الكوكايين والجنس وهم لحقيقة صادمة

علاقة الترامادول والجنس

“الكوكايين والجنس” تلك العبارة التي ارتبطت كلماتها معا في أذهان المتعاطين، ذلك بسبب النشوة والوعي المتزايد وزيادة التحفيز الحسي التي تجعل الأشخاص يعتقدون أن ممارسة الجنس مع الكوكايين أكثر متعة، ويؤدي تناول الكوكايين إلى زيادة الدافع الجنسي، والذي يجعل المتعاطين ينخرطون في ممارسة الجنس  غير مدركين عواقب ذلك، ومن هنا ارتبط مفهوم الجنس والكوكايين معا ولمعرفة تفاصيل أكثر يرجى متابعة القراءة.

الكوكايين والجنس ! آثار الكوكايين على العلاقة الجنسية

بسبب الخصائص المنشطة للكوكايين يمكن أن يؤدي تعاطي الكوكايين إلى تعزيز الدافع الجنسي، ولذا فإن ممارسة الجنس أثناء تعاطي الكوكايين قد تؤدي إلى عدد من النتائج السلبية.

أفاد الأشخاص المداومون على تعاطي الكوكايين أن ممارسة الكوكايين تدوم لفترة أطول، وأن هزات الجماع تكون أكثر قوة في البداية ولكن من الصعب الحصول على هزات الجماع لفترات طويلة من تعاطي الكوكايين.

تميل تلك الأعراض الإيجابية التي يشعر بها أولئك الأشخاص المتعاطين الكوكايين إلى التلاشي وتظهر النتائج السلبية المرتبطة بتعاطي الكوكايين والجنس ، ولكن هل توجد علاقة بين الكوكايين والانتصاب.

الكوكايين والانتصاب صدمة ما بعد التعاطي

  • في الوقت الذي يؤدي الكوكايين إلى زيادة الدافع الجنسي فإنه على الأغلب يؤدي إلى اختلال وظيفي جنسي، يجد الرجال صعوبة في الحصول على الانتصاب والحفاظ عليه، بينما لا تجد النساء رطوبة تحافظ على التزليق مما يعاكس تحقيق النشوة الجنسية.
  • زيادة الدافعية الشديدة لأداء العملية الجنسية مع الاختلال الوظيفي يؤدي إلى الإحباط الشديد بين الطرفين، والذي يجعل الفرد ينخرط في السلوك العدواني.
  • ونظرا لأن الكوكايين مرتبط بضعف الانتصاب والخلل الوظيفي الجنسي بالنسبة للرجال والنساء، ولذلك يكون تحقيق النشوة الجنسية في العلاقة شبه مستحيل.
  • ولقد تناولنا ذكر اضرار الكوكايين بشكل أكبر يمكنك الاطلاع عليه في مقال آخر من هنا 

وبعد أن تناولنا الكوكايين والجنس من خلال علاقته بالانتصاب نحن الآن بصدد ذكر علاقة الكوكايين والضعف الجنسي.

هل الكوكايين يسبب الضعف الجنسي ؟

لا تخفى عليك حقيقة الأمر .. نعم يسبب الكوكايين الضعف الجنسي وذلك من خلال تضييق الأوعية الدموية، وعندما يحدث ذلك تتلقى أنسجة القضيب كمية أقل من المغذيات والأكسجين، وذلك لأن الخلايا لا تحصل على نفس القدر من الدم وملخص ما يحدث يتمثل فيما يلي: 

  • يزيد الكوكايين المتعة الجنسية في البداية عن طريق زيادة الدوبامين وهو الناقل العصبي الأكثر مسؤولية عن المتعة ويلعب دورًا في المتعة الجنسية أيضًا.
  • يتطلب الانتصاب الصحي تدفق دم جيد يريح عضلات القضيب.
  • يقطع الكوكايين تدفق الدم الواصل إلى القضيب من خلال تضييق الأوعية الدموية.
  • كما يعمل الكوكايين أيضًا على تقليل قدرة الدماغ في الاستجابة للتحفيز الجنسي.
  • بمرور الوقت يمكن أن يتسبب الكوكايين بحدوث آثار جانبية غير مرغوب فيها حيث قد تكون دائمة.

ارتباط الكوكايين والجنس معا ليس معناه فقط تحقيق المتعة الجنسية ولكن يعنى أيضا تدمير الحياة الجنسية، ولكن هل يسبب الكوكايين العقم هذا ما سيتم ذكره في السطور التالية.

هل الكوكايين يسبب العقم ؟

نعم قد يؤدي تعاطي الكوكايين إلى التسبب في مشاكل العقم للرجال والنساء معا، فقد يتسبب الكوكايين في قلة عدد الحيوانات المنوية بالنسبة للرجال والتأثير على الإباضة في النساء.

المرأة هي الوعاء الذي يحمل الجنين، فماذا يحدث إذا ما كانت المرأة مدمنة على تعاطي الكوكايين هذا ما سنعرفه في السطور القادمة.

في الإناث قد يسبب تعاطي الكوكايين أضرارا على الجهاز التناسلي للمرأة بعدة طرق فيما يلي:

  • تلف في قناة فالوب والذي يؤدي إلى حدوث عقم.
  • اختلال هرموني يجعل تتبع التبويض أمر صعب ولمدة تصل إلى أشهر بعد آخر استخدام للكوكايين.
  • دورات حيض غير منتظمة.
  • فقدان الحمل بشكل متكرر.

في الرجال قد يسبب تعاطي الكوكايين بعض المشاكل التي تتمثل في:

  • تعطيل تكوين الحيوانات المنوية.
  • على المدى الطويل من تعاطي الكوكايين يحدث انخفاض في عدد الحيوانات المنوية قد يصل إلى النصف.
  • يؤثر تعاطي الكوكايين على حركة الحيوانات المنوية.
  • وجود تشوهات في الحيوانات المنوية مما يقلل فرص حدوث الحمل.
  • الاضرار بالبنية التحتية في الخصيتين مما يتسبب عنه وجود مشاكل في الخصوبة لا يمكن التراجع فيها.
  • إنخفاض نسبة  إحداث الحمل.

ولكن ما تأثير الكوكايين في حياة المرأة بشكل خاص هذا ما سنتعرف عليه معا الآن.

الكوكايين والجنس والمرأة

النساء اللواتي يقمن بممارسة الجنس بعد التعرض لنسبة عالية من مخدر الكوكايين في الحقيقة هن معروضات لخطر الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً، وقد يتعرضن للحمل الغير ناتج عن علاقة شرعية ويكون الحمل غير مرغوب فيه، ولكن ما تأثير الكوكايين على الحمل وعلى الجنين.

هل الكوكايين يؤثر على الحامل ؟

 يمكن أن يتسبب تعاطي الكوكايين أثناء الحمل في حدوث آثار سلبية تتمثل فيما يلي: 

  • الصداع النصفي.
  • تسمم الحمل.
  • احتشاء المشيمة وهو توقف تدفق الدم إلى المشيمة.
  • الولادة المبكرة.
  • الحمل خارج الرحم.
  • تمزق الأغشية المبكر.
  • في بعض الحالات قد يحدث انفصال المشيمة عن الرحم فيما يعرف بانفصال المشيمة.
  • تزايد خطر الإجهاض.
  • الإصابة بمتلازمة موت الرضع المفاجئ (SIDS).

هذا بالنسبة لتأثير تعاطي الكوكايين على المرأة الحامل فماذا يحدث للجنين؟ 

هل الكوكايين يؤثر على الجنين ؟

قد لا تدرك الأم الحامل أن الكوكايين التي تتناوله يذهب مباشرة إلى الجنين مُؤثرا عليه بالسلب، ويظهر تأثير الكوكايين على الجنين فيما يلي: 

  • التشوهات الجسدية في الأجنة في الجهاز الهضمي والكلى.
  • ضعف نمو الجنين.
  • صغر حجم الرأس في الجنين “Microcephaly”.
  • تقزم أنظمة الأعضاء الداخلية.
  • تأخر في النمو العصبي.
  • ولادة جنين ميت.
  • يقلل تعاطي الكوكايين أثناء الحمل من تدفق الدم داخل الرحم مما يقلل من مستويات الأكسجين التي تصل للجنين.
  • معدل ضربات القلب وضغط الدم في الجنين مرتفع لدى النساء اللاتي يتعاطين الكوكايين.

ولكن ماذا يحدث للطفل بعد الولادة إذا ما تم ولادة طفل لأم وتعاطي الكوكايين.

ما تأثير الكوكايين على المدى البعيد على الأطفال الذين تم ولادتهم لأمهات تتعاطى الكوكايين؟

بمجرد الولادة تظهر الآثار السلبية على الطفل من خلال ما يلي: 

  • الحنك المشقوق.
  • انخفاض الوزن عند الولادة.
  • اضطراب وظيفة الجهاز العصبي.
  • عيوب القلب.
  •  صعوبات التعلم.
  • مشاكل تطور اللغة.
  •  المشكلات السلوكية.
  • ضعف الذاكرة.

هل ما زلت لا تعلم ارتباط الكوكايين والجنس معا .. القرار بيدك الآن هل تريد النجاة بحياتك أم أنك مازلت تعتقد أن الكوكايين يسبب  فقط  المتعة الجنسية، إنها خدعة في البداية لكي يتم الإنزال بك إلى قاع الإدمان، والحياة البائسة وإليك الحقيقة الصادمة في السطور القادمة.

توقف فوراً عن تعاطي الكوكايين وإلا ستندم

في دراسة على مجموعة من الرجال الذين يتعاطون الكوكايين، قال الباحثون أن الأشخاص التي كانت معتمدة على تعاطي الكوكايين أظهروا ضعفا جنسياً بعد أسبوعين من توقف تناول تلك المواد المخدرة، وتوقف ممارسة العلاقة أيضا.

تم إعادة المسح لهؤلاء المجموعة من الرجال بعد عام من بدء الدراسة وكانت النتيجة صادمة إذ استمر لديهم الأداء الجنسي الأضعف مقارنة بالمجموعة التي لا تتناول الكوكايين.

والنتيجة كانت أن استمرار تعاطي الكوكايين لفترة طويلة يسبب آثار جانبية دائمة على المتعاطي، ولذا يجب عليك البدء فورا في علاج ادمان الكوكايين حتى لا تنتهي حياتك الجنسية.

أنت لست في حاجة إلا أن تتوقف وتبدأ في العلاج فوراً، ونحن في مستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان نقوم بتوفير الرعاية الصحية المتكاملة وجميع طرق العلاج التي تعيد إليك حياتك مع تأمين عدم حدوث انتكاسة فالقرار في يدك في النهاية، إن الكوكايين والجنس قصة مأساوية لا يمكنك الخوض فيها أكثر من ذلك  فلابد لك من التراجع.

المصادر

المصدر رقم (1)
المصدر رقم (2)
المصدر رقم (3)

شارك هذه المقالة
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on twitter
للحصول على أي معلومات لا تتردد في الاتصال بنا
00201154333341

اتصل بنا

فرع القاهرة

فرع القاهرة (دار الهضبة) مبني 9603 ش طارق أبو النور الهضبة الوسطي المقطم القاهرة خلف محطة وطنية أمام كارفورالمعادي – الدائري

فرع الجيزة

فرع الجيزة (مركز الهضبة) مبني ١ حدائق أكتوبر على طريق الفيون منطقة 2 / 13 مدخل 3 السادس من أكتوبر

نحن متواجدون 24/7
اشترك لتصلك اخر موضوعاتنا
احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل
مقالات ذات صلة