علاج التشخيص المزدوج

علاج التشخيص المزدوج

علاج التشخيص المزدوج، هو عبارة عن الاصابة باضطراب تعاطي المخدرات واضطراب الصحة العقلية أو السلوكية في نفس الوقت؛ ولذلك يطلق مصطلح “الاضطرابات المتزامنة” على التشخيص المزدوج، حيث يشترك نوعي الاضطرابات في نفس عوامل الخطر على المريض، وينتج عن ترك التشخيص المزدوج دون علاج، أن يتفاقم أعراض الصحة العقلية، والإدمان الشديد الذي قد يؤدي إلى جرعة زائدة أو الوفاة؛ ولذلك من الضروري علاج التشخيص المزدوج في مركز دار الهضبة.

هل يتسبب أحد الاضطرابات في الآخر؟

نعم، حيث ينتج عن تعاطي المخدرات واحد أو أكثر من الأمراض العقلية، والعكس صحيح، حيث يتمكن تعاطي المخدرات أو الكحول من تغيير كيمياء المخ، ممايؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب والفصام والقلق واضطرابات الصحة العقلية الأخرى والإصابة أيضًا باضطرابات السلوك القهري مثل الإفراط في تناول الطعام أو القمار، ويمكن أن يؤدي اضطرابات الصحة العقلية والسلوك إلى الإدمان لرغبة المريض في الهروب من الأعراض أو تخدير الألم، ولكن يحدث العكس ويزيد أعراض المرض العقلي.

ما هي الاضطرابات الأكثر تواجدًا مع الإدمان في التشخيص المزدوج؟

يوجد بعض الأمراض العقلية الأكثر تواجدًا مع الإدمان من غيرها؛ وذلك بسبب تفاعل المواد المخدرة مع نفس المسارات العصبية في المخ لهذه الاضطرابات مثل اضطرابات الصحة العقلية، وعلى سبيل المثال، تفاعل الكحول مع مادة السيروتونين وهي أحد المواد الكيميائية التي تشكل دورًا مهمًا في المزاج والاكتئاب،ومن ضمن هذه الاضطرابات التي تحدث مع الإدمان الاضطرابات التالية:

  • اضطرابات القلق مثل الاضطراب التي تحدث بعد الصدمات والحوادث
  • التقلبات الشخصية.
  • الاكتئاب.
  • اضطراب ثنائي القطب.
  • اضطرابات المرتبطة بالأكل.
  • الاضطرابات الذهانية مثل الفصام.

استراتيجيات علاج التشخيص المزدوج

يركز علاج التشخيص المزدوج في مركز دار الهضبة على شقين مختلفين، الشق الأول هو العلاج الشخصي للمريض، ويعمل هذا العلاج على تحسين اتصال المريض مع الآخرين، وكيفية التعامل معهم واحترام احتياجاتهم، بينما الشق الثاني هو العلاج الذي يركز على اسرة المريض، حيث يعمل على تحسين الديناميكيات داخل الأسرة، وإصلاح العلاقات بين أفراد الأسرة والمريض؛ لأن الإدمان والمرض العقلي يأذي المريض ومن حوله معاً، ويتم علاج التشخيص المزدوج عن طريق استخدام استراتيجيات متعددة من العلاجات النفسية، بحيث يتم معالجة كلتا الحالتين بشكل متزامن، ومن أهم وأشهر تلك العلاجات النفسية التي يستخدمها مركز دار الهضبة في علاج التشخيص المزدوج العلاجات الآتي:

  • العلاج السلوكي المعرفي (CBT): حيث يساعد على تحديد الأفكار والسلوكيات الضارة وكيفية التعامل معها وتغييرها؛ وبالتالي يساهم في علاج كل من الإدمان والأمراض العقلية.
  • العلاج السلوكي الجدلي: وهو أحد أنواع العلاج السلوكي المعرفي، ومخصص لعلاج الأفكار والميول الانتحارية الناتجة عن الأعراض الانسحابية للإدمان وأيضاً مصاحبة لبعض الأمراض مثل الاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب واضطراب ما بعد الحوادث، ويستخدم أيضاً لعلاج اضطراب الشخصية الحدية.
  •  التخلص من السموم والإقلاع عن الإدمان.
  • علاج الصدمات.
  • علاج التخلص من حساسية حركة العين.
  • الرعاية النفسية.
  • العلاجات الشاملة.
  • العلاج الإبداعي والموسيقى.
  • العلاج الغذائي لمعالجة اضطرابات الشهية.

الأدوية المستخدمة في علاج التشخيص المزدوج

يستخدم الطبيب النفسي المعالج في مركز دار الهضبة أدوية لعلاج كل من الإدمان والأمراض العقلية، ويساعد في الكشف عن الرابط بين تعاطي المخدرات، والأمراض العقلية والنفسية؛ مما يسهل السيطرة على كلتا الحالتين، وفي معظم الحالات يتم استخدام الأدوية التالية للعلاج:

علاج الإدمان:

تحتوي خطة علاج الإدمان على أدوية تخفيف الأعراض الانسحابية الجسدية مثل أدوية علاج الغثيان، والأدوية المضادة للإحتقان، وأدوية علاج الصداع، وأيضاً في بعض الأحيان يتم استخدام أدوية التخلص من السموم التي تخفف من الأعراض الانسحابية الجسدية والنفسية مثل الميثادون و السوبوكسون.

علاج الاضطرابات النفسية والعقلية:

يتم استخدام الأدوية المضادة للاكتئاب ومثبتات الحالة المزاجية والأدوية المضادة للذهان والأدوية المضادة للقلق والمنشطات وحاصرات بيتا… وغيرها من الأدوية التي تستخدم لعلاج اضطرابات الصحة العقلية والسلوكية، ويختلف استخدامها حسب الحالة المرضية.

وقد اتضح أن التشخيص المزدوج يتمثل في تواجد اضطراب تعاطي المخدرات مع أحد اضطرابات العالصحة العقلية والسلوكية، وأن علاج التشخيص المزدوج يعتمد اعتمادًا كاملاً على نوعية الاضطرابات التي يعاني منها المريض، ويقدم مركز دار الهضبة لإعادة التأهيل علاجًا للاضطرابات التي يعاني منها كل مريض على حدى، حيث يختلف العلاج من مريض إلى الآخر.

شارك هذه المقالة
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on twitter
اشترك لتصلك اخر موضوعاتنا
احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل
مقالات ذات صلة
علاج الوسواس القهري
الصحة النفسية

علاج الوسواس القهري

علاج الوسواس القهري هو هدف كل مريض به، حيث يقوم الوسواس القهري باستنزاف طاقته اليومية وتبديد نشاطاته؛ ولكن لتتغلب على عدوك يجب أن تعرفه وتفهمه

انواع حبوب ليريكا
ادمان ليريكا

انواع حبوب ليريكا

تُعتبر انواع حبوب ليريكا من الأدوية العقارية التي لها سعة انتشار كبيرة في علاج بعض الأمراض الخاصة بالأعصاب؛ مما يوضح لنا أن ليريكا Lyrica دواء