شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

ماذا يحدث للجسم عند شرب الكحول


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
شخص يتحدث مع شارب الكحول وأمامه كوب من الكحول ويتسأل ماذا يحدث للجسم عند شرب الكحول

المقدمة

ماذا يحدث للجسم عند شرب الكحول؟ ذاك هو السؤال الهام الذي عليك أن تبحث عن إجابته قبل أن تغرق في كؤوس المشروبات الكحولية ويبدأ شرب الخمر يسيطر على حياتك، هل تعرف كيف يؤثر على جسمك؟ هل تساءلت يومًا عن أسباب الصداع بعد شرب الكحول؟ أو الشعور بـ ضيق التنفس بعد شرب الكحول؟ وأنها قد تكون أجراس الإنذار التي تنبهك إلى اضرار الادمان على الكحول التي تحدث في جسمك. ربما عندما تعرفها ستقرر الإقلاع عن شرب الكحول ولكن هذا القرار أيضًا سيجعلك تواجه أعراض التوقف عن شرب الخمر، لا تقف هنا طويلًا دعنا نأخذك في جولة داخل جسمك المتأثر بالكحول.

آثار الكحول على الجسم

آثار الكحول على جسمك تبدأ مع أول رشفة تتناولها، بالرغم من المزاعم التي تقول أن تناول كأسًا واحدًا مع العشاء ليس مدعاة للقلق، لكن تراكم سموم الكحول في جسمك يومًا بعد يوم يؤثر على صحتك بشكل سلبي، نوضحه لك من خلال الآثار التي تظهر عليك فورًا، وهي:

أعراض شرب الخمر

أعراض شرب الكحول هي التأثيرات الفورية التي تحدث في جسمك بعد تناول الخمر مباشرة، وتشمل:

  • الصداع.
  • القيء والغثيان.
  • ضيق التنفس.
  • الإسهال.
  • الشعور بالتعب.

نتناول كلا منها على حدا لنتعرف على كواليس المشهد داخل جسمك.. فلابد أن الأعراض السابقة تثير في عقلك الأسئلة التالية:

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



ما هي أسباب الصداع بعد شرب الكحول؟

يحدث الصداع بعد شرب الكحول لأن الخمر يُسبب تمدد الأوعية الدموية في الدماغ، وليس هذا فقط بل يُدخل دماغك في الكثير من الأحداث الشاقة التي لا تجعلها تعمل بشكل صحيح، وإليها ترجع كافة الأعراض التي تشعر بها بعد تناول الكحول، فـ ما لا تعرفه أن بعد الرشفة الأولى من الخمر وفي خلال ثلاثين ثانية يُهاجم الكحول الدماغ، وخاصة الجهاز العصبي المركزي مما يعيق مسارات الخلايا والمواد الكيميائية التي تنقل الرسائل العصبية إلى الدماغ، مما يُقلل التواصل بين الجهاز العصبي والدماغ ويترتب عن ذلك:

  • صعوبة في الكلام.
  •  بطء في الحركة.
  • عدم القدرة على التوازن.
  •  فقدان القدرة على التفكير بشكل سليم.

 وهو ما يفسر عدم تذكرك لبعض الأشياء في وقت لاحق، لأن شرب الخمر يضعف الذاكرة ويجعلك غير قادر على تخزين الأحداث في عقلك لوقت طويل.

ولم تنتهي آثاره على الدماغ عند هذا الحد، فمع الاستمرار في شرب الخمر يتقلص الدماغ، أي تصبح خلايا المخ أصغر حجمًا ويؤثر ذلك على:

  • مهارات التعلم والاستيعاب والقدرة على التفكير.
  •  صعوبة الحركة.
  •  اضطراب درجة حرارة الجسم بين الصعود والهبوط.

وبما أن الأعراض الأولية لشرب الخمر لا تقف عند الشعور بالصداع فقط، فإن آثار الكحول تمتد للعديد من أنحاء الجسم، وهذا ينقلنا للنقطة الآتية:

ما هي أسباب القئ بعد شرب الكحول؟

عادة ما يحدث القيء بعد شرب الكحول وتشعر بالغثيان وذلك لأن الخمر يؤدي إلى زيادة الأحماض في المعدة، مما يُسبب تهيج جدار المعدة وتدفق العصارات الهضمية وهي أسباب الاستفراغ بعد شرب الكحول، ومع الاستمرار في شرب الخمر يصل الأمر إلى تقرحات المعدة وبالتالي تزيد من كمية العصارات الهضمية التي تتدفق بغزارة، وينتج معها تهيج الأمعاء الدقيقة والقولون وهذه هي أسباب الإسهال بعد شرب الكحول.

بالطبع لا يسمح القيء والإسهال الناجم عن شرب الكحول بتحرك الطعام داخل معدتك بسرعته الطبيعية لذا يفقدك أكبر قدر من العناصر الغذائية التي تحتاج إليها، وتشعر بالجوع بشكل أسرع، كما يتسبب شرب الخمر على المدى الطويل في الإصابة بالحموضة المعوية.

قد علمت الآن أنك قد تصاب بمرور الوقت بالإسهال المزمن والضعف العام نتيجة لعدم حصولك على الفيتامينات الهامة، لكن دعنا لا نقف هنا، ونستكمل مسيرة الكحول السلبية في جسدك، ونجيك على السؤال الهام، وهو:

راسلنا على 01154333341

اتصل بنا على 01154333341

ما هي أسباب التعب بعد شرب الكحول؟

كافة الأضرار التي ذكرناها أعلاه بالطبع ينتُج عنها الإصابة بالتعب بعد شرب الكحول، ولكن هناك مزيدًا من الآثار السلبية لشرب الخمر، وهي أن الكحول يعمل على:

  • التخلص من الكالسيوم في الجسم.
  • يعيق تدفق الدم إلى العضلات.
  • يمنع البروتينات من الوصول إلى العظام.

هذا يجعل عظامك هشة وأقل قوة، كما يؤثر أيضًا على:

وظيفة الكبد هي تفكيك الأجسام السامة، لذا يظل يعمل على تفكيك الكحول داخل جسمك ولكن مع الإفراط في شرب الخمر يتراكم الكحول ويصبح الكبد غير قادر على التعامل مع هذا الكم من السموم ويعمل بصورة أكبر ويعيق وظائفه الأخرى مثل تفكيك الدهون فيقل تدفق الدم وتغطي الدهون الكبد وفي النهاية تصاب بتليف الكبد.

في صورة أخرى من أشكال الخطر التي يلعبها الكحول داخل جسدك، نذكر الآتي:

ضيق التنفس بعد شرب الخمر

ضيق التنفس بعد شرب الخمر يرجع إلى التأثير السلبي للكحول على الجهاز التنفسي، حيث يجعل الرئة أكثر عرضة للإصابة بالأمراض، مثل الالتهاب الرئوي الكحول ومتلازمة الضائقة التنفسية الحادة، وذلك لأن شرب الكحول على المدى الطويل قد يؤدي إلى:

  • الإصابة ببكتيريا الفم.
  • بكتيريا القصبة الهوائية والرئتين.
  • ضعف عمليتي الكحة والسعال.
  • صعوبة التنفس.

ويُعد المرض الأكثر شيوعًا بين مدمني الخمر هو الالتهاب الرئوي الكحولي، وهي عدوى بكتيرية أو فيروسية تصيب الرئة، وبما أن هناك العديد من أنواع الالتهاب الرئوي، فإن التهاب الرئة المرتبط بالكحول يُعد أحد أخطر هذه الأنواع، لأن الكحول يعيق عمل القصبة الهوائية وتراكم المخاط في الرئتين.

ويمكنك معرفة ما إذا كنت مصابًا بالالتهاب الرئوي الكحولي من خلال الأعراض التالية:

  • الشعور بالإعياء.
  • الحمى والقشعريرة.
  • التعرق الشديد.
  • آلام في الصدر.
  • ضيق التنفس.
  • درجة حرارة جسم منخفضة.
  • سعال مصحوب بكميات كبيرة من المخاط أو البلغم.
  • الغثيان والقيء.
  • الإسهال.

كذلك قد يصيبك الكحول بمتلازمة الضائقة التنفسية الحادة الناتجة عن:

  • تراكم السوائل في الرئتين.
  • التهابات شديدة بالرئة.

وتؤكد الأبحاث أن الضائقة التنفسية هي السبب وراء وفاة نحو 30 إلى 50 % من الأشخاص الذين يتناولون الكحول، كما تشير الأبحاث ذاتها إلى تسبب الكحول في آلاف الأمراض التي تصيب الرئة من بينها:

  • السل.
  • مضاعفات لدى مرضى الربو.
  • تعفن الدم.
  • التهابات الرئة.

حتى الآن قد تناولنا الآثار السلبية لشرب الكحول على الجسم، فإذا اتخذت قرار الإقلاع عن شرب الكحول، فقد يطفو السؤال التالي في رأسك:

ماذا يحدث للجسم عند شرب الكحول (في حالة التوقف)؟

حال الإقلاع عن شرب الكحول أول ما ستواجهه هي أعراض التوقف عن شرب الخمر أو اعراض انسحاب الكحول وهي بين شديدة إلى معتدلة عادة، لكنها في بعض الحالات قد تكون حادة وخطيرة، ويمكنك قياس شدتها بعد مرور اليوم الثاني أو بشكل دقيق بعد خمسة أيام من الإقلاع عن شرب الكحول.

وتختلف شدة اعراض انسحاب الكحول وفقًا لمدى استخدامك الماضي، هل كنت تتناول بشكل معتدل أم كنت مفرطًا في شرب الكحول؟ وبشكل عام تبدأ الأعراض بعد مرور 8 ساعات من تناول آخر مشروب، وتزداد حدتها تدريجيًا بعد مرور يوم إلى ثلاثة أيام، وتشمل ما يلي:

أعراض التوقف عن شرب الكحول المعتدلة

  • القلق والتوتر.
  • الاكتئاب.
  • الشعور بالتعب.
  • الارتجاف.
  • اتساع حدقة العين.
  • تقلبات مزاجية.
  • فقدان القدرة على التفكير.
  • التعرق الشديد.
  • اضطرابات النوم.
  • الصداع الشديد.
  • فقدان الشهية.
  • الغثيان والقيء.
  • سرعة ضربات القلب.
  • شحوب الجلد.

أعراض الإقلاع عن شرب الكحول الشديدة

وهي الأعراض التي يعاني منها حوالي من 3 إلى 5 % من الأشخاص الذين يتناول الكحول، وهي أخطر أنواع أعراض الانسحاب ويطلق عليها الهذيان الارتعاشي، عليك التوجه فورًا إلى أقرب مستشفى علاج ادمان عند ملاحظة الأعراض التالية:

  • الحمى.
  • العصبية المفرطة.
  • نوبات هلع.
  • التوتر والارتباك الشديد.
  • هلوسة سمعية وبصرية.
  • ارتفاع ضغط الدم.

الخلاصة

شرب الكحول والإدمان عليه يتسبب في حدوث الكثير من التغيرات التي تطرأ على الجسم والعقل وأجهزة الجسم المختلفة، كما تحث تغييرات سلبية في الجانب النفسي لشارب الكحول، تعرفنا عن أهم هذه التغيرات وأسباب الشعور الصداع والقيء والتعب بعد شرب الكحول ثم تطرقنا في الحديث إلى أعراض التوقف عن شرب الكحول، وبذلك نكون قد تعرفنا عن الإجابة عن ماذا يحدث للجسم عند شرب الكحول .

الكاتب/ أ. مها

شارك المقال
أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة

يعتمد تأثير شرب الخمر للمرة الأولى على الجنس والسن والوزن ونوع الخمر المشروب، ينتقل الكحول مُباشرة إلى مجرى الدم، ويُؤثر بشكل مبُاشر على المُخ ثم على الكلى والرئتين والكبد. يظهر تأثير شرب الخمر للمرة الأولى في صورة: شعور بالنشوة والسعادة. احمرار الوجه بسبب زيادة تدفق الدم. شعور وقتي بالدفء. ثم انخفاض في درجة حرارة الجسم. انخفاض في مُستوى ضغط الدم. وعند شرب أكثر من كأس، يبدأ تأثير الكحول على المُخ يظهر في صورة: عدم وضوح في الرؤية. فُقدان الاتزان. التلعثم في الكلام.

يُؤدي شرب جرعات زائدة من الخمر إلى تثبيط شديد في عمل الجهاز العصبي المركزي، ويُترجم ذلك التأثير إلى: ✓ انخفاض ملحوظ في درجة حرارة الجسم. ✓ بُطء في مُعدل التنفس. ✓ انخفاض في مُستوى الضغط. ✓ بُطء في مُعدل ضربات القلب. ✓ تلعثم شديد في الكلام. ✓ هلوسة وتشوش. ✓ شحوب في لون الجلد. ✓ عدم الاستجابة. تحتاج هذه الحالة إلى تدخل طبي فوري، حيث يُمكن أن تتدهور الحالة ويُصاب الشخص بنوبة قلبية، توقف التنفس والدخول في غيبوبة.

عندما تشرب المرأة الحامل الخمر، ينتقل الكحول مُباشرة من مجرى دم الأم وينتقل إلى الجنين عن طريق المشيمة، ونظراً لأن جسم الجنين لا يستطيع التعامل أو التخلص من الكحول، يُؤثر الكحول بشكل مُباشر على نمو الجنين فيُمكن أن يُسبب الإجهاض أو انخفاض وزنه عند الولادة أو التعرض للولادة المُبكرة، ويُمكن أن يُؤثر على قدرات التعلم عند الطفل بعد الولادة.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة