علاج الترامادول بالمنزل وكيفية التغلب على مخاطره

أحدث طرق علاج الترامادول بالمنزل

إن علاج إدمان الترامادول سيغير حياتك بالكامل، فعندما يتم معالجة المدمن، يرجع إلى حياته المعتادة، ويستعيد علاقاته السابقة مع الأهل والأصدقاء، وأيضًا يستعيد عمله أو دراسته؛ وبالتالي يتم تأهيله إلى حياة أفضل. ولكن علاج الترامادول بالمنزل لا يناسب جميع حالات الإدمان، حيث تنقسم الحالات حسب مدة وجرعة التعاطي الي :

 حالات بسيطة من السهل التغلب على أعراض انسحاب الترامادول من جسمها، وبالتالي يمكن علاجها في البيت ولكن من خلال روشتة لعلاج الترامادول تحت إشراف طبيب نفسي؛ لكي يتم تأهيلها نفسيًا، حتى لا تعود للإدمان مجددًا. 

حالات لا يناسبها علاج الترامادول في المنزل، فقد تتعرض إلى أعراض انسحابية خطيرة وبالتالي تحتاج إلى دكتور متخصص في علاج ادمان الترامادول لمتابعة مراحل العلاج، وتحتاج إلى العلاج في مركز متخصص مثل دار الهضبة.

أفضل طريقة للاقلاع عن الترامادول في المنزل بدون ألم

ان علاج الترامادول بالمنزل ليس بالأمر السهل، حيث يعاني المدمن من أعراض انسحاب؛ نتيجة تكيف المخ كيميائيًا مع وجود الترامادول، وتستمر أعراض انسحاب الترامادول بشكل عام ما بين 5-7 أيام، ولكن تختلف شدة أعراض الانسحاب حسب مدة وجرعة التعاطي، وكيفية الاقلاع عن الترامادول، حيث يوصي معظم الخبراء بالتقليل من جرعة الترامادول تدريجيًا ببطء مع مرور الوقت بدلاً من إيقافه بشكل مفاجئ؛ لتخفيف أعراض الانسحاب، والإقلاع عن الترامادول بدون ألم، وذلك لا بد من أن يكون تحت إشراف طبي متخصص؛ لكي يتثنى له استخدام بعض الأدوية والأعشاب لتخفيف تلك الأعراض الانسحابية.

الأعراض الانسحابية الناتجة عن علاج الترامادول بالمنزل

تختلف حدة أعراض الانسحاب من شخص إلى آخر، ففي بعض الأحيان تشابه أعراض انسحاب الترامادول مع  أعراض الأنفلونزا، وفي أحيان أخرى يتعرض المدمن إلى آثار انسحاب خطيرة ، مثل القلق الشديد ونوبات الهلع والهلوسة، ومن أعراض انسحاب الترامادول التي يمكن أن يتعرض لها المدمن:

  • الغثيان والتقيؤ.
  • المغص.
  • الإسهال.
  • آلام العضلات وآلام الجسم بشكل عام.

وقد تحدث بعض الأعراض الغير نمطية (متلازمة انسحاب المواد الأفيونية غير النمطية) مثل:

  • فقدان الشهية.
  • الهلوسة.
  • جنون العظمة الشديد.
  • القلق الشديد ونوبات الذعر.
  • الارتباك ، والرؤية المشوشة.
  • الأرق، والكوابيس.
  • تقلب المزاج.
  • العصبية المفرطة.
  • تجارب حسية غير عادية، بما في ذلك التنميل والوخز في الأطراف.

وقد تضع أعراض الانسحاب المدمن في خطر كبير،وتعرضه لمواقف خطيرة؛ لذلك يوصى بضرورة التخلص من السموم ، والتخلص من إدمان الترامادول تحت الإشراف الطبي في مركز دار الهضبة.

مراحل الاقلاع عن الترامادول في البيت

إن مسار الشفاء من إدمان الترامادول ذو شقين: الأول هو إزالة السموم من الجسم بشكل كامل لتخليصه من أي آثار اعتمادية للترامادول، والثاني هو الانخراط في العلاج النفسي والسلوكي لفهم القضايا الأساسية التي أدت إلى الإدمان في المقام الأول؛ ولذلك عندما يأخذ المدمن قرار علاج الترامادول بالمنزل، يجب عليه زيارة أحد أطباء مستشفى دار الهضبة؛ لإتمام الشق الثاني من العلاج.

يمر المدمن عند علاج الترامادول بالمنزل بدون طبيب ب٣ مراحل من أعراض إزالة السموم من الجسم (الشق الأول من العلاج):

المرحلة الأولى (من ١ إلى ٣ أيام ) بعد توقف تعاطي حبوب الترامادول:

يعاني المدمن من ظهور الأعراض الانسحابية العامة، بما في ذلك الشعور بالتنميل، والوخز في الأطراف ، والتعرق ، والغثيان، والترجيع، والعصبية المفرطة، والرغبة الشديدة في تعاطي الترامادول مرة اخرى. 

المرحلة الثانية (من ٤ إلى ٧ أيام) بعد توقف تعاطي حبوب الترامادول:

وفي تلك المرحلة تستمر الرغبة الشديدة في تعاطي الترامادول ، إلى جانب الأرق، والإرهاق، والارتباك الشديد.

المرحلة الثالثة ( من ٨ إلى ١٤ يوم) بعد توقف تعاطي حبوب الترامادول:

وقد تكون الأعراض خفيفة إلى حد ما عند هذه المرحلة، وقد يستمر القلق، والاكتئاب، والأفكار الغير منطقية.

مشاكل علاج ادمان الترامادول بالمنزل

بجانب تعرض المدمن إلى أعراض انسحابية شديدة، وعدم توفر الأدوية، التي تخفف عنه تلك الأعراض الانسحابية، فمن أهم المشاكل التي تواجه المدمنين بعد علاج إدمان الترامادول في البيت، الجفاف الناجم عن الأعراض الانسحابية مثل: القيء، والإسهال، ويمكن أن يؤدي إلى مضاعفات صحية خطيرة؛ حيث ينتهي الأمر بالعديد من الأشخاص في المستشفى مصابون بالجفاف عندما يمرون بالانسحاب، كما يمكن أن تؤدي في حالات نادرة إلى مشاكل في الدورة الدموية والقلب.

لذلك من المهم جدًا شرب الكثير من السوائل المرطبة أثناء الانسحاب، وقد يستلزم الأمر تركيب المحاليل الوريدية، وذلك تحت إشراف الطبيب.

علاج ادمان الترامادول بالاعشاب

على الرغم من عدم وجود أدلة كثيرة بشأن استخدام الفيتامينات والأعشاب في علاج آثار انسحاب الترامادول، ولكن مؤخرًا قامت بعض الابحاث في الطب التكميلي مثل: الوخز بالإبر وطب الأعشاب الصيني، ونصت على الآتي: 

في حالة الوخز بالإبر:

وقد أثبتت العديد من الأبحاث قدرتها على تقليل الأعراض الانسحابية للترامادول عند الدمج مع بعض الأدوية المستخدمة في تقليل الأعراض.

في حالة الأدوية العشبية الصينية:

أظهرت العديد من الأبحاث أن الأعشاب الصينية، لديها تأثير كبير في إدارة الأعراض الانسحابية، ومن أمثلة الأدوية العشبية الصينية المستخدمة لعلاج إدمان الترامادول ما يلي: الجينسنغ( ginseng)، و عشب (U’finer): وهو مزيج عشبي صيني يعمل على إصلاح الضرر الذي قد يسببه الترامادول بالمخ. 

وبالرغم من توافر الكثير من الوصفات للتخلص من ادمان الترامادول، التي تعتمد على تلك الأعشاب أو على أعشاب قريبة لها في المفعول، إلا أنها طريقة غير طبية ولا ينصح بها ولا تعتبر طريقة فعالة في علاج الترامادول بالمنزل، حيث يكمن مفعول تلك الأعشاب في تسكين الآلام الناتجة عن الانسحاب ولكنها لا تساعد بالدرجة الكافية، مثل الأدوية المستخدمة في مراكز التأهيل مثل: الميثادون والنالتريكسون، فبجانب أن هذه الأدوية تخفف من أعراض الانسحاب، فهي أيضًا تتحكم في الرغبة الشديدة في تعاطي الترامادول مجددًا ، وتساعد المدمن على الامتناع عن العودة إلى تعاطي الترامادول.

وجدير بالذكر أن هذه الأدوية لا تتوفر لعلاج الترامادول بالمنزل وإنها لا بد وأن يتم تناولها تحت إشراف طبيب متخصص وبجرعات محددة حتى لا تأتي بنتائج عكسية.

  • تنويه هام
    “هذه بعض الأدوية التي تُستخدم في علاج ادمان الترامادول في بعض المراكز المنتشرة في أنحاء العالم والتي لا بد أن تكون تحت إشراف طبي متخصص، وإننا نحذر حيث أن هذه الادويه ليست واحده لجميع المرضي فتختلف حسب حالة المريض وصحته لأن لكل دواء أعراض جانبيه خاصة به وتم ذكر هذه الأدوية كمعلومات فقط ولكننا ننبه بعدم استخدامها إلا بعد الفحص وتحت إشراف الطبيب.
    لذا يحرص مركز دار الهضبة على اتباع بروتوكول دوائي خاص به بما يتوافق مع الأدوية المصرح بها من وزارة الصحة المصرية، ويكون ذلك تبعاً لحالة المريض وما يناسبها للتعافي من الادمان بشكل نهائيا”.

لماذا علاج الترامادول في مركز دار الهضبة أفضل من المنزل؟

علاج الترامادول في مركز دار الهضبة أفضل من علاج الترامادول بالمنزل؛ لأنه من الخطر أن تمر بمفردك بفترة أعراض انسحاب الترامادول وذلك نظرا لشدتها واختلافها من شخص لآخر، فالأطباء بالمركز سوف يوفرون لك الأدوية للمساعدة في تخفيف الأعراض التي قد تواجهها، وبالتالي تسهيل إدارة فترة الانسحاب، كما أن العلاج يشمل وضع استراتيجيات لمواجهة المواقف التي تعطيك الدافع إلى تعاطي الترامادول، وأيضًا وضع برامج علاج ادمان الترامادول التي تعطيك الأفكار والموارد التي تحتاج إليها لتحديد أهداف التعافي وتحقيقها، وبالتالي يشمل علاج ادمان الترامادول  في مركز دار الهضبة الآتي: 

الرعاية الطبية:

حيث يمكن أن تساعدك الأدوية في إدارة الآثار الجسدية لإدمان الترامادول مثل: 

  • الميثادون و البوبرينورفين:  هذه الأدوية تخفف من حدة الأعراض الانسحابية و تقلل من مدة فترة التخلص من السموم.
  • الكلونيدين: هذا الدواء يستخدم في علاج الأعراض المصاحبة الانسحاب مثل القلق وآلام العضلات.  

الخدمات السلوكية والنفسية:

يسمح لك العلاج النفسي بتعلم استراتيجيات التعافي في بيئة مقبولة، وذلك من خلال معالجة الطرق التي يؤثر بها الإدمان على حياتك، ومعرفة أسباب تعاطي الترامادول و محاولة حلها وإيجاد طرق للابتعاد عن تلك الظروف ويمكن أن يحسن علاج الترامادول النفسي لإعادة التأهيل من فرصتك في الشفاء الناجح بشكل كبير.

وقد اتضح أنه يمكن علاج الترامادول بالمنزل لبعض حالات إدمان الترامادول، ويمكن استخدام أعشاب معينة في تقليل بعض الأعراض الانسحابية، ولكن في جميع الحالات سواء العلاج في المنزل أو في مركز دار الهضبة فإن المدمن في النهاية يحتاج إلي علاج نفسي تأهيلي تحت إشراف الطبيب النفسي؛ لمساعدته في معرفة أسباب إدمان الترامادول، وكيفية معالجتها؛ لعدم تكرار إدمان الترامادول مرة اخرى.

المصادر:


المصدر رقم (1)
المصدر رقم (2)
المصدر رقم (3)
المصدر رقم (4)
المصدر رقم (5)

شارك هذه المقالة
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on twitter
اشترك لتصلك اخر موضوعاتنا
احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل
مقالات ذات صلة

اعراض الجرعة الزائدة من الترامادول

اعراض الجرعة الزائدة من الترامادول قد تكون مُؤذية فعلاً وتودي بصاحبها إلى التهلكة إذا كانت مقاومتُه لتأثيرها ضعيفة، ويتضح ذلك عند تناول الشخص أكثر من

علاج الادمان في السعودية

إن المملكة العربية السعودية من الدول الإسلامية والتي تضع الضوابط والقوانين الصارمة للمواطنين، كما تُطبق العقوبات القصوى على من يقوم بمخالفتها، وعلى الرغم من ذلك