شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

إحذر أضرار العادة السرية على العقل، القلب..للرجال والنساء


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
شخص مستلقي على السرير وأمامه جهاز اللاب ويعاني من أضرار العادة السرية الجسدية والنفسية
المقدمة

ربما لا تظهر أضرار العادة السرية عند ممارستها مرة أو مرتين شهرياً، ولكن الاعتياد على الاستمناء سيؤدي إلى إدمان تلك العادة، لتظهر أضرار العادة السرية بشكل متتالي على الشخص المُدمن عليها.
أضرار العادة سرية النفسية هي السابقة في الظهور حيث يتراكم ألم عاطفي دفين لدى الممارس لتلك العادة، ومع الاضطراب النفسي تظهر الأضرار الجسدية على المدى الطويل، وهُناك عدة زوايا شائكة يُركز عليها المُجتمع حول العادة السرية، مثلاً هل العادة السرية تؤثر على الحمل مستقبلاً؟، هل يوجد أضرار للعادة السرية عند العذراء؟، ما هي أضرار العادة السرية بالنسبة للمرأة؟.
والحديث حول أضرار العادة السرية لا يشمل المرأة فقط، بل للرجال نصيب أيضاً، حيث يتوجس بعض الشباب من ظهور أضرار العادة السرية على الزواج، أو القدرات الجنسية والإنجاب، لذا فيما يلي سنعمل على توضيح مُتكامل لحقيقة أضرار العادة السرية النفسية والجسدية، الآنية منها والمستقبلية على القدرات الجنسية، والأعضاء الداخلية عموماً، حتى يكون لديك الإجابة الطبيّة المتخصصة بشكل دقيق.

رأي الطب المُتخصص حول أضرار العادة سرّية

يُفرط البعض في الحديث حول أضرار العادة سّرية، بينما يؤكد الأطباء أنه لا يوجد أية مضاعفات خطيرة بالنسبة لممارسة العادة السرية على المستوى الطبي مدام هُناك عدم إفراط في ممارستها، أما في حالة الدخول في حيز الممارسة القهرية قد ترتبط أضرار العادة السرية ببعض الاضطرابات العقلية، وتؤدي إلى زيادة الأزمات والمُشكلات السلوكية والنفسية، كما أكدت دراسات أخرى أن هُناك تأثير طويل المدى للعادة السرية من الناحية الجسدية إذا كُنت تعاني في الأصل من اضطرابات واختلالات، لذا ممارسة العادة السرية ليس آمن من الأساس، وسنعمل على توضيح تلك الاضطرابات بشكل مفصل فيما بعد.
من جانب آخر أكد الطب النفسي أن الاستمناء وممارسة العادة يؤدي إلى الانتكاسة العاطفية بسبب عدم قبولها اجتماعياً ودينياً، إذ تؤدي إلى مشاكل مُجتمعية وترسيخ السلوك الجنسي في عقول مدمنيها مما يؤثر بشكل بالغ على أنماط الحياة الأخرى، وفيما يلي حديث حول الأضرار النفسية للعادة السرية، يليها عرض للأضرار على النساء والرجال، والإجابة عن الأسئلة الشائعة المرتبطة بآثارها الجانبية على الصحة الجسدية.

 

أضرار العادة سرية على النفسية

أضرار العادة سرية على النفسية

أضرار العادة سرية على النفسية

تشمل أضرار العادة سرية على النفسية الضيق الروحي، وسيطرة الشعور بالخجل وجلد الذات، وهُناك عدة أضرار أخرى تؤثر في النفسية بشكل عميق نذكرها فيما يلي:

زيادة الشهوة الجنسية والتوتر

تكرار ممارسة العادة السّرية والحصول على اللذة والمتعة من خلالها، يجعل ممارسها يُفكر بشكل مُفرط فيها، بجانب زيادة الشعور الجنسي، مما يؤدي إلى تركيز تفكيره على الشهوة الجنسية، وبالتالي تتربط معظم سلوكياته بالجنس مما يزيد مستويات التوتر بشكل عام.

زيادة مستويات القلق

بمُجرد التعرّض لمثير أو مُحفز جنسي، يجد ممارس العادة السرية نفسه في موجة من القلق ولا يرتاح حتى يستمنى، بينما بعد الاستمناء تظهر أضرار العادة السرية على النفسية لدى البعض حيث الخجل من النفس وجلد الذات بسبب صعوبة التحكم في الأفكار الجنسية المتدفقة، وقد أثبتت مُعظم الدراسات أن الأشخاص الذين يمارسون العادة السرية يعانون من مستويات عُليا من القلق.

تدني احترام الذات

تتقاقم أضرار العادة السرية عندما يشعر الشخص أنه غير قادر على التحكم بها، أو إيقاف سيطرة الصور الجنسية عليه، الأمر الذي يؤدي إلى إحساسه العميق بالحقرة ويتدنى احترامه لذاته، الأمر الذي يؤثر على كافة أنماط حياته الاجتماعية والأسرية والمهنية.

العزلة والانطواء والمشاكل الاجتماعية

ممارس العادة السرية يميل بشكل بالغ إلى الخلوة، بسبب الرغبة الملحة في الاستمناء، الأمر الذي يؤدي بالضرورة إلى تفضيل ممارسة العادة السرية على أولوياته وعلاقاته الاجتماعية، مما يجعله أكثر تكيّفاً مع العزلة والانسحاب المجتمعي.

صعوبات النوم والأرق

قد تؤدي ممارسة العادة السرية إلى الاسترخاء والنوم في بداية الأمر، ولكن الممارسة المتكررة ينتج عنها زيادة نشاط العقل من أجل البحث عن المثير الجنسي المناسب للوصول إلى الاستمناء الذاتي، وبالتالي تُصبح أكثر انتباهاً حتى في أوقات نومك، مما يُسبب لك الأرق وصعوبة النوم أو عدم الحصول على نوم عميق مستقر، والأرق فيما بعد يُرهق الإنسان نفسياُ وذهنباً بشكل مُقلق.

الشعور بالفراغ والضيق الروحي

من الأعراض النفسية الشائعة لممارسة العادة السرية بشكل مُتزايد الشعور بالفراغ والضيق الروحي وعدم وجود دافع أو محفزات.

الإدمان السلوكي

الإفراط في ممارسة العادة السرية يؤدي إلى إدمانها، حيث تُصبح سلوكاً قهرياً ولا يستطيع الشخص حينها التوقف عنها، وتصبح هي منبع اللذة والراحة النفسية بالنسبة إليه، ليفضلها على أنشطته الحياتية ومسؤولياته، وقد ترتبط ممارسة العادة السرية بأضرار أخرى منها إدمان الأفلام الإباحية وإدمان الجنس نفسه.

أضرار العادة السرية على النفسية قد تطغى على حياتك، خاصة في مجتمعاتنا العربية الذي يوضع الجنس في أُطر شريعة، لذا قد تؤدي العادة السرية إلى ممارسة سلوكيات جنسية مُحرمة بسبب طُغيان التفكير الجنسي على المُدمن، وإذا كانت تلك هي الأضرار النفسية على العادة السرية فما هو شأن الأضرار الجسدية.

هُناك عدة أضرار بالطبع للعادة السرية على المستوى الجسدي وإن كانت بعضها غير مؤكد طبياً، ولكنها في نفس الوقت تختلف في فترات العُمر المختلفة، لذا سنتحدث عن أضرار العادة السري لدى المراهقين أولاً، ثم نتجه لذكر أضرار العادة السرية للبنات، وتأثير تلك العادة على الرجل والمرأة في الزواج ولكن بعد ذكرها أضرارها علي القلب والعقل والبروستاتا والظهر.

أضرار العادة سرية على العقل

العادة السرية والاستمناء المُتكرر يؤثر ولا ريب على الدماغ ويُظهر عدد أضرار على الجسم وتكوينه وحتى الأعضاء الداخلية منه، فتأثير العادة السرية على الدماغ يُكمن في الاشتراك في زيادة نسبة بعض الهرمونات في الجسم مثل الدوبامين، الإندروفين وغيرهما، وبرغم إن إفراز تلك الهرمونات بعد ممارسة العادة السرية قد يُؤدي إلى الارتياح واللذة في أول الأمر، إلى أن زيادتها بنسب كبيرة تؤدي إلى الإجهاد البدني والذهني والإرهاق المستمر، مما يؤثر على الأداء بالسلب وانخفاض القدرات الذهنية، لتظهر الأضرار الواحدة تلو الأخرى، وتشمل أضرار العادة السرية على العقل ما يلي:

ضعف الذاكرة

ارتفاع مستوى هرمونات معينة بسبب ممارسة العادة السرية بشكل مُتكرر خاصة الدوبامين الذي يلعب دوراً مهماً في عملية ذاكرة الإنسان يؤدي إلى ضعف في الذاكرة.

فقدان الذاكرة

بالرغم أنه لا يوجد تأكيدات علمية تُبرز تسبب العادة السرية في فقدان الذاكرة، إلا أنه هُناك دراسات تؤكد احتمالية حدوث ذلك الضرر بسبب الاستمناء القهري، حيث أن ممارسة العادة السرية بشكل مُتكرر يومياً يحفز إفراز نوع من السيالات العصبية يُسمى الأسيتيل كولين، ذلك الهرمون يُحوَّل تلقائياً في الجسم إلى أدرينالين المرتبط ارتباط وثيق بالإجهاد والإرهاق، وإذا ارتفعت مستويات الأدرينالين بمستويات عالية قد يؤدي الأمر إلى فقدان الذاكرة.

ضعف الانتباه والتركيز

بسبب زيادة نشاط المُخ والإفراز الغير مشروط لمستويات عالية من الهرمونات والإثارة المستمرة، تظهر أضرار أخرى على المخ بسبب ممارسة العادة السرية أبرزها ضعف الانتباه والتركيز.

فُقدان الدافع والحافز

مع الإرهاق الجسدي بسبب أضرار العادة السرية على العقل والمُخ، يفتقد مُدمنها الدافع والحافز، فالإرهاق الذي تُسببه العادة السرية إرهاق بدني وذهني، بالتالي يشعر مدمن العادة السرية بالفراغ الروحي وفقدان الدوافع، مما ينعكس بالسلب على أدائه العقلي.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

التواصل مع الاستشاري واتس اب التواصل مع الاستشاري ماسنجر الاتصال بالاستشاري هاتفيا حجز فحص اون لاين
فضفض معنا واكتب استشارتك وسيتم التواصل معك

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



أضرار العادة سرية للرجال على القلب

أضرار العادة السرية على القلب تشمل زيادة معدل ضربات القلب، و إجهاد العضلة القلبية في حالة ممارسة العادة السرية بشكل مُتكرر ولوقت طويل، خاصة عند أولئك الذين يعانون في الأساس من مشاكل على مستوى القلب والشرايين، ولكن بصفة عامة يؤكد الأطباء أن العادة السرية ليس لها أضرار بالغة على القلب عند الأفراد الإصحّاء رغم أنها تشترك في ارتفاع الضغط الدموي وزيادة النبضات القلبية عند الوصول للهزة والقذف.

وقد أرجع العُلماء والمتخصصون أضرار العادة سرية للرجال على القلب وزيادة وتيرة نبضاته إلى زيادة نسبة الأدرينالين والنورادرينالين والنشاط الكبير والملحوظ في نهايات الشبكة العصبية أثناء ممارسة العادة السرية، لذلك قد يشعر الشخص الممارس لها بالإجهاد أو وخزات في القلب نتيجة الجهد المبذول، خاصة إذا كان لا يتمتع بلياقة بدنية مناسبة.

أضرار العادة سرية على العظام

أضرار العادة السرية على العظام مُتعددة وإن كانت بشكل غير مُباشر ، فالأضرار التي تظهر على ممارس العادة السرية ترجع إلى افتقاد الكثير من العناصر الغذائية التي تحتاجها العظام، وتظهر مشاكل العظام بسبب العادة السرية في صورة:

ضعف العظام

من المشاكل الأساسية التي تٌسببها العادة السرية على مستوى العظام هو ضعف تلك الأخيرة وذلك بسبب افتقاد الكثير من العناصر الغذائية الهامة للعظام بسبب الاستمناء خصوصاً الزنك، ومعنى انخفاض نسبة الزنك في الجسم هو ضعف العظام بصورة أكيدة والشعور بالألم على مستوى العظام.

ضعف تجديد العظام ونموها

تتضمن أضرار العادة السرية على العظام أيضاً عدم تمكن العظام من تجديد نفسها وضعف الغضاريف والمفاصل، وذلك الأمر في حالة المُراهق يؤدي إلى عدم اكتمال  نمو العظام  بسبب افتقاد النسب المناسبة للقاعدة الأساسية للعظام وهي عُنصر الكولاجين، ذلك العنصر المسؤول عن قوة العظام والأربطة والأوتار والمفاصل، لأنه الذي يربط المعادن  خاصة الفسفور والكالسيوم  ببعضها البعض لبناء هيكل عظمي قوي، أي أن الضرر الواقع على العظام هو تشوّه نموها وضعفها الشديد.

كسر العظام بسهولة

من جملة العناصر الغذائية المفقودة بسبب ممارسة العادة السرية فيتامين د العنصر الهام جداً لتقوية العظام، لتشمل أضرار العادة السرية على العظام سهولة التعرض للكسر.

أضرار العادة السري على الظهر

يُعاني ممارس العادة السرية من ألم على مستوى الظهر بشكل مستمر إذ يُصاب بمرض التهابي يُسمى البروستاجلاندين المزمن، وتُعتبر آلام الظهر من الأضرار البارزة بسبب تكرار العادة السرية بشكل مُفرط يومياً، وتلك الأضرار ترجع في الأصل إلى خلل في توازن الهرمونات داخل الجسم وضعف العظام.

وفي هذا الصدد أكد العلماء أن ممارسة العادة السرية يؤدي إلى خفض نسبة هرمون ديهدروتستوستيرون، وأيضاً خلل في نسبة ديهيدرو إيبي أندروستيرون مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة هرمون مُعين يُسبب التهاب العظام والغضاريف، مما يُصيب ممارس العادة السرية بألم بالغ ومستمر على مستوى أسفل الظهر.

أضرار العادة سرية على البروستاتا

أظهرت بعض الدراسات أن أضرار العادة السرية على البروستاتا تشمل الإصابة بالسرطان، ولكن تلك الأضرار لا تظهر إلا في حالة مُمارسة العادة السرية بشكل مُفرط في سن المراهقة والشباب خاصة لأولئك الذين لديهم في الأساس مشاكل وراثية على مستوى البروستاتا، من جانب آخر أكدت بعض الدراسات أن ممارسة العادة السرية يُخفض من نسبة الإصابة بسرطان البروستاتا في المراحل المُتقدمة من العُمر خاصة لدى الرجال الذين تجاوزت أعمارهم الخمسين سنة.

وخلاصة تلك الدراسة أن ممارسة العادة السرية ليس السبب الأساسي في إحداث أضرار بالبروستاتا أو إصابتها بالسرطان، ولكن هي سبب يزيد من نسبة الإصابة بالسرطان في حالة الشباب الذين لديهم استعداد وراثي لذلك خصوصاً أولئك التي تنتج أجسامهم نسب مرتفعة من هرمون الذكورة.. بينما الرجل في الخمسين قد تكون ممارسة العادة السرية باعتدال سبباً مباشراً في انخفاض نسبة ظهور اختلالات على مستوى البروستاتا.

لذا علينا الحذر من ممارسة العادة السرية، فإذا كان ممارستها باعتدال لا يُظهر لها أضرار، فإن مُجرد ممارستها يؤدي إلى إدمانها، والإدمان والدخول في حيز الاستخدام القهري لها يُحدث أضرار مُتعددة جسدياً ونفسياً وحتى على مستوى المُخ والدماغ.

وإذا كُنت تعاني من إدمان العادة السرية يُمكنك طلب الاستشارة من المتخصصين بواسطة التواصل مع دار الهضبة عبر رقم الواتس 0201154333341، حتى يتم معالجتك من الإدمان بصورة نهائية.

أضرار العادة السري للمراهقين (اضرار العادة سرية كل يوم)

يؤكد الأطباء على ظهور بعد الاختلالات يُمكن تصنيفها في خانة أضرار العادة السرية خاصة عند ممارستها كل يوم، إذ تشمل تلك الأضرار مضاعفات على الرجال والنساء على حدٍ سواء خاصة في مرحلة المراهقة.

تُعد مرحلة المراهقة من أهم مراحل اكتمال النمو، لذا قد تتعارض أي ممارسات مع نمو الأعضاء بشكل سليم، ومنها ممارسة العادة السرية، قد لا يصل الأمر إلى المضاعفات الخطيرة، ولكن هُناك قائمة من الأضرار للعادة السرية بالنسبة للمراهقين بشكل عام كما سنوضح فيما يلي:

اضطرابات الجهاز الهضمي وعمليات الإخراج

من أبرز أضرار العادة السري عند المراهقين هو ظهور اضطراب في الجهاز الهضمي، منها عُسر الهضم وضعفه، وذلك الآثر للعادة السرية يظهر غالباً لأولئك الذين يعانون في الأصل من مشاكل على مستوى الجهاز الهضمي، كما يُمكن أن يُسبب ممارسة العادة السرية مشاكل في الإخراج خاصة الإصابة بالإمساك لدى الشباب والمراهقين، وتتضمن أضرار العادة السرية على الجهاز الهضمي أيضاً صعوبة الاحتفاظ بسوائل الجسم.

مشاكل القذف التلقائي

المراهقون الممارسون للعادة السرية بشكل مُفرط تظهر عندهم علامات الإثارة الجنسية بأقل المحفزات، لتظهر مشكلة القذف التلقائي حتى دون لمس العضو الذكري، تلك المُشكلة قد تُسبب عدة اختلالات في القٍدرات الجنسية للذكور خصوصاً على المدى البعيد، كما سنعرف فيما يلي من فقرات.

التوتر العضلي والرعشات

ممارسة العادة السرية يتطلب جهداً بدنيا وعضلياً، وتكرار تلك العادة لدى المُراهقين والتي تُعد مرحلة نمو عضلي وعصبي هام، يؤدي إلى توترات عضلية في جميع أنحاء الجسم، كما تظهر ارتعاشات على الأطراف، وانقباض عضلي على مستوى الظهر، وارتعاشات وتوتر عضلي على مستوى الساق وعضلات البطن والمعدة، الأمر الذي يصل بالمراهق إلى حد الانزعاج، وعدم القدرة على ممارسة الأنشطة اليومية بارتياح.

الضعف والألم الجسدي وضعف الجهاز المناعي

ممارسة العادة السرية بشكل مُفرط قد تُفقد المراهق الكثير من عناصر الجسم الأساسية، الأمر الذي يُسبب الضعف الجسدي، والمعاناة من الألم والصداع، وعلى إثر ذلك الضعف يضعف أيضاً الجهاز المناعي، لتظهر أضرار العادة السرية جلية في خفض قدرة مقاومة الجسم وبالتالي سهولة الإصابة بالأمراض خاصة منها الموسمية والبكتيرية، كما تشمل أضرار العادة السرية للمراهقين ضعف عملية التمثيل الغذائي الأمر الذي يُنذر بكثير من المشكلات الصحية على المدى الطويل.

احتباس البول

من الأضرار الشائعة للعادة السرية مُشكلة احتباس البول، إذ يُفرز البول بصورة متزايدة عند الاستمناء، أو بعدة، وتكرار حبس البول يؤدي إلى ظهور مشكلة احتباس البول بشكل دائم، ذلك الأمر قد يُسبب مشاكل في الكلى فيما بعد، منها الإصابة بحصوات الكلى.

ألم في الأعضاء التناسلية وحساسية الجلد حوله

يُسبب الإفراط في ممارسة العادة السرية للمُراهقين المعاناة من ألم في الأعضاء التناسلية والتهابها، بالنسبة للذكور قد يصل الأمر إلى حد إجهاد عضلة العضو الذكري، والمعاناة من حُرقة أثناء التبول، كما يُسبب لدى الإناث والذكور على حد سواء زيادة حساسية الجلد المحيط بالعضو والتهابه، وحدوث جروح، الأمر الذي ينتج عنه ألماً مستمراً في تلك المنطقة.

الشفاء البطيء من الأمراض

ليس فقط الإصابة بالأمراض بسهولة من أضرار الاستمناء المستمر من الأضرار المتوقعة، بل تُسبب ممارسة العادة أيضاً بُطء الشفاء والتعافي من الأمراض لدى المراهقين.

إذا كانت تلك هي أضرار العادة سرية كل يوم وممارستها بشكل مُفرط، فهل هُناك أضرار تخص النساء سواء عذراء أو متزوجة.. فيما يلي نتعرف على الجواب الطبي.

أضرار العادة السري عند النساء

ممارسة النساء للعادة السرية قد تُسبب الكثير من المشاكل والآثار الجانبية لهن، خاصة على مستوى حياتهن الاجتماعية والزوجية، وتشمل أضرار العادة السري للنساء بصفة عامة الضيق والألم العاطفي والروحي، بجانب فقدان الشعف للنشاطات الصحية، وممارسة بعض النشاطات الضارة، هُناك بعض الأضرار الأخرى التي يجب الوقوف عندها بالنسبة للمرأة العذراء والمتزوجة كُل على حدة.. كما سنعرف فيما يلي.

أولاً أضرار العادة المُتكررة يومياً للبنات

تُسبب العادة المُتكررة يومياً للبنات عدة مشكلات مُعظمها يُشابه أضرار الإفراط في العادة السرية عند المراهقين كما هو مذكور أعلاه، وأيضاًَ قد يؤدي تكرار العادة بشكل مُفرط إلى عدة أضرار أو آثار جانبية خاصة عند البنات نذكر منها ما يلي:

انتشار الفطريات والبكتيريا

بسبب استخدام اليد في الاستمناء عند البنات قد يرتفع احتمال انتقال الفطريات والبكتريا إلى المهبل إذ يؤدي ذلك بالطبيعة إلى المعاناة من التهابات في تلك المنطقة، وتكرار العادة السرية مع الالتهابات قد يؤدي إلى تفاقم البكتيريا وظهور بثور حول المهبل واحمراره، والمعاناة من حرقة عند التبول.

مشاكل على مستوى الكلى

تكرار العادة السرية، وانتشار الميكروبات عند البنات يتسبب في ارتفاع نسبة الإفراز المهبلي، وزيادة تلك الأخيرة قد ينتج عنها مشاكل على مستوى الكلى تصل إلى الفشل الكلوى نتيجة نشاط الفطريات المُستمر.

إنهاك الأعصاب

تُتضمن أيضاً أضرار تكرار العادة السرية عند  البنات بشكل يومي إلى إنهاك الأعصاب وضعفها خاصة في مناطق الإخراج الأمر الذي يؤدي إلى صعوبة الإخراج.

خشونة المهبل

تُعاني البنات الممارسات للعادة السرية يومياً من خشونة في المهبل، بجانب حساسية الجلد حوله.

ألم في منطقة البطن

تؤدي العادة السرية أيضاً عند تكرارها يومياً إلى معاناة البنات من ألم مُستمر في منطقة البطن بسبب تأثُّر الرحم بتلك العملية.

النكسة النفسية

بجانب أضرار العادة السرية للبنات الجسدية، أكدت الدراسات أن معظم تلك الفئة تُعاني من انتكاسات نفسية مُتكررة بسبب احتقار الذات والشعور بالذنب.

بينما ذلك هو الحال مع البنات الممارسات للعادة السرية يومياً، هُناك عدة أسئلة يجب الإجابة عليها بخصوص ممارسة العادة وأضرارها عند البنات تابع معنا..

 ما هي أضرار العادة السرية للعذراء؟

بالنسبة لغشاء البكارة فإن ممارسة العادة السرية لا تُسبب أي أضرار على العُذرية، فالأطباء يؤدون أن الاستنماء الخارجي عند البنات لا يُسبب فقدان العذرية، من جهة أخرى استخدام أي جسم صلب لممارسة العادة السرية قد يؤدي إلى فُقدان الفتاة العذراء لعذريتها. ولكن ماذا عن تأثير تكرار العادة يومياً على الزواج هل هُناك ضرر؟.

ما هي  أضرار العادة سرية على الزواج بالنسبة للبنات؟

لا شك أن ممارسة العادة السرية للبنات قبل الزواج تؤثر بشكل أو بآخر على حياتهن الجنسية بعد الزواج، حيث تتمثل أضرار العادة السرية على الزواج عدم الاستجابة إلى المداعبة الجنسية من الزوج قبل الولوج إلى المهبل مما يؤثر على العلاقة الزوجية بالسلب، كما تتسبب العادة السرية أيضاً في انخفاض رغبة البنات بعد الزواج في إقامة علاقة مع أزواجهن بسبب عدم الوصول إلى هزة الجماع مع الزوج بسبب إدمانهن على العادة السرية، وقد يصل الأمر إلى البرود الجنسي، الأمر الذي قد يؤثر بالسلب على الحياة الأسرية بشكل عام.

 هل العادة السرية تؤثر على الحمل مستقبلاً؟

طبياً لا يوجد أي تأثير على احتمالية الحمل والإنجاب بسبب ممارسة العادة السرية للبنات، لكن هُناك اتجاه طبي آخر يقول أن مُصاحبة الإصابة بالبكتيريا والفيروسات وتفاقمها والالتهابات المستمرة على المهبل عند ممارسة العادة السرية يؤدي إلى التأثير على فرصة الحمل مستقبلاً بسبب تأثر قناة فالوب عند البنات، مما يؤدي إلى انسدادها وبالتالي عدم التمكن من الحمل، إلا أن ذلك الاتجاه ضعيف لكنه في نفس الوقت وارد الحدوث.

ثانياً أضرار العادة سرية للمرأة المتزوجة

أضرار العادة السرية كل يوم للمرأة المتزوجة قد تؤدي إلى هدم العلاقة الجنسية بينها وبين الزوج، حيث تتأثر عملية الجماع بين الرجل والمرأة المتزوجة الممارسة للعادة السرية بشكل واضح،  إذ تشمل الأضرار ما يلي:

البرود الجنسي

كثرة ملامسة المرأة المتزوجة لمهبلها بسبب الإفراط في ممارسة العادة السرية تؤدي إلى البرود الجنسي تجاه الزوج بسبب شعورها بالإشباع بعد ممارسة العادة السرية.

افتقاد مُتعة الجماع

من أبرز أضرار العادة السرية للمرأة المتزوجة هو افتقادها لهزات الجماع، بسبب اعتيادها على نشوة الاستمناء الذاتي، واعتمادها على التخيلات الجنسية التي تحفزها جنسياً وتُصبح أكثر إثارة لها من زوجها، هذا الأمر يؤثر بشكل بالغ على الزوج أثناء ممارسة العلاقة الجنسية مع زوجته مما ينفره أيضاً من الجماع.

المعاناة من الألم أثناء العلاقة الزوجية

تتضمن أيضاً أضرار العادة للمتزوجة المعاناة من الألم الشديد أثناء ممارسة الجماع مع زوجها وعدم إتمامه بسبب التهاب المهبل نتيجة ممارسة العادة السرية المُتكررة للمرأة.

من المهم أيضاً أن نعرف أن المرأة المتزوجة لا تسلم من أضرار العادة السرية السابق ذكرها، حيث التوتر والضيق الروحي، وأيضاً احتمالية الإصابة بأمراض جسدية خاصة على مستوى المسالك البولية والكلى، وأيضاً الوقوع في إدمان تلك العادة الأمر الذي يؤثر بالسلب على المرأة من حيث حياتها الأسرية والاجتماعية واستقرارها النفسي، أما بالنسبة لأضرار العادة السرية على الرجال نتعرف عليها فيما يلي.

أضرار العادة سرية للرجال

أضرار العادة السرية للرجال كُل يوم من العوامل التي تؤثر أيضاً على جودة العلاقة الجنسية بينه وبين المرأة، بينما تتضمن الأضرار على الزوج الممارس للعادة السرية انخفاض شعوره بالمتعة أثناء الجماع، بجانب عدم الحفاظ على الانتصاب أو القدرة على القذف أثناء العلاقة الزوجية، وذلك لا يرجع إلى الإصابة بالضعف الجنسي، ولكن بسبب الاعتياد على الإثارة باستخدام اليد للوصول إلى القذف، وبالتالي لا يحصل الرجل على انتصاب كامل أثناء العلاقة الزوجية وهُناك عدة أضرار أخرى تظهر عند الرجال في حالة ممارسة العادة السرية بشكل مُفرط متمثلة في الآتي:

تورّم العضو الذكري

بسبب الاحتكاك المُستمر، وارتفاع مستوى السوائل يُصاب الرجل الممارس للعادة السرية بشكل مُتكرر بتوّرم العضو الذكري، وبالتالي الألم أثناء ممارسة الجماع مع الزوجة.

انخفاض الحساسية الجنسية

تكرار العادة السرية بشكل مستمر وممارستها لدى الرجل يؤدي إلى فقدان الإثارة الجنسية بسبب انخفاض الإحساس لدى الرجل بعضوه الذكرى، ومن ثم صعوبة الانتصاب، أو صعوبة المحافظة عليه، وعدم الوصول إلى نشوة الجماع أو الاستمتاع بالعلاقة الجنسية مع الزوجة.

انعدام الإشباع الجنسي

تكرار العادة السرية يؤدي إلى عدم شعور الرجل بالإشباع الجنسي بالتالي قد يدفعه ذلك إلى سلوكيات جنسية غير سوّية تؤثر على حياته بشكل سلبي من كافة الاتجاهات، خاصة حياته الزوجية.

إهمال المسؤوليات

إدمان العادة السرية لدى الزوج يظهر أضراره على المستوى الاجتماعي والأسري أيضاً، إذ يُصبح الرجل مستثار دائماً ويبحث عن مُحفز للاستمناء الأمر الذي يجعله يصب كل تركيزه على الاستمناء وإهمال واجباته الأسرية والمهنية.

ملخص المقال

هُناك تأكيدات علمية تُبرز انخفاض نسبة أضرار ممارسة العادة السرية في حالة الاعتدال وعدم الإفراط، من جهة أخرى فإن سهولة الوقوع في إدمان العادة السرية، يؤكد أن الأضرار من السهل الإصابة بها، لأن العادة السرية من النشاطات التي تُسبب الاعتماد عليها لتحقيق اللذة والارتياح، وبمجرد الاعتياد عليها وممارستها يومياً تتشكل عدة أضرار وتتفاقم بشكل يؤثر بالسلب على القدرات الجسدية والذهنية والنفسية.

ترجع أضرار العادة السرية في الأساس إلى افتقاد العناصر الغذائية التي تُحدث التوازن للجسم والصحة النفسية على حدة سواء، الأمر الذي يؤثر بشكل سلبي على القدرات العقلية لمُدمن العادة السرية وأيضاً البدنية، ناهيك عن الأفكار القهرية التي تنعكس بالسلب على الحياة المهنية وأيضاً الأسرية، إذ من الممكن أن تُدمر ممارسة العادة السرية الحياة الزوجية تماماً، كما تتضمن أضرار العادة السرية عدة مُشكلات على البنات والمرأة والمراهقين.. فإذا كُنت تجد صعوبة في التوقف عن ممارسة تلك العادة يجب أن تتوجه لعلاج إدمانها عن طريق التواصل مع أفضل مركز لعلاج الإدمان على العادة السرية.. مستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان.

شارك المقال
  • https://www.healthline.com/health/healthy-sex/masturbation-effects-on-brain
  • https://www.medicalnewstoday.com/articles/320265
  • https://guardian.ng/life/male-masturbation-4-negative-effects/
  • https://www.livehealthily.com/healthy-sex-life/goodsex-masturbation
  • https://www.webmd.com/prostate-cancer/news/20090127/masturbation-and-prostate-cancer-
  • https://manmatters.com/blog/over-masturbation-side-effects-on-bones/
  • https://www.healthline.com/health/healthy-sex/masturbation-effects-on-brain

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى دار الهضبة هو محتوى مميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين.

ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم وخطة العلاج المناسبة للمريض.

أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة حول أضرار العادة السرية

من البديهي عقب ممارسة الاستمناء يشعر أغلب الرجال والنساء بالتعب؛ وغالبًا ما يظهر هذا الأرق في صورة نعاس شديد لدى الرجال.

بالنسبة لأضرار العادة السري على الشعر للرجال فحتى الآن لا يمتلك العلم أدلة يقينية تؤكد أن أضرار ممارسة العادة السرية تشمل تساقط الشعر أو إحداث الصلع. ولكن من جانب آخر يُمكن أن تكون للعادة السرية دوراً في تساقط الشعر بشكل غير مُباشر في وقت أبكر مما هو مُفترض لدى بعض الرجال، حيث أكد العُلماء أن تساقط الشعر أو الصلع يرتبط ارتباطاً وثيقاً بضعف البروتين، ولأن القذف المُفرط من خلال العادة السرية يتسبب في فقدان نسبة عالية من البروتين إذاً من الممكن أن تكون العادة السري سبباً في ضعف الشعر وتساقطه مبكراً عند الرجال. كما أن تساقط الشعر يحدث بسبب زيادة نسب هرمون يُسمى ديهدروتستوستيرون، وقد أكدت بعض الدراسات أن ممارسة الاستمناء يرفع نسبة بعض الهرمونات التي تزيد من نسبة الديهدروتستوستيرون، وبالتالي أيضاً قد يؤدي ممارسة الاستنماء إلى تساقط الشعر إذا ارتكزنا على تلك النظرية. بينما نفت بعض الدراسات كل ما سبق، بعدما أكدت أن تلك الحالات تظهر أيضاً على الأشخاص الذين عوُلجوا من إدمان العادة السرية وامتنعوا عنها، لذلك تظل تلك الدراسات غير مؤكدة.

ممارسة العادة السرية بشكل بإفراط يومياً قد يُظهر بعض الأضرار على العين في حالات نادرة، حيث أن هُناك تأكيدات أن ممارسة العادة السري بصورة غير طبيعية ولفترات طويلة يُمكن أن يتسبب في زيادة تدفق الدم والذي يؤدي بالطبيعة إلى ارتفاع وتيرة الضربات القلبية بصورة كبيرة، ذلك الضغط يولد ضرراً في الأوعية الدموية للعين أو انفجارها، مما يضر العين ويسبب فقدان البصر، ولكن ما تم ذكره هو حالة من النادر أن تحدث لأنها ترتبط بالهوس والعنف الشديد في ممارسة العادة السرية، لذلك يستبعد العلماء أن تؤثر العادة السرية على العين. إلا في تلك الحالة.

أبرز أضرار العادة السري في المستقبل خاصة على الرجال هي انخفاض الحساسية تجاه العضو الذكري، انخفاض الاستثارة، وعدم الإشباع الجنسي عند إقامة العلاقة الجنسية مع الزوجة، لذلك تمنع العادة السرية إقامة حياة جنسية صحية مستقرة بين الزوجين وتُهدد بهدم السعادة الزوجية، يُمكنك الاطلاع على كل تفاصيل أضرار العادة السرية على الرجال من خلال فقرات المقال السابق.

يؤكد المُتخصصين أن أضرار العادة السرية هي آثار جانبية مُرتبطة بممارستها، وبمُجرد التوقف عنها لمدة مناسبة سيبدأ الجسم في التعافي والتخلص من تلك الأضرار بشكل تدريجي خاصة عندما يبدأ الجسم في الحصول على المستويات المناسبة للعناصر الغذائية المهمة التي كانت تُفقد بسبب العادة السرية السرية، ومعالجة أفكار الإدمان السلوكي وأضرار العادة السرية النفسية، مما يجعل المُدمن المتعافي قادر على استعادة نشاطه وحيويته وضبط إيقاع أنماط حياته من جديد بشكل صحي يتناسب مع تطلعاته مما يحقق له الاستقرار النفسي والمزاجي.

أضرار وآثار العادة السرية تظهر عادة عند الاستمناء بكثافة كل يوم دون توقّف، ووقوع الإنسان في الإدمان على العادة السرية، الأمر الذي يُؤدي إلى ظهور آثار جانبية مُتعددة للعادة السرية، التي تتضاعف مع الوقت.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة