شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

دور الاسترخاء في علاج الادمان


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
لماذا الاسترخاء هو جزء أساسي من التعافي

يعتبر الاسترخاء شئ مهم في الحياة عامةً وجزء لا غني عنه في علاج الإدمان بصفة خاصة، لأنه يقلل من التوتر والقلق،  كما أنه يقوي الإرادة،  ويساعد على صفاء الذهن ، ولذلك فعلى مريض الإدمان أن يتعلم الاسترخاء يوميا حتى يساعده على التقدم في البرنامج العلاجي بسهوله، وسنعرض في هذا المقال دور الإسترخاء في علاج الإدمان .

الاسترخاء يقلل من التوتر

الإجهاد هو أحد أكبر مسببات الانتكاس . يتراكم التوتر ، يصبح قلقاً، ويضعه تحت ضغوط جسدية معظم الوقت ،ولهذا فلا بد من رادع للإجهاد الا وهو الإسترخاء . فهو يعيد للجسم طاقته الايجابية ، ويقوي الارادة ، ويجعل المريض مستقر نفسيا فيشعر بالطمأنينة داخل نفسه . الإسترخاء ليس شيٌ يجب القيام به في عطلات نهاية الأسبوع، أو مرة واحدة في العام، ولكن يجب ممارسته يوميا لتجنب تراكم التوتر. والإسترخاء لا يحتاج إلى جهد بل كل ما يتطلبه هو اخذ نفس عميق وخروجه تدريجيا ، وبذلك يعطي أكبر قدر من الطاقة وتصبح اكثر تفهما في التعامل مع المشكلات التي تواجهك أثناء علاج الادمان .

الاسترخاء يزيد فرص الشفاء والتعافي

نميل إلى الاعتقاد اننا نصبح أقوى عندما نجهد أنفسنا، لكن في الحقيقة نصبح أقوى عندما نرتاح ، فالجهد والإسترخاء عنصران ضروريان للتحسن،  فالراحة هي عندما يتعافى جسمك يستطيع عقلك حينها إنتاج أفكار جديدة تساعدك على التعافي والشفاء في وقت قصير.

الاسترخاء يحسن نومك 

اذا لم تستطيع الإسترخاء فلا يمكنك النوم ، فمريض الإدمان لا يستطيع  النوم عندما يكون مرهقا لأن العقل يكون مشوشا بالأفكار التي حدثت طوال اليوم فيجب عليه تعلم الإسترخاء جيد اً حتي يعطي عقله قسطا من الراحة والهدوء ليستطيع  من خلالها أن ينام. عندما لا تحصل علي قسط كافي من النوم تشعر بالتوتر والقلق، يتألم تركيزك وذاكرتك وترتكب الكثير من الأخطاء،  مما قد يؤدي إلى الانتكاس.  وللحصول على نوم طبيعي يجب عمل الإسترخاء اليومي.

الاسترخاء يجعلك أكثر صحة 

ان تحمل الاجهاد الزائد يضعف جسمك وجهازك العصبي مما يجعلك مهددا دائما بارتفاع مستوى النشاط في الجهاز العصبي السمبثاوي، فيجعل هرمونات التوتر مرتفعة باستمرار، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، ومعدل ضربات القلب،  وخطر الاصابة بأمراض القلب ، وضعف الجهاز المناعي مما يؤدي بالإصابة بالأمراض السرطانية ، ايضا يؤدي الى اضطرابات بالجهاز الهضمي والصداع والإرهاق.

يؤدي اخذ بعض الوقت من الراحة الي الشفاء من الإصابات ، سهولة الهضم ، تنظيم معدل ضربات القلب، تقليل نوبات الصداع، واكدت الدراسات ان الإسترخاء اليومي من أهم خطوات البرنامج العلاجي في مراكز علاج الإدمان. 

يتيح لك الإسترخاء التفكير بشكل أكثر وضوحا 

يغلق العقل قدراته في حل المشكلات عندما يكون متوترا ، فلا يمكنك أن تبذل قصارى جهدك عندما تكون متوتراً،فلا يبدع عقلك في انتاج الافكار بسبب كثرة الضغوط ، ولكن عندما ينتظم الإنسان بعمل الإسترخاء يوميا لتخفيف الضغوط التي يتعرض لها، فإنه بذلك يحافظ على تطوير أفكاره الإيجابية مما يؤدي إلى تقوية إرادته واتخاذ قرارات بشكل صحيح 

هل ينتهي عمل الإسترخاء عندما يتعافى المدمن

لا ينتهي الإسترخاء بانتهاء البرنامج العلاجي للمتعافي ،لأنه جزء مهم لأي إنسان،  ليس فقط لمرضى الإدمان لأنه يجعل الإنسان أكثر صحة، وأكثر طمأنينة،  وناجحا في عمله، وأكثر اقبالاً على الحياة بشكل سليم .ان بناء الاسترخاء اليومي في علاج الادمان يعزز حقيقة أن التعافي عملية وليست هدفاً.

شارك المقال
أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة