7 أهم خطوات علاج إدمان المخدرات للتخلص منه في مدة قصيرة

كتب بواسطة : admini

يوليو 31, 2020

7 أهم خطوات علاج إدمان
7 أهم خطوات علاج إدمان

كتب بواسطة : admini

يوليو 31, 2020

كل من يدخل في دائرة الادمان لم يكن يتخيل يوماً انه سيدمن فعلياً بل يكون متوقع أنه مرة واحدة ولن تتكرر من باب التجربة ولكنها تبدأ بمرة ويتبعها العديد من المرات إلي أن يقع في براثن الادمان ويصبح مدمناً فعلياً، وهنا يصبح أمامه طريقان لا ثالث لهما آلا وهما، أن يخرج من تلك الدائرة وينآى بنفسه عنها أو يظل فريسة وضحية تتخبطه أنواع المخدرات المختلفة لتفتك به، وفي كلا الحالتين فإن مركز الهضبة لعلاج الادمان والطب النفسي يقف بجوارك ويساندك لتحقيق هدف واحد وهو رجوعك لذاتك …. ولكن كيف يتم ذلك ؟ فإنه يتم من خلال 7 أهم خطوات علاج إدمان المخدرات للتخلص منه في مدة قصيرة، هيا بنا نتعرف علي تلك الخطوات تفصيلياً في السطور القادمة…..

 

7 أهم خطوات علاج إدمان المخدرات للتخلص منه في مدة قصيرة

 

  1. الخطوة الأولي : اتخاذ قرار العلاج : ولا يمكن أن ننكر أن هذه الخطوة أهم الخطوات السبعة التي سنخوض فيها علي الإطلاق، فبناءا عليها سوف تتم باقي الخطوات وإن لم تتواجد لن تبدأ مراحل التخلص من الادمان علي الاطلاق، وهنا نجد اتجاهين فالبعض من المدمنين يتخذ قرار علاج نفسه من الادمان ذاتياً وهنا الأمر يكون فعلياً سهل للغاية سواء عليه أو علي مركز الهضبة لعلاج الادمان والطب النفسي، أما الاتجاه الآخر فيكون من خلال الأسرة التي تأتي للمركز طالبةً المساعدة في إقناع ابنها للبدء الفعلي في العلاج والتخلص من الادمان، وهنا يأتي الدور المميز الذي يقوم به فريق الصحة النفسية من أجل اقناع المدمن للبدء في العلاج.
  2. الخطوة الثانية : تحديد الايجابيات من العلاج : ربما يتعجب البعض من هذه الخطوة ولكنها فعلياً من أهم الخطوات التي تلي مباشرةً خطوة اتخاذ قرار العلاج، والسبب في ذلك يرجع كونها تضع أمام المدمن مجموعة كبيرة من الايجابيات التي ستعود عليه من جراء التخلص نهائياً من الادمان، بل وتكون له بمثابة دافع نفسي قوي للغاية وتحفيزاً علي المضي في تحقيق وتنفيذ خطة التخلص من الادمان، وتتم أيضاً بمعرفة أخصائي الصحة النفسية والأخصائيين النفسيين.
  3. الخطوة الثالثة : تحديد التاريخ المرضي للحالة : ويتم في هذه الخطوة تحديد البداية الفعلية التي بدأ فيها المدمن الادمان ولاشك أنها من أهم الخطوات من أجل التعرف علي مدى ادمانه ومقداره بشكل دقيق، فضلاً أن هذه الخطوة نجد فيها تحديد أنواع المخدرات التي تعاقب عليها المدمن من أجل البدء في تحديد آليات التعامل معه في أثناء إجراء الخطة العلاجية والتأهيلية له، ويتم ذلك من خلال إجراء مجموعة من التحاليل الطبية المتخصصة بداخل مركز الهضبة لعلاج الادمان والطب النفسي.
  4. الخطوة الرابعة : البدء الفعلي في خطة العلاج : وهنا يجب أن ننوه علي أمر هام آلا وهو أن هناك العديد من الحالات التي تجري وراء الأوهام المختلفة مثل أن العلاج من الادمان بالبيت أو العلاج من الادمان بالأعشاب وهنا يجب أن نضع آراء الأطباء نصب أعيننا فلا يمكن أن يتم علاج الادمان والتخلص منه في مدة قصيرة من خلال تلك الأوهام فما هي فعلياً سوى مجموعة من الأوهام التي هدفها استنزاف المدمن وعائلته مادياً فضلاً عن إهدار الكثير من الوقت مما يعود بالسلب علي الحالة وليس بالإيجاب.• وهنا ننصح كافة أسر المدمنين آلا ينساقوا خلف تلك الأوهام بل يلجئوا إلي مركز الهضبة لعلاج الادمان والطب النفسي والذي من خلاله يتم التعامل بأساليب علمية وطبية حديثة مما ينعكس إيجابياً علي حالة المدمن ومن ثم يتم إنجاز كافة المراحل الفرعية للخطة العلاجية بمنتهي الدقة والسرعة في آن واحد، ومن ناحية أخرى يجب أن نؤكد علي ماهية وهوية الخطة العلاجية للتخلص النهائي من الادمان في فترة قصيرة تلك الخطة التي تعتمد علي توجهين آلا وهما التوجه العلاجي الدوائي والذي يشرف عليه السادة الأطباء المتخصصين في علاج الادمان، والتوجه النفسي ويشرف عليه مجموعة كبيرة من الأطباء النفسيين وأخصائي الصحة النفسية.
  5. الخطوة الخامسة : الدعم النفسي الذاتي خلال خطة العلاج : لا شك أن حماس المدمن يتأثر علي مدار تنفيذ المراحل والخطوات الفعلية بالخطة العلاجية وبشكل خاص أثناء مرحلة الأعراض الانسحابية وهي من المراحل الصعبة للغاية والتي يخشاها الغالبية العظمي من المدمنين بل ويتجنبوا قرار العلاج من الادمان والخوض فيه بناءا علي تلك المرحلة، وهنا يأتي دور الدعم النفسي الذاتي والجماعي وهو أحد أهم مراحل وخطوات التخلص من الادمان في فترة قصيرة، حيث يتم توجيه المدمن لفريق الدعم النفسي وهم مجموعة من أخصائي العلاج النفسي السلوكي وينتهجوا من جانبهم مجموعة من مناهج العلاج السلوكي وعلم تحليل السلوك التطبيقي تلك الآليات التي تمنح الحالة كامل الدعم النفسي والمعنوي علي تكملة الخطة العلاجية والسير في المسار الطبيعي لها.
  6. الخطوة السادسة : إدارة الذات : وفي هذه الخطوة نجد أن المدمن يكاد يكون قد أوشك علي انتهاء الخطة العلاجية وأصبح في طريقة إلي التعافي بشكل كامل إلي حد كبير، ومن هذا المنطلق فإنه يتم تدريب الحالة علي إدارة ذاتها والاعتماد الكلي علي مواجهة الحياة في صورتها الجديدة وهو شخص متعافي وبدون إدمان، وهنا لا يتم ترك الحالة بمفرده علي المطلق ولكن يظل الفريق النفسي بمركز الهضبة لعلاج الادمان والطب النفسي يحاوط الحالة ويقدم لها كافة أشكال الدعم والاستشارات حتى يتمكن الفرد من مواجهة نفسه والآخرين ويصبح قادراً علي تخطي مرحلة الادمان بكل ما احتوته من ناحية وتصبح لديه القدرة علي الوصول علي مواجهه المخدرات بكافة أشكالها وأنواعها بالقدر الذي يمكنه من عدم الاقتراب منها مرة أخرى مهما كانت المغريات التي تحثه علي الاقتراب لها مرة أخرى.
  7. الخطوة السابعة : إعادة تهيئة البيئة المحيطة : وتعد هذه الخطوة من أهم الخطوات التي لا يمكن أن تستقيم مرحلة التعافي الكامل للحالة بدونها، وفي هذه الخطوة يشترك أفراد أسرة المريض مع الفريق العلاجي المشرف علي الحالة ويتم إمداد الأسرة بمجموعة كبيرة من التوصيات المباشرة والتي تهدف إلي إعادة تهيئة البيئة المحيطة بالحالة وذلك من خلال تغيير وإبعاد كافة الأمور التي يمكن لها أن تجعل الحالة تضعف مرة أخرى تجاه المخدرات أو تتذكر كيف كان الوضع قبل الخضوع للخطة العلاجية، فهذه الخطوة من أهم الخطوات التي يجب وضعها نصب الأعين في ما يخص الخطوات الفعلية للتخلص من الادمان بشكل نهائي وضمان عدم العودة له علي الإطلاق.• وبعد أن قدمنا لكم أهم 7 خطوات للتخلص النهائي من الادمان في فترة قصيرة يجب أن ننوه أن هذه الخطوات متكاملة بمعنى أنه لا يمكن أن نأخذ بعضها ونترك البعض الآخر فلن تستقيم الخطة العلاجية علي الإطلاق، ومن ناحية أخرى لا يمكن لأي حالة أن تتبع تلك الخطوات من تلقاء ذاتها دون أن يكون هناك إشراف طبي ونفسي علي الحالة من قبل مركز الهضبة لعلاج الادمان والطب النفسي.

ربما يعجبك أيضا…

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل الان