شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

مصحة لعلاج الادمان في القاهرة


ادوات الطبيب المستخدمة في مصحة لعلاج الادمان في القاهرة

من الطبيعي أن كثرة الخيارات تُسبب الحيرة، وهذا الأمر ينطبق على مصحات علاج الإدمان في القاهرة ، ففي محافظة القاهرة يوجد العديد من المصحات النفسية سواء الخاصة  أو الحكومية، والمرخصة، أو غير المرخصة، لذا في هذا المقال سنعرفك كيف تختار مصحة لعلاج الادمان في القاهرة، وما هي أفضل الخيارات بالنسبة لك.

أنواع مصحات علاج الادمان في القاهرة

يوجد في القاهرة العديد من المصحات النفسية، وتنقسم هذه المصحات إلى أنواع كثيرة، ومنها:

المصحات الحكومية:

وهي تقدم خدمات علاج الإدمان وإعادة التأهيل وسحب السموم من الجسم مجانًا، ولا تتواجد هذه المصحات في القاهرة فقط، ولكن يُمكن للمدمنين من  المحافظات المختلفة تلقي علاج الإدمان في أقرب مصحة لهم.

يُمكنك أن تعرف عناوين المصحات المجانية وكيفية التقديم للعلاج فيها من خلال مقال علاج الادمان مجاناً

المصحات الخاصة:

تجد في المصحات الخاصة مثل مصحة دار الهضبة لعلاج الإدمان اهتمامًا أعلى بالمدمن، وتقديم مستوى علاج أعلى كفاءة وجودة من العلاج المُقدم في المصحات الحكومية المجانية.

بالإضافة إلى ذلك تجد في هذه المصحات مرافق عالية الجودة، وأنشطة مختلفة تُساعد المدمن لإكمال الشفاء، وبالطبع تكون رسوم المصحات الخاصة أعلى، ولكن جودة العلاج الموجود فيها تستحق هذه الأموال.

وتنقسم هذه المصحات الخاصة إلى مصحات مرخصة، وهي مصحات أخذت رخصتها من وزارة الصحة المصرية، واعتمدت من قِبلها، وبالتالي تُوفر الأدوية الموافق عليها من الوزارة، وتتبع طرق العلاج التي أثبتت نجاحها بالتجربة، وبالمتبعة في معظم مصحات علاج الإدمان حول العالم.

أما النوع الثاني من المصحات الخاصة هي المصحات غير المرخصة، والتي أنشئت دون علم وزارة الصحة، وبالتالي يُحيط حولها العديد من الشكوك حول العلاج المقدم بداخلها، ومن هم الأطباء الذين يُشرفون على المدمنين فيها.

كل ما تريد معرفته عن:

على الرغم من توافر العديد من المصحات الخاصة في مختلف محافظات المصرية، لماذا يفضل الكثيرين تلقي العلاج في القاهرة؟ 

لماذا يفضل علاج الإدمان داخل مصحة في القاهرة؟

على الرغم من تواجد الكثير من المصحات في مختلف المحافظات المصرية، ولكن يُعد قرار اختيار مصحة في القاهرة من أفضل الخيارات، وهناك أسباب كثيرة وراء ذلك:

  • تمركز المصحات الكبرى في القاهرة، وهذا ليس غريب فالقاهرة تعُد مركزًا للعديد من المجالات، وبالأخص مراكز الإدمان، وأدى ذلك إلى توافر أجود العلاجات في القاهرة، دونًا عن بقية المحافظات.
  • وفقًا للدراسات فإن تلقي العلاج في بيئة أو محيط مختلف عن المحيط الذي بدأت فيه الإدمان قد يكون عاملًا لسرعة تحسنك، لذا تجد الكثير من المدمنين الذي يعيشون خارج القاهرة يختارون المصحات في العاصمة لتصبح المكان الذي ستبدأ فيه رحلتهم العلاجية. 
  • تُعد القاهرة من أكبر المحافظات المصرية من حيث عدد السكان،  حيث يقطن فيها ما يزيد عن 9 مليون نسمة، وهذا يُحفز الكثير من الأطباء على إنشاء مزيد من المصحات داخلها، ومحاولة توفير أفضل أنواع العلاج فيها لجذب المدمنين الراغبين في التعافي. 
  • تواجد الخبرات الطبية والعلاجية بشكل أكبر في محافظة القاهرة، لذا من الطبيعي أن يختار المدمنين أو ذويهم السفر للقاهرة لتلقي العلاج مع هؤلاء الأطباء، لضمان نسب نجاح عالية. 

كل هذه الأسباب تجعل من محافظة القاهرة مركزًا لأفضل مصحات علاج الإدمان في مصر، بل أيضًا تُعد مركزًا للعلاج لدول الخليج العربي، وخاصة دولة الكويت، ولكن هل يعني ذلك أن مصحات علاج الادمان في القاهرة  أفضل من باقي المحافظات؟

بالطبع هناك الكثير من المصحات العلاجية في مختلف المحافظات المصرية، سواء حكومية أو خاصة، ولا يمكن الجزم أن كل المصحات خارج القاهرة سيئة، أو تقدم علاجات ذات جودة قليلة، ولكن الأكيد أن المصحات في القاهرة وخاصة مصحة دار الهضبة لعلاج الإدمان تقدم علاجات عالية الجودة، التي تؤهل المدمن للتخلص من رغبة التعاطي، وتُساعده على بناء حياته من جديد بعيدًا عن المخدرات. 

إذن كيف من بين الخيارات الكثيرة في القاهرة اختيار المصحة أو ما هي المعايير التي على أساسها ستختار المصحة المناسبة؟

كيف تختار مصحة لعلاج الادمان في القاهرة؟

واحدة من أكبر المشاكل التي قد تواجه المدمن أو أسرته هو البحث عن مكان متخصص للعلاج لديه سمعة جيدة، وخبرة واسعة في علاج مختلف أنواع المواد المخدرة، لذا لو تُريد إجراء أبحاثك الخاصة للذهاب إلى مصحة معينة، فهناك بعض الأشياء التي عليك أن تضعها في الاعتبار عند تقييم فعالية مصحة لعلاج الادمان في القاهرة، ومنها:

هل تضع المصحة المدمن في المقام الأول؟

في المصحة الجيدة ستجد أنها تضع احتياجات المدمن في المقام الأول، وقد يكون هذا بديهيًا للكثير من الناس، ولكن هناك بعض المصحات التي تضع الأولوية للماديات، أو راحة الموظفين فيها، لذا عليك أن تتأكد أن المصحة التي ستختارها تهتم بالمدمن حقًا. 

هل تعتبر المصحة ” الإدمان” مشكلة طبية أم لا؟

لا أحد يختار أن يصبح مدمنًا، ومن المعروف أن الإدمان مرضًا معترفًا به، ويتم التعامل معه على هذا الأساس، لذا يجب أن تعتبر المصحة المدمنين الذي يدخلون للتعافي والشفاء مرضى يحتاجون إلى علاجات محددة تُساعدهم على التخلص من مشكلتهم.

هل المصحة مرخصة؟

قد تعتقد أن أمر بديهي أن تكون المصحة مرخصة، ولكن في الحقيقة تُعاني الحكومة المصرية من المصحات غير المرخصة، والتي تعمل دون موافقة وزارة الصحة المصرية، وتخدع المدمنين الذين يذهبون للتعافي وأسرهم بأنها مرخصة وأوراقها مكتملة، لذا عليك أو على أسرتك أن تتأكد من ترخيص المصحة. 

هل العيادة تقدم علاج التخلص من السموم؟

لا يُمكن بدء إعادة التأهيل دون الخضوع لبرامج التخلص من السموم، في المصحة الجيدة ستجد طاقم طبي متخصص في إدارة أعراض انسحاب المدمن، والتخلص من السموم والاستعانة بالأدوية إذا لزم الأمر ومعالجة المريض في هذه الفترة، ويُمكن أن تقدم المصحة أيضًا برامج إعادة التأهيل والعلاج النفسي أثناء أعراض الانسحاب.

هل تتبع المصحة نهج 12 خطوة؟

تم تقديم برنامج 12 خطوة أول مرة في الثلاثينيات من القرن الماضي، وهو برنامج علاجي فعال للحفاظ صحة المريض العقلية، وتمكينه من التخلص من الإدمان بفعالية، وتم استخدام هذا البرنامج جنبًا إلى جنب مع العلاجات الأخرى مثل العلاج السلوكي والمعرفية، والاستشارة الجماعية، والمقابلات التحفيزية. 

لذا في المصحة الجيدة ستجد أنها تقدم برامج 12 خطوة، وفي نفس الوقت ستشجع المدمنين في حضور الجلسات العلاجية الجماعية.

هل الطاقم الطبي في المصحة مدرب تدريبًا كاملًا ومؤهلًا؟

يجب أن يكون الموظفين والطاقم الطبي في المصحة مدربين تدريبًا كاملًا، ويجب أن يكون الطاقم الطبي به مزيجًا من التخصصات المختلفة سواء متخصصي في الإدمان، والأطباء المتخصصين.

من المهم أيضًا وجود عدد كافٍ من الموظفين والممرضين في المصحة لضمان حصول المدمن على الرعاية والاهتمام الكاملين  اللذان يحتاجهما، وإذا كانت المصحة تستقبل عددًا أقل من المدمن سيكون أفضل لضمان الحصول على رعاية فردية أكثر، ولكن إذا كنت تفضل التواصل مع الأخرين أثناء تلقيك العلاج فيمكنك اختيار المصحات التي بها عدد كبيرة من المرضى، حيث يُمكنك التفاعل والتعلم منهم أثناء رحلتك في العلاج.

هل مرافق العيادة جيدة؟

من المهم قبل اتخاذ قرار اختيار مصحة لعلاج الادمان في القاهرة معينة أن تزورها أولًا وترى المرافق والخدمات التي تقدمها هذه المصحة للتأكد من أن المكان نظيف والخدمات والمرافق عالية الجودة، والسبب في ذلك أن اختيار مكان مريح للعلاج سيجعلك تركز أكثر على شفاءك، عكس اختيار مكان لا ترضى عنه وغير مرتاحًا فيه سيصيبك التشتت حينها.

بعد معرفتك معايير اختيار المصحة الجيدة، سنعرفك ما هي أفضل مصحة لعلاج الادمان في القاهرة وما الذي جعلها واحدة من أفضل الخيارات لك؟

ما أفضل خيار لمصحة لعلاج الادمان في القاهرة؟

تُعد مستشفى دار الهضبة لعلاج الإدمان واحدة من أهم المستشفيات الخاصة، فخبرتها الطويلة التي تصل إلى 13 عامًا أهلتها لتكسب ثقة الكثير من المدمنين الراغبين في العلاج، وذويهم أيضًا، بجانب تقديم علاجات عالية الجودة جعلتها من المستشفيات ذات التصنيف الأعلى في مصر. 

أيضًا تهتم المصحة بالمدمنين فيها، حيث توليهم اهتمامًا كبيرًا، ليس هم فقط، ولكن ذويهم أيضًا، حيث تقدم استشارات أسرية لأسر المدمنين تُساعدهم على تخطي هذه الأزمة بشكل صحي. 

المصحة تتبع العديد من البرامج العلاجية التي أثبتت فاعليتها بالتجربة، ومن ضمن البرامج العلاجية التي تقدمها برنامج 12 خطوة، وتقدم أنواعًا مختلفة من العلاجات السكنية، سواء علاجات سكنية قصيرة المدى، أو طويلة المدى، وبالطبع تقدم برامج التخلص من السموم، وبرامج إعادة التأهيل المختلفة مثل العلاجات الفردية، والجماعية، والعلاج السلوكي المعرفي، وبرامج الوقاية من الانتكاس، كما تقدم العلاج الثنائي أو المزدوج.

أيضًا تجد في المصحة مرافق عالية الجودة، حيث ستجد فيها صالة رياضية، ومطعم يقدم أشهى الأكلات الصحية، وأماكن للاستجمام، وغرف مجهزة على أعلى مستوى ثنائية أو فردية.

بالإضافة إلى ذلك من الأشياء التي تميز المصحة دونًا عن غيرها من المصحات هي الأنشطة الترفيهية التي تقدمها للمدمنين، حيث تقدم خدمات السياحة العلاجية للمدمنين، وذلك بموافقة وزارة الصحة. 

كل هذه الخدمات العلاجية عالية الجودة والإقامة الفندقية تقدمها المصحة بأسعار قليلة مقارنة بالمصحات الخاصة الأخرى. 

اتصل الآن على الأرقام التالية لتشخيص حالتك، وتحديد البرنامج العلاجي المناسبة لك:

00201154333341

على الرغم من وجود الكثير من خيارات المصحات النفسية في القاهرة، ولكن مصحة دار الهضبة حققت نجاحًا كبيرًا، وساعدت على تغيير حياة المئات من المدمنين طوال سنوات خبرتها لتصبح مصحة لعلاج الادمان في القاهرة.

 

بقلم: نهى المهدي.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *