الانتصاب وما إلى ذلك.
  • أخيرًا للتوقف عن العادة دور في معالجة الآثار الجانبية الناتجة عنها كاحتقان الأعضاء التناسلية وضعف الإحساس بها.

الخلاصة

يُخلِّف إدمان العادة السرية أو تحولها لسلوك قهريّ عدة آثار نفسية وجسدية واجتماعية؛ فيسيطر اللوم والقلق على ممارسها ويُعاني من فتور وخمول ومن احتقان أعضائه التناسلية وربما أثَّر ذلك على علاقته الجنسية بعد زواجه وعدم تحقق الكفاية بها، فيبحث عن كيفية التخلص من الاثار الجانبية للعادة السرية، ويظن أن كل تلك الآثار يمكن التخلص منها بمجرد الإقلاع عن العادة، فيُفاجأ بمخلفات نفسية وآثار جسدية، هذه الآثار تحتاج لطبيب معالج وأدوية وإرشادات، لكن يظل الإقلاع عن العادة هو طرف الخيط، ويمكن تحقيق ذلك بتجنب المثيرات كالأفلام والمواقع الإباحية وقم بممارسة الأنشطة المفيدة وتجنب الخلوة وأعمل على الانخراط في المناسبات الاجتماعية والأسرية، ولا تتردد في طلب الاستشارة النفسية إذا عجزت عن ذلك.

الكاتب/ د. فاطمة الجندي

شارك المقال

إخلاء المسؤولية الطبية:

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم و خطة العلاج المناسبة للمريض.

أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

ليس للعادة السرية أية تأثير على الكلى، إلا إذا أدت لالتهاب المجرى البولي وتم إهماله، حينها تظهر أعراض مثل:  الحمى. ألم حاد أسفل الظهر. غثيان وقيء وقشعريرة. عليك فورًا استشارة طبيب الكلى إذا ظهرت عليك هذه الأعراض. أما إن كنت تشعر بألم أسفل الظهر أثناء الممارسة فقط فغالبًا ما يكون هذا بسبب الوضعية الخاطئة أثناء الممارسة أو الشد العضلي الناتج عنها.

الإجابة في أغلب الأحيان نعم؛ فإن التوقف عن العادة يقلل من احتقان الأعضاء التناسلية الذي سببه إدمانها، أما إن كانت هناك أسبابًا أخرى وراء هذا الاحتقان فيجب مداواتها أولًا والمتابعة مع طبيب مختص.

تنتج مشكلة سرعة القذف أحيانًا من خوف الشاب أو المراهق أثناء ممارسة العادة السرية من افتضاح أمره فيعتاد على سرعة القذف ويصعب التحكم في هذا الأمر فيما بعد، إذن هل التوقف عن العادة يعالج سرعة القذف؟، الإجابة ليس بالضرورة؛ فربما يحتاج الأمر لتناول بعض الأدوية واتباع بعض الإرشادات الخاصة بالممارسة الجنسية الأمر الذي يستدعي استشارة طبيب أمراض الذكورة..

أحيانًا يكون الأثر الجانبي الناتج عن إدمان العادة مركبًا؛ فضعف الانتصاب في بعض الأحيان يؤدي لمشكلة سرعة القذف، وفي الغالب يكون العلاج معقدًا نوعا ما، لذلك هنا يُنصح بزيارة الطبيب لتقييم حالتك فربما ليست العادة بمفردها هي السبب، وربما تحتاج لبعض الأدوية والإرشادات..

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة