شعار مستشفي دار الهضبة
01154333341مستشفي خاص (معتمدة-خبرة ١٥ عام)

لماذا يتعاطى الناس الترامادول: إليك أسباب تعاطي الترامادول


بواسطة: أ / هبة مختار سليمان - تم مراجعته طبياً: د. احمد مصطفى
شخص يحكي أسباب تعاطي الترامادول
المقدمة

تختلف وتتعدد أسباب تعاطي الترامادول تبعًا لظروف مختلفة، إذ تشارك وتتضافر أسباب اقتصادية وتعليمية ونفسية وبيئية ووراثية لبلورة أسباب تعاطي الترامادول بين الشباب وحتى الكبار، لذا إن أرادنا كبح جماح انتشار تعاطي الترامادول، يجب التعرف جيدًا على أسباب تعاطي الترامادول ودراستها والعمل على علاجها.

لماذا يتعاطى الناس الترامادول؟

الترامادول من أكثر الحبوب الدوائية الموضوعة داخل جدول المخدرات انتشارا في البيئات الإدمانية.
والإقبال على تعاطي الترامادول بين الناس له عدة مرجعيات منها الحصول على اليقظة والتركيز من أجل إنجاز الأعمال دون كلل أو تعب، اعتقاد البعض أنها مقوي جنسي، استخدامها للحصول على نشوة تخديرية لتوازن الحالة النفسية، والبعض يستخدم الترامادول لتسكين الألم الجسدي أو الهروب من الألم العاطفي المرتبط بالاضطراب النفسي، الجدير بالذكر أن مفعول الترامادول يتحول مع تكرار التعاطي إلى أثر عكسي مسببا الاضطراب والإدمان.

نظرة عميقة حول عوامل وأسباب تعاطي الترامادول

عندما تتناول الترامادول لأول مرة تشعر بمشاعر بهجة وارتفاع ملحوظ في الحالة المزاجية، فتعمل تلك المشاعر المبهجة على جذبك لاعادة التجربة من جديد.
عندها تتداخل بعض العوامل التي تزيد من خطر تعاطي الترامادول أو تقلله، ومن أهم تلك العوامل:

  • عوامل وأسباب نفسية.
  • عوامل وأسباب اقتصادية.
  • عوامل وأسباب دوائية.
  • عوامل وأسباب بيئية.

عوامل وأسباب نفسية

تشكل الحالة النفسية للإنسان الدرع الواقي من كثير من التصرفات المهلكة، والتي قد تودي بحياته في لحظة، ومن أهمها تعاطي المواد المخدرة عامة، و تعاطي الترامادول خاصةً.
ومن أهم تلك العوامل النفسية التي قد تحول بين الانسان وبين تعاطي الترامادول أو تدفعه إليها دفعًا هي:

  • الأمراض النفسية.
  • الرغبة في الشعور بالسعادة.
  • ضعف الإرادة.

عادةً ما يواجه أصحاب الأمراض النفسية كالاكتئاب والقلق واضطراب ما بعد الصدمة مشاعر عنيفة من الحزن، والألم، والتي لا يستطيع المريض تحملها، أو حتى التعايش معها، مما يدفعه إلى اللجوء إلى تعاطي الترامادول لتخفيف تلك المشاعر السلبية والشعور بالراحة والسعادة، حتى ولو لوقت قصير.

يمكن أن تسبب الرغبة في الشعور بالسعادة باستمرار إلى هلاك الإنسان، فعندما يجرب بعض الأشخاص تأثير الترامادول على الحالة المزاجية ومشاعر الابتهاج التي يشعر بها بسبب تعاطي الترامادول، يرغب في تكرار تلك التجربة، بل والعيش على تلك الوتيرة من البهجة والسعادة، مما يدفعه لتعاطى الترامادول بصورة مستمرة.

قد يعلم متعاطي الترامادول اضرار الترامادول العنيفة على أجهزة الجسم المختلفة، لكن مع ضعف الإرادة وخوار الهمة يصبح أسيرًا للمواد المخدرة، فيلهث خلفها دائمًا، مهما كلفته تلك السموم من استنزاف لصحته ووقته وماله.

نحن هنا من اجلك ..

لا تترد في التحدث معنا وطلب استشارة مجانية

التواصل مع الاستشاري واتس اب التواصل مع الاستشاري ماسنجر الاتصال بالاستشاري هاتفيا حجز فحص اون لاين
فضفض معنا واكتب استشارتك وسيتم التواصل معك

بالنسبة للمريض :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالتك ومن ثم يقدم لك الحلول والخطط العلاجية المناسبة لحالتك بسرية وخصوصية تامة.

بالنسبة للاسرة :- سيقوم بالرد عليك متخصص وسيتعرف علي حالة الابن ومن ثم يقدم للاسرة الدعم الكامل والارشادات اللازمة ويوضح لكم خطوات العلاج وطريقة احضاره للمركز وكيف تتعامل معه الاسرة مع ضمان السرية والخصوصية التامة.



 

عوامل وأسباب اقتصادية

للأسف أصبحت المادة تتحكم في كل شيء يدور حولنا، إذ أصبح الناس يتهافتون على الحلول الرخيصة لحل مشاكلهم مهما كلفهم الأمر بعد ذلك، ومن أشهر العوامل الاقتصادية التي تدفع الناس لتعاطى الترامادول هي:

  • انخفاض سعر الترامادول.
  • عدد ساعات العمل الطويلة.

نظرًا لإنخفاض سعر الترامادول بين الشباب مقارنة بالمواد المخدرة الأخرى، يتهافت على شراءه الكثير، إذ يعتقدون خطأً بأن الترامادول سوف يحسن من حالهم دون أن يكلفهم الكثير.

ينتشر تعاطي الترامادول بين بعض المهن القاسية والتي تطلب ساعات عمل أكثر من المعتاد، إذ يساعدهم تعاطي الترامادول في البقاء مستيقظين لفترات أطول من الطبيعي، ويزودهم بالطاقة والقدرة على مواصلة العمل من جديد مما يدفعهم للتضحية بصحتهم من أجل تحمل الأعباء البدنية والاستمرار في العمل.

عوامل وأسباب دوائية

تنقسم أسباب تعاطي الترامادول إلى أسباب خاصة بالمريض وأخرى خاصة بالدواء، إذ تشكل خصائص الترامادول عامل مهم من العوامل التي تدفع الناس لتعاطى الترامادول ومن أهم تلك العوامل الدوائية هي :

  • فاعلية الترامادول كمسكن قوي.
  • فاعلية الترامادول كمنشط جنسي.
  • فاعلية الترامادول كمضاد للاكتئاب.

قد يغري بعض المرضى مدى قوة وفعالية عقار الترامادول كمسكن قوي، فيلجأ بعض المرضى لتناول عقار الترامادول للتخلص من الآلام المزمنة، لكن بعد مرور الوقت يعتاد الجسم على الجرعات التي يتناولها المريض، فيتناول المريض جرعات أكبر من المسموح بها أملًا في تخفيف آلامه، لكن مع الوقت يجد نفسه أسيرًا للإدمان الترامادول.

قد يلجأ بعض الأشخاص لتعاطى الترامادول لما له من آثار منشطة جنسيًا، مما يدفع بعض المرضى لتعاطى الترامادول بجرعات أكبر من المسموح على فترات متقاربة.

قد يلجأ بعض الأطباء إلى علاج بعض حالات الاكتئاب المستعصية بالترامادول تحت شروط خاصةً بجرعات منخفضة، لكن كثيرًا ما ينهار مريض الاكتئاب أمام الأعراض العنيفة فيلجأ إلى تعاطي الترامادول بجرعات أعلى للتخلص من أعراض الاكتئاب، مما يؤدي الي تغير اتزان النواقل العصبية في الدماغ والاعتماد الكلي على الترامادول للشعور بالسعادة، مما يجعل التوقف عن تعاطي الترامادول أمرًا بالغ الصعوبة.

عوامل وأسباب بيئية

عادةً ما تزيد نسبة تعاطي الترامادول بين الأشخاص الذين يتواجدون في بيئة حاضنة للمواد المخدرة أو أصدقاء سوء، قد يدفعونه لتجربة تعاطي المواد المخدرة عامةً، و الترامادول خاصةً، بهدف تجربة كل ما هو جديد، مهما كلفه الأمر.

علاج تعاطي الترامادول

يستهدف علاج إدمان الترامادول استعادة التوازن الكيميائي للدماغ، وإعادة إفراز المعدلات الطبيعية الدوبامين dopamine والسيروتونين serotonin والنور إيبينفرين norepinephrine ، دون الإستعانة بأي أدوية خارجية.

ينقسم علاج تعاطي الترامادول إلى عدة مراحل، فينقسم إلى :

  • مرحلة خروج السموم.
  • مرحلة العلاج النفسي .
  • المتابعة الدورية لتجنب الانتكاس.

تعد مرحلة خروج السموم أصعب مرحلة على المريض والتي يتخللها أعراض الانسحاب والتي تكون شديدة الوطأة على المريض.
قد يستخدم الأطباء بعض الأدوية لتخفيف أعراض انسحاب الترامادول مثل: الميثادون.

إذا كان جرعات تعاطي على الترامادول منخفضة، تكون أعراض الانسحاب أقل حدة على المريض.

تعد مرحلة العلاج النفسي لمتعافي الترامادول مرحلة حيوية وهامة، تتم تحت إشراف طبيب نفسي مختص بشكل فردي أو في مجموعات.
تبعًا لرغبة المريض للتخلص من أي رغبة في العودة إلى تعاطي الترامادول من جديد.
من أهم أنواع العلاج النفسي: العلاج السلوكي المعرفي (CBT).

عادةً ما يكون العلاج مكثفًا في خلال الأسابيع الأولي من بداية العلاج، لكن مع مرور بعض الوقت يصبح الأمر أكثر سهولة.

ملخص المقال

للأسف انتشر مؤخرًا سوء استخدام بعض الأدوية خاصةً الترامادول، لذا سعت الجهات المسؤولة على السيطرة على الأمر، وذلك بدراسة أسباب تعاطي الترامادول والعمل على التخلص منها قدر المستطاع، فجرمت التعاملات الدوائية للترامادول إلا تحت إشراف طبي متخصص، كما أصدرت القوانين التي تمنع إساءة استخدام الترامادول ووضعت اختبارات لفحص الموظفين لمنعهم من تناول الترامادول تحت أي ضغط، وتستمر محاولات الجهات المختصة في السيطرة على أسباب تعاطي الترامادول الممكنة.

للكاتبة: أ. إيمان سلام.

شارك المقال

إن الهدف من المحتوى الذي تقدمه مستشفى دار الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان هو إعادة البسمة والتفاؤل على وجوه من يعاني من أي اضطرابات نفسية أو وقعوا في فخ الإدمان ولم يجدوا الدعم والمساعدة من حولهم وهذا المحتوى الذي يقدمه فريق مستشفى الهضبة هو محتوى متميز وموثق ويحتوي على معلومات قائمة على البحث والاطلاع المستمر مما ينتج عنه معلومات موثقة وحقائق يتم مراجعتها عن طريق نخبة متميزة من أمهر أطبائنا المتخصصين. ولكن وجب التنويه أن تلك المعلومات لا تغني أبداً عن استشارة الأطباء المختصين سواء فيما يخص الطب النفسي أو علاج الإدمان، فلا يجب أن يعتمد القارئ على معلومات فقط مهما كانت موثقة دون الرجوع لأطبائنا المتخصصين أو الأخصائيين النفسيين المعتمدين وذلك لضمان تقديم التشخيص السليم و خطة العلاج المناسبة للمريض.

أ / هبة مختار سليمان

أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر

– تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

اقرأ أكثر

الأسئلة الشائعة

عادةً ما يتسم متعاطي الترامادول ببعض السمات المشتركة والتي تميزه دون غيره، ومن أهم الأعراض الجانبية المميزة لمتعاطى الترامادول تضارب في الشهية، الغثيان، القيء، النعاس، الصداع ،نوبات غضب، عدم القدرة على الاستغناء عن تعاطي الترامادول

تختلف فترة بقاء الترامادول في جسم الإنسان تبعًا لعدة عوامل، منها الجرعات التي يتم تناولها، وطريقة تعاطيها، يتم خروج أغلب نسبة من عقار الترامادول في غضون 36 إلى 72 ساعة بعد تناول آخر جرعة.

يعاني حوالي 90 % من متعاطي الترامادول من أعراض انسحاب تقليدية، من أشهرها، نوبات قلق، أرق، الرغبة الشديدة في تعاطي المخدرات، آلام الجسم، التعرق، سيلان الأنف، عيون دامعة، قشعريرة، تقلصات المعدة، غثيان،إسهال.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


مستشفى دار الهضبة معتمده ومرخصة من قبل
مستشفى دار الهضبة معتمدة من وزارة الصحة