01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

العلاج النفسي بعد الإدمان


العلاج النفسي بعد الإدمان مرحلة مهمة جدًا لمنع حدوث أي انتكاسة لمتعافي الإدمان، فهناك علاج فردي، وعلاج جماعي. بالإضافة إلى طرق علاج أخرى، لجعل المريض يتمتع بحياة أفضل، ولا يعود للإدمان مرةً أخرى. لذلك سوف نوضح أهمية العلاج النفسي، وطرق حماية المتعافي من الانتكاسة.

ما هو العلاج النفسي بعد الإدمان؟

من المعروف أن الإدمان خطر جدًا على حياة الإنسان، حيث يؤثر على حياته بشكل كامل، ويؤثر أيضًا على المجتمع.

لذلك يجب محاربة الإدمان، ومساعدة المريض على التعافي من الإدمان، لكي يعيش حياة أفضل.

لذلك مرحلة العلاج النفسي بعد الإدمان في غاية الأهمية، لأن تناول العقاقير فقط لا يُجدي نفعًا كبيرًا للتعافي تمامًا وعدم الدخول في انتكاسة.

حيث أن العلاج النفسي هو إعادة تأهيل المتعافي، وتعديل سلوكه، ومساعدة على معرفة طرق أخرى لحل مشاكلة غير تناول المخدرات.

كذلك مساعدته على التفكير السليم، ومواجهة المشاكل وحلها، حتى إذا قد واجهتهم أي مشاكل يستطيعون حلها، دون اللجوء إلى تناول المخدرات.

كما أن العلاج النفسي عدة أنواع، يختار منها الطبيب المعالج بما يناسب حالة المريض، وما يساعده بشكل أفضل، ومن الممكن أن يختار أكثر من نوع للعلاج.

أشهر طرق و أنواع العلاج النفسي لمدمن المخدرات؟

كما اتفقنا أن العلاج النفسي لمدمن المخدرات له دور كبير وهام جدًا في حياة المتعافي من المخدرات، لذلك من المهم أن نتعرف على العلاج النفسي لمدمن المخدرات1 ، وهي:

العلاج السلوكي المعرفي

  • يعمل العلاج السلوكي المعرفي على تغيير أفكار المدمن، وتوضيح الصح من الخطأ، والبعد عن السلوكيات الخطأ.
  • يقوم أيضًا بالتعرف على الأسباب التي أدت إلى الإدمان، والابتعاد عنها.

المقابلات التحفيزية

  • يعتمد هذا النوع من العلاج النفسي بعد الإدمان على تنظيم جلسات منظمة للتحدث، لمعرفة ما وصلوا إليه، وما يتمنوه في المستقبل.
  • ذلك حتى يتغلب  يريح المتعافي بطريقة كبيرة، ويوضح الصورة كاملةً له.

برامج إدارة الطوارئ

  • هذا البرنامج من العلاج النفسي بعد الإدمان يعتمد على المكافآت، حتى يشجع المرضى، ويرفع من معنوياتهم.
  • فكلما جاهَد المريض نفسه وابتعد عن المخدرات، قام الطبيب بتشجيع المريض و إعطائه الهدايا، حتى وإن كانت هدايا بسيطة.
  • لقد أثبتت الدراسات نجاح هذه الطريقة بجدارة، لإنها تساعد المتعافي على الابتعاد عن تناول المخدرات بطريقة ممتازة.

هنا نقول أن للعلاج النفسي أهمية كبيرة، لذلك لابد أن لا نهمل هذا الجزء من العلاج للمتعافين من المخدرات

ما هي أهمية العلاج النفسي بعد الإدمان؟

بعد أن تعرفنا علي أنواع العلاج النفسي لمدمن المخدرات، سوف نوضح الآن أهمية العلاج النفسي بعد الإدمان، وهي:

  • يعمل على تقليل القلق، والتوتر.
  • يساعد على احترام الذات، ورجوع الثقة بالنفس مرةً أخرى.
  • يحسن من التفاعل الاجتماعي لدى المريض.
  • يساعد العلاج النفسي في التعافي بعد الإدمان، ومنع الدخول في انتكاسة، ويساعد على منع الرجوع إلى الإدمان مرةً أخرى.
  • كما يساعد على تشجيع المريض، وزيادة الحافز لديه لعدم الرجوع إلى أي سلوك خاطئ، وبناء أفكار جديدة صحيحه في عقله.
  • لذلك برامج إعادة التأهيل والعلاج السلوكي مهمة جدًا لتغيير مسار حياة المريض.

برامج إعادة التأهيل والعلاج النفسي السلوكي

إن برامج إعادة التأهيل و العلاج النفسي بعد الإدمان كما ذكرنا مهمة جدًا لتعافي المدمن تمامًا، وتساعده على عَيش حياة أفضل.

حيث تساعد على توضيح تشوهات التفكير لدى مدمن المخدرات، وإعادة تفكيره للمسار الصحيح.

كما تحفز برامج إعادة التأهيل والعلاج النفسي السلوكي من تعديل سلوك مدمن المخدرات مع الآخرين، بالإضافة إلى خلق أفكار جديدة للتعامل مع المشاكل.

لذلك بعد العلاج النفسي بعد الإدمان تختلف مهارات حل مشاكلهم، ولا يحتاجون للهروب من المشاكل بتناول المخدرات.

يتعلم الإنسان التعامل مع المواقف المختلفة، حتى لا يلجأ لأسلوب خاطئ، كما يواجه مخاوفه، لذا لابد من السير على خطوات تأهيل المدمن المتعافي بطريقة صحيحة.

12 خطوة لتأهيل المدمن المتعافي

  • اعتراف المريض بالإدمان.
  • الإيمان بأن هناك من يستطيع مساعدته على التوقف عن الإدمان، وعدم الرجوع إليه مرةً أخرى.
  • الوثوق في جهة العلاج وتسليم الأمر إليها مثل العلاج داخل مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان لعمل الإجراءات اللازمة لعلاج المريض والتعافي.
  • الإيمان الشخصي بأنه يستطيع التعافي، ولا يعود مرةً ثانية إلى الإدمان.
  • لابد أن يعترف المتعافي بالخطأ الذي ارتكبه.
  • الاستعداد لتصحيح الخطأ، وتعديل أي عيوب بشخصية المريض.
  • أن يطلب المتعافي المساعدة لإزالة تلك العيوب.
  • محاولة تصحيح الأخطاء التي ارتكبها المريض في حق الآخرين.
  • كذلك محاولة تصحيح الأخطاء بالتحدث مع من أخطأ بحقهم، إن لم يضره الأمر.
  • الاعتراف بالخطأ، والاستمرار في محاولة تصحيحه.
  • طلب المساعدة من الله، من خلال الصلاة والتأمل، وذلك أيضًا لتهذيب النفس.
  • مساعدة الغير على التعافي، وتعليم الخطوات ال12 للآخرين.

بعد معرفة خطوات تأهيل المدمن المتعافي2 ، نحث على ضرورة متابعة المدمن بعد العلاج.

أهمية ضرورة متابعة المدمن بعد العلاج

العلاج النفسي بعد الإدمان3 ومتابعته أمر في غاية الأهمية، لذلك لابد من معرفة أهمية متابعة المدمن بعد العلاج والتعافي، وهي كالتالي:

  • متابعة المدمن بعد العلاج أمر مهم جدًا حتى لا يعود للإدمان، وتشجيعهم.
  • ربط المتعافي بالدعم المستمر.
  • أثناء المتابعة تتم جلسات للتحدث مع مرضى آخرين، وهذا يساعد المتعافي على مناقشة تجاربه وصراعاته وتلقي النصائح، والتشجيع من الغير.
  • المشاركة في أنشطة ممتعة، والاستمتاع بالحياة دون تناول المخدرات، أو شرب الكحول.
  • تقوية العزيمة، ورفع الروح المعنوية، وعدم الشعور بالوحدة.
  • المتابعة تعمل على حث المتعافي على البعد عن أصدقاء السوء، والتقرب من أصدقاء جدد افضل.
  • كذلك محاضرات علاج الإدمان مهمة جدًا، وهي إحدى طرق متابعة المدمن بعد التعافي،

وسوف نتحدث عن هذا الجزء بالتفصيل في السطور القادمة.

محاضرات علاج الإدمان

هذه المحاضرات هي عبارة عن جلسات للتحدث مع المدمنين، والاستماع إليهم، وتقديم النصائح لهم، هذه الجلسات تساعد على علاج الإدمان، وعدم الرجوع إليه، وتجنب حدوث انتكاسة.

كما أن هناك محاضرات مفتوحة في أي وقت، لتلقي المساعدة.

هناك أيضًا محاضرات للأهالي، لكي يتفهموا موقف أبنائهم، أو شركاء حياتهم.

الخلاصة

وأخيرًا: وبعد أن تعرفنا على أهمية العلاج النفسي بعد الإدمان وكيفية حماية المتعافي من الانتكاسة، نود أن نقول أن الإدمان يدمر حياة الإنسان، و يستنفذ كل طاقته، ويدمر جميع علاقاته. لذلك التعافي من الإدمان هام جدًا، ويساعد العلاج النفسي في ذلك.

إخلاء مسؤولية…

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على  البحث والاطلاع المستمر  مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق  يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم و خطة العلاج المناسبة للمريض.

 

المصادر:


1. Breaking free from addiction

2. 12 Step Programs_ 12 Steps to Recovery for Drug & Alcohol Treatment

3. Your Guide to Aftercare and Long-Term Addiction Recovery

هل المدمن يرجع لحياته الطبيعية بعد العلاج؟

نعم، يرجع المدمن طبيعي بعد العلاج من الإدمان بمساعدة العلاج النفسي، وخضوعه لبرامج إعادة التأهيل.
حيث توفر المستشفى برامج للتأهيل كاملًا، لذا يعود المدمن طبيعي جدًا بعد العلاج من الإدمان.

هل أغلب مراكز علاج الادمان تهدف للربح، أم تقدم علاج؟

في الحقيقة هناك عدة مراكز لعلاج الإدمان تهدف للربح فقط، كما إنها لا تخضع للرقابة وليست معتمدة من وزارة الصحة.
على عكس مستشفى الهضبة تمامًا، هذا لإنها مرخصة من وزارة الصحة، وتهدف إلى علاج الإدمان، كما تخضع للرقابة والجودة العلاجية.

من يستحق الحصول على علاج نفسي؟

كل مواطن له الحق في الحصول على العلاج النفسي إذا احتاج ذلك.

لمن أتوجه للحصول على العلاج النفسي بعد التعافي من الإدمان؟

للحصول على العلاج النفسي يمكنك التوجه إلى مستشفى الهضبة، لتلقي أفضل علاج نفسي على الإطلاق.
حيث توفر أفضل أساليب العلاج النفسي بعد التعافي، لعدم حدوث أي انتكاسة للمتعافين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *