شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

5 علامات لا تعرفها تزيد من اضرار برشام تامول


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
صيدلانية وامامها برشام تحكي اضرار برشام تامول

اضرار برشام تامول لا يغفل عنها أحد من مُستخدميه سواء كان الاستخدام بوصفة طبية علاجية لحالة الشخص أو كان الاستخدام في نطاق غير طبي، كأن يتناوله الأشخاص لتحسين الحالة النفسية أو الجنسية نتيجة للترويج له بأنه يُسهم في علاج بعض المُشكلات الجنسية، فهو دواء شائع، وله محاذير يخشاها الكثير من الأشخاص، وعلى هذا النحو يُمكن توضيح أضرار برشام التامول من خلال هذا المقال.

كيف تحدث اضرار برشام تامول؟

معلومات مهمة مكتوبة عن كيف يحدث اضرار برشام تامول

مدة بقاء الترامادول في الجسم

كما ذكرنا إن تامول يُزيد أيضًا من مُستويات الناقلات العصبية مثل السيروتونين والنوربينفرين في الدماغ، مثل التغييرات التي تحدثها الأدوية المُضادة للاكتئاب بالإضافة إلى آثاره الشبيهة بالمواد الأفيونية؛ فقد يعتقد البعض أن تناول ربع برشامة تامول لا يكون لها تأثير إدماني، وأنهم بذلك مُتحكمين في الجرعة التي من المُفترض أن تؤدي إلى الإدمان، وتتمثل اضرار برشام تامول فيما يلي:

الاعتماد النفسي:

لا شك أن الإفراط في تناول التامول لفترات طويلة يؤدي إلى الاعتماد النفسي عليه، حيث يشعر الأفراد باستمرار بالرغبة الشديدة في تناول دواء تامول، وذلك لشعورهم بأنهم غير قادرين على مُواجهة المهام اليومية بدونه، الأمر الذي يجعلهم غير قادرين على الاستغناء عن تناوله، فقد يُصابون بالقلق والتوتر في حالة عدم توفره، مما قد يجعلهم يمارسون سلوكيات خطرة للحصول عليه، ومن أجل تعاطيهم للجرعات المُعتادين عليها.

الاعتماد البدني:

يحتاج الأشخاص المُعتادون على تعاطي التامول إلى زيادة كمية أو تكرار الجرعات التي يتناولونها من أجل تحقيق التأثيرات المرغوبة؛ مما يُعرضهم لخطر الجرعة الزائدة، والتي تشمل أعراضها ما يلي:

  • قلة حجم بؤبؤ العين (تقبض الحدقة).
  • تنفس بطيء أو صعوبة في التنفس.
  • النعاس الشديد.
  • جلد بارد ورطب.
  • بطء ضربات القلب أو عدم انتظامها.
  • نوبة.
  • فقدان الوعي.
  • غيبوبة.

المُتعاطين الذين يستمرون في تناول التامول لفترة كافية، وبجرعات عالية سيُزداد في النهاية اعتمادهم الجسدي على الدواء، ويُعانون من أعراض الانسحاب المُزعجة والخطيرة إذا توقفوا عن تناول الدواء ومن أبرزها الاكتئاب.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



ما هو تأثير التامول على الجسم؟

إن التامول أحد أنواع مُسكنات الآلام الشبيهة بالمُخدرات حيث يُسبب الإدمان؛ مما يعني أنه حتي المُستخدمين له بغرض العلاج لديهم خطر مُتزايد من أن يصبحوا مُعتمدين على العقار، على هذا النحو فمع الاستخدام المُتكرر للتامول (ترامادول هيدروكلوريد) يبدأ العديد من المُستخدمين في تطوير تحمل الدواء، وهذا بدوره يجعل المُستخدم يضطر بالاستمرار إلى تناول المزيد من الدواء من أجل تحقيق التأثير المطلوب، بالإضافة إلى ذلك نظرًا لأن الانسحاب من هذا الدواء يُمكن أن يكون شديدًا في كثير من الأحيان؛ فقد يستمر الشخص المُعتمد على التامول في تناول هذا الدواء من أجل تجنب أعراض الانسحاب غير المُريحة، وبذلك يستمر الإدمان عليه، مما يجعل المُستخدم عاجزًا عن إيقاف تأثيرات الدواء السلبية على حياته ورفاهيته.

ويُمكن أن يؤثر تامول (ترامادول هيدروكلوريد) على كل فرد بشكل مُختلف اعتمادًا على عدد من العوامل بما في ذلك التركيب الكيميائي والجيني للفرد، وكمية الدواء التي يتم تناولها، وإذا تم تناول الدواء مع مواد أخرى، ومدة استخدام الدواء، والصحة العقلية للمُتعاطي على هذا النحو تكون اضرار برشام تامول الانسحابية مُختلفة من شخص لآخر وفريدة، وتُعد من أكثر أعراض انسحاب التامول لدى المعتمدين عليه ما يلي:

  • الشعور بالتوتر والارتباك.
  • القلق والاكتئاب والأفكار العقلانية.

هل تمتد استخدامات التامول إلى الجانب الجنسي؟ هذا ما سنعرفه الآن.

برشام التامول والانتصاب

هل هناك علاقة بينهما، هل التامول علاج للمشاكل الجنسية لدى الرجال؟

تُعد اضطرابات الرغبة الجنسية، وضعف الانتصاب، واضطرابات القذف من أكثر المشاكل الناتجة عن الخلل الوظيفي الجنسي عند الرجال، ويرجع السبب في ذلك إلى عوامل مُختلفة نفسية وجسدية.

وقد تبين أن 28% من الرجال تتراوح أعمارهم بين 40:80 عامًا، يُعانون من مشكلة جنسية واحدة أو أكثر في حوالي 29 دولة، وعلى هذا النحو يُعد ضعف الانتصاب هو الخلل الوظيفي أو المشكلة الجنسية الأكثر انتشارًا، وفي ضوء حدوث مشكلة في الأداء  الجنسي لدى البعض أصبح هناك اعتقاد بأن التامول والانتصاب مصدر آمان للبعض من الناحية الجنسية باعتبار أن التامول يعمل على تحسين الأداء الجنسي لدى الرجال.

لذا أصبح الاعتماد على تامول( ترامادول هيدروكلوريد) مشكلة مُتزايدة ومقلقة في نفس الوقت في المُجتمع المصري، ويُمكن ملاحظة ذلك من خلال شعبيته واستخدامه المُكثف خاصة بين الشباب المصري، ويكون السبب وراء ذلك هو سهولة الحصول على برشام التامول( ترامادول هيدروكلوريد)، وسعة  انتشاره  كمُسكن للآلام المُتوسطة، كما أن العديد من أشكال الآلام المُزمنة الأخرى من العوامل الأساسية لانتشاره الواسع وإساءة استخدامه بالإضافة إلى ذلك يُمكن أن يكون الاعتقاد في دوره لعلاج سرعة القذف أحد الأسباب الأكثر وضوحًا لزيادة حجم المشكلة بين الشباب الذين يعتقدون أن له تأثير إيجابي على وظائفهم الجنسية.

وقد بينت دراسة أن إساءة الاستخدام كانت بسبب الفضول بنسبة(22٪)، وعلاج سرعة القذف بنسبة(20٪)، وكان الدافعين الرئيسيين للاعتماد ، ولكن قد حدث ضعف الانتصاب وانخفاض الرغبة الجنسية بنسبة 44٪ و 48٪ من المجموعة التي أجريت عليها الدراسة؛ مما يوضح أن هناك وهم سائد بين الأشخاص عن ارتباط تامول والانتصاب؛ حيث أكتشفه زيادة كبيرة في ضعف الانتصاب، وانخفاض الرغبة الجنسية مع زيادة مدة الاعتماد، بالإضافة إلى ذلك تم العثور على انخفاض معنوي في مُستوى هرمون التستوستيرون في الدم، وزيادة في مُستوى البرولاكتين في الدم مع زيادة الجرعة اليومية. فهل يحدث تفاعل بين التامول وضغط الدم، وإلى أي مُستوى؟ هذا ما سوف نعرفه في الفقرة القادمة.

هل يؤثر التامول على ضغط الدم؟

يسعنا الحديث عن التامول وضغط الدم، حيث تم ربط التامول بارتفاع وانخفاض ضغط الدم، ولكن لا يوجد أعراض جانبية عند تناول الدواء حسب التوجيهات الطبية الصحيحة.

وأفادت الدراسات التي أُجريت على تامول( ترامادول هيدروكلوريد) أن ما بين 1٪ و 5٪ من الأشخاص الذين يتناولونه بجرعات مُختلفة أصيبوا بارتفاع ضغط الدم، وأقل من 1 ٪ من الأشخاص الذين يتناولونه أصيبوا بانخفاض ضغط الدم.

فالأشخاص الذين عانوا من انخفاض ضغط الدم كانوا يُعانون في بعض الأحيان، مما يسمى انخفاض ضغط الدم الوضعي أو الانتصابي، حيث يحدث انخفاض ضغط الدم الوضعي عندما يقف شخص ما من الجلوس أو الاستلقاء.

لا يبدو أن التامول يتفاعل مع أدوية ارتفاع ضغط الدم ، ولكن من المُمكن حدوث تفاعلات أخرى؛ حيث يُمكن أن يتداخل تناول أدوية أخرى مع الطريقة التي يُعالج بها جسمك لمادة تامول(ترامادول هيدروكلوريد) أو يسبب تفاعلات أخرى. على سبيل المثال لا يعتبر التامول مميعًا للدم، ولكن هناك بعض التقارير التي تشير إلى أنه قد يتفاعل مع مميعات الدم، مما يوضح أن تغيرات ضغط الدم ليست من الآثار الجانبية الشائعة للتامول(ترامادول هيدروكلوريد)؛ ولكن ناتج عن بعض التفاعلات الدوائية التي يُمكن أن تؤدي إلى تغيرات شديدة في ضغط الدم.

برشام التامول له أوجه استخدام من المُحتمل أن يعقبها أضرار كثيرة، كما أنه من المؤكد أن يكون له أضرار عند الإفراط في تناوله بغير حاجة علاجية لازمة؛ فما هي اضرار برشام تامول وكيف تحدث؟

اضرار برشام تامول الشائعة:

تشمل الأضرار الشائعة من استخدام برشام تامول على ما يلي:-

  • صعوبة في التنفس
  •  تورم الوجه، والشفتين واللسان، أو الحلق.

اضرار برشام تامول الخطيرة:

تشمل اضرار برشام تامول الخطيرة على ما يلي:-

  • اضطراب درجة حرارة جسم المريض بالإضافة إلى شعوره بالغثيان، ويصاحب ذلك ألم في المعدة، و يفقد شهيته.
  • فقدان الرغبة في الطعام.
  • بول داكن، براز بلون الطين.
  • اليرقان (اصفرار الجلد أو العينين).

التامول والاكتئاب ما هي العلاقة بينهما؟

التامول والاكتئاب يتلخص ترابطهما في أن البعض عندما يُعاني من مشاعر الاكتئاب يتناولون التامول لتحسين حالتهم النفسية، وذلك نتيجة لتأثير التامول على الناحية المزاجية بالتغيير في الناقلات العصبية، وحدوث الشعور بالسعادة أو الراحة والاسترخاء، ومع زيادة الجرعة وطولة فترة التعاطي يزداد مشاعر الاكتئاب لدى الأشخاص، كما أنه عند التوقف عن التعاطي تزيد حالتهم الاكتئابية، والتامول والاكتئاب له وجه آخر أنه يُمنع تناول التامول مع الأدوية المُضادة للاكتئاب.

ونتعرف في الفقرة القادمة على سعر التامول الذي كان سبباً للادمان أكمل القراءة…

سعر برشام تامول

يبدأ سعر برشام تامول من 100 جنية؛ حيث يُعد سعر تامول 225 المحرك الأكثر تحكمًا في أيدي مُروجيه، كما أنه يشغل الكثير من الأشخاص المُدمنين عليه، وارتفاع أسعار التامول والترامادول لا يؤثر على منع تواجده، حيث يسعى الكثير لطلبه، والحصول عليه، وتعد أسعاره في مصر مُرتفعة؛ حيث إساءة الاستعمال بعيدًا عن النطاق الطبي، وأصبح يستغل المُروجين تركيزاته بوضع أسعار أعلى له، في ضوء تصنيفات خرافية عن تأثيراته على دماغ الشخص، والحالة النفسية والجنسية.

عند التوقف عن تناول برشام تامول تحدث أعراض انسحابية تتسم في شكل اضرار برشام تامول بسبب الاعتماد عليه لمدة طويلة؛ فما هي؟

اضرار برشام تامول الانسحابية:

اضرار برشام تامول عند تناوله مع أدوية أخرى من الأفيونات أو مُضادات الاكتئاب، وتشمل:

  • آلام الجهاز الهضمي.
  • كآبة.
  • إسهال.
  • الإثارة.
  • خدر في الأطراف.
  • طنين في الأذنين.
  • الهلوسة.
  • جنون العظمة.
  • الإثارة.
  • الالتباس.

يستطيع المريض أن يتناول برشام تامول بأمان إذا أخذ بعين الاعتبار ما يلي:

كيفية تجنب أضرار برشام تامول الانسحابية

لا بد من الحرص عند العلاج بالتامول، وعدم الإفراط في تناول الجرعات أو الخروج عن الجرعة المُحددة من قبل الطبيب أو استعماله بدافع شخصية، لأن برشام تامول اضراره كثيرة، ويتفاعل مع أدوية كثيرة؛ فقد يؤدي إلى مخاطر صحية كثيرة؛ فلابد من التعرف على الآتي حتى يتم تجنب أضراره:

  • إذا كنت تتناول تامول للألم ووجدت أن تقليل الجرعة أو إيقافها يُسبب أعراضًا غير مُريحة؛ فهناك خطوات يُمكن اتخاذها للعلاج منها و تجنبها، لكنك بجانب ذلك ستحتاج إلى مُساعدة الطبيب.
  • التوقف التدريجي هو الطريقة الأبسط والأكثر فاعلية لمنع الانسحاب قبل أن يبدأ؛ حيث على المُتعاطي أن يأخذ جرعات أصغر تدريجيًا على مدار أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، ولابد أن تتم بمُساعدة طبية مُتخصصة بالإضافة إلى التدخل النفسي والاجتماعي؛ لأنه يُحسن من نتائج التوقف دون أضرار.

من المُمكن أن يتوجه المريض إلى مستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان للتخلص من مُتلازمة الانسحاب عن التامول، وتخفيف الأضرار الصحية والنفسية التي يشعر بها المُتعاطي خلال هذه الفترة، والتي يُمكن أن تتزايد، لذا سنتعرف على علامات قد تُزيد من اضرار برشام تامول في الفقرة التالية.

علامات تزيد من اضرار برشام تامول

معلومات هامة كتوبة عن العلامات التي تزيد من اضرار برشام تامول

علامات تزيد من اضرار برشام تامول

يتزايد خطر أضرار برشام تامول؛ عندما يتم تناوله مع أدوية أخرى؛ لأن ذلك يُسبب تضاعف في مرحلة الانسحاب، وتتسم بالتعقيد.

  1. يتعرض الأشخاص الذين تصل أعمارهم فوق 65 عامًا لخطر شديد من مُضاعفات انسحاب التامول من الجسم؛ لأن انسحاب التامول لدى كبار السن يسير بشكل بطيء عنه لدى الشباب الذي نتيجة القوة البدنية يكون أسرع لديهم؛ وهذا يوضح شدة تأثير الدواء على كبار السن، وانسحاب المُخدر من الجسم لديهم يكون أكثر حدة؛ مما يُطيل مدة خروجه.
  2. يزداد خطر اضرار الادمان على برشام تامول عندما يتناوله الأشخاص من يُعانون من الارتباك أو يشعرون برؤية أو سماع أشياء ليست واقعية، وأيضًا أولئك من لديهم تقلبات انفعالية شديدة.
  3. متلازمة السيروتونين وهي تحدث عندما يتناول الشخص جرعات عالية من التامول أو يتعاطى لأحد الأدوية التي يكون لها تأثير على مُستوى السيروتونين بالجسم، كمُضادات الاكتئاب أو الأدوية المُسكنة للصداع النصفي.
  4. تعد قطرات التامول من أشد العلامات التي تُزيد من أضرار التامول؛ لهذا لا بد من تناولها بعناية فائقة لدى الأشخاص الذين يتعاطون المواد الأفيونية، أو من لديهم إصابات في الرأس، والذين لديهم انخفاض في مُستوى الوعي، وارتفاع الضغط على لجمجمة.
  5. لا يجب تناول تامول مع المرضى المصابين بالتشنجات كمرض الصرع.

استخدام تامول لفترات طويلة يُسبب الاعتماد النفسي والجسدي؛ وهي علامة خطير وقوية تشير إلى الإدمان على التامول، ويصبح ذلك سريعًا لدى المُعتمدين على تعاطي المواد المُخدرة؛ لهذا يكون التنويه على أهمية العلاج بدواء تامول أو قطرات تامول لمدة قصيرة، وبمُتابعة الطبيب، إذًا هل للتامول تأثيرات أخرى ضارة؟ وهل تختلف تأثيراته لدى الرجال عن النساء؟

ما هي تأثيرت تامول للنساء؟

فتاة تُعاني من تأثير اضرار برشام تامول

ما هي تأثيرت تامول للنساء؟

لا يختلف تناول تامول للنساء عن الرجال، في حالة استخدامه المشروع له، كما أن اضرار برشام تامول واحدة عليهم، ولكن لا بد من التأكد من حالة المرأة من حيث الحمل أو الرضاعة؛ لأن هناك تحذيرات من تناول تامول للنساء علاجيًا في هذه الحالة، وتزيد اضرار برشام تامول حينها؛ فلا بد من الاحتياط بما يلي:

  • يجب استخدام التامول فقط عند الحاجة إليه بوضوح أثناء الحمل؛ لأنه قد يؤذي الجنين.
  • توقف الرضاعة الطبيعية أثناء استخدام دواء تامول؛ لأنه ينتقل إلى حليب الثدي، وقد يكون له آثار غير مرغوب فيها على الرضيع، مثل النعاس غير المُعتاد أو صعوبة الرضاعة أو صعوبة التنفس.

الخلاصة:

للتامول تأثيرات بالشعور بالراحة؛ لذا هو مادة خاضعة للرقابة؛ فلا يُستخدم إلا بمُتابعة طبية من متخصص؛ لأن من أكبر اضرار برشام تامول هو حدوث الاعتماد النفسي والجسدي، أي بما يُعرف طبيًا حدوث التحمل على الدواء؛ فيصبح الشخص بحاجة شديدة إلى جرعات زائدة بشكل مُستمر، وقد يصل به الأمر إلى تداخل أدوية أخرى تعطي له التأثيرات المُرغوبة مثل المرات الأولى في التعاطي.

اعداد: أ. أمل أبوزيد

شارك المقال
أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة حول اضرار برشام تامول

نعم… هناك تأثير سلبي مُباشر من حبوب التامول على أعضاء الخصوبة لكل من الذكر والأنثى، حيث تؤثر على الخصيتين مما ينتج عنه حدوث اضطراب في إفراز هرمون التستوستيرون المسؤول عن انتاج الحيوانات المنوية، والمبيضين عند الأنثى مما يؤثر على عملية التبويض وانخفاض مستوى هرمون الاستروجين، والتمادي في تناول التامول يؤثر على الغدد الصماء، ويترتب على ذلك حدوث حالات العقم لكل من الجنسين.

لا.. إذا كنت تتناول حبوب التامول تحت إشراف الطبيب وليس من تلقاء نفسك، سوف لا تتعرض بدرجة كبيرة إلى أضرار حبوب التامول، ولن تصبح مُدمن لهذا المُخدر.

يتعرض المُدمن الذي يتناول جرعة مُفرطة من مُخدر التامول إلى مُضاعفات شديدة الخطورة تتمثل فيما يلي: اضطراب وعدم انتظام نبضات القلب. تعرق الجسم. اضطراب وعدم استقرار في عملية التنفس، مما يشعر المُدمن بصعوبة في التنفس. رفض تناول الطعام، بسبب الآلام الشديدة في المعدة والبطن. شحوب الوجه واصفراره، بالإضافة إلى تغير ملحوظ في العينين. تغير لون البول إلى اللون الداكن. الإغماء و حدوث غيبوبة.

يُستخدم تامول (ترامادول هيدروكلوريد) لتخفيف الآلام المُتوسطة والشديدة، ويكون على شكل أقراص وكبسولات فقط ، ويتم تناوله من قبل الأشخاص الذين يُتوقع أن يحتاجوا إلى دواء لتخفيف الألم على مدار الساعة. ينتمي تامول (ترامادول هيدروكلوريد) إلى فئة من الأدوية تُسمى المُسكنات الأفيونية( المُخدرة)، والتي تعمل عن طريق تغيير طريقة استجابة الدماغ والجهاز العصبي للألم؛ حيث يعمل على تغيير الإدراك والشعور واستجابة الدماغ للألم، فما هو تأثيره على الجسم بالتفصيل هذا ما نعرفه في الفقرة التالية.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة