00201154333341 info@daralhadabaegypt.com

علاج الإدمان على الإنترنت

كتب بواسطة : admini

مايو 28, 2020

كتب بواسطة : admini

مايو 28, 2020

ادمان المواد المخدرة والتعامل مع المدمن عن طريق الاونلاين، الكثير من الناس يستفسرون عن كيفية التعامل مع المدمن خلال فترة فيروس الكورونا COVID 19، ولكن لا داعي للقلق حيث يقدم لكم دار الهضبة التعامل عن بعد والتواصل مع المدمن باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي، ويقدم لكم برنامج علاجي شامل ويستخدم أحد وسائل التواصل للتعامل مباشرة مع المدمن أو أحد أفراد أسرة المدمن.

كيف يقوم دار الهضبة بعلاج الادمان اونلاين ؟

ولأن في الفترة الحالية الكثير من المشكلات التي تعوق الفرد في التخلص من ادمان المواد المخدرة إلا أن هناك العديد من الحلول للتخلص من ادمان المواد المخدرة نهائيًا، فما الحل الأمثل في علاج الإدمان؟ الحل الأمثل هو علاج الادمان في المنازل باستخدام وسائل التواصل مع المراكز المتخصصة، فعلى الرغم من عدم قدرة المدمن في السفر إلى مصر والذهاب إلى المراكز نتيجة فيروس الكورونا، إلا أنه قادر على علاج الإدمان في المنزل اونلاين، وهذا الشرط يحتاج إلى فرد من أفراد العائلة في التواصل مع الطبيب المتخصص عن طريق مكالمات skype او zoom وإتباع التعليمات الآزمة لمساعدة المدمن للحصول على الأدوية الملائمة بل ومساعدته في استمرار العلاج دون أي عناء ففي ذلك الوقت قد يعاني الفرد من الأعراض الانسحابية والتي هي السبب الرئيسي في الذهاب إلى المراكز والمستشفيات ففي المنزل يكون أفراد الأسرة غير قادرين على مساعدته ومنعه من ادمان المواد المخدرة ولهذا يحتاج الفرد إلى برنامج علاجي وطبيب متخصص. دار متخصصة مثل دار الهضبة المتميزة في علاج الادمان والاهتمام بشكل كبير بالمرضى النفسيين تساعد في علاج أي معاناة قد يشعر بها الفرد وتقدم أفضل برنامج علاجي متخصص عن بعد، وهذا عن طريق التواصل بوسائل التواصل والانترنت والتعامل مع أحد أفراد الأسرة لمساعدة الفرد في التخلص من الادمان وعدم المحاولة في الحصول على المواد المخدرة بل ويتم الحصول على أدوية مناسبة لحالته، فيتم التواصل مع أحد أفراد الأسرة أثناء فترة ازالة الأعراض الانسحابية المسماة بفترة الديتوكس والتي تتراوح مدتها من ثلاثة إلى عشرة أيام وتختلف حسب حالة المدمن، بالحصول على الأدوية المناسبة تقل تلك الفترة وتساعد على التخلص منها بسهولة ويمكن الحصول على أعشاب مناسبة للعلاج، ولكن الأعشاب وحدها لا تكفي في علاج الادمان، ولكن تقوم بالدور الثانوي للعلاج، ولهذا من الممكن استخدام الأعشاب لتهدئة الفرد والحصول على صحة جيدة بجانب الأدوية المناسبة للعلاج من الادمان نهائيًا. ثم تأتي مرحلة العلاج النفسي والسلوكي والتي تحاول مساعدة الفرد في عدم التفكير بالمواد المخدرة وأنه قادر على العيش في حياة أفضل دون الحاجة إلى تلك السموم، فإذا كان قادر على العيش في تلك الأيام دون الحاجة إلى المادة المخدرة فيمكنه أن يعيش بقية حياته دون الحاجة إليها، كما أن الطبيب النفسي المتخصص يتحدث معه باستخدام الانترنت ووسائل التواصل لتقديم له أهم النصائح لعدم محاولته مجددًا الوصول إلى المادة المخدرة وعن كيفية العيش في الحياة في الطريق المستقيم دون الانحراف، كما يساعده في حل جميع مشكلاته نهائيًا.

كيف يمكننا مواجهة العقبات التي تواجهنا لعلاج الادمان؟

ادمان المواد المخدرة منتشر بشكل كبير، والطريق في النهاية يؤدي إلى الهلاك، فمنهم من يتعاطى المادة المخدرة ليستمر عليها فترات طويلة حتى تسبب له الكثير من الأمراض والمشكلات في أجهزة الجسم وتسبب خلل في الوظائف الحيوية له، ومنهم من يقوم بادمان المواد المخدرة ويزيد من جرعاتها يومًا بعد يوم حتى يؤثر ويضر بنفسه وبمن حوله، ولكن بعدهم يحاول ألا يصل إلى طريق الهلاك فيحاول الكثير من المدمنين جاهدين في التخلص من المواد المخدرة، ولكن هناك العديد من العقبات التي تواجهم أثناء محاولتهم للتخلص من الادمان، فما هي العقبات التي تواجههم؟

  1. الكثير من الناس يترددون في كيفية ادمان المواد المخدرة وما هي أفضل الطرق في التخلص من المادة المخدرة.
  2. الكثير من الناس يعانون من شرب الخمر ويداومون عليها كلما تحدث مشكلات كبيرة دون معرفة الحل الصحيح في العلاج.
  3. الكثير من المدمنين يجدون أنه لا فائدة من العلاج في المراكز التي تحتوي على إهمال شديد ويترددوا في الحصول على البرنامج العلاجي في المنزل أم في المراكز والمستشفيات.
  4. الكورونا أصبحت خطر كبير ويجد الفرد أنه من الصعب العلاج من الادمان في ظل وجود الكورونا خاصة أن المراكز تحتوي على تجمعات فيفضل أن يبقى في ادمانه للمواد المخدرة بل والبعض يصبح في تردد وقلق شديد حتى يستمر في الادمان مسببًا أضرار جسدية ونفسية.

هل هناك مشكلات في علاج الادمان في المراكز؟

وليست هذه المشكلات وحدها التي تمنع الفرد من علاج الادمان بل أنه عند المقارنة بين علاج الادمان في المنزل وعلاج الادمان في المراكز والمستشفيات المتخصصة في الطب النفسي وعلاج الادمان يجد البعض أنه ليس هناك نفع شديد من ذلك بل أنه قد يتسبب له مشكلات بالذهاب إلى مراكز علاج الادمان فما هي الأسباب وراء ذلك؟

  1. السرية التامة التي يخشاها الكثير من الناس ويجدون عند ذهاب الفرد إلى المراكز والمستشفيات المتخصصة في الطب النفسي وعلاج الادمان أن هناك الكثير من المعاناة التي يجدها في الحياة الاجتماعية.
  2. الإهمال في المراكز فالكثير من الناس يجدون بعض المراكز لا تهتم كثيرًا بالالتزام بالبرنامج العلاجي ولهذا يفضلون علاج الادمان في المنزل.
  3. المبلغ المالي الكثير من الناس يشعرون بالقلق والخوف من المبالغ المالية المرادة من أجل اتمام العلاج.
  4. كما تحدثنا عن الفيروس المنتشر الذي يمنع البعض من الذهاب إلى المراكز والمستشفيات وهو فيروس كورونا.

وهذه الأسباب تجعل الفرد في حالة من الخوف والقلق، يشعر البعض أنه في هذا الطريق إلى الأبد، يظل في صراع مع نفسه حول هل العلاج مفيد أم مضر له؟ هل يستطيع العلاج أم لا؟ هل يستطيع التخلص من السموم التي تسيطر عليه أم لا؟ الكثير من الناس يعتقدون أنها هي النهاية وسيظلون في ادمانهم المواد المخدرة، دون الاهتمام بما يفعله وبما يضر به نفسه وبمن حوله، لا يرى كم المعاناة التي يشعر بها الجميع من أجل محاولة عودته إلى حياته الطبيعية دون الحاجة إلى المواد المخدرة، بعض المراكز والمستشفيات المتخصصة عند علاجها ادمان المواد المخدرة لا تهتم كثيرًا بعلاجه النهائي وبالتالي يعود الفرد كما كان إلى الادمان، وبعض الأفراد من أسرة المدمن يشعرون بالمعاناة في مساعدة المدمن في التخلص من السموم وعلاج الادمان في منازلهم دون وجود طبيب متخصص يساعد على ذلك. ولكن كما ذكرنا دار الهضبة قادرة على حل جميع المشكلات التي تواجه الفرد سواء السرية التامة أو غيرها، حل مشكلة الادمان أمامك والعلاج دون عناء عن طريق الاونلاين فماذا تنتظر؟

ما هو دور الأسرة في علاج الادمان عن بعد؟

وهنا يأتي دور كبير للأسرة في علاج الادمان خاصة لتعامل الطبيب المتخصص عن بعد مع المدمن، فما هو دور الأسرة؟ دور الأسرة هو الحصول على التعليمات اللازمة من الطبيب المتخصص من دار مثل دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الادمان ومحاولة مساعدة المدمن في الالتزام بها، ويجب عليهم أن يلتزموا بالمواعيد اللازمة والمحددة من الطبيب المتخصص، على الفرد أن يساعد المدمن في الحصول على الأدوية بمواعيد محددة وبالتزام شديد حتى يمنع الفرد من الشعور بشكل كبير بالأعراض الانسحابية والحاجة إلى المواد المخدرة، إذا أراد المدمن أن يتوقف عن العلاج عليهم أن يبذلوا أقصى الجهود لمنعه من ذلك ومنعه من محاولة الوصول إلى المادة المخدرة، إذا أرادوا أن يعود الفرد إلى حياة أفضل وأن يتخلص من أي مادة مخدرة عليهم ألا يملوا للحظة في محاولة إنقاذ المدمن من الهلاك وإبعاده على الادمان حتى بعد العلاج.

هل الفرد قادر على علاج الادمان بالفعل؟

دار الهضبة تبذل أقصى الجهود في حل جميع المشكلات التي تواجههم، حيث توفر أبسط الطرق للعلاج والتي تساعد على الفرد في التخلص من المواد المخدرة بشكل آمن دون أي عناء ودون حدوث انتكاسه بعد العلاج منها نهائيًا، كما أنها تساعد على حل مشكلة الادمان والحاجة بشكل كبير إلى المادة المخدرة، ويهتم دار الهضبة بالفرد اهتمامًا شديدًا حتى يساعد على الحفاظ على حياة المدمن من الهلاك، وأيضًا تهتم جيدًا بأن يكون العلاج في سرية تامة حتى لا يحاول أحد معرفة أي شيء إذا كان الفرد مدمنًا للمواد المخدرة أو يقوم بعلاج الادمان الآن، كما أنها تساعد بشكل كبير في الوصول إلى الفرد بشكل مستمر باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي، حتى يكون الطبيب على دراية جيدة بحالة المدمن ومساعدته في تخطي العواقب دون أن يواجه فيروس الكورونا، كما يوفر دار الهضبة أفضل الوسائل للحصول على البرنامج العلاجي بمبالغ مناسبة لمساعدة من يعانون من المشاكل المادية وتوفير للفرد حياة أفضل دون عناء. لم يبقى الآن سوى دور المدمن في التخلص من المواد المخدرة، لماذا تنتظر؟ وماذا تنتظر؟ أنت قادر على بدء حياة جديدة، فلماذا تتردد؟ أنت قادر على إزالة كل الماضي الذي كنت تعاني منه، فلماذا تفكر في الاستمرار في المادة المخدرة؟ أنت أمامك أمل كبير في إسعاد نفسك وإسعاد من حولك الذين ما زالوا يعانون من تصرفاتك وطريقتك يعانون من ادمانك للمواد المخدرة ويتمنون أن يروا ذلك اليوم الذي تعود فيه إلى حياتك الطبيعية، فلماذا تظل واقفًا هكذا محطمًا كما أنت عليه الآن، لماذا تختار طريق الهلاك بدلًا من الطريق المستقيم الذي أمرنا الله به، لماذا تختار الفناء والمعاناة في الدنيا والآخرة على الرغم من أن الله أمرنا بالابتعاد عن كل ما يذهب العقل ويضر بالآخرين والأهم من كل ذلك يضر بالنفس، الآن عليك التعامل مع مراكز علاج الادمان المتخصصة وأن تتخذ سلاحك العزيمة والإصرار، وأن تبذل جهودك في العلاج بمساعدة دار الهضبة لك، وهم قادرون على توفير لك حياة أفضل.

ربما يعجبك أيضا…

علاج الهيروين بالمنزل وبالاعشاب

علاج الهيروين بالمنزل وبالاعشاب

طرق علاج الهيروين كثر البحث عن علاج الهيروين مما يوحي بكبر ظاهرة إدمانه وقد شاع تسمية الهيروين"ملك المخدرات" من ناحية...

علاج الادمان

علاج الادمان

أصبح علاج الإدمان من أهم ما يبحث عنه الكثير من الأشخاص لأن الإدمان أصبح مرض العصر، ويُعرف الإدمان بإعتماد المدمن على...

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

راسلنا واتس اب