شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

مخدر البيسة ما هو؟ وما هي مدة خروج البيسة من الجسم؟


يد الطبيب يحتسب للمريض كم مدة خروج البيسة من الجسم

يتردد السؤال عن مُخدر البيسة و مدة خروج البيسة من الجسم، فما هو مُخدر البيسة؟ وما هو تأثيره على الجسم؟ مُخدر البيسة هو خلطة تُستخدم كبديل للهيروين إلا أنها أكثر خطورة حيث تُسبب الإدمان السريع و حدوث آثار سلبية جسدية ونفسية كذلك إذا أُهمل العلاج يُمكن أن يُؤدي إلى مُضاعفات صحية خطيرة، يتم تعاطي مُخدر البيسة إما عن طريق تدخينه أو حرقه أو استنشاقه أو إذابته في سائل وحقنه، دعونا نتعرف في هذا المقال على مُخدر البيسة وأعراض انسحابه ومُدة خروجه من الجسم.

العوامل التي تتوقف عليها مدة خروج البيسة من الجسم:

تختلف مدة خروج البيسة من الجسم من شخص لآخر حيث تتوقف على عدة عوامل أهمها:

  • فترة التعاطي: فكلما كانت مُدة تعاطي البيسة أطول كلما زادت المُدة التي تلزم لخروج البيسة من الجسم.
  • جُرعة التعاطي: كلما كانت الجرعة كبيرة بسبب تعاطي المُتكرر لمُخدر البيسة كلما زادت مُدة خروجه من الجسم.
  • مدى اعتماد الجسم والمخ على المُخدر.

لذلك تختلف مُدة بقاء مُخدر البيسة في الجسم حسب كل حالة، فكم تستغرق مُدة بقاء مُخدر البيسة في الدم والبول؟ 

مدة بقاء البيسة، كم تستغرق مدة بقاء البيسة في الدم والبول؟

تختلف مُدة بقاء البيسة من شخص لآخر حسب مُدة وجرعة التعاطي فكلما زادت مُدة التعاطي والجرعة التي يتعاطاها الشخص كلما زادت مُدة بقاء مُخدر البيسة في الجسم.

مدة بقاء البيسة في الدم:

إذا كان الشخص في بداية التعاطي تكون مدة بقاء مُخدر البيسة في الدم حوالي ٦ ساعات، أما إذا كان الشخص يتعاطى من فترة طويلة تصل مُدة بقائه في الدم إلى ١٢ساعة.

مدة بقاء البيسة في البول (مدة خروج البيسة من البول):

مدة بقاء البيسة في البول، إذا كان الشخص في بداية التعاطي تكون مدة بقاء مُخدر البيسة في البول حوالي ٣ – ٤ أيام، أما إذا كان الشخص يتعاطى من فترة طويلة تصل مدة خروج البيسة من البول لمُدة من البول إلى ٧ أيام.

فما هو مُخدر البيسة، وكم يبلغ سعر جرام مُخدر البيسة؟

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



ما هو بديل البيسة ولماذا سعر مخدر البيسة أقل من سعر الهيروين؟

بديل البيسة هو البديل الأرخص من الهيروين لذلك ينتشر استخدامه بشكل ملحوظ حيث يختلف سعر مخدر البيسة عن سعر الهيروين اختلاف كبير حيث يصل سعر جرام الهيروين إلى ٦٠٠ جنية أما جرام البيسة سعره حوالي ١٢٠ – ١٥٠ جنية بسبب أنه مخلوط بمواد رخيصة أخرى ولا تحتوي على أكثر من ٣٠٪ من الهيروين النقي، فما تركيبة مُخدر البيسة وكيف يبدو؟

ما هي تركيبة البيسة وكيف يبدو شكل البيسة؟

يسأل الكثيرون عن شكل البيسة وتركيبتها، يبدو مُخدر البيسة كمادة لزجة لونها بني أو أسود يُشبه القطران، أما تركيبة البيسة فهي تحتوي على هيروين نقي بنسبة ٢٠ – ٣٠٪ فقط مخلوط مع مواد أخرى أرخص ثمنًا مثل أكسيد الزنك، الستركنين أو حتى مسحوق طباشير أو أي مادة أخرى مجهولة المصدر.

لذلك فإن آثار الإدمان على مُخدر البيسة خطيرة جداً لأنه يُسبب الإدمان السريع حيث يعتقد المُتعاطي أن البيسة أقل خطورة من الهيروين بسبب أنها مخلوطة فيتعاطاها بكميات كبيرة.

تأثير مُخدر البيسة على المخ مثل تأثير الهيروين، لذلك فان مفعوله سريع وقصير، يُسبب مُخدر البيسة شعور زائف ومؤقت بالسعادة، إلا أنه يزول سريعاً مما يجعل الشخص يتعاطاه باستمرار فيسبب ظهور أعراض ملحوظة على الشخص تشبه بشكل كبير أعراض إدمان الهيروين.

كذلك يكون الشخص المُتعاطي لمخدر البيسة أكثر عرضة للإصابة بخطر الجرعة الزائدة من الهيروين بسبب عدم درايتهم بجرعة الهيروين الموجودة في المُخدر، لذلك عند مُلاحظة أعراض إدمان مُخدر البيسة على الشخص، يجب على المُحيطين به اقناعه للخضوع للعلاج في مركز لعلاج الإدمان لتفادي التعرض لخطر الجرعة الزائدة والمُضاعفات الخطيرة للتعاطي، يحتاج التعافي من إدمان مُخدر البيسة إلى إشراف طبي مُتكامل لذلك تُقدم مُستشفى دار الهضبة برنامج علاجي مُتطور لعلاج الادمان مع برنامج لإعادة تأهيل الشخص بعد التعافي.

يجب الإنتباه أنه لا يجب أن يُحاول الأهل علاج مُدمن مُخدر البيسة في المنزل، حيث تظهر أعراض شديدة خلال مدة خروج البيسة من الجسم تحتاج دراية طبية جيدة.

أعراض الانسحاب التي تظهر خلال مدة خروج البيسة من الجسم:

يُسبب إنسحاب مُخدر بيسة من الجسم ظهور أعراض تُشبه أعراض انسحاب الهيروين للتشابه بينهما في التأثير على المخ، تختلف حدة الأعراض حسب مُدة وجُرعة التعاطي، فكلما زادت مُدة التعاطي والجرعة التي يتعاطاها الشخص كلما كانت الأعراض أكثر حدة وتدوم فترة أطول، ومن أهم هذه الأعراض:

  • ألم في البطن مع الإصابة بالغثيان والقيء والإسهال.
  • الإصابة بالرعشة والتعرق الشديد.
  • ألم في العظام.
  • سرعة التنفس وزيادة مُعدل ضربات القلب وإرتفاع ضغط الدم.
  • اكتئاب وأرق والشعور برغبة شديدة في العودة إلى تعاطي مُخدر البيسة.

تستمر الأعراض من ١٠ – ٢٠ يوم حسب كل شخص، يظل خلالها المريض تحت رعاية مُكثفة حيث يجب:

  • الحرص على تقديم طعام صحي مع الإكثار من شرب كميات كافية من الماء والسوائل.
  • القياس المُنتظم لمُعدل التنفس ومُعدل ضربات القلب والحرارة وضغط الدم.
  • قد يلجأ الطبيب النفسي المُعالج إلى إعطاء بعض الأدوية لتخفيف أعراض الانسحاب مثل: أسيتامينوفين(تايلينول)، لعلاج الإسهال يُستخدم لوبراميد(إيموديوم)، ولتخفيف الغثيان يُستخدم هيدروكسيزين( فيستاريل، أتاراكس)، يُستخدم أيضا الكلونيدين في تخفيف التشنجات، ألم العظام، القلق، الأرق كذلك يُمكن استخدام الميثادون.
  • تنويه هام

“يجب الإنتباه أن هذه الأدوية لا تؤخذ إلا باستشارة الطبيب المُعالج للحالة حيث تعطى بجرعات دقيقة حسب كل حالة ويجب سحبها من الجسم بالتدريج، وهي ليست واحدة لجميع المرضى، لأن كل دواء له أعراض جابيية خاص به، ويحرص مركز الهضبة على تقديم افضل برامج دوائية مصرح بها من وزارة الصحة المصرية يتم أخذها حسب الحالة الصحية والبدنية للمريض وما يُناسبه للتعافي من الإدمان”

بعد اختفاء أعراض الانسحاب التي تظهر خلال مدة خروج البيسة من الجسم يجب أن يخضع المتعافي لإعادة تأهيل لاستعادة ثقته بنفسه والقدرة على التواصل مع الآخرين وحمايته من العودة إلى التعاطي.

 إعادة تأهيل المتعافي من الإدمان بعد تنظيف الجسم من البيسة:

يُساعد إعادة التأهيل بعد تنظيف الجسم من البيسة على مُساعدة المريض على التغلب على الآثار النفسية السيئة الإدمان وتأهيله للعودة إلى ممارسة حياته بصورة طبيعية.

يُستخدم العلاج النفسي للتغلب على الشعور بالخجل والعُزلة كذلك التحدُث على الأحداث السابقة في حياة الشخص يُساعد في فهم الأسباب التي دفعت الشخص للإدمان.

ومن طُرق العلاج النفسي المُستخدمة في إعادة تأهيل المتعافين من إدمان مُخدر البيسة داخل مستشفى دار الهضبة:

  • العلاج النفسي الديناميكي.
  • العلاج الجماعي .
  • العلاج السلوكي الجدلي.
  • العلاج السلوكي التخطيطي.
  • التأمل واليوجا العلاجية.

يُمكن استخدام طريقة منها أو المزج بين أكثر من طريقة حسب رؤية الطبيب المعالج للحالة

الخلاصة:

مُخدر البيسة هو البديل الأرخص للهيروين ولكنه أكثر خطورة حيث يُخلط بمواد رخيصة الثمن مجهولة المصدر ويُسبب الإدمان السريع ويؤدي إلى  ظهور أعراض ومُضاعفات صحية خطيرة، يُسبب أيضا أعراض انسحاب قوية خلال مدة خروج البيسة من الجسم تحتاج إلى الخضوع إلى إشراف طبي كامل لضمان سلامة المريض ومُساعدته على التعافي الكامل، كذلك يخضع المريض بعد التعافي من إدمان مُخدر البيسة إلى برنامج خاص لإعادة التأهيل لمُساعدته على تخطي الآثار النفسية والجسدية السلبية للإدمان.

لذلك ننصحك بالتوجه إلى مستشفى دار الهضبة حيث تضُم مجموعة من أكفأ الأطباء المُتخصصين في هذا المجال حيث تستخدم برنامج مُتطور لعلاج الادمان مع برنامج لإعادة تأهيل المُتعافي من الإدمان، فقط لا تتردد واطلب المُساعدة في أي وقت، والآن يُمكنك مُرسلتنا عبر الواتساب 01154333341 أو الاتصال بنا تليفونياً 01154333341.

الكاتبة: د. رضوى نبيل

بسبب أنه عبارة عن بديل مغشوش ومخلوط بمواد رخيصة الثمن مجهولة المصدر لها آثار سيئة جداً ومُضاعفات خطيرة حيث لا يعرف مصدرها أو تركيبتها بشكل دقيق، ومن أهم هذه المُضاعفات: الإصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي ومرض نقص المناعة الذاتية. ضرر عصبي دائم. اضطراب شديد في الهرمونات. الالتهاب الرئوي المزمن. التعرض للعدوى المزمنة. التعاطي عن طريق الحقن يزيد خطر الإصابة بالتسمم نتيجة العدوى بكتيريا كلوستريديوم بوتيولينوم نتيجة التلوث. الدخول في غيبوبة ويُمكن أن يؤدي إلى الوفاة إذا لم يخضع للعلاج. كذلك يكون الشخص عرضة للجرعات الزائدة من الهيروين لعدم معرفة جرعة الهيروين التي يتناولها بدقة، وتظهر أعراض الجرعة الزائدة من مُخدر البيسة في صورة: ضِعف النبض وصُعوبة شديدة في التنفس. إنخفاض ضغط الدم وازرقاق الشفاه والأظافر. دوار شديد، ارتباك، هذيان. تشنجات عضلية لا إرادية. تقلصات شديدة في المعدة والأمعاء. بؤبؤ العين يُصبح صغير جداً.

لا يُمكن علاج مُدمن مُخدر البيسة في المنزل ولا تُحاول حتى لا تُعرض الشخص المُتعاطي لمخاطر كبيرة، حيث تظهر أعراض انسحاب شديدة خلال مدة خروج البيسة من الجسم تحتاج تدخل طبي مُناسب لتجنب المضاعفات التي قد تحدث للمريض.

يُسبب تعاطي مُخدر البيسة أضرار خطيرة على الجسم حيث يُؤدي إلى ظهور كثير من الأعراض على المُتعاطي تظهر في صورة: ارق، اضطرابات نفسية، الهرش المُستمر. الميل إلى الانعزال والبقاء وحيداً. بُطء التنفس، إنخفاض الوزن وشحوب الوجه. السلبية واللامبالاة مع الارتباك والتلعثم في الكلام. إذا تم تناوله بالحقن يُؤدي إلى تدمير الأوردة وتلف الأنسجة مكان الحقن. ألم في البطن والإصابة بالإمساك والقيء. اضطراب الهرمونات يسبب مشاكل في الانتصاب عند الرجال وعدم انتظام الدورة الشهرية عند السيدات.

إخلاء المسؤولية الطبية

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم و خطة العلاج المناسبة للمريض.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *